بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 15 ايار 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 15 ايار 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء مايو 15, 2012 2:05 am

    كتبت صحيفة السياسية الكويتية في عددها الصادر اليوم تقريرا ذكرت فيه ان رئيس الوزراء نوري المالكي يواجه ضغوطا كبيرة من الكتل السياسية ومن التحالف الوطني ومن حزبه قد تضطره الى تقديم استقالته.

    وقالت الصحيفة في تقرير لها ان"الاتصالات السياسية في بغداد تتواصل بإشراف الرئيس العراقي جلال طالباني, بهدف حل الازمة الراهنة التي اخذت بالتصعيد, بعد تبادل المزيد من الاتهامات بين رئيس الوزراء نوري المالكي من جهة ورئيس اقليم كردستان مسعود بارازاني من جهة ثانية.

    واشارت مصادر كردية رفيعة بحسب الصحيفة الى ان بارازاني ومعه رئيس ائتلاف "العراقية" اياد علاوي يتجهان لتبني تسوية للأزمة تقتضي بتغيير المالكي حتماً بشخصية اخرى من التحالف الوطني وأن تيار رجل الدين السيد مقتدى الصدر يدعم هذا التوجه في حين ان الرئيس طالباني, الحليف السياسي لبرازاني يؤيد حلاً للمشكلة السياسية مع بقاء المالكي في منصبه كرئيس للحكومة, كما ان الرئيس العراقي يحاول اقناع رئيس البرلمان اسامة النيجفي وهو من قادة "العراقية" بهذه الصيغة".

    في سياق متصل, كشف النائب عن كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري في البرلمان عبد الامير حسين حميد للسياسة الكويتية ان هناك توجهاً لدى المالكي لتقديم استقالته من رئاسة الوزراء بشرط ان يختار التحالف الوطني رئيسه ابراهيم الجعفري بديلاً عن المالكي.

    وقال حميد ان المالكي تحول بالفعل الى عنصر خلاف كبير داخل التحالف وهناك خشية ان يتفتت هذا التحالف اذا بقي هو رئيساً للوزراء وان جميع مكونات التحالف بدأ يعي هذا التطور الخطير, مضيفاً ان الضغوط السياسية تتزايد على المالكي ولم تعد تقتصر على الاكراد وائتلاف علاوي وان التيار الصدري يقبل بالجعفري لخلافة المالكي في السنتين المتبقيتين لرئاسة الحكومة.

    من جهته, كشف النائب عن الحزب الديموقراطي الكردستاني, الذي يرئسه بارازاني, شريف سليمان علي بحسب صحيفة "السياسة" عن وجود انقسامات داخل حزب الدعوة الذي يتزعمه المالكي, وان لديه معلومات ان شخصيات من داخل الحزب تؤيد استبدال رئيس الوزراء.

    وقال النائب علي ان الضغوط على المالكي وصلت الى داخل حزبه ولم تعد تقتصر على خصومه السياسيين وهذا يعني ان الرجل بدأ يواجه ازمة خانقة, متهماً المالكي بأنه يحاول الانقلاب على المساعي الرامية للإطاحة به من خلال تهديده بتجميد العمل بالدستور.

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 15 ايار 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء مايو 15, 2012 1:33 am

    ائتلاف المالكي يطالب النجيفي بإعلان موقفه من توجهات البارزاني "التوسعية"

    السومرية نيوز/ بغداد: طالب ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، الأحد، رئيس البرلمان أسامة النجيفي بإعلان موقفه من توجهات رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني "التوسعية" بشأن المناطق المتنازع عليها، وفيما أشار إلى أن القائمة العراقية تنازلت عن المادة 140 وفق صفقات بين زعيمها إياد علاوي والبارزاني، أكد أن العراقية ترفض فكرة الانتخابات المبكرة لتخوفها من نتائجها.

    وقال النائب عن الائتلاف محمد الصيهود في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "على نواب القائمة العراقية في البرلمان أن لا يسكتوا على تصرفات قادتهم وتشكيل كتلة بعيدة عن المساومات السياسية"، مطالبا "رئيس البرلمان أسامة النجيفي بأن يكون له موقفا واضح من توجهات رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني التوسعية في المناطق المتنازع عليها من بينها كركوك".

    وأضاف الصيهود أن "القائمة العراقية أخذت العدد العالي من المقاعد على أساس رفضها للأقاليم والمادة 140 من الدستور"، معتبرا أنها "عملت عكس هذين المبدأين من خلال مطالبتها بالفدرالية، وتنازلها عن المادة 140 من الدستور وفق صفقات بين علاوي والبارزاني".

    وأكد الصيهود أن "العراقية ترفض فكرة الانتخابات المبكرة لأنها متخوفة من نتائجها وتعرف مكانتها لدى الشارع العراقي"، متوقعا أن "تحصل على نتائج متدنية من المقاعد في حال لو أجريت تلك الانتخابات".

    وكانت مواقع الكترونية ادعت أن صحيفة الاوبزرفر البريطانية نشرت خبرا عن وجود اتفاق سري تم مؤخرا بين كل من زعيم القائمة العراقية أياد علاوي ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني يتضمن عدد من "النقاط الخطيرة"، منها أن يكتب علاوي تعهدا خطياً بالموافقة على ضم كل من كركوك وخانقين وسهول الموصل وبدرة وجصان إلى إقليم كردستان، مقابل أن يوافق على منح الكرد نسبة 90 في المائة من النفط المستخرج في الإقليم .

    كما تضمن الاتفاق، وفقا لتلك المواقع، أن يقوم الكرد بإسناد علاوي في أي هجوم يشنه لعرقلة وإفشال عمل الحكومة، وان يبدأ ذلك بحملة كبيرة يشنها مسعود البارزاني ضد الحكومة على أن تسانده القائمة العراقية لكي تظهر وكأنها مطالب الجميع، وكذلك أن يبذل الكرد ما في وسعهم لإنقاذ طارق الهاشمي، بالإضافة إلى منح قادة العراقية فيللاً في كردستان، ومما جاء أيضا في الاتفاق أن يتولى الكرد دعم وتسليح جماعات مسلحة تابعة لعلاوي، وأن يتم التنسيق فيما بينهما لـ"تصفية رموز وطنية ودينية".

    لكن القائمة العراقية اتهمت، في الـ11 من آيار الحالي، أجهزة مخابراتية بالوقوف وراء نشر تلك الأخبار، مؤكدة أن صحيفة الأوبزرفر التي نقل عنها الخبر لم تنشر أي مادة صحفية عن علاوي منذ العام 2010، فيما شددت على أن الأخير لا يملك صلاحية التنازل عن مدن عراقية.

    وكانت ائتلاف دولة القانون أكد، أمس السبت، (12 آيار 2012) أن خصوم رئيس الوزراء نوري المالكي باتوا يتخوفون من فكرة إجراء انتخابات مبكرة خشية من فوزه بها، فيما اعتبر أن لا حاجة لهذا الخيار، وأن اللجوء إليه يكون عندما تغلق كافة الأبواب.



    سعد المطلبي: هناك توجهات لدى المالكي لسحب طلب إقالة المطلك

    بغداد/ اور نيوز: لمح ائتلاف "دولة القانون"، بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي، الى إمكان العدول عن قرار إقالة نائب رئيس الوزراء صالح المطلك وإعادته الى منصبه، وقال عضو "دولة القانون" النائب سعد المطلبي ان المالكي "لم يسحب طلب اقالة المطلك"، لكنه اشار الى ان هناك توجهات لسحب الطلب خلال ايام.

    وأوضح المطلبي ان "قضية المطلك ادارية وليست سياسية او قضائية، ويمكن حلها بالحوار وتوفر النوايا الايجابية". ولفت الى ان "العراقية تربط مشاركتها في المؤتمر الوطني المزمع عقده قريباً بمناقشة قضية المطلك ونائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي".

    وأشار الى ان "المالكي قد يعدل عن قراره للمصلحة العامة لكن قضية الهاشمي المتهم بقضايا ارهابية مسألة قضائية لا يمكن لاحد التدخل فيها سيما ان الاجراءات القانونية بدأت منذ اسابيع".

    ودعا المطلبي كتلة "العراقية" الى "إبداء النيات الجيدة وتهيئة الظروف الملائمة لعقد المؤتمر الوطني ومناقشة الازمات السياسية بعيداً من سياسة الاملاءات والشروط".



    طالباني يستقبل وفدا من ائتلاف دولة القانون

    بغداد/الاستقامة الالكترونية : استقبل رئيس الجمهورية جلال طالباني اليوم الاثنين وفدا من ائتلاف دولة القانون برئاسة الشيخ خالد العطية.

    وذكر بيان صادر عن رئاسة الجمهورية وتلقت الاستقامة الالكترونية نسخة منه انه تم خلال اللقاء بحث شامل لمجمل القضايا التي تشهدها الساحة االسياسية في البلاد و الطرق التي ينبغي نهجها في معالجة المشاكل والتعامل مع الازمة الحالية عبر الحوار الجاد والبناء لإزالة كافة العراقيل واستنادا الى مبادئ الدستور والاتفاقات السابقة و الاوراق المقدمة لحلحلة الأوضاع والوصول الى حل وطني شامل.

    وتم الترحيب بالمبادرات المطروحة من خلال اللقاءات الحالية التي تدفع الاوضاع نحو الانفراج والاقتراب الى الحلول المرضية للجميع.







    دولة القانون: غالبية مكونات التحالف متمسكة بحكومة الشراكة بقيادة المالكي

    السومرية نيوز/ بغداد: أكد ائتلاف دولة القانون، الاثنين، تمسك غالبية الكتل السياسية المنضوية في التحالف الوطني بحكومة الشراكة الوطنية "بقيادة المالكي"، مبيناً أن التحالف لم يناقش حتى الآن موضوع حجب الثقة عن رئيس الوزراء، فيما لفت إلى أن نقاط زعيم التيار الصدري مقبولة جميعها باستثناء حجب الثقة عن المالكي وتحديد ولايته.

    وقال حسين الأسدي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "حجب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي لم يطرح أو تناقش حتى الآن في اجتماعات التحالف الوطني"، مبيناً أن "قيادات الكتلة الصدرية لم تعط موقفاً واضحاً من تلك القضية وإنما ربطت موقفها بموقف التحالف الوطني".

    وأضاف الأسدي أن "غالبية كتل التحالف الوطني أي المجلس الأعلى الإسلامي وحزب الفضيلة وتيار الإصلاح بزعامة إبراهيم الجعفري وائتلاف دولة القانون متمسكون بحكومة الشراكة الوطنية بقيادة المالكي"، معتبراً أن "الحديث عن حجب الثقة سابق لأوانه كونه لا وجود لمؤشرات في هذا الاتجاه".

    وأشار الأسدي إلى أن "كتلة الأحرار غير مصرة على حجب الثقة عن رئيس الوزراء، كما لا أتوقع أي تغيير في المواقف بعد مهلة الـ15 يوماً"، موضحاً أن "جميع نقاط الصدر مقبولة ما عدا النقطتين الثامنة والتاسعة المتعلقة بحب الثقة عن رئيس الوزراء وتحديد رئاسة الوزراء بولايتين".

    وأوضح الأسدي أن "الدستور العراقي حدد ولاية رئيس الجمهورية ولم يحدد ولاية رئيس الوزراء"، مشيرا إلى أن "تفسير هذا الأمر متروك للمحكمة الاتحادية ومجلس النواب".



    مع اقتراب نهاية الـ15 يوما.. العراقية تقايض الهاشمي بتنفيذ الاتفاقات

    الاتحاد: أعلن التيار الصدري، الاثنين، أن التحالف الوطني سيجتمع بعد انقضاء المهلة التي حددها زعيمه مقتدى الصدر للبدء بإجراءات حجب الثقة عن رئيس الحكومة إذا لم يستجب للمطالب التسعة برسالة اربيل، فيما أكد أن لدى التحالف شخصيات "كفء" مرشحة لخلافة المالكي.

    وقال النائب عن كتلة الأحرار التابعة للتيار علي التميمي لـ"السومرية نيوز"، إن "التحالف الوطني سيعقد اجتماعاً للبدء بإجراءات حجب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكي إذا لم نجد استجابة منه وفق المهلة التي حددها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التي لم يتبق منها سوى ثلاثة أيام"، مستبعداً أن يتم تمديد المهلة. وأضاف التميمي أن "التحالف الوطني يمتلك شخصيات وطنية كفء تستطيع قيادة البلد"، لافتاً إلى أن "التحالف سيختار شخصاً من داخله أو شخصاً ينتمي له إيديولوجياً في حال حجبت الثقة عن المالكي". واستدرك التميمي قائلاً إنه "على الرغم من أن المالكي أبدى مرونة في عدد من القضايا، منها الموافقة على حسم الوزارات الأمنية وحسم قضية نائب رئيس الوزراء صالح المطلك، فضلاً عن التأكيد على ضرورة عدم تدخل السياسة في قضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، فإن التيار لا يزال يرفض أن يكون شخص واحد هو رجل المرحلة والرجل الضرورة"، معتبراً أن "هذه الأوصاف قد ذهبت في ظل الأنظمة الدكتاتورية". وتاتي تصريحات التميمي فيما أعلنت القائمة العراقية، الاثنين، أنها مستعدة لاقناع نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بالمثول امام القضاء اذا نفذ رئيس الوزراء نوري المالكي جميع بنود اتفاق اربيل، وقال المتحدث باسم القائمة العراقية حيدر الملا في بيان صدر، امس، إن "قضية الهاشمي اصبحت محور العملية السياسية الحالية، رغم انها قضية سياسية وليست قضائية"، مؤكدا "اننا ولثقتنا الكبيرة بنائب رئيس الجمهورية الدكتور طارق الهاشمي وببراءته، فاننا مستعدون لأقناعه للمثول امام القضاء واثبات براءته مقابل تنفيذ زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي جميع بنود اتفاق اربيل". وأبدى الملا "حرص القائمة العراقية على تهدئة الأوضاع من اجل تقديم الخدمات اللازمة لأبناء الشعب العراقي"، مشيرا إلى أن "بعض الكتل السياسية تأخذ إيذانا من إيران في جميع القضايا المطروحة على الساحة السياسية ومنها قضية الهاشمي". وقررت المحكمة الجنائية المركزية، في 10 أيار الحالي، تأجيل محاكمة الهاشمي المطلوب بتهمة "الإرهاب" وعدد من أفراد حمايته إلى اشعار آخر.

    من جانب آخر قالت الكتلة الصدرية النيابية الاثنين، إن وسائل الاعلام ركزت على فقرة سحب الثقة من الحكومة بورقة اربيل الثانية بينما هي ركزت على الاصلاحات السياسية، معبرة عن املها بأن يتمكن التحالف الوطني من عقد اجتماع لمكوناته قبل الـ17 من الشهر الجاري لمناقشة ورقة اربيل. وأعلنت كتلة الأحرار، إن المهلة الزمنية الـ15 يوماً التي حددت في ورقة اربيل الأخيرة لا تستهدف تنفيذ جميع المطالب بل إعلان النية بقبولها والالتزام بتنفيذها من قبل كتلة التحالف الوطني. واجتمعت الكتلة مع رئيس الجمهورية جلال طالباني في اطار لقاءات الاخير المكثفة التي يجريها في بغداد لاحتواء الازمة السياسية. وأكد الطرفان على ايجاد حلول ناجعة وعملية لتجاوز المشاكل والعراقيل من خلال الاحتكام الى مبادئ الدستور والاتفاقات والانتقال الى مرحلة استكمال بناء الدولة ومؤسساتها وفق الشراكة الوطنية والتوازن الدستوري. وفقا لبيان نشر على موقع رئاسة الجمهورية. وقال رئيس كتلة الاحرار النيابية بهاء الاعرجي لـ(آكانيوز) إن "وسائل الاعلام ركزت على فقرة سحب الثقة من الحكومة بورقة اربيل الثانية ونحن ركزنا على النقاط السبع الاولى الواردة في الورقة والمتعلقة بالإصلاحات السياسية". وأوضح الاعرجي أن "التيار الصدري لديه امل بأن التحالف الوطني قادر على عقد اجتماع لمكوناته قبل موعد الـ17 من الشهر الجاري لتدارس الورقة". حسب قوله. وعبر الاعرجي عن "حرص كتلته على بقاء التحالف الوطني موحدا ومتماسكا وأن تحل عن طريقه جميع المشاكل القائمة". هذا وكشف عضو كتلة الأحرار النائب جواد الجبوري، عن اجتماع للتحالف الوطني بعد انتهاء المهلة المحددة لرئيس الوزراء من قبل السيد مقتدى الصدر، لوضع حلول أخرى للمشاكل السياسية في حال عدم استجابة المالكي لها . وقال الجبوري للوكالة الاخبارية الاثنين "إن عدم استجابة المالكي لتنفيذ الاتفاقيات سيدفع التحالف الوطني لاتخاذ حلول أخرى للمشاكل السياسية العالقة". وأضاف "أن المشكلة تبقى في إطار التحالف الوطني باعتباره الأكبر داخل البرلمان وكذلك رئيس الوزراء ضمن دولة القانون الكتلة المنضوية داخل التحالف الوطني ولابد من إيجاد مخرج للمشاكل العالقة". كما كشفت النائب عن العراقية انتصار الجبوري، عن اجتماع يضم القادة السياسيين الخمسة الذين اجتمعوا في اربيل بعد انتهاء المهلة المحددة لرئيس الوزراء، مشيرةً الى أن الخيار الأكبر هو الإجماع على سحب الثقة عن المالكي. وقالت الجبوري للاخبارية " إن المدة المحددة لرئيس الوزراء نوري المالكي ستنتهي في السابع عشر من الشهر الجاري وفي حال عدم استجابة المالكي لمطالب الكتل السياسية سيكون هناك دراسة لما يجري مستقبلاً". وأضافت "أن القادة السياسيين الخمسة الذين اجتمعوا في اربيل سيجتمعون مرة أخرى بعد انتهاء المهلة لاتخاذ القرار النهائي من العملية السياسية".

    الى ذلك قال عضو كتلة المواطن النائب حبيب الطرفي، إن المشاكل العالقة لن تحل بتحديد مهلة زمنية لحلها لعدم وجود "عصا سحرية" لتصحح مسار العملية السياسية، مطالباً الكتل السياسية بتشخيص السلبيات التي تعترض سير العملية السياسية وتصحيحها. وبين الطرفي لـ(الاخبارية) أن "الوضع السياسي في البلد لن يحل بتحديد مهلة كون القادة السياسيين لا يمتلكون "عصا سحرية" لإصلاح الوضع السياسي". وأضاف"أن جميع الكتل السياسية يجب ان تتحمل مسؤولياتها كونها شريكة في الحكومة والبرلمان لذلك لابد من الجلوس على طاولة الحوار لإزالة ماهو سلبي وتعزيز ما هو ايجابي لسير العملية السياسية الى الأمام". واشار الى أن وضع سقف زمني لحل المشاكل سوف يعرقل حلها وخاصة وان الجميع لا يمتلك الشجاعة الكافية للتصارح والتحاور بشكل مباشر لكي يتضح من هو الذي يضع المشاكل أمام العملية السياسية. وتوقع الطرفي أن يتوصل القادة السياسيون في نهاية المطاف الى حل للمشاكل العالقة لكن ليس لجميع المشاكل. وفي تطور لاحق اعتبر النائب عن القائمة العراقية مظهر الجنابي، الاثنين، أن الحديث عن الانتخابات المبكرة ضغوط تمارسها بعض الكتل للحصول على مكاسب سياسية، وقال الجنابي في بيان امس، إن "الحديث عن الانتخابات المبكرة مجرد ضغوط تمارسها بعض الكتل السياسية للحصول على مكاسب"، معتبرا أن "الالتزام ببنود اتفاقات أربيل يمثل الحل الوحيد للخروج من الأزمة". وأكد الجنابي أن "إجراء الانتخابات المبكرة لن يغير من الواقع السياسي الموجود حاليا"، لافتا إلى أن "هذه الخطوة ستؤدي إلى خسارة مزيد من الوقت والأموال دون إيجاد حل للازمة السياسية، بل أنها ستعيد البلاد إلى نقطة الصفر وتدخله في فراغ أمني". ودعا الجنابي جميع القوى السياسية إلى "تقديم تنازلات والجلوس على طاولة الحوار للخروج من الأزمة السياسية الخانقة التي تمر بالبلاد".



    المالكي يقترح على مهدي الحافظ تولي منصب مستشاره الاقتصادي .

    شفق نيوز/ كشف مصدر في الحكومة العراقية، الاثنين، عن ان رئيس الوزراء نوري المالكي اقترح على وزير التخطيط السابق مهدي الحافظ تولي منصب مستشاره الاقتصادي.

    وقال مستشار بارز في هيئة المستشارين، رفض الكشف عن اسمه لـ "شفق نيوز"، إن "رئيس الوزراء نوري المالكي اقترح على الخبير الاقتصادي ووزير التخطيط السابق مهدي الحافظ على تولي منصب مستشاره الاقتصادي".

    وأوضح أن "المالكي يسعى إلى الاستفادة من تجربة مهدي الحافظ وخبرته الاقتصادية في تنفيذ المشاريع الاسثمارية والاقتصادية ومتابعة اليات تنفيذها".

    يذكر ان مكاتب الهيئة الاستشارية في مجلس الوزراء تقسم إلى مكتب الشؤون الصحية ومكتب الشؤون الاقتصادية ومكتب الشؤون القانونية ومكتب النفط والطاقة ومكتب الأعمار والخدمات ومكتب التربية والتعليم والثقافة ومكتب الزراعة والمياه ومكتب شؤون المحافظات.

    يشار الى ان وزير التخطيط الأسبق مهدي الحافظ كان قد أكد، في وقت سابق، على أهمية توضيح هوية العراق الاقتصادية للحيلولة دون حدوث مشكلات عند تطبيق نظام الاقتصاد الحر. وقال الحافظ ان "تحول العراق الى نظرية اقتصاد السوق ينبغي ان يتسم بالتدرج والعلمية".







    رئاسة كردستان: أبلغنا المالكي بتغيير سياساته أو تغيير نفسه؟؟؟

    السومرية نيوز/ أربيل : كشفت رئاسة إقليم كردستان العراق، الاثنين، أن الرسالة التي أرسلت إلى التحالف الوطني عن الاجتماع الخماسي الذي استضافه رئيس الاقليم مسعود البارزاني، أواخر نيسان الماضي، نصت على إبلاغ رئيس الحكومة نوري المالكي بتغيير سياساته تجاه الفرقاء السياسيين أو تغيير نفسه.

    وقال رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان فؤاد حسين في تصريحات صحافية، إن "الرسالة التي نتجت عن الاجتماع الخماسي الذي عقد في نيسان الماضي في مدينة اربيل، تم التوقيع عليها من قبل ممثل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وسلمت لرئيس الحكومة العراقية نوري المالكي".

    وأضاف حسين أن "الرسالة أكدت على ضرورة تغيير المالكي لسياساته أو تغيير نفسه، في إطار تصحيح العملية الديمقراطية في العراق".

    وكان رئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئي إقليم كردستان مسعود البارزاني وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي عقدوا في اربيل في (28 نيسان 2012)، اجتماعا لمناقشة الاوضاع المتأزمة في البلاد، فيما دعا المجتمعين لحل الأزمة السياسية وفقا لاتفاقية أربيل ونقاط الصدر الـ 18، التي اثارها خلال الاجتماع، وشددوا على الالتزام بالأطر الدستورية التي تحدد آليات القرارات الحكومية وسياساتها.

    وأثار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عقب وصوله إلى مدينة أربيل، 18 نقطة سياسية، دعا في إحدها إلى العمل على تقوية الحكومة العراقية وإشراك الجميع فيها، فيما تطرق في نقطا أخرى إلى إسرائيل والوضع في سوريا والبحرين.

    فيما ارسل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر رسالة إلى زعيم التحالف الوطني إبراهيم الجعفري تضمنت إمهال رئيس الحكومة نوري المالكي 15 يوميا لبدء تنفيذ مقررات اجتماع القادة الخمسة في اربيل، وتضمنت التركيز على أهمية الاجتماع الوطني وضرورة الالتزام بمقرراته التي يخرج بها، والالتزام بالدستور الذي يحدد الرسالة على الالتزام بالدستور الذي يحدد شكل الدولة وعلاقة السلطات الثلاث واستقلالية القضاء، وترشيح أسماء للوزارات الأمنية، على أن يصادق عليها مجلس النواب خلال فترة أسبوع إن كانت هناك نية صادقة وجادة من قبل المالكي

    وأعلن التيار الصدري، اليوم الاثنين (14 أيار 2012)، أن التحالف الوطني سيجتمع بعد انقضاء المهلة التي حددها زعيمه مقتدى الصدر للبدء بإجراءات حجب الثقة عن رئيس الحكومة إذا لم يستجب لمطالبه التسعة، فيما أكد أن لدى التحالف شخصيات "كفء" مرشحة لخلافة المالكي، فيما طالب زعيم القائمة العراقية إياد علاوي، اليوم الاثنين، التحالف الوطني بتقديم بديل عن رئيس الحكومة نوري المالكي في حال لم ينفذ مقررات اجتماع أربيل الأخير خلال المدة التي حددها التيار الصدري، فيما اتهم بعض الأطراف بالسعي إلى التشويش على المجتمعين في أربيل.







    المطلك: اعود الى موقعي لكن بشرط ...!!

    نون: اكد نائب رئيس الوزراء صالح المطلك ،إن عودته لممارسة مهامه مرتبطة بتعهد رئيس الوزراء نوري المالكي، بإدارة السلطة بالشراكة الحقيقية وتنفيذ اتفاقية اربيل ، مؤكداً عدم وجود مشكلات شخصية مع المالكي.

    وذكر المطلك في تصريح صحفي اليوم الاثنين: إن الخلافات مع رئيس الوزراء ليست شخصية، وإنما بسبب غياب التوازن السياسي، وعدم وجود نظام داخلي لمجلس الوزراء لتحديد عمله ، فضلا عن غياب روحية فريق العمل داخل مجلس الوزراء.

    ورحب المطلك: بالمساعي التي تساهم في حل الأزمة السياسية ،وإعادة التوازن السياسي داخل مؤسسات الدولة، مؤكداً انه سيدرس مع قائمته طلب المالكي لعودته الى ممارسة مهامه .

    هذا وقد وسط رئيس الوزراء مستشاره الشيخ عبد الحليم الزهيري لإقناع المطلك بالعودة الى ممارسة مهامه ، بأسرع وقت إلا ان المطلك سيعود لقائمته العراقية ، لبحث الموضوع.



    العراقية تكشف عن مقترح للنجيفي لعقد اجتماع للقادة الخمسة في النجف

    نون : كشفت القائمة العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي الاثنين، عن مقترح تقدم به القيادي فيها ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بعقد الاجتماع المقبل للقادة الخمسة في محافظة النجف.

    وهدد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس ائتلاف العراقية إياد علاوي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي في اجتماع اربيل الذي عقد في أواخر نيسان ابريل الماضي بسحب الثقة عن المالكي.

    ولم يوقع رئيس الجمهورية جلال طالباني الذي حضر اجتماع القادة على ورقة اربيل الثانية.



    العراقية تعلن استعدادها لتقديم الهاشمي للمحاكمة مقابل تنفيذ المالكي بنود اتفاقية اربيل

    نون: أعلنت القائمة العراقية انها مستعدة لاقناع نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بالمثول امام القضاء ، مقابل تنفيذ رئيس الوزراء نوري المالكي جميع بنود اتفاقية اربيل.

    وقال المتحدث باسم القائمة حيدر الملا إن "قضية الهاشمي اصبحت محور العملية السياسية الحالية"،حسب تعبيره.

    واضاف" اننا مستعدون لاقناعه بالمثول امام القضاء واثبات براءته، مقابل تنفيذ نوري المالكي جميع بنود اتفاقية اربيل".

    وأكد الملا "حرص القائمة على تهدئة الاوضاع من اجل تقديم الخدمات المطلوبة لأبناء الشعب العراقي"،حسب تعبيره.



    صحيفة كويتية : ضغوط كبيرة على المالكي قد تدفعه الى تقديم استقالته

    {بغداد: الفرات نيوز}كتبت صحيفة السياسية الكويتية في عددها الصادر اليوم تقريرا ذكرت فيه ان رئيس الوزراء نوري المالكي يواجه ضغوطا كبيرة من الكتل السياسية ومن التحالف الوطني ومن حزبه قد تضطره الى تقديم استقالته.

    وقالت الصحيفة في تقرير لها ان"الاتصالات السياسية في بغداد تتواصل بإشراف الرئيس العراقي جلال طالباني, بهدف حل الازمة الراهنة التي اخذت بالتصعيد, بعد تبادل المزيد من الاتهامات بين رئيس الوزراء نوري المالكي من جهة ورئيس اقليم كردستان مسعود بارازاني من جهة ثانية.

    واشارت مصادر كردية رفيعة بحسب الصحيفة الى ان بارازاني ومعه رئيس ائتلاف "العراقية" اياد علاوي يتجهان لتبني تسوية للأزمة تقتضي بتغيير المالكي حتماً بشخصية اخرى من التحالف الوطني وأن تيار رجل الدين السيد مقتدى الصدر يدعم هذا التوجه في حين ان الرئيس طالباني, الحليف السياسي لبرازاني يؤيد حلاً للمشكلة السياسية مع بقاء المالكي في منصبه كرئيس للحكومة, كما ان الرئيس العراقي يحاول اقناع رئيس البرلمان اسامة النيجفي وهو من قادة "العراقية" بهذه الصيغة".

    في سياق متصل, كشف النائب عن كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري في البرلمان عبد الامير حسين حميد للسياسة الكويتية ان هناك توجهاً لدى المالكي لتقديم استقالته من رئاسة الوزراء بشرط ان يختار التحالف الوطني رئيسه ابراهيم الجعفري بديلاً عن المالكي.

    وقال حميد ان المالكي تحول بالفعل الى عنصر خلاف كبير داخل التحالف وهناك خشية ان يتفتت هذا التحالف اذا بقي هو رئيساً للوزراء وان جميع مكونات التحالف بدأ يعي هذا التطور الخطير, مضيفاً ان الضغوط السياسية تتزايد على المالكي ولم تعد تقتصر على الاكراد وائتلاف علاوي وان التيار الصدري يقبل بالجعفري لخلافة المالكي في السنتين المتبقيتين لرئاسة الحكومة.

    من جهته, كشف النائب عن الحزب الديموقراطي الكردستاني, الذي يرئسه بارازاني, شريف سليمان علي بحسب صحيفة "السياسة" عن وجود انقسامات داخل حزب الدعوة الذي يتزعمه المالكي, وان لديه معلومات ان شخصيات من داخل الحزب تؤيد استبدال رئيس الوزراء.

    وقال النائب علي ان الضغوط على المالكي وصلت الى داخل حزبه ولم تعد تقتصر على خصومه السياسيين وهذا يعني ان الرجل بدأ يواجه ازمة خانقة, متهماً المالكي بأنه يحاول الانقلاب على المساعي الرامية للإطاحة به من خلال تهديده بتجميد العمل بالدستور.



    الصدر: أدعو التحالف والمالكي مع اقتراب انتهاء المهلة الممنوحة له لتقديم المصلحة العامة على الخاصة

    السومرية نيوز/ بغداد: دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الأحد، التحالف ورئيس الحكومة العراقية نوري المالكي مع اقتراب انتهاء المهلة الممنوحة له لتقديم المصلحة العامة على الخاصة، مؤكدا عدم وجود تجاوب من الأخير مع بنود الرسالة "ظنا منه أننا نريد إسقاطه".

    وقال الصدر ردا على استفتاء مكتوب من أحد أنصاره بشأن رأيه مع اقتراب المهلة التي تم تحديدها لرئيس الحكومة نوري المالكي، وما إذا كان هناك بوادر لانفراج الأزمة السياسية، أو إن كان هناك تجاوب مع بنود الرسالة من قبل المالكي، وحصلت "السومرية نيوز"، على نسخة منه "آمل من التحالف الوطني ورئيس الوزراء الأخ نوري المالكي أن يقدم المصلحة العامة على الخاصة".

    وأضاف الصدر أنه "حتى هذا اليوم لا يوجد تجاوب مع الرسالة"، لافتا إلى أن "المالكي يظن أننا نريد إسقاطه، بل نريد نصرة الشعب ووحدته وقوة حكومته"، بحسب تعبيره.

    وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أرسل رسالة إلى زعيم التحالف الوطني إبراهيم الجعفري تضمنت إمهال رئيس الحكومة نوري المالكي 15 يوميا لبدء تنفيذ مقررات اجتماع القادة الخمسة في اربيل الذي عقد الـ28 من نيسان الماضي، وتضمنت التركيز على أهمية الاجتماع الوطني وضرورة الالتزام بمقرراته التي يخرج بها، والالتزام بالدستور الذي يحدد الرسالة على الالتزام بالدستور الذي يحدد شكل الدولة وعلاقة السلطات الثلاث واستقلالية القضاء، وترشيح أسماء للوزارات الأمنية، على أن يصادق عليها مجلس النواب خلال فترة أسبوع إن كانت هناك نية صادقة وجادة من قبل المالكي.

    وتصاعدت حدة الخلافات بين الكتل السياسية وبشكل خاص بين دولة القانون من جهة والعراقية والتحالف الكردستاني من جهة أخرى، بعد أن جدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني في (السادس من نيسان 2012) هجومه ضد رئيس الوزراء نوري المالكي، واتهمه بالتنصل من الوعود والالتزامات، مشدداً على أن الكرد لن يقبلوا بأي حال من الأحوال أن تكون المناصب والصلاحيات بيد شخص واحد "يقود جيشاً مليونياً ويعيد البلاد إلى عهد "الديكتاتورية".

    ويعول الفرقاء السياسيون حاليا على المؤتمر الوطني لحل الخلافات فيما بينهم، إلا أن المؤتمر المتوقع أن يعقد خلال الأيام المقبلة، قد لا يحمل الحل لتكل الخلافات في ظل تهديد القائمة العراقية بمقاطعتها إذا لم يلتزم ائتلاف دولة القانون بتنفيذ بنود اتفاقية اربيل التي تشكلت على أساسها الحكومة، أو البنود الثمانية عشرة التي طرحها زعيم التيار الصدري خلال اجتماعه في اربيل مع رئيس الإقليم مسعود البارزاني في الـ28 من نيسان الماضي.



    العراقية تتهم دولة القانون بتأييده لمواد دستورية أصبحت فتيل نار ومنها المادة 140

    السومرية نيوز/ بغداد: اتهمت القائمة العراقية بزعامة أياد علاوي، الأحد، ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي بتأييده مواد دستورية أصبحت تشكل فتيلا للنار، فيما أكدت أن جماهيرها مازالوا يثقون بقيادتها.

    وقال النائب عن القائمة نبيل حربو في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قضية المناطق المتنازع عليها، والمادة 140من الدستور كانت محل أزمة بين العراقية والتحالف الكردستاني والآن ائتلاف دولة القانون يؤيد هذه المواد الدستورية حتى أصبحت فتيلة نار"، متهما المالكي بـ"الالتفاف على الفدرالية بعدما كان يؤيدها".

    وأضاف حربو ان "الشعارات التي رفعتها العراقية في بداية الانتخابات هي شعارات وطنية مستنبطة من مشروعها الوطني وهي مازالت تعمل وفقها ما دفع جماهيرها بالوثوق بقيادتها"، مشيرا إلى أن "أسامة النجيفي يمثل العراق الآن ولا يمثل حزبا وهو يتحدث باسم جميع مكوناته".

    وطالب ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، اليوم الأحد (13 أيار 2012)، رئيس البرلمان أسامة النجيفي بإعلان موقفه من توجهات رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني "التوسعية" بشأن المناطق المتنازع عليها، وفيما أشار إلى أن القائمة العراقية تنازلت عن المادة 140 وفق صفقات بين زعيمها إياد علاوي والبارزاني، أكد أن العراقية ترفض فكرة الانتخابات المبكرة لتخوفها من نتائجها.



    النائب عن القائمة العراقية مظهر خضر الجنابي يكشف (خارطة طريق) تحالف العراقية نحو طاولة الحوار

    بغداد/اور نيوز: كشفَ النائب عن القائمة العراقية مظهر خضر الجنابي خارطة الطريق للقائمة العراقية في الوقت الحاضر التي تتضمن اولاً تطبيق اتفاقية اربيل بالكامل بعدها يمكن الجلوس على طاولة واحدة للتحاور بشأن المواضيع كافة لحل المشاكل العالقة.

    وأضاف: "لذا فإننا سنتحالف مع اي طرف سياسي يجد نفسه مع تصحيح العملية السياسية ولا نتحالف مع طرف ضد آخر وفق اعتبارات أخرى". وقال ان "كافة المشاكل والازمات حصلت بسبب الطرف الآخر لعدم تصحيح مسار الدولة طيلة الفترة الماضية لذا على التحالف الوطني وائتلاف دولة القانون على وجه الخصوص تصحيح الاخطاء التي شابت ادارة الدولة والعمل بمصداقية مع انفسهم اولاً ومع الآخرين ثانياً لتحقيق ما نصبو إليه في العملية السياسية والابتعاد عن سياسة التهميش والاقصاء وايجاد توازن حقيقي في المناصب الحكومية وعدم ادارة الوزارات الامنية بالوكالة وتسليمها الى اشخاص اكفاء للوصول بالبلد الى بر الامان".

    وأوضح خضر أنّ "على دولة القانون والتحالف الوطني جميعاً انصاف كافة الكتل والاعتماد على مبدأ الثقة في التعامل مع الآخرين من اجل اصلاح العملية السياسية والسير نحو بناء الدولة وتطويرها وتجاوز الخلافات خدمة للصالح العام".

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 15 ايار  2012 Empty اخبار وتقارير : 15 ايار 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء مايو 15, 2012 1:32 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير : 15 ايار 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    الهاشمي: طالباني والنجيفي لم يردّا على رسالتي للتدخل في قضيتي .

    شفق نيوز/ أكد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، الاحد، على انه بانتظار رد من رئيس الجمهورية جلال طالباني على رسالة بعثها له يطلب فيها "التدخل" في قضيته.وقال الهاشمي إن "سياسيين عراقيين ناشدوني عدم العودة إلى البلاد في الوقت الراهن بانتظار حل سياسي لقضيتي"، مستدركا انه "متفائل بشأن عودتي الى بغداد قريبا".

    واشار الهاشمي الى انه "بإنتظار أن يتدخل الرئيس جلال طالباني في القضية"، مضيفا "بعثت برسالة إلى طالباني، لكني لم أتلق ردا منه حتى الآن".

    كما اشار الهاشمي الى انه "بعث برسالة إلى رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي وأخرى إلى رئيس مجلس القضاء للمطالبه بشمولي بنص المادة 93 من الدستور العراقي".

    وبشأن غياب قضيته عن طاولة الحوارات بين قائمة العراقية وائتلاف دولة القانون المتعلقة بحل خلافات بين رئيس الحكومة نوري المالكي ونائبه صالح المطلك، أفاد الهاشمي بأن "قضيتي تختلف عن قضية المطلك؛ بأنها قضية سياسية ذات بعد قانوني".

    فيما رحب الهاشمي بإجتماع أربيل الخماسي والتوصيات التي خرج بها، مشيدا بـ"جهود زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لإنهاء الخلافات الراهنة".

    وكان نائب الرئيس طارق الهاشمي قال إنه سيقدم طعنا في المذكرة الحمراء التي أصدرتها الشرطة الدولية الانتربول بحقه بناء على تهم بالضلوع في عمليات مسلحة في البلاد.

    وأضاف الهاشمي في مقابلة مع "راديو سوا" أنه فوجئ بصدور المذكرة، وقال إن قضيته خارج صلاحية الشرطة الدولية لأن لها أبعادا سياسية ودينية، وقال إنه ترك العراق في وضح النهار وأنه ليس هاربا أو لاجئا سياسيا خارج العراق.

    وأشار الهاشمي إلى أن موقف حكومة أنقرة حيال قضيته نابع من تفهمها للظلم الذي وقع عليه، فضلا عن علاقاته الجيدة معها ومع بقية الدول.



    وثيقة: المخابرات السعودية خدعت بن لادن وجعلته يكثف نشاطه في العراق

    بغداد-وكالات- المواطن : اثبتت احدى الوثائق الهامة التي حصلت عليها القوات الامريكية من مقر بن لادن ونشرتها الادارة الامريكية كيف نجحت المخابرات السعودية في التغلغل الى تنظيم القاعدة وتحويل مسار عملياتها من السعودية الى العراق والوثائق هي عبارة عن مراسلات احداها باسم «محبك» واخرى يبعثها أحد العملاء وهو حلقة الوصل مع عطية الله إياها المدير التنفيذي للتنظيم يحث فيها ابن لادن على التخلي عن الجهاد في السعودية والتحول الى العراق الخطاب الذي وقع كاتبه بكلمة «محبك» فقط، دعا بن لادن إلى مراجعة قراره استهداف دول إسلامية وعربية في عمل تنظيمه المسلح.

    وخلُص إلى أنه تبعاً لذلك يقترح على بن لادن «أولاً: أن تُوجهوا بياناً صريحاً واضحاً لكل من يسمع لكم ويقبل رأيكم، بتوجيه العمل وتركيزه ضد رأس الأفعى في عقر دارها أو في المناطق التي تحتلها كأفغانستان والعراق وصرف الجهود إلى هذا الهدف، والبعد عن العمل في البلاد الإسلامية للمحافظة على سمعة المجاهدين وقبولهم لدى الناس، ورفع الضرر الحاصل على المجاهدين والداعمين للجهاد والمناصرين له، ولتفويت الفرصة على الأعداء المتربصين من العلمانيين والليبراليين الذين استفادوا من هذه الأحداث، واستبقاء نفوس الشباب وكوادرهم وتوفيرها للمعركة الكبرى مع رأس الأفعى. ثانياً: أن تصدر أوامركم لجميع كوادركم والمنتمين إليكم بترك العمل في البلاد الإسلامية بشكل فوري، والانتقال إلى جهاد المحتل في العراق وأفغانستان». وبعد هذا يحاول «محبك» أن يكسب تعاطف بن لادن للفكرة من خلال تطمعيه بالحصول على موافقة علماء السعودية ومفتيها لدعم الجهاد في العراق اذا هو ترك نشاطه في السعودية المهمة التي سينفذها العميل الآخر وهو حلقة الوصل بـ»عطية الله».



    عمليات بغداد : الاجراءات الامنية الخاصة باجتماع مجموعة الـ {5+1} لا تشبه اجراءات قمة بغداد

    {بغداد:الفرات نيوز} اعلن الناطق باسم قيادة العمليات في بغداد العقيد ضياء الوكيل أن الاجراءات الامنية بشأن اجتماع مجموعة الـ {5+1} الذي سيعقد بعد عشرة ايام لن يكون لها اي تأثير على المواطنين .

    ومن المؤمل ان تستضيف البلاد بعد عشرة ايام اجتماع مجموعة الـ {5+1} الذي يتألف من دول ذات العضوية الدائمة في مجلس الامن الدولي بالاضافة الى المانيا للبحث في الملف النووي الايراني .

    وقال الوكيل لوكالة {الفرات نيوز} اليوم ان " الاجراءات التي ستتخذها الاجهزة الامنية لتأمين الحماية لعقد اجتماع مجموعة الـ {5+1} لن يكون لها اي تأثير سلبي على حياة المواطن البغدادي ولن تشهد فرض حظر للتجوال في العاصمة "، مشيرا الى ان "تلك الاجراءات لن تكون شبيهة بالاجراءات الامنية التي رافقت مؤتمر القمة العربية اواخر شهر اذار الماضي ".

    وأضاف ان " القوات الامنية تستكمل حاليا اجراءاتها الخاصة بالخطة الامنية التي تم وضعها لحماية اجتماع مجموعة الـ {5+1} لا سيما بعد الخبرة التي اكتسبتها من مؤتمر القمة العربية ".

    وأكد الوكيل " استعداد القوات الامنية التام لعقد ذلك الاجتماع وانها ستعمل بكل جهد لمنع حصول اي خرق امني يتزامن مع ذلك الاجتماع ".

    وابدى بعض المواطنين خشيتهم من ان تؤدي الاجراءات الامنية الخاصة باجتماع مجموعة الـ {5+1} الى شل حركتهم اليومية او اعاقتها كما فعلت الاجراءات الامنية التي رافقت مؤتمر القمة العربية اواخر شهر اذارالماضي والتي جعلت المواطنين يقبلون بصورة كبيرة على السفر هربا من تلك الاجراءات



    السفارة الأمريكية تنفي تقرير نيويورك تايمز عن الغاء برنامج تطوير الشرطة في العراق

    {بغداد:الفرات نيوز} نفت السفارة الامريكية مانشرته صحيفة النيويورك تايمز الغاء وزارة الخارجية الامريكية والسفارة الامريكية برنامج تطوير الشرطة في العراق.

    وذكر بيان للسفارة الامريكية في بغداد تلقت وكالة {الفرات نيوز} نسخة منه اليوم انه" على عكس ما ورد في التقرير الصحفي الذي نشرته صحيفة النيويورك تايمز، فإن السفارة الأمريكية في بغداد ووزارة الخارجية الأمريكية ليس لديهما أي خطط لإلغاء برنامج تطوير الشرطة في العراق، وهو البرنامج الذي بدأ نشاطه في شهر تشرين الاول من عام 2011".

    وكانت صحيفة نيويورك تايمز ذكرت في تقرير بثته اليوم ان الولايات المتحدة خفضت برنامجا لتدريب قوات الشرطة العراقية كان من المقرر ان يكون اساسيا لمهمتها المدنية في العراق، وقد توقفه بالكامل.

    ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الاميركية عن مسؤولين كبار في وزارة الخارجية لم تسمهم قولهم ان العدد الذي كان مقررا اصلا لتدريبه الشرطة وهو نحو 350 ضابطا اميركيا في العراق تم تخفيضه الى نحو 190 ثم الى مئة.

    ونقل البيان عن المتحدث باسم السفارة الأمريكية مايكل ماكليلان قوله إن" كل من الحكومة العراقية ووزارة الخارجية الأمريكية تقومان بصفة منتظمة بمراجعة حجم ونطاق جهود المساعدة المقدمة في مجال تطبيق القانون لضمان وفاء هذه البرامج باحتياجات قوات الأمن العراقية".

    واوضح البيان انه"وكجزء من عملية مراجعة التوظيف والموقع التي تمت في أوائل عام 2012 بالتشاور الوثيق مع الحكومة العراقية، فقد قررت السفارة ووزارة الخارجية الأمريكية إعادة ملحق كلية شرطة بغداد إلى وزارة الداخلية العراقية ونقل المستشارين التابعين للولايات المتحدة إلى مجمع السفارة الأمريكية بنهاية عام 2012".

    واشار ماكليلان الى ان برنامج تطوير الشرطة يشكل جزءاً حيوياً في العلاقة بين الولايات المتحدة والعراق، فضلا عن أنه وسيلة فعالة تعكس مدى وقوفنا إلى جانب أصدقائنا العراقيين في سعيهم لحماية سيادتهم ومؤسساتهم الديمقراطية من التهديدات الداخلية والخارجية".



    النجيفي يكشف عن توجه نينوى لحل جميع المشاكل مع اقليم كوردستان .

    شفق نيوز/ كشف محافظ نينوى، الاحد، عن توجه حكومة محافظته لحل جميع المشاكل العالقة مع اقليم كوردستان، مبيناً أن تغيير القيادات الكوردية في نينوى والتواصل بين الطرفين ادى الى تحسين العلاقة مع الكورد.

    وقال اثيل النجيفي لـ"شفق نيوز"، انه التقى شيوخ عشائر محافظة نينوى وبين خلال اللقاء ان محافظته تسير بالاتجاه الصحيح مع حكومة اقليم كوردستان من اجل القضاء على جميع المشاكل العالقة مع الاقليم.

    واضاف ان "الحل الصحيح يكون بلغة الحوار وليس العنف والتراشق الاعلامي وغيره من السجالات التي قد تسبب فجوات بين الحكومتين وعرقلة مواصلة العمل والبناء الذي قد يؤثر على محافظة نينوى".

    وكان محافظ نينوى، قد اعلن، في وقت سابق، عودة قائمة نينوى المتآخية التي تمثل الأحزاب الكوردية في محافظة نينوى، الى مجلس المحافظة بعد مقاطعة استمرت نحو ثلاث سنوات بسبب الخلافات بين القائمتين بشأن توزيع المناصب، مشددا على اهمية التعاون بين المحافظة واقليم كوردستان لبناء مستقبل جديد وتطوير المنطقة تنموياً.

    وبين النجيفي أن "تغيير القيادات الكوردية في نينوى والتواصل بيننا دفعنا الى تحسين العلاقة مع الإخوة الكورد".

    يذكر ان رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني استقبل في آواخر نيسان الماضي محافظ نينوى اثيل النجيفي وعبر الجانبان عن سرورهما بالاستقرار الذي تشهده محافظة نينوى، وخاصة بعد عودة كتلة نينوى المتآخية الى مجلس المحافظة، واعلن محافظ نينوى اثيل النجيفي عن امكانية استفادة المحافظة من تجربة إقليم كوردستان في جميع المجالات.



    الاتروشي:خطأ من محامي الشهرستاني بطريقة رفع دعوى القضائية ادى الى خسارته الدعوى المرفوعة ضدي

    {بغداد:الفرات نيوز} اكد النائب عن التحالف الكرستاني فرهاد الاتروشي ان محكمة بداءة الكرخ ابطلت دعوى نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني المقامة ضده بسبب عدم توفر الشروط القانونية الشكلية المطلوبة في الدعوة القضائية.

    وقال الاتروشي في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} اليوم ان" السبب الرئيسي لابطال الدعوة القضائية ضدي كان بسبب المحامي الذي سجل دعوة قضائية شخصية باسم نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة"، مبينا انه" لا يجوز تقديم دعوة شخصية وباسم الحكومة".

    واضاف انه" على هذا الاساس ابطل القاضي الدعوة المقامة ضدي من قبل الشهرستاني"، مشيرا الى ان" من حق الشهرستاني رفع دعوة جديدة ضدي لكنها ستاخذ وقتا طويلا".

    وكان مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني في 5/ نيسان الماضي ان هناك مجموعة من المحامين المتطوعين قدموا طلبات للمكتب لرفع دعوة قضائية ضد النائب التحالف الكردستاني فرهاد الاتروشي حول اتهامه الحكومة الاتحادية بتهريب النفط الى اسرائيل عبر الاردن وانه تم تكليف المستشار القانوني لمكتبنا برفع دعوة قضائية ضد النائب المذكور.

    وانتقد الاتروشي مدير اعلام الشهرستاني لتصريحاته التي ادلى بها ونفيه للخبر"، مؤكدا ان" الخبر صحيح لكن للاسف فان مدير اعلام الشهرستاني لا يعلم شيئا عن القانون".

    وكان مسؤول المكتب الاعلامي لنائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة فيصل عبد الامير نفى اليوم ما أعلنه القيادي في ائتلاف الكتل الكردستانية النائب فرهاد الاتروشي من ان المحكمة ابطلت الدعوة التي رفعها الشهرستاني ضده وان الدعوة مازالت مستمرة.

    وابدى الاتروشي استغرابه من" عدم معرفة نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة عن كيفية رفع دعوى قضائية"، متسائلا "كيف له ابرام عقود كبرى بمليارات الدولارات مع الشركات النفطية وعقود الكهرباء مع شركات الطاقة الكهربائية؟".

    واكد الاتروشي ان" الخبر الذي ادلى به مكتب الشهرستاني على وسائل الاعلام غير صحيح".

    وكان النائب عن التحالف الكردستاني فرهاد الاتروشي أتهم خلال مؤتمر صحفي للتحالف الكردستاني اليوم وزارة النفط في الحكومة الاتحادية بتهريب أكثر من {15} الف برميل يومياً الى اسرائيل.



    الكشف عن نظام جديد لانتخابات مجالس المحافظات

    الاتحاد: كشفت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الاثنين، عن مقترح لنظام انتخابي جديد لها لمجالس المحافظات.

    وقال رئيس الدائرة الانتخابية في مفوضية الانتخابات قاسم العبودي لوكالة كل العراق "لقد قدمنا للجنة الاقاليم والمحافظات في مجلس النواب مقترح نظام انتخابي يتضمن المزج بين نظامين هما نظام التمثيل النسبي ونظام الاغلبية على مستوى المحافظة من شأنه ان يحفظ قدرا من النسبية بالاضافة الى انه يضمن ارادة الناخبين في اختيار مرشحيهم مباشرة عن طريق القوائم على مستوى المحافظة". وأوضح ان "المقترح يقوم على أساس التصويت لاشخاص او لقائمة على ان يتم اختيار المقاعد أو جزء منها من خلال الاغلبية والاشخاص الذين حصلوا على أعلى الأصوات داخل القوائم جميعها ثم يحجز مجموعة من المقاعد على انها تعويضية يجري توزيعها على الكيانات السياسية على اساس التمثيل النسبي"، مشيرا الى ان المقترح شمل ايضاً نظام الكوتا بموجب القانون الخاص به وانه سيمنح للمرشحات من النساء.

    وأشار العبودي الى ان مقترح النظام الانتخابي الذي طرحته مفوضية الانتخابات لاقى قبولاً من أعضاء لجنة الاقاليم والمحافظات النيابية وانهم تعاملوا معه بجدية. وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أعلنت في 23 من كانون الثاني 2012 الانتهاء من المسودة النهائية لقانون انتخابات مجالس المحافظات والأقضية والنواحي، مؤكدة قرب إحالتها إلى مجلس النواب للتصويت عليه.



    الداخلية تنفي إحالة قائد الشرطة الاتحادية الفريق حسين العوادي إلى التقاعد

    السومرية نيوز/ بغداد: نفت وزارة الداخلية ، الاثنين، إحالة قائد الشرطة الاتحادية الفريق حسين العوادي إلى التقاعد، مبينة أن إحالة القادة والضباط إلى التقاعد يعد أمراً روتينياً ويصدر بشكل علني.

    وقالت الوزارة في بيان تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، "ما تناقله عدد من وسائل الإعلام بشأن إحالة قائد الشرطة الاتحادية الفريق حسين العوادي إلى التقاعد عار من الصحة"، داعية إياها إلى "التأكد وتحري الدقة قبل نشر المعلومات".

    وأكدت الوزارة أن "أمر إحالة القادة والضباط إلى التقاعد روتيني وعادي ويصدر بشكل علني ولا يتضمن أسراراً أو غايات متوهمة".

    يذكر أن وسائل إعلام محلية تناقلت مؤخراً خبراً مفاده إحالة رئيس الحكومة نوري المالكي قائد الشرطة الاتحادية الفريق حسين العوادي إلى التقاعد لأسباب تتعلق بعمل الشرطة الاتحادية.



    جمال البطيخ : نرفض اي مساومة سياسية على المناطق المختلف عليها

    بغداد ( إيبا ).. اعلن الامين العام للكتلة العراقية البيضاء جمال البطيخ رفض كتلته مساومة سياسية على المناطق المختلف عليها.

    وقال البطيخ في بيان صحفي تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه اليوم : ان من يريد الانتحار سياسياً عليه المساومة على قضية المناطق المختلف عليها ادارياً ، وليس المتنازع عليها ، لأن المتنازع عليها تكون بين دول وليس بين محافظات بلد واحد.

    وأضاف : حتى وان كانت هناك مساومات من بعض الكتل السياسية على بعض المناطق من اجل مكاسب وصفقات سياسية ، فإنها لن تنجح ، لأنه لايمكن ان يساوم اي عراقي على موقف وطني من اجل مكاسب خاصة.

    واكد البطيخ : ان قضية المناطق المختلف عليها لن تحل الا من خلال الدستور والقانون ، باعتباره المرجع الاساس للدولة العراقية والعملية السياسية.



    عضو في مجلس الانبار: صالح المطلك لم يكن له موقف ايجابي تجاه الانبار وتصريحاته حول العلواني مرفوضة

    {بغداد: الفرات نيوز} أنتقد عضو مجلس محافظة الانبار، فصيل العيساوي، تصريحات نأئب رئيس الوزراء صالح المطلك، بخصوص أقالة محافظ الانبار مأمون العلوني والتي وصف بها المطلك قرار المجلس باقالة العلواني بالتاريخي.

    وقال العيساوي في مؤتمر صحفي عقده بمجلس المحافظة حضرته وكالة {الفرات نيوز} اليوم الاثنين ان " تصريحات نائب رئيس الوزراء صالح المطلك حول اقالة محافظ الانبار والتي وصف بها قرار مجلسه اقالة العلواني بالتاريخي مرفوضة من قبلنا لان الاخيرة لم يكن له موقف ايجابي اتجاه الانبار، مبينا ان العلوني ما يزال يمارس عمله كعضو في مجلس محافظة الانبار .

    وكان مجلس محافظة الأنبار صوت امس الأحد بالاجماع على إقالة رئيس مجلسه مأمون العلواني بسبب رفضه الحضور الى جلسة الاستجواب التي دعا اليها مجلس المحافظة في وقت سابق.

    ورشح المجلس سعدون عبيد شعلان ليكون بديلا عن العلواني في رئاسة مجلس محافظة الانبار".

    وكان مجلس محافظة الانبار ، انتخب في 16 اب من العام الماضي مأمون سامي رئيسا له بدلا من جاسم الحلبوسي الذي تمت اقالته من قبل اعضاء المجلس .

    يذكر ان مأمون سامي العلواني الذي ينتمي للحزب الاسلامي، قد شغل منصب محافظ الانبار بين عامي 2005و2009 وفاز بعضوية مجلس المحافظة عن قائمة التوافق والعشائر عام 2009 كما رشح على الانتخابات النيابية عام 2010 بقائمة منفردة لكنه لم يفز بعضوية البرلمان العراقي.



    الخارجية الأميركية تدعو لإجراء الانتخابات بكركوك وتبحث مع محافظها المشاكل بين بغداد واربيل

    السومرية نيوز / كركوكأعلن محافظ كركوك، الاثنين، أن الخارجية الأميركية دعت خلال زيارتها المحافظة لضرورة إجراء الانتخابات فيها أسوة ببقية مناطق العراق، فضلا عن مناقشة المشاكل العالقة بين بغداد واربيل.

    وقال محافظ كركوك نجم الدين عمر كريم خلال مؤتمر صحافي حضرته "السومرية نيوز"، إن "وفداً من وزارة الخارجية الأميركية برئاسة نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون العراق بربارا ليف والقنصل الأميركي في كركوك توماس يازكردي ناقش خلال زيارته اليوم للمحافظة انتخابات كركوك والقضايا الأمنية والسياسية والخدمية فيها، كما تطرق للمشاكل بين الكتل السياسية، فضلا عن المشاكل العالقة بين حكومتي بغداد واربيل".

    وأضاف كريم أن الوفد دعا لـ"ضرورة إجراء انتخابات كركوك في وقتها المحدد أسوة بباقي محافظات العراق"، مؤكدا "وجود تطابق في وجهات النظر، سيما في مسألة التقارب وحل الخلافات بين مكونات العملية السياسية".

    وكان عرب كركوك، اعلنوا في ( 28 نيسان 2012)، عن اتفاقهم على خوض انتخابات مجلس المحافظة بقائمة موحدة، وفي حين دعوا لإجرائها بالتزامن مع انتخابات مجالس محافظات كردستان، طالبوا بإشراف البرلمان عليها وتدقيق سجل الناخبين وإبقاء وضع كركوك الدستوري والإداري على ما هو عليه مع استقدام قوات اتحادية لحماية الأمن والاستقرار لحين الانتهاء من العد والفرز.

    وكان المشاركون في المؤتمر الأول لمكونات كركوك، الذي عقد في (26 من نيسان 2012)، إلى حل مشاكل المحافظة بروح الأخوة والتعايش المشترك واحترام الآخر بعيداً عن التدخلات الإقليمية وإجراء انتخابات مجلسها، وفي حين دعت حكومتها المحلية الجميع لعدم تسييس الدين للتوصل لرؤية مشتركة للمستقبل، أكدت على وجود ضمانات تمنع هيمنة أي مكون على شؤون المحافظة.

    يشار إلى أن كركوك لم تشهد انتخابات مجالس المحافظات التي جرت خلال العام 2009، بسبب الخلافات بين مكوناتها، وتم تشكيل مجلس المحافظة عقب سقوط النظام السابق في نيسان من العام 2003 من ممثلي القوميات الرئيسة الأربع فيها، مع مراعاة حالة التوافق بغرض تنظيم أمور المحافظة وملء الفراغ الإداري والتشريعي فيها.

    وتنص المادة 23 من قانون انتخابات مجالس المحافظات على أن تجري انتخابات محافظة كركوك والأقضية والنواحي التابعة لها بعد تنفيذ عملية تقاسم السلطة الإدارية والأمنية والوظائف العامة بما فيها منصب رئيس مجلس المحافظة والمحافظ ونائب المحافظ بين مكونات محافظة كركوك بنسب متساوية بين المكونات الرئيسة.



    بشار الأسد يمنح الصدر وسام الجمهورية تثميناً لمواقفه تجاه سوريا

    السومرية نيوز/ النجف : منح الرئيس السوري بشار الأسد، الأحد، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وسام الجمهورية تثمينا لمواقفه تجاه الأحداث التي تشهدها سوريا، فيما اعتبرت وزارة الأوقاف السورية أن المؤتمر الذي عقده التيار الصدري في النجف جاء لتعزيز الوحدة ونبذ العنف والتطرف.

    وقال وكيل وزارة الأوقاف السورية نبيل سليمان الذي منح الوسام للصدر نيابة عن الرئيس بشار الأسد خلال الحفل الختامي لمؤتمر فاطمة الزهراء العالمي الذي إقامه التيار الصدري في النجف وحضرته "السومرية نيوز"، إن "منح الوسام يأتي تثميناً للمواقف الايجابية للسيد مقتدى الصدر تجاه الأحداث في سوريا".

    واعتبر سليمان المؤتمر "تعزيزاً للوحدة ونبذاً للعنف والتطرف".

    وكان المؤتمر العالمي للسيدة فاطمة الزهراء الذي أقامه التيار الصدري اختتم أعماله اليوم في محافظة النجف بعد أن استمر ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 100 شخصية من 35 دولة.وحذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في الـ17 من تشرين الثاني 2011، من فراغ السلطة في سوريا، معتبراً أن هناك فرقاً "كبيراً" بين ما يجري فيها والثورات العربية الأخرى، فيما دعا الشعب السوري إلى تحرير الجولان وعدم زج البلاد في حروب أهلية

    يشار إلى أن وسائل إعلام عديدة اتهمت جيش المهدي، بمساندة نظام الرئيس السوري بشار الأسد، فقد ذكرت صحيفة كويتية، في (17 من تشرين الثاني 2011)، أن المجلس الوطني السوري اتهم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بإرسال 4500 مسلح إلى سوريا لدعم نظام الأسد، مطالباً بفتح تحقيق بهذه المعلومات، في وقت نفت الحكومة العراقية الأمر مؤكدة وقوف العراق على الحياد.

    فيما اعتبر التيار الصدري، في السادس من كانون الاول 2011، اتهامات المعارضة السورية له بإرسال عناصر من جيش المهدي إلى سورية لمقاتلة المعارضة عارية عن الصحة، متهما المعارضة السورية بتجنيد بعثيين عراقيين مقيمين في سوريا لقتل مواطني من سوريا.

    كما اتهم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في (20 آذار 2012)، أطرافاً من داخل العراق بإرسال مقاتلين وخبراء بصناعة المتفجرات للقتال إلى جانب المعارضة السورية، وفيما نفى تدخل جيش المهدي بالنزاع الدائر هناك، اعتبر اتهام الصدريين بدعم الأسد "فرية تقف وراءها جهات تكيل بمكيالين".



    الناتو يرغب في تشكيل "خلية انتقالية" في العراق .

    شفق نيوز/ كشف السفير اليوناني في بغداد، الاثنين، عن وجود رغبة لدى حلف شمال الأطلسي (الناتو) لتشكيل "خلية انتقالية" في العراق.

    وأنهى حلف شمال الأطلسي في كانون الاول ديسمبر 2011 مهمته التدريبية التي بدأت عام 2004 رغم أنها كانت محدودة.

    وقال السفير اليوناني في بغداد ميركيريوس بي كرافيتس خلال لقائه وكيل وزارة الخارجية العراقية لشؤون التخطيط لبيد عباوي إن حلف الأطلسي يرغب في تعزيز العلاقات مع السلطات العراقية من خلال تكوين "خلية الناتو الانتقالية في العراق".

    وقدم الحلف خلال فترة تواجده في العراق، خبراته لقوات الأمن العراقية في مجالات عدة مثل الإمداد والتموين والأمن من خلال نحو مئة جندي دربوا أكثر من خمسة آلاف جندي وعشرة آلاف شرطي في العراق.

    ونقل بيان أصدرته الخارجية العراقية تلقت "شفق نيوز" نسخة منه عن كرافيتس قوله إن مهمة "الخلية الانتقالية" ستكون التنسيق والتعاون في مجالات التعاون المشتركة.

    يشار إلى أن حلف الأطلسي أنهى مهمته بعد فشل المحادثات مع بغداد بشأن تمديد المهمة بسبب الخلافات على الإطار القانوني الذي يغطي قوات الحلف في العراق. واليونان عضو في حلف الأطلسي وانضمت إليه في شباط فبراير عام 1952.



    وزارة البيشمركة تتهم المالكي بتعطيل القوانين التي تربط الإقليم بالدولة العراقية

    السومرية نيوز/ أربيل : اتهمت وزارة البيشمركة بإقليم كردستان، الاثنين، الحكومة العراقية وبشكل خاص رئيسها نوري المالكي بتعطيل العمل بالقوانين التي تربط الإقليم بالدولة العراقية، مؤكدة أن من بينها فقرات قانونية حول تدريب وتسليح وتمويل القوات المسلحة في الأقليم، وبينها 35 ألف عنصر أمن تابعين لوزارة الداخلية الاتحادية ببغداد.

    وقال المتحدث باسم وزارة البيشمركة اللواء جبار ياور في مؤتمر صحفي عقده بأربيل، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "الحكومة العراقية وبشكل خاص رئيسها نوري المالكي يعطل العمل بالقوانين التي تربط الإقليم بالدولة العراقية، والتي من بينها فقرات قانونية حول تدريب وتسليح وتمويل القوات المسلحة في الأقليم".

    وأوضح ياور أنه "وفق المادة 121 من الدستور العراقي، يحق لكردستان أن تكون له قوات مسلحة لحماية الإقليم، وهو يحتفظ بقوات من الشرطة والأمن والبيشمركة"، مضيفاً أن "القوات المسلحة العراقية ومنها قوات إقليم كردستان باعتبارها جزءً من منظومة الدفاع العراقية، تنفذ مهام دستورية، لذلك جرى تخصيص 36 ترليون و600 مليار دينار لوزارة الدفاع العراقية للفترة 2007-2012، لكن الإقليم لم يحصل منها حتى ولو 36 ديناراً"، بحسب تعبيره.

    واعتبر ياور عدم تمويل الحكومة العراقية القوات المسلحة في إقليم كردستان "مخالفاً للقوانين العراقية، التي يعد الإقليم جزءا منها".

    وأوضح المتحدث باسم وزارة البيشمركة أن "للحكومة العراقية ممثلة بوزارة الداخلية أكثر من 35 ألف عنصر أمن في الإقليم، وهم موزعون على ثلاثة ألوية لقوات حرس الحدود وشرطة الجمارك والجوازات والإقامة، فضلاً عن مقار استخبارية تابعة لوزارة الدفاع، وكلها تتلقى التعليمات من بغداد بشكل مباشر".



    الأنتربول يبدأ بملاحقته .. رجل أعمال يستولي على 96 مليون دولار لبناء ثلاث مستشفيات

    الاتحاد: قالت السلطات العراقية، الاثنين، أنها بدأت بملاحقة المدعو جمال عبدالواحد عبر الشرطة الدولية الانتربول لاعتقاله وتسليمه لبغداد بعد فراره منها، فيما اكدت انها القت القبض على شريكه في العمل ومحاميه الخاص.

    وقال مفتش عام وزارة الصحة عادل محسن لـ(آكانيوز) إن "العراق وعبر الشرطة الدولية الانتربول بدأ بملاحقة المقاول المدعو جمال عبدالواحد لغرض اعتقاله وأعادته الى البلاد، على خلفية مقاولة تتعلق بأنشاء ثلاثة مستشفيات في بغداد والديوانية وديالى". واوضح محسن أن "مسؤولين سابقين في وزارة الصحة أحالوا للمقاول المذكور مشروعا لبناء ثلاثة مستشفيات على اعتبار ان شركته هي استرالية وأتضح فيما بعد انه رجل عراقي يدعى جمال عبدالواحد وليس لديه خبرة في مجال البناء". واضاف مفتش عام الوزارة أن "عبد الواحد سلم خطابات ضمان مزورة آنذاك واستلم مبلغا قدره 96 مليون دولار كسلف مالية وحسن الاداء ومنح حسب المقاولة 30 شهرا لإنجاز العمل". وبين انه "بعد مرور اكثر من 35 شهرا اتضح ان نسبة الانجاز بلغت 16% فقط لذا تم اعتقال شريكه في العمل ومحاميه وهما عراقيا الجنسية". وتكررت محاولات الاحتيال على المؤسسات الحكومية لسرقة الاموال بوصولات مزورة لأكثر من مرة وكان اخرها محاولة سرقة مبلغ 7 ترليون دينار بوصل مزور. وشكل مجلس النواب لجنة تحقيقية لمعرفة الجهات التي تقف وراء محاولة سرقة المبلغ المذكور اعلاه وكيفية تمرير مستند مزور لتنفيذ عملية السرقة. فيما تعرض العراق العام الماضي الى محاولة سرقة مبلغ 1.7 مليار دولار بعقدين ابرمتهما وزارة الكهرباء مع شركتين اتضح فيما بعد انهما شركتان وهميتان وتم الغاء العقدين واقالة وزير الكهرباء من منصبه.













      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 21, 2019 7:00 am