بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 24 ايار 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 24 ايار 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الخميس مايو 24, 2012 3:12 am

    المالكي لإشتون: نجاح اجتماع دول ( 5 +1 ) سينعكس ايجابيا على المنطقة والعراق

    السومرية نيوز/ بغداد : أكد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، الأربعاء، أن نجاح اجتماع دول ( 5+ 1) بشأن الملف النووي الإيراني الذي عقد في بغداد، اليوم، سينعكس ايجابيا على المنطقة والعراق بشكل خاص، فيما أشارت منسقة الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية كاثرين اشتون إلى أن بغداد أصبحت محورا لهذا النشاط الدولي الكبير بعد إن كانت محورا للنشاط العربي

    وقال نوري المالكي في بيان صدر عن مكتبه على هامش لقائه منسقة الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية وسياسات الأمن ورئيسة الوفد المفاوض في اجتماعات دول (5+1) كاثرين اشتون وتلقت "السومرية نيوز"، إن "عقد اجتماع دول ( 5+1) في بغداد يعتبرا حدثا مهما"

    واكد المالكي أن "الجميع يتطلع إلى نجاح المباحثات الجارية حول الملف النووي الإيراني كون ذلك سينعكس بشكل ايجابي على عموم المنطقة والعراق بشكل خاص"، معربا عن استعداد العراق "لتقديم كافة التسهيلات اللازمة التي تساعد على إنجاح المفاوضات"

    من جانبها قالت كاثرين اشتون خلال البيان، إن "التوصل إلى حل في هذا الملف يمثل رغبة الجميع وليس الدول المتفاوضة فقط"، مشيدة بـ"الأجواء المناسبة التي وفرتها بغداد لعقد مثل هذا المفاوضات الصعبة".

    واعربت اشتون عن سرورها "لوجودنا في بغداد التي أصبحت محور هذا النشاط الدولي الكبير بعد إن كانت محورا للنشاط العربي من خلال نجاحها بعقد مؤتمر القمة العربية"، مبدية حرص "الاتحاد الأوروبي على تطوير العلاقات بين العراق ودول الاتحاد في جميع المجالات وتفعيل اتفاقية الشراكة والتعاون الموقعة بين الطرفين".

    وعقد في قصر الضيافة بالمنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد، ، اجتماع دول (5+1) وإيران لبحث ملف طهران النووي بمشاركة وفود الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية والصين وفرنسا وصلت، ومسؤول الملف النووي الإيراني سعيد جليلي، عقب موافقة الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا، فيما أكدت الحكومة العراقية جاهزيتها لحمايته وعدم السماح لأي دولة مشاركة في الاجتماع أن تتدخل أمنياً.



    الشابندر :المالكي هو رئيس الوزراء ولايمكن استبداله بمرشح اخر

    [بغداد اين]: قال النائب في التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر ان التحالف الوطني لم ولن يخضع للإملاءات والمالكي هو مرشحه كان ولايزال ولايمكن استبداله بمرشح اخر ".

    واضاف الشابندر في تصريح لمراسل وكالة كل العراق [ اين ] ان" التحالف الوطني متماسك ولن يتخلى عن المالكي كرئيس للوزراء ,مشيرا الى ان موضوع سحب الثقة لن يحصل وان البرلمان مفتوح لاجابة النواب عن هذا الموضوع ".

    وكان عدد من قادة الكتل السياسية قد عقدوا عصر السبت الماضي اجتماعا تشاوريا في منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في النجف بعد انتهاء المهلة الممنوحة لرئيس الوزراء نوري المالكي الخميس الماضي وفشل التحالف الوطني في الوصول الى حلول توافقية بسبب الخلاف الذي نشب بين التيار الصدري ودولة القانون

    وذكر مصدر مطلع لـ [أين] في وقت سابق ان " اجتماع النجف تمخض عن تقديم رسالتين الاولى التحالف الوطني لايجاد بديل عن رئيس الوزراء نوري المالكي خلال اسبوع وترشيح شخصية أخرى لتولي منصب رئاسة الوزراء "، مضيفاً " كما تم تقديم رسالة الى رئيس الجمهورية جلال طالباني تطالبه بسحب الثقة عن المالكي " مشيرا الى ان " رئيس المؤتمر الوطني العراقي احمد الجلبي الذي شارك بالاجتماع قد كلف بايصال الرسالتين للتحالف الوطني وطالباني ".

    يذكر ان الصدر قد بعث برسالة الى رئيس الحكومة بعد اجتماع اربيل في 28 نيسان الماضي وشارك فيه الصدر ورئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي .تضمنت تسع نقاط من بينها الزام المالكي بتنفيذ اتفاقية اربيل ومقررات الاجتماع الخماسي والا سيتم سحب الثقة منه والذي رفضه ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه المالكي باعتباره تهديدا غير مقبول".



    ائتلاف المالكي: غياب مصر أفسح المجال لقطر والسعودية للبروز والتطرف .

    شفق نيوز/ قال ائتلاف دولة القانون، الأربعاء، إن غياب مصر عن الساحة العربية أفسح المجال لدولتي قطر والسعودية للبروز وإظهار "التطرف الديني"، فيما اتهم الدولتين بـ"العمالة لإسرائيل"، طالب الحكومة العراقية بأخذ الانتخابات المصرية بعين الاعتبار لما لنتائجها من انعكاسات سلبية أو ايجابية.

    وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون عبود العيساوي في حديث لـ"شفق نيوز" إن "غياب مصر عن الساحة العربية أعطى المجال لقطر والسعودية للظهور وإبراز التطرف الديني"، متهماً إياهما بـ"العمالة للعمل بالنيابة عن إسرائيل واخذ دورها بالمنطقة".

    وأكد على "ضرورة أن تنظر الحكومة العراقية إلى الانتخابات المصرية بمنظار دقيق كونها تمثل عودة مصر إلى الساحة العربية"، مشيراً إلى أن "المرحلة القادمة في مصر ستنعكس إيجابا على مواقف بعض الدول في المنطقة كالعراق من خلال تفعيل تعاون مثمر بين البلدين".

    وأضاف النائب عن ائتلاف دولة القانون أن "دولة مصر ذات ثقل سكاني واقتصادي سيكون لها دور متوازن ومتفهم لقضايا المنطقة أكثر من باقي الدول نظرا للخبرة الدبلوماسية المصرية في هذا المجال".

    ويتهم سياسيون عراقيون دولتي قطر والسعودية بالعمل على إذكاء الفتنة الطائفية في المنطقة بشكل عام، والدول التي تشهد تعددية مذهبية بشكل خاص مثل العراق والبحرين وسوريا.

    وتوجه أكثر من 50 مليون مصري وسط إجراءات أمنية مشددة إلى صناديق الاقتراع ابتداء من صباح اليوم الأربعاء وإلى مساء الخميس لانتخاب رئيس البلاد من بين 13 مرشحا، بعد ثورة 25 كانون الثاني التي أطاحت بحكم الرئيس السابق حسني مبارك.



    الكتلة البيضاء:مسألة سحب الثقة عن حكومة المالكي باتت تولد صراعا في العراق

    اربيل23ايار/مايو(آكانيوز)- قالت الكتلة البيضاء اليوم الاربعاء، ان مسألة سحب الثقة عن حكومة المالكي باتت تولد صراعا بين الكتل السياسية، الا انه ليس صراعا وطنيا بل صراع حزبي.

    وكان النائب عن العراقية حسين الشعلان أكد في تصريح لصحيفة المدى البغدادية، يوم الاحد(20/5/2012)، إن "السيد مقتدى الصدر أصر في اجتماع القادة في النجف على تحديد مهلة أسبوع واحد للتحالف الوطني لإنهاء الأزمة السياسية العالقة، والإجابة على رسالة قادة اجتماع أربيل"، وقال "إن العبرة ليس في المهلة بقدر ما يحمله الطرف الآخر من حسن نوايا للخروج من الأزمة".

    فيما أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن الاتفاق على رفض الدكتاتورية والتفرد بالسلطة كان أفضل نتائج اجتماع ممثلي الكتل والأحزاب في النجف

    وقال الناطق بأسم حركة الوفاق الوطني هادي الظالمي في وقت سابق من لـ(آكانيوز) إن "العد التنازلي لمرحلة مابعد المالكي قد بدأ وأن الانظمة التي تصل الى مشارف الهاوية دائما ما تعمد على تهويل اعلامي بشأن خطورة المراحل المقبلة"

    وقال امين عام الكتلة جمال البطيخ لوكالة كردستان للانباء(آكانيوز) اليوم ان "هناك اتفاقات جرت بين اطراف سياسية، خلال اجتماع اربيل وفق مبادرة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، وغيرها من الاتفاقات، ولكن هذه الاطراف اختلفت على مسألتين، اذ ذهب البعض الى ضرورة تنفيذ بنود الاتفاقات كما هي، فيما شدد البعض الاخر على ضرورة ألا تتعارض تلك الاتفاقات مع الدستور العراقي".

    وزاد بالقول ان "الاختلافات بين الكتل ما زالت ناشبة الى الان، اما مسألة سحب الثقة عن حكومة المالكي فان الامر بات يحدث صراعا، (...) لكنه ليس صراعا على اسس قضايا وطنية، بل هي صراعات حزبية مبنية على اسس مصلحية".

    واستدرك بالقول "لكن سحب الثقة سيولد مشاكل اخرى فيما يتعلق بحكومة تصريف اعمال، ونحن نعتقد ان هذا لا يمثل حلا جذريا للازمة السياسية"،مضيفاً"بالمقابل هناك مطالبات ظهرت الى السطح ،تدعو الى سحب الثقة من رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي على اساس انه بات يجير النواب لخدمة حزبه لا لخدمة البلد".

    وتابع البطيخ ان "الصراع الناشب حالياً في العراق تولد بسبب انعدام النضوج السياسي، ونحن نتساءل لو كان هذا هو وضع العراق بعد مرور 10 سنوات على العملية السياسية والديمقراطية الجديدة فمتى سنبني البلد، وما زالت الكتل السياسية تتنازع على المناصب السيادية".



    دولة القانون: لم نتسلم التوصيات التي خرج بها اجتماع النجف

    بغداد- سوا: قال ائتلاف دولة القانون إنه لم يتسلم أي توصيات تتعلق بالاجتماع الذي عقده عدد من كبار قادة البلاد في مدينة النجف السبت.

    وأشار النائب عن الائتلاف حسين الأسدي في اتصال مع "راديو سوا" إن ما تتناوله وسائل الإعلام بشان توصيات اجتماع النجف ليست سوى تسريبات، وأن قيادة الائتلاف لم تسلم أي رسالة رسمية في هذا الصدد حتى الآن.

    ودعا الأسدي في معرض إجابته، رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي إلى طرح موضوع سحب الثقة عن الحكومة عبر مجلس النواب بدلا من الإعلان عنها في وسائل الإعلام، داعيا إياه إلى اعتماد الآليات التي حددها الدستور لسحب الثقة عن الحكومة.

    وكان النجيفي قد أصدر الاثنين بيانا قال فيه إن لقاءات القوى السياسية خلال الأيام الماضية أفضت إلى رغبة حقيقية لسحب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكي ومنح التحالف أسبوعا بدأ من يوم السبت الماضي لتقديم مرشح بديل عن المالكي.

    هذا، وقال النائب عن قائمة العراقية أحمد المساري في حديث لـ"راديو سوا" إن رسالة النجيفي تعبر عن موقف العراقية مؤكدا توجه الكتل إلى تقديم طلب لسحب الثقة عن الحكومة، لاسيما بعد انتهاء المهلة التي منحها قادة القوى السياسية أمام المالكي للاستجابة للتوصيات التسعة التي خرج بها اجتماعهم في اجتماعهم في أربيل نهاية الشهر الماضي.



    ائتلاف العراقية: سنتخذ خطوات دستورية لإقالة المالكي في حال عدم استبداله ؟؟

    بغداد(الاخبارية).. أعلنت عضو حركة الحل النائب عن/ائتلاف العراقية/ لقاء مهدي الوردي، أن القائمة العراقية ستتخذ الخطوات الدستورية كجمع التواقيع البرلمانية لسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي، في حال عدم قيام التحالف الوطني باستبداله.

    وقالت الوردي في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربعاء: إن حديث التحالف الوطني وائتلاف دولة القانون عن أنهم غير معنيين بأجتماعات اربيل والنجف، "غير مقبول"، مبينة ً: أن نتائج هذه الاجتماع تمثل إرادة الشعب العراق، لان هؤلاء الكتل ممثلة في مجلس النواب.

    وأضافت النائب عن العراقية: نتمنى من التحالف الوطني الاستجابة لمهلة اجتماع النجف باستبدال نوري المالكي، وان في حال عدم استبداله، فإننا سنلجأ الى الخطوات الدستورية كجمع التواقيع لاستجواب المالكي وإقالته، على الرغم من أنها تحتاج لوقت.

    وكان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، قد كشف عن توصل الأطراف السياسية الفاعلة في العراق الى رغبة حقيقية في استبدال رئيس الوزراء.



    دولة القانون :ماضون بقوة لسحب الثقة عن النجيفي

    بغداد/ الاستقامة الالكترونية/ : أكد عضو في ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي على ان ائتلافه ماضٍ بقوة نحو سحب الثقة عن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي.

    وقال عضو الائتلاف علي العلاق لــ صحيفة" الاستقامة الالكترونية" ان موضوع سحب الثقة عن النجيفي خطوة قديمة وليست جديدة وليس ردة فعل كما يشاع الان لان هناك عدة اسباب لسحب الثقة عن النجيفي منها انه" لا يستطيع ان يمثل الشعب العراقي كرئيس للبرلمان و يسخر كل امكانيات مجلس النواب للقائمة العراقية فقط وان سفراته و ايفاداته الكثيرة جدا ليست لمصلحة الشعب العراقي وانما لمصلحته الشخصية.

    واضاف العلاق ان موضوع سحب الثقة عن النجيفي ليس تهديدا وانما هو موضوع جدي ونحن ماضون بهذا الموضوع ونبحث حاليا عن الاجراءات الاولية لتطبيق هذا الموضوع.

    وقد اعلن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي الاسبوع الماضي عن تقديم طلب الى التحالف الوطني لايجاد بديل عن رئيس الوزراء نوري المالكي خلال مدة لا تتجاوز اسبوع بدأت منذ يوم السبت الماضي.

    وقال النجيفي في مقابلة تلفزيونية ان" هناك طلباً واضحاً الآن للتحالف الوطني الذي يتنمي اليه المالكي بإيجاد بديل عن رئيس الوزراء الحالي وهذا الامر حدد في مدة لا تتجاوز أسبوع وهذه المدة بدأت منذ يوم السبت عندما وقعنا الاتفاق في الاجتماع الذي عقد في محافظة النجف وهناك أشياء أخرى ستظهر في حينها".

    وكان الخبير القانوني طارق حرب قد اكد على ان إقالة رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي يجب ان تكون بالأغلبية المطلقة لعدد أعضاء المجلس.

    وقال حرب في بيان له تلقت" الاستقامة الالكترونية" نسخة منه اليوم انه" يجوز لمجلس النواب اقالة رئيس المجلس بالاغلبية المطلقة لعدد اعضاء المجلس بعد تقديم طلب مسبب من ثلث اعضاء المجلس طبقا لاحكام المادة 2/12 من النظام الداخلي لمجلس النواب والمادة الاولى/ ثانيا من القانون رقم 49 لسنة 2007 ".



    التيار الصدري يؤكد ان جميع الخيارات مطروحة في حال لم تنفذ نقاط اجتماع النجف

    بغداد / فرسان الامل : قال النائب عن التيار الصدري جواد الشهيلي ان اجتماع النجف الذي عقد في منزل السيد مقتدى الصدر جاء مكملاً للاجتماع التشاوري الذي عقد في أربيل

    وقال الشهيلي ان " الاجتماع الأخير في النجف وضع الآليات من اَجل الخروج بحلول واضحة وصريحة لأجل إنهاء الأزمة السياسية الحاصلة في البلاد "، مشيرا الى ان " اجتماع الساسة في اربيل و الذي أعقبه في النجف طالب بإصلاحات سياسية و دستورية و في حال عدم توفرها فان الخيارات الدستورية ستكون مطروحة و من حق الجميع التصرف بها في إشارة الى إمكانية سحب الثقة من رئيس الحكومة نوري المالكي ".

    واكد على انه " في حال سحب الثقة من رئيس الحكومة الحالي فسيكون البديل حصرا من داخل التحالف الوطني الذي يعد الكتلة الأكبر في العملية السياسية حتى اللحظة".



    العراقية: نتحدى إي كتلة تستطيع سحب الثقة عن النجيفي

    بغداد/ الاستقامة الالكترونية/ : أكدت القائمة العراقية التي يتزعمها اياد علاوي على انها تتحدي اي كتلة تستطيع سحب الثقة عن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي كونه مقبول من الإطراف كافة.

    وقال عضو القائمة طلال الزوبعي لــ صحيفة" الاستقامة الالكترونية" اليوم الاربعاء، ان القائمة تتحدى اي كتلة تستطيع سحب الثقة عن أسامة النجيفي كونه مقبول من الكتل كافة و لأنه شخصية وطنية و مقبولة لدى الاطراف كافة، مضيفا ان النجيفي يبحث عن استقرار البلاد وتشريع قوانين تخدم الشعب العراقي وان الأصوات الداعية الى سحب الثقة عنه هي أصوات بعيده كل البعد عن الحقيقة.

    واضاف ان الكتل كافة وصلت الان الى قناعة كاملة لسحب الثقة عن الحكومة الحالية وان ائتلاف العراقية لن يسكت بعد الان على التجاوزات التي تحصل على القائمة فهناك انتهاك واضح لحقوق القائمة واننا سنقف وقفة جدية ضد هذا الموضوع.

    وكان عضو في ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي على ان ائتلافه ماضٍ بقوة نحو سحب الثقة عن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي.

    وقال عضو الائتلاف علي العلاق لــ صحيفة" الاستقامة الالكترونية" ان موضوع سحب الثقة عن النجيفي خطوة قديمة وليست جديدة وليس ردة فعل كما يشاع الان لان هناك عدة اسباب لسحب الثقة عن النجيفي منها انه" لا يستطيع ان يمثل الشعب العراقي كرئيس للبرلمان و يسخر كل امكانيات مجلس النواب للقائمة العراقية فقط وان سفراته و ايفاداته الكثيرة جدا ليست لمصلحة الشعب العراقي وانما لمصلحته الشخصية.



    الساعدي: رسالة النجف أفشلت كل الشائعات التي تدعي بتمسك التحالف الوطني برئاسة الوزراء

    بغداد/ الاستقامة الالكترونية/ : اكد النائب المستقل صباح الساعدي على ان رسالة اجتماع النجف الاشرف أبطلت كل الشائعات التي يطلقها البعض حول وجود مؤامرة دولية لأخذ حق التحالف الوطني في رئاسة الوزراء.

    وقال الساعدي لــ صحيفة" الاستقامة الالكترونية" ان على التحالف الوطني التفاعل بايجابية مع مضمون الرسالة قبل انتهاء المدة المحددة لها من اجل الخروج من الأزمة الخانقة التي يمر بها.

    وكان رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي قد أعلن الأسبوع الماضي عن تقديم طلب الى التحالف الوطني لايجاد بديل عن رئيس الوزراء نوري المالكي خلال مدة لا تتجاوز اسبوع بدأت منذ يوم السبت الماضي.

    وقال النجيفي في مقابلة تلفزيونية ان" هناك طلباً واضحاً الآن للتحالف الوطني الذي ينتمي اليه المالكي بإيجاد بديل عن رئيس الوزراء الحالي وهذا الامر حدد في مدة لا تتجاوز أسبوع وهذه المدة بدأت منذ يوم السبت عندما وقعنا الاتفاق في الاجتماع الذي عقد في محافظة النجف وهناك أشياء أخرى ستظهر في حينها".



    الكردستاني: دولة القانون لن يسلم الحكم ويتمسك به بقوة الحديد والنار

    السومرية نيوز/ بغداد: اعتبر التحالف الكردستاني، الأربعاء، أن ائتلاف دولة القانون لن يسلم الحكم سواء أكان بسحب الثقة أم بغيرها، مؤكدا أنه متمسك به بـ"قوة الحديد والنار"، متهما إياه بأتباع سياسة التهميش والإقصاء للآخرين.

    وقال النائب عن التحالف شوان محمد طه في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "النهج الجديد لسياسة دولة القانون هو التهميش والإقصاء للآخرين"، مبيناً أن "هذا الأمر يتم من خلال إثارة المشاكل مع الكتل الأخرى كالقائمة العراقية باستهداف قيادتهم وخلق المشاكل مع إقليم كردستان، وحتى مع بعض الكتل المنضوية داخل التحالف الوطني".

    واعتبر طه أن "هذه الأسلوب سيرجع العملية السياسية في العراق إلى الهاوية والانحدار إلى نقطة الصفر"، مؤكداً أن "دولة القانون لن يسلم الحكم، سواء كان بسحب الثقة أم بغيرها، لأنه متمسك بالحكم بقوة الحديد والنار".

    ولفت طه إلى أن "هذه المشكلة موجودة منذ الانتخابات الأخيرة، لأنه لا يؤمن بالتداول السلمي للحكم بشكل قطعي"، داعياً ائتلاف دولة القانون إلى "إعادة النظر ببرنامجه السياسي وإبداء المرونة مع الكتل الأخرى لحلحة الخلافات".

    وكان رئيس الجمهورية جلال الطالباني وجه، اليوم الأربعاء (23 أيار 2012) بتحديد موعد لعقد المؤتمر الوطني سريعاً، فيما عزا نائبه السبب إلى أن المشهد السياسي لم يعد يتحمل التأجيل، وتوقع أن يشهد الأسبوع المقبل حراكاً واسعاً بين الزعماء ورؤساء الكتل.

    وذكرت تقارير صحافية أن اجتماعي أربيل في (28 نيسان 2012) والنجف في (19 أيار 2012) هدفا إلى التمديد لحكومة المالكي، فيما كشف مصدر مقرب من رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي أن اجتماع النجف أمهل التحالف الوطني أسبوعاً واحداً لتقديم بديل عن رئيس الحكومة، وأكد أن المهلة بدأت في (20 أيار 2012).

    وتزامن الكشف عن المهلة التي حددها اجتماع النجف للتحالف مع كشف القيادي في ائتلاف دولة القانون كمال الساعدي عن جمع تواقيع 163 نائباً لإقالة رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي من منصبه بسبب "عدم كفاءته" في إدارة جلسات البرلمان و"عرقلته" عمل الحكومة.

    وأعلن التحالف الكردستاني، اليوم الأربعاء، أنه لن يشارك بإقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي في حال عرضت على التصويت، مؤكدا أن النجيفي لم يخرق الدستور ولا القانون، معتبرا أن موضوع إقالته هو محاولة لصرف الأنظار عن اجتماعات أربيل والنجف وتصعيد للأزمة من قبل دولة القانون.

    وتأتي محاولة دولة القانون إقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي بعد ثلاثة أيام على اجتماع قادة في القائمة العراقية والتحالف الكردستاني (في 19 أيار 2012) في منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بمحافظة النجف وسط غياب تام لقادة ائتلاف دولة القانون.

    وأكد الصدر أن الاجتماع انتهى إلى "شيء يحتاج للمسات أخيرة فقط"، فيما أشار رئيس البرلمان والقيادي في العراقية أسامة النجيفي إلى أن موضوع سحب الثقة من المالكي "قيد النقاش" بين القوى السياسية.

    ويعتبر اجتماع النجف الثاني من نوعه بعد اجتماع أربيل الذي عقده رئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني وزعيم القائمة العراقية إياد علاوي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، ورئيس البرلمان أسامة النجيفي في (28 نيسان 2012).

    وحدد الصدر حينها للمالكي مهلة 15 يوماً في رسالة بعثها إلى زعيم التحالف الوطني إبراهيم الجعفري للبدء بتنفيذ مقررات اجتماع القادة الخمسة في أربيل، التي تضمنت التركيز على أهمية الاجتماع الوطني وضرورة الالتزام بمقرراته، والالتزام بالدستور الذي يحدد شكل الدولة وعلاقة السلطات الثلاث واستقلالية القضاء وترشيح أسماء للوزارات الأمنية، لكن المهلة انتهت في (17 أيار 2012)، من دون التوصل إلى نتيجة ملموسة وسط إصرار ائتلاف دولة القانون على التأكيد أنه سلم رد المالكي إلى التيار الصدري ونفي الأخير الأمر.

    ودعا الطالباني (في 18 أيار 2012) الكتل السياسية إلى الالتزام بالاتفاقات التي قامت على أساسها الحكومة الحالية، فضلاً عن وقف الحملات الإعلامية واعتماد الدستور كمرجعية، فيما أبدى المالكي بعد يومين تأييده مبادرة رئيس الجمهورية التي تضمنت ثمانية بنود، وجدد دعوته جميع الكتل إلى الاجتماع في بغداد من دون شروط مسبقة.

    لكن المالكي اعتبر من جهة أخرى أن الكثير من الاجتماعات التي تشهدها البلاد أمر طبيعي في ظل نظام ديمقراطي "يقوم على أنقاض حقبة دكتاتورية مقيتة"، التصريح الذي استدعى رداً من نائب رئيس إقليم كردستان كوسرت رسول الذي أكد أن كلام المالكي لن يؤثر على مشاركة الكرد في أي اجتماع يعقد في العاصمة، ودعا جميع الأطراف إلى اللجوء للحوار لحل الأزمة السياسية.



    أياد السامرائي : سحب الثقة عن المالكي مسألة متروكة للتحالف الوطني

    [ بغداد اين ]: قال رئيس تحالف الوسط إياد السامرائي ان". مسالة سحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي هي مسالة متروكة للتحالف الوطني وان الكتل السياسية الأخرى ستتعامل مع الموضوع على اساس قرار التحالف الوطني".

    وأضاف السامرائي في تصريح لمراسل وكالة كل العراق [ أين ] ان "الذي حرك موضوع سحب الثقة هو السيد مقتدى الصدر وهو عنصر أساسي بالتحالف فالأمر متروك لمكونات التحالف الوطني لحل القضية. مشيرا الى ان الكتل السياسية الأخرى ستتعامل مع الموضوع على أساس قرار التحالف الوطني "

    وقال "لا نستطيع ان نتكهن بما يحدث لموضوع سحب الثقة من دون عرضه على مجلس النواب ومناقشة المالكي أي هناك عدة إجراءات لإنهاء المسالة غير اجتماعي أربيل والنجف"

    كان عدد من قادة الكتل السياسية قد عقدوا عصر السبت الماضي اجتماعا تشاوريا في منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في النجف الاشرف بعد انتهاء المهلة الممنوحة لرئيس الوزراء نوري المالكي الخميس الماضي وفشل التحالف الوطني في الوصول الى حلول توافقية بسبب الخلاف الذي نشب بين التيار الصدري ودولة القانون ".

    يذكر ان الصدر قد بعث برسالة الى رئيس الحكومة بعد اجتماع اربيل في 28 نيسان الماضي وشارك فيه الصدر ورئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي .تضمنت تسع نقاط من بينها الزام المالكي بتنفيذ اتفاقية اربيل ومقررات الاجتماع الخماسي خلال 15 يوما والا سيتم سحب الثقة منه وقد رفض ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه المالكي ذلك واعتبره تهديدا غير مقبول".



    التحالف الكردستاني: النجيفي لم يخرق الدستور ولن نصوت على إقالته

    السومرية نيوز/ بغداد: أعلن التحالف الكردستاني، الأربعاء، أنه لن يشارك بإقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي في حال عرضت على التصويت، مؤكدا أن النجيفي لم يخرق الدستور ولا القانون، معتبرا أن موضوع إقالته هو محاولة لصرف الأنظار عن اجتماعات أربيل والنجف وتصعيد للأزمة من قبل دولة القانون.

    وقال النائب عن التحالف محما خليل في حديث لـ"السومرية نيوز "، إن "التحالف الكردستاني لن يشارك في التصويت على إقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي في حال عرض البرلمان"، مبينا أن "التحالف يستند إلى الركائز الأساسية في العملية السياسية، وهي الدستور العراقي بالإضافة إلى الاتفاقات ومن ضمنها اتفاقية أربيل".

    وأضاف خليل أن "التحالف يرى أن النجيفي لم يخرق الدستور ولم يتجاوز على القانون"، معتبرا "الحديث عن إقالة النجيفي محاولة لصرف الأنظار عن اجتماعي أربيل والنجف، وتصعيدا للازمة حتى لا يكون هناك حلول، كما أنها محاولات لإرباك الوضع وخلط الأوراق".

    واتهم خليل ائتلاف دولة القانون بـ"إتباع سياسة التصعيد للازمات حتى لا تكون هناك حلول".

    وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون كمال الساعدي كشف، أمس الثلاثاء (22 أيار الحالي)، عن جمع تواقيع 163 نائباً لإقالة رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي من منصبه، عازياً السبب إلى "عدم كفاءته" في إدارة جلسات البرلمان "وعرقلته" عمل الحكومة.

    وأوضح خليل أن "العدد المذكور في جمع تواقيع 163 نائبا غير صحيح لأن مجلس النواب في عطلة وهذه مجرد دعاية أكثر ما تكون حقيقة"، مشددا على ضرورة أن "تستند آليات سحب الثقة من الرئاسات على بنود الدستور وليس على آراء الآخرين".

    كما كشف مصدر في التحالف الوطني، أمس الثلاثاء، أن التحالف اتخذ قرارا بسحب الثقة من رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي "لتنفيذه أجندة خارجية مضرّة"، وبين أن التحالف يعتبر النجيفي مسؤولا عن الأزمات السياسية في البلاد "وإضعاف قدرة الدولة"، لافتا إلى أنه ستوجه دعوة للعراقية لترشيح بديل عنه، في وقت أكد خبير قانوني أن البرلمان يحق له إقالة رئيسه بعد تصويت 163 نائبا على ذلك.

    وأكدت القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي، اليوم الأربعاء (22 أيار الحالي)، أن حديث ائتلاف دولة القانون عن جمع 163 توقيعا لإقالة رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي دليل على "إفلاسه السياسي"، فيما اعتبر أن التواقيع جمعت في البرلمان الايراني.

    وتأتي محاولة دولة القانون إقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي بعد ثلاثة أيام على اجتماع قادة في القائمة العراقية والتحالف الكردستاني (في 19 أيار 2012) في منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بمحافظة النجف وسط غياب تام لقادة ائتلاف دولة القانون

    وأكد الصدر أن الاجتماع انتهى إلى "شيء يحتاج للمسات أخيرة فقط"، فيما أشار رئيس البرلمان والقيادي في العراقية أسامة النجيفي إلى أن موضوع سحب الثقة من المالكي "قيد النقاش" بين القوى السياسية.

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 24 ايار  2012 Empty اخبار وتقارير : 24 ايار 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الخميس مايو 24, 2012 3:10 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير : 24 ايار 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    طالباني يوجه بضرورة الاسراع بعقد الاجتماع الوطني... الاعرجي: قطر و تركيا تريدان تغيير المالكي وسنقف معه لأنه رئيس وزراء العراق

    بغداد / البيان : أكد رئيس كتلة الأحرار النائب عن /التحالف الوطني/ بهاء الاعرجي عدم سعي كتلته للانسحاب من التحالف، مشيرا الى أنها تسعى لتوحيده وتطويره وتقويته.

    وقال الاعرجي في بيان اصدره يوم امس الاربعاء: إن كثيرا من الدول المحيطة بالعراق ومنها العربية لا تريد له الخير، وما ان توصلنا الى قناعات ان قطر او تركيا تريد ان تغير المالكي فأنا أقول سوف نقف مع المالكي اولا لأنه عراقي وثانيا لأنه ما زال رئيسا لوزراء العراق، ، مشيرا الى أن الامور تتجه الى الإصلاح و كل مكونات التحالف أو أغلبيتها حريصة على هذا الشيء، مع الملاحظ ان بعض قيادات التحالف تسعى الى تأزيم الأزمة لتكون بديلاً عن المالكي لكن كل شيء متوقع خلال الأيام القليلة القادمة.

    وأشار الى : أن الحوار هو الحل للمشاكل العالقة، وعلينا ان نعترف بالأخوة في التحالف الكوردستاني والقائمة العراقية فهم شركاء في هذا البلد فالعراق لكل العراقيين ومن يتحمل المسؤولية الأكبر في ذلك هو رئيس الوزراء الذي يجب أن يكون ابا لكل المكونات سواء كانت سياسية او شعبية او جماهيرية.

    من جهته قال النائب في التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر ان التحالف الوطني لم ولن يخضع للإملاءات والمالكي هو مرشحه كان ولايزال ولايمكن استبداله بمرشح اخر ".

    واضاف الشابندر في تصريح لمراسل وكالة كل العراق [ اين ] ان" التحالف الوطني متماسك ولن يتخلى عن المالكي كرئيس للوزراء ,مشيرا الى ان موضوع سحب الثقة لن يحصل وان البرلمان مفتوح لاجابة النواب عن هذا الموضوع ".

    الى ذلك كشف نائب رئيس مجلس النواب عارف طيفور ان رئيس الجمهورية جلال طالباني وجّه بضرورة تحديد موعد لانعقاد المؤتمر الوطني " لأن المشهد السياسي بات لا يتحمل التأجيل والمراوغة ".

    وقال في تصريح صحفي :" أن الاجتماعات التي عقدت في أربيل والنجف كانت بهدف الوصول إلى رؤى مشتركة وسوف تستمر الاجتماعات في بغداد بين اللجان التحضيرية للمؤتمر الوطني ، والكل يأمل الخروج من هذه الأزمة بالتوافق والإجماع الوطني ".

    ورأى ان لا خيار أمام الشركاء في العملية السياسية سوى العودة إلى اتفاقية أربيل التي تشكلت على أساسها الحكومة الحالية والألتزام بالدستور لحل جميع المشاكل والخلافات بين القوائم والقوى الوطنية



    طالباني يضع «استقالته» في تصرف بارزاني والصدر يريد» الداخلية»

    الصباح الجديد : تناقلت بعض الأوساط السياسية أمس تطورات جديدة على ملف الأزمة وتداعياتها فقد أكدت هذه الأوساط أن رئيس الوزراء نوري المالكي طالب زعيم التيار الصدري بالكف "عن مهاجمته من بعيد" فيما دعا مقتدى الصدر المالكي الى اطلاق سراح معتقلي التيار وتسليمه حقيبة الداخلية.

    وفي طرف الأزمة الاخر، قال مسؤول كردستاني رفيع : إن رئيس الجمهورية جلال طالباني وضع كتاب استقالته بيد مسعود بارزاني ليستخدمه كورقة ضغط في "أي مكان يراه ضرورياً".

    في هذا الوقت تحدثت مصادر مقربة من التحالف الوطني عن معلومات ومعطيات تؤكد ان هناك بعدا خارجيا أصبح ملموسا ومتداخلا مع الأزمة الداخلية في البلاد. وفي تصريح لـ "الصباح الجديد" قالت المصادر : إن هناك اتصالات للتنسيق بين بعض قادة الكتل السياسية التي تطالب بسحب الثقة عن الحكومة وبين عواصم مجاورة، الهدف النهائي منها ليس سحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي فحسب إنما التأثير سلبا على المكانة الاقتصادية والسياسية المتنامية للعراق.

    وفي التفصيلات كشف مصدر مقرب من رئيس الوزراء نوري المالكي، امس الاربعاء، عن ان الأخير التقى الرجل الثاني في التيار الصدري مصطفى اليعقوبي وأبلغه أن إخفاق الحكومة في توفير الخدمات يتحمله وزراء التيار الصدري، فيما أكد ان اطلاق سراح المعتقلين من اتباع التيار الصدري ليس من صلاحيات رئيس الوزراء.

    وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة "شفق نيوز": إن "رئيس الوزراء نوري المالكي التقى قبل ايام قليلة مساعد زعيم التيار الصدري مصطفى اليعقوبي، وقد طالبه الاخير بتحسين واقع الخدمات واطلاق سراح المعتقلين من التيار الصدري واعطاء منصب وزارة الداخلية للتيار الصدري”.

    ويعدّ مصطفى اليعقوبي الرجل الثاني في التيار الصدري، والمساعد الاول لزعيم التيار مقتدى الصدر.

    واوضح المصدر أن "المالكي أبلغ اليعقوبي ان إخفاق الحكومة في تحسين الخدمات يتحمله وزراء التيار الصدري، وإنه لن يساوم على ملف معتقلي التيار الصدري الذين بحقهم قضايا إرهاب وقتل، وأن اطلاق سراح المعتقلين ليس من صلاحيات رئيس الوزراء”.

    ويشغل وزارات البلديات والاشغال العامة والعمل والشؤون الاجتماعية والاعمار والاسكان وزراء من التيار الصدري.

    وأضاف المصدر أن "المالكي كلف اليعقوبي بايصال هذه الرسالة إلى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ومطالبته بالكف عن مهاجمته ببياناته التي يحكم من خلالها على مواقف لم يطلع عليها الا عن بعد”.

    وكشف أحد ممثلي القائمة العراقية في اجتماع القادة في النجف النائب حسين الشعلان، الاحد الماضي، لوكالة"شفق نيوز"، إن "السيد مقتدى الصدر أصر في اجتماع القادة في النجف على تحديد مهلة اسبوع واحد للتحالف الوطني لإنهاء الأزمة السياسية العالقة، والاجابة على رسالة قادة اجتماع اربيل”.

    الى ذلك، كشف رئيس حكومة اقليم كوردستان نيچيرفان بارزاني، امس الاربعاء، عن وضع رئيس الجمهورية جلال طالباني كتاب استقالته بين يدي رئيس الاقليم مسعود بارزاني لاستخدامها ورقة ضغط في المفاوضات والحوارات التي تجريها اربيل مع بغداد.

    وقال نيچيرفان بارزاني خلال مقابلة اجرتها معه صحيفة هاولاتي الكردية في عددها امس الاربعاء : إن "مام جلال هيأ كتاب استقالته من رئاسة الجمهورية وسلمها بيد رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني ليستخدمها كورقة ضغط في أي مكان يراه ضروريا”.

    واوعز بارزاني خطوة طالباني إلى "اظهار موقفه وحزبه (الاتحاد الوطني الكردستاني) تجاه وحدة الصوت الكردي ازاء مشاكل اربيل مع بغداد”.

    وبشأن ما يشاع عن اختلاف المواقف بين حزبي الاتحاد الوطني والديمقراطي الكوردستاني ازاء المشاكل بين اربيل وبغداد، افاد بارزاني "نحن لا نكترث لبعض الاصوات"، مشددا على ان "المهم لدينا هو ان مام جلال يساند بكل ما اوتي من قوة توجهات الاقليم تجاه بغداد”.

    وكان رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي قد قال في مقابلة له مع احدى الفضائيات الكردية مؤخراً : إن مواقف رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني منه والحكومة تعبر عن رأيه الشخصي، وان هناك كثيرين في كردستان لا يوافقونه على تلك المواقف، واورد المالكي ، الرئيس جلال طالباني مثالاً على ما ذهب اليه.

    في تطور اخر، أعلنت كتلة الاحرار النيابية التي تمثل التيار الصدري عن استدعاء التحالف الوطني رئيس الوزراء نوري المالكي لإبلاغه بمقررات اجتماع النجف واربيل، فيما بيّنت أن تمسك المالكي برأيه وتركه الاصلاحات يعني الذهاب الى سحب الثقة منه.

    وقال رئيس كتلة الاحرار المنضوية في التحالف الوطني بهاء الاعرجي في تصريح ورد لوكالة"شفق نيوز" : إن "كثيراً من الدول المحيطة بالعراق ومنها العربية لا تريد له الخير, وما توصلنا اليه من قناعات ان قطر او تركيا تريد أن تغير المالكي فأنا أقول سوف نقف مع المالكي أولا لأنه عراقي وثانيا لأنه مازال رئيسا للوزراء”.

    واستدرك الاعرجي بالقول : إن "ترك المالكي الإصلاحات والتمسك برأيه سيدفعنا للمجيء به إلى بيتنا الكبير، وهو التحالف الوطني وسوف أحاسبه وأقول له ياسيد المالكي : انك لم تستجب لقرارات التحالف، وعليك ان تغادر، وهذا ما سوف يكون”.

    وأكد رئيس كتلة الأحرار على أن كتلته كانت السبب في وجود التحالف الوطني, وكان هناك ائتلاف ودولة القانون، ونحن من سعينا لبناء هذا التحالف , ونحن لا نسعى إلى الانسحاب بل على العكس نسعى لتوحيده وتطويره”.

    واوضح الاعرجي انه "سوف نأتي بالمالكي وبالآخرين في التحالف الوطني وسوف نقول له في آخر لحظة لديك الإصلاحات أولاً وثانيا وثالثا اذا لم تلتزم بها فعلينا ان نذهب الى الفقرة الثامنة وهي سحب الثقة وان كان هذا ، فسيكون داخل التحالف وسيكون للمالكي ولقائمته دور في القرار الذي يتخذه التحالف”.

    وأشار الاعرجي إلى أن الامور تتجه الى الإصلاح فكل مكونات التحالف او الاغلبية هي حريصة على هذا الشيء"، لافتاً إلى ان "بعض قيادات التحالف تسعى لتأزيم الاوضاع، ومن ثم لتكوين بدلاء عن المالكي لكن كل شيء متوقع خلال الأيام القليلة القادمة”.

    وأضاف الاعرجي ان "الطاولة والحوار هما الحل الوحيد للكثير من المشاكل، وعلينا ان نعترف بالأخوة في التحالف الكردستاني والقائمة العراقية، وهم شركاء في هذا البلد”.







    مصادر كردية واذربيجانية تتحدث عن نية الرئيس طالباني الاستقالة

    العالم: يستعد الرئيس العراقي جلال طالباني الى تقديم استقالته بسبب الخلافات القائمة بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان، حسب ما نقلت شبكة الاخبار الاذرية.

    وقالت الشبكة ان صحيفة هاولاتي، التي تصدر في اربيل، نقلت عن رئيس وزراء اقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، قوله ان الرئيس العراقي جلال طالباني يستعد لتقديم استقالته بسبب الخلافات بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان.

    وقال نيجيرفان بارزاني ان "طالباني يستعد للتخلي عن منصبه. وباتخاذ الرئيس هذه الخطوة، فانه يوضح دعمه استقلال الاكراد".

    واشارت الوكالة الاذرية الى انه في وقت سابق، قال رئيس حكومة اقليم كردستان مسعود بارزاني ان الوضع في العراق معقد للغاية، وان رئيس الوزراء نوري المالكي يقود البلد نحو الديكتاتورية.

    وقال مسعود بارزاني انه ابلغ مخاوفه بشأن هذه المسألة الى الرئيس الاميركي باراك اوباما. وقال ايضا انه ينوي عقد اجتماع طارئ مع السلطات العراقية حيث سيناقشون كل المشاكل بين بغداد وحكومة اقليم كردستان. واضاف مسعود بارزاني انه اذا لم تتوصل الاطراف الى اتفاق على اجراء تغييرات محددة، فان حكومة اقليم كردستان لن تتعامل مع المالكي بوصفه رئيسا للوزراء.

    واشارت الوكالة الى انه في تشرين الاول من العام 2011، تدهورت العلاقات بين حكومة اقليم كردستان وبغداد على خلفية حصول شركة اكسون موبيل من سلطات الادارة الكردية تنفيذ عمليات تنقيب عن النفط وانتاجه في المنطقة الكردية.

    ووصفت بغداد هذه الصفقة بانها غير شرعية وحذرت الشركة من انها اذا لم تقدم على الغاء الصفقة مع الاكراد، فان صفقاتها مع الحكومة المركزية سوف تخضع للمراجعة.واعلنت حكومة اقليم كردستان عن وقفها ضخ النفط عبر شبكة خطوط النقل الوطنية.



    البارزاني: الطالباني كتب استقالته وسلمها للإقليم لاستخدامها كورقة ضغط

    السومرية نيوز/ السليمانية : كشف رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني، الأربعاء، أن رئيس الجمهورية جلال الطالباني كتب استقالته وسلمها لرئيس الإقليم مسعود البارزاني "لاستخدامها كورقة ضغط"، فيما أكد أن الطالباني يدعم أراء الإقليم بقوة.

    وقال نيجرفان البارزاني في تصريح لصحيفة هاولاتي الكردية، إن "رئيس الجمهورية جلال الطالباني كتب استقالته وسلمها لرئيس الإقليم مسعود البارزاني لاستخدامها كورق ضغط متى شاء"، مؤكدا أن "الطالباني يدعم أراء ومواقف إقليم كردستان".

    وكان الطالباني دعا في (18 أيار 2012) الكتل السياسية إلى الالتزام بالاتفاقات التي قامت على أساسها الحكومة الحالية، فضلاً عن وقف الحملات الإعلامية واعتماد الدستور كمرجعية، فيما أبدى المالكي بعد يومين تأييده مبادرة رئيس الجمهورية التي تضمنت ثمانية بنود، وجدد دعوته جميع الكتل إلى الاجتماع في بغداد من دون شروط مسبقة.

    لكن المالكي اعتبر من جهة أخرى أن الكثير من الاجتماعات التي تشهدها البلاد أمر طبيعي في ظل نظام ديمقراطي "يقوم على أنقاض حقبة دكتاتورية مقيتة"، التصريح الذي استدعى رداً من نائب رئيس إقليم كردستان كوسرت رسول الذي أكد أن كلام المالكي لن يؤثر على مشاركة الكرد في أي اجتماع يعقد في العاصمة، ودعا جميع الأطراف إلى اللجوء للحوار لحل الأزمة السياسية.

    وتأتي تصريحاتي البارزاني بعد اربعة أيام على اجتماع قادة في القائمة العراقية والتحالف الكردستاني (في 19 أيار 2012) في منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بمحافظة النجف وسط غياب تام لقادة ائتلاف دولة القانون

    وأكد الصدر أن الاجتماع انتهى إلى "شيء يحتاج للمسات أخيرة فقط"، فيما أشار رئيس البرلمان والقيادي في العراقية أسامة النجيفي إلى أن موضوع سحب الثقة من المالكي "قيد النقاش" بين القوى السياسية.

    ويعتبر اجتماع النجف الثاني من نوعه بعد اجتماع أربيل الذي عقده رئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني وزعيم القائمة العراقية إياد علاوي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، ورئيس البرلمان أسامة النجيفي في 28 نيسان 2012.

    دولة القانون يتهم جهات عراقية ودولية بدفع القرضاوي للتدخل "السافر" بملف الهاشمي

    السومرية نيوز/ بغداد: اتهم ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي، الأربعاء، جهات سياسية عراقية وبعض الدول بدفع رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي للتدخل "السافر" في ملف الهاشمي، فيما أكد أن رئيس الجمهورية عالم بصلاحيته.

    وقال النائب عن الائتلاف عباس البياتي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "تدخل رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي بملف نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء العراقي بتهمة الإرهاب، جاء بتحريك من بعض جهات سياسية بالعراق وبعض الدول التي يقيم فيها القرضاوي"، مشيرا إلى أن "ملف الهاشمي تديره السلطة القضائية العراقية".

    ووصف البياتي تدخل القرضاوي بملف الهاشمي بـ"السافر، ويعبر عن جهل لقوانين القضاء العراقي"، مؤكدا أن "رئيس الجمهورية جلال الطالباني عالم بصلاحياته، ولا يمكن لأي جهة أن تتدخل في عمل القضاء".

    وكان رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي دعا، أمس الثلاثاء (22 أيار الحالي)، رئيس الجمهورية جلال الطالباني إلى التدخل لتحقيق مزيد من التأني في قضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي وتأجيل إصدار الحكم في حقه، مؤكدا على ضرورة دراسة ملف الهاشمي من جميع الجوانب حتى يحصل التوافق التام في هذا الشأن.

    وأضاف البياتي أن "القرضاوي التزم الصمت إزاء الجرائم التي ارتكبت في العراق خلال السنوات الماضية، فيما نراه اليوم يتدخل بشؤون القضاء العراقي"، مستبعدا أن "يجد نداء القرضاوي هذا آذان صاغية في العراق، لتعارضه مع نصوص الدستور".

    واعتبر المجلس الأعلى الإسلامي بزعامة عمار الحكيم، اليوم الأربعاء (23 أيار 2012) ، أن رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي قد تجاوز حدوده وتدخل في الشأن العراقي بدفاعه عن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، فيما توقع أن يكون دفاع القرضاوي عن الهاشمي قد جاء "لأسباب سياسية".

    وكان قاضي المحكمة الجنائية العليا رفع، الأحد الماضي (20 أيار 2012)، جلسة محاكمة الهاشمي الثانية حتى الـ31 من الشهر الحالي، بعد أن شهدت الاستماع لأربعة شهود بينهم المسؤول المالي لكتائب ثورة العشرين، فضلاً عن انتداب المحكمة محامي دفاع جديد بعد انسحاب فريق الدفاع عن الهاشمي.

    وبدأت محاكمة الهاشمي في العاصمة بغداد، في الـ15 من آيار 2012، وعناصر حمايته غيابيا، فيما توافد العشرات من المواطنين إلى المحكمة لتقديم شكواهم ضدها، كما قرر القاضي المسؤول عن محاكمة الهاشمي، إيقاف جلسة المحاكمة لمدة نصف ساعة بداعي الاستراحة ومن ثم تم استئنافها، وفيما استمعت المحكمة إلى شهادة اثنين من المتهمين في القضية وثلاثة من الشهود، بينهم نائبة في البرلمان العراقي منى العميري.

    وأعلن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، في (20 أيار 2012)، أنه قرر سحب فريق محامي الدفاع، مؤكدا أن القضاء أصبح خصمه من خلال رفض كافة الطلبات الجوهرية والتدخلات التمييزية التي انصبت على أمور شكلية لا يمكن السير بإجراءات المحاكمة قبل حسمها، أشار إلى أنه يحتفظ لنفسه نيابة عن المتهمين بإحالة القضية إلى المحاكم الدولية.

    وأعلن الهاشمي، في (9 أيار 2012)، عن عزمه البقاء في تركيا حتى حل الأزمة السياسية العراقية، بعد يوم واحد على إصدار منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) مذكرة حمراء بحقه بناء على شكوك بأنه متورط في قيادة وتمويل جماعات إرهابية في العراق، والتي قالت إنها تحد بشكل كبير من حريته في التنقل وتتيح للبلدان المتواجد فيها إلقاء القبض عليه، فيما أكدت أنها ليست مذكرة اعتقال دولية.



    مباحثات عسكرية بين بغداد وواشنطن

    سوا: عقد وزير الدفاع وكالة سعدون الدليمي الذي يزور الولايات المتحدة حاليا اجتماعا مع وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا في مقر البنتاغون الثلاثاء.وتركزت المباحثات بين الجانبين على عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، من بينها صفقة بيع طائرات استطلاع أميركية للعراق.

    وأشار مراسل قناة الحرة في البنتاغون، جو ثابت، إلى أن المباحثات تناولت أيضا إمكانية تزويد العراق ببرامج عسكرية متطورة.

    كما شملت المباحثات الأوضاع في سوريا والملف النووي الإيراني.

    وتأتي زيارة وزير الدفاع سعدون الدليمي إلى واشنطن بالتزامن مع تصريحات للسفارة الأميركية في بغداد كشفت عن تزويد البحرية العراقية بطائرات أميركية من دون طيار لحماية منصات النفط العراقية



    الصدر: زج العراق في ملف إيران النووي سيعرضه للضغوط وينال من استقلاليته

    السومرية نيوز/ النجف : انتقد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وبشدة اجتماع دول (5+1) وإيران الذي تستضيفه العاصمة بغداد اليوم، معتبراً أن زج العراق في ملف طهران النووي سيعرضه للضغوط وينال من استقلاليته، ووصف هذه الخطوة بـ"الخطرة".

    وقال الصدر في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي في محافظة النجف اليوم، وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "زج العراق في قضية الملف النووي الإيراني قد تترتب عليه مفاسد كثيرة، أهمها عدم استقلاليته والضغط عليه من خلال قضايا مماثلة"، مؤكداً أن "هذا الأمر خطير وغير المقبول بل مرفوض".

    وشدد الصدر على "ضرورة أن يكون الصراع بين القوى بعيداً من مصالح العراق وشعبه"، لافتاً إلى أن "العراق تدخل في القضية السورية ولازالت دماء السوريين من كل الأطراف تسيل بلا رادع، كما وتدخل بملفات أخرى جعلت منه عرضة للصدام مع دول الجوار وغيرها"

    وحذر الصدر من أن "ما يمر به العراق أخطر"، مطالباً الحكومة بـ"الالتفات إلى شعبها قبل الالتفات إلى جيرانها".

    وبدأ اليوم اجتماع دول (5+1) وإيران في قصر الضيافة بالمنطقة الخضراء وسط بغداد لبحث ملف طهران النووي، بعد أن وصلت الوفود المشاركة واستقبلها رئيس الحكومة نوري المالكي.

    ووصل مسؤول الملف النووي الإيراني سعيد جليلي، في 21 أيار 2012، حيث التقى كلاً من رئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئيس الحكومة نوري المالكي.

    وأكد الطالباني حرص العراق على خروج الاجتماع بنتائج إيجابية، كما أكد المالكي بدوره حرص بغداد على نجاح المحادثات وأعرب عن أمله في أن تتوصل الأطراف المجتمعة إلى حل للمسائل المطروحة، فيما شدد جليلي على أن بلاده تتطلع إلى أن يشكل الاجتماع خطوة مهمة في طريق حل الإشكالات المتعلقة، وأعرب عن رغبة بلاده في توطيد العلاقات وتوسيع رقعة التعاون مع العراق.

    وتستضيف بغداد اليوم الأربعاء (23 أيار 2012)، اجتماع مجموعة دول 5+1 بشأن الملف النووي الإيراني برئاسة الممثل الأعلى للشؤون الأمنية والخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون وحضور الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني الإيراني سعيد جليلي، عقب موافقة الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا، فيما أكدت الحكومة العراقية جاهزيتها لحمايته وعدم السماح لأي دولة مشاركة في الاجتماع أن تتدخل أمنياً.



    السفارة الأمريكية في بغداد تعزف نشيد صدام!!!!

    بغداد/البينة : ذُهلَ عدد من المسؤولين العراقيين الحاضرين في مبنى السفارة الأمريكية بالمنطقة الخضراء وسط بغداد, بعزف النشيد الوطني القديم للعراق في عهد الرئيس المقبور صدام بِمُناسبة اليوم الوطني للولايات المتحدة. وعرض مقطع للفيديو مُسرب، أندهاش الحضور وعائلاتهم أثناء عزفَ الفرقة الموسيقية للسفارة الامريكية النشيد الوطني العراقي القديم، ما دعا بعض الحاضرين الى مُطالبة الفرقة الموسيقية بأيقاف عزف النشيد القديم وعزف بدلاً منه النشيد الجديد.







    جدل واتهامات حول ضريح الإمام علي الهادي في سامراء

    الاتحاد: يثير نقل ضريح الإمام علي الهادي إلى ملاك الوقف الشيعي واستقطاع جزء من جامع سني بجواره حفيظة النواب العراقيين الممثلين عن محافظة صلاح الدين، فيما أعلنت المحافظة وقف العمل في دائرة التسجيل العقاري للحيلولة دون تحويل الملكية.

    ويقول النواب وأغلبيتهم من السنة أن "السكان لم يعد باستطاعتهم تحمل ما يجري في الضريح وحوله من إجراءات"، مبينين أن "العراق على أبواب مشاكل ستحدث من جراء هذه التجاوزات" وضريح الإمام علي الهادي يرقد فيه اثنان من الأئمة الاثني عشرية للطائفة الشيعية، ويقع وسط مدينة سامراء التي كانت تعرف بكثرة التوترات الأمنية، ويسكنها أغلبية سنية. وتعرض الضريح إلى تفجيرين في العام 2006 و2007 مما أدى إلى تدمير قبته الذهبية ومنارتيه، واحدث التفجيران موجة من عمليات القتل، كما بدأت موجات النزوح مع انقسام البلدات والقرى على أساس طائفي، وتحولت المناطق المختلطة إلى مسرح للمعارك طيلة العامين.

    ويقول النائب عن محافظة صلاح الدين في مجلس النواب العراقي شعلان الكريم لـ(آكانيوز) انه "حسبما وصل إلينا من قبل المساحين انه يجري العمل على استقطاع مساحة من واجهة الجامع الكبير من جهة الشمال (تابع للوقف السني) لصالح تسجيله ضمن ضريح الإمام علي الهادي باسم الوقف الشيعي" ويضيف الكريم أننا "نعترض على هذا الموضوع ونطلب عدم المساس به، كما نطالب بضرورة أعادة هيكلة وتنظيم لجنة الفك والعزل التي شكلها الوقفان السني والشيعي وتغيير قانون (19 لسنة 2005) الخاص بقانون إدارة العتبات المقدسة والمزارات الشيعية".

    من جانبه قال النائب مطشر السامرائي لـ(آكانيوز) أنه "على ما يبدو أن العراق يعيش على أبواب مشاكل من خلال هذه الإجراءات التي لاتخدم احد، في الوقت الذي يجب ان نهتم بمواضيع أكثر أهمية تخص العراقيين نبحث اليوم عن المساجد والمزارات الدينية" وأضاف أن "رئيس الوزراء العراقي قد أوقف الإجراءات لكن هذا يحدث في كل مرة حيث هناك تمادي في الموضوع، ونحن كممثلي الشعب نؤكد أننا وصلنا في سامراء إلى حالة اليأس والقنوط".

    فيما قال مفتي الديار العراقية رافع العاني لـ(آكانيوز) انه "وكما حدث في كركوك يحدث اليوم في سامراء، وأننا نقول أن الحكومة الاتحادية تتعامل بصورة طائفية ولاتريد سوى بناء دولة لطائفة واحدة، كما نقول ان العراق عراق الجميع والكل يعيش فيه" وأضاف العاني "نحن ضد كل شخص يحاول زرع التفرقة في البلد، ونقف ضده وضد كل من يحاول الاعتداء على طائفة معينة أو على أوقافها".

    من جهة ثانية أعلنت محافظة صلاح الدين وقف العمل في دائرة التسجيل العقاري للحيلولة دون تحويل الملكية، حيث اكتشفت ان هناك محاولات لتحويل أملاك لصالح الوقف الشيعي بطرق سرية" وقال محافظ صلاح الدين بالوكالة احمد الكريم لـ(آكانيوز) أن "المحافظة أوقفت العمل بدائرة التسجيل العقاري في سامراء بسبب اكتشاف تحويل أراض وممتلكات في سامراء لصالح الوقف الشيعي بطريقة سرية مع جهات أخرى على الرغم من وجود أوامر من رئيس الوزراء العراقي بوقف الاستملاك في المدينة".

    ونفى ديوان الوقف الشيعي، الهيئة المسؤولة عن المزارات الدينية التابعة للطائفة الشيعية أن يكون هناك تحويل او عمل ما، واصفا الموضوع بغير الدقيق. وقال مسؤول الوقف الشيعي في صلاح الدين بشار البلداوي لـ(آكانيوز) أن كل العتبات التابعة للوقف الشيعي كالمزارات والأضرحة لم تكن مسجلة بالوقف، لكن بحسب قانون (19 لسنة 2005) الذي ضم تلك الأضرحة المشار إليها، والآن ما يجري هو فقط عملية تفعيل القانون وضم هذه الأضرحة، وما سمعناه من أخبار في هذا الموضوع غير دقيق لان الاستملاك متوقف في سامراء".



    تاجر يهرّب اربعة مليارات دولار الى دولة مجاورة !!

    بغداد/البينة كشف مقرر اللجنة الاقتصادية النائب عن /ائتلاف الكتل الكردستانية/ محما خليل عن عملية تهريب (4) مليارات دولار الى احد الدول المجاورة للعراق عن طريق تاجر بحجة استيراد بضاعة معينة في شهر نيسان الماضي، ما أدى الى زيادة سعر صرف الدولار أمام الدينار. وقال خليل في تصريح صحفي امس الاربعاء: هناك إشارات تدل على تهريب (4) مليارات دولار الى احد دول المنطقة المحيطة بالعراق في شهر نيسان الماضي من قبل شخص قام بترويج معاملات وهمية بحجة انه يستورد بضائع تحتوي على أجهزة الكترونية (تلفزيونات واجهزة حاسوب)، مشيراً الى أن الأموال خرجت دون ورود أية بضاعة الى البلد. وأضاف: أن العملة الصعبة تخرج من البلاد بسهولة بسبب عدم وجود ضوابط وقوانين تضمن مجيء البضائع التي يدعي الكثير من التجار استيرادها مقابل خروج الدولار، إضافة الى عدم وجود سيطرة حقيقية على المنافذ الحدودية العراقية. وأشار الى: أن التجار والمضاربين في السوق لديهم خطط ودراسات تجعلهم يحصلون على كميات كبيرة من العملة الصعبة من العراق والخروج بها عبر الحدود الى الدول المجاورة، سيما وان بعض الدول تعاني من ظروف اقتصادية ربما تجعلها بحاجة الى العملات الصعبة.



    الخطوط الجوية القطرية تسير اولى رحلاتها الى العراق

    الاتحاد: دشنت الخطوط الجوية القطرية الاربعاء اولى رحلاتها الى العراق حيث حطت طائرة تابعة لها في مطار اربيل باقليم كردستان، على ان تبدأ الشهر المقبل بتسيير رحلات الى بغداد.

    وهبطت طائرة ايرباص من طراز "ايه 320" تابعة للخطوط الجوية القطرية عند منتصف النهار في مطار اربيل وعلى متنها النائب الاول لرئيس الخطوط الجوية القطرية فتحي شهاب ومسؤولون آخرون في الخطوط القطرية. وقال شهاب في مؤتمر صحافي عقد في مطار اربيل "اليوم تنضم اربيل الى شبكة خطوطنا العالمية"، مضيفا "سنسير اربع رحلات اسبوعيا من مطار الدوحة الى اربيل اعتبارا من الاربعاء". واكد مستشار وزير النقل العراقي كريم النوري لوكالة فرانس برس ان "هذه اول رحلة من نوعها بين الدوحة واربيل، وبشكل عام بين الدوحة ومطار في العراق، منذ اكثر من عشرين سنة". وذكر ان الخطوط الجوية القطرية "ستبدأ في التاسع من حزيران المقبل بتسيير اولى رحلاتها من الدوحة الى بغداد".



    رئيس «مجلس الأنبار»: «القاعدة» تعيد تنظيم صفوفها / عدي حاتم

    جريده الحياة: اكد رئيس «مجلس إنقاذ الأنبار» حميد الهايس أن «هناك نية لعقد مؤتمر موسع للعشائر يجدد نبذ العنف والإرهاب ويلزم كل العشائر محاربة القاعدة وعدم توفير المأوى أو الدعم المادي لعناصرها».

    وقال الهايس لـ»الحياة « إن «عبور المسلحين إلى سورية تراجع بصورة كبيرة جداً عما كان عليه قبل شهرين أو ثلاثة اشهر «.

    وأضاف أن «تدفق الإرهابيين إلى سورية ما زال مستمراً لكنه تراجع بشكل كبير»، لافتاً إلى أن «هناك عشائر مشتركة بين العراق وسورية مثل الكرابلة والكعيدات والبو محل، وهذه العشائر تجد من واجبها دعم الانتفاضة في سورية».

    واستبعد أن تتمكن الأجهزة الأمنية من ضبط الحدود، «بسبب الروابط العشائرية والمصاهرة بين العائلات التي تسكن جانبي الحدود البلدين».

    وكشف أن «عدد الأسر السورية التي دخلت إلى محافظة الأنبار منذ اندلاع الانتفاضة السورية وصل إلى اكثر من 3000 عائلة «، مبيناً أن «هذه العائلات توزعت بين مدن محافظة الأنبار الحدودية وهي القائم وحصيبة وراوة وعانة». ورجح أن «تزداد أعداد النازحين لسببين، هما أن الأنبار اقرب إلى السوريين من تركيا والأردن وغيرها، كما أن هناك روابط عائلية بين أهالي الأنبار والمنطقة الشرقية من سورية «.

    وعن تصاعد العنف في محافظة الأنبار خلال الأيام القليلة الماضية، قال إن «سبب ذلك يعود إلى تمكن تنظيم القاعدة من إعادة ترتيب صفوفه بسبب تواطؤ الأجهزة الأمنية معه، وضعف أداء الحكومة المحلية «.

    واتهم « قائد الشرطة في الأنبار اللواء هادي كسار بالتواطؤ مع القاعدة، كما انه مشمول بقانون المساءلة والعدالة وكتاب عزله وصل من وزارة الداخلية إلى المحافظة، لكن لم يتم تنفيذه بسبب الفساد الإداري والمالي الكبير».

    وأوضح أن « قائد الشرطة يعترف بأنه اشترى منصبه من الحكومة المحلية بالنقود «، مؤكداً أن «كل المناصب الأمنية والخدمية لها سعر معروف في المحافظة، وتخضع للمزاد. من يدفع اكثر يربح المنصب».



    ناشط سياسي عراقي لـ «الشرق الأوسط» : المحتجون البحرينيون يتخذون من البصرة والنجف منطلقا لعملهم / ياسر الأبنوي جريده الشرق الاوسط

    كشف ناشط سياسي عراقي لـ«الشرق الأوسط» أن ما يسمى «الاحتجاجات البحرينية» تتخذ من مدينتي البصرة والنجف في جنوب العراق منطلقا لعملها وتحظى بدعم مباشر من إيران، وبالتعاون مع أحزاب طائفية أخرى موجودة في العراق.

    وأكد عوض العبدان، الناشط السياسي العراقي ورئيس حركة تحرير الجنوب، أن الجهات التي تسمي نفسها معارضة في البحرين لا تتقدم في أي خطوة ما لم تستشر فيها إيران والأحزاب الموالية لها في جنوب العراق، معتبرا أن النتيجة والمحصلة النهائية للعمل المتبادل بين الطرفين يكشف بجلاء تدخل إيران تفاصيل الأحداث الحالية في البحرين منذ بدايتها.

    وأبدى العبدان سخطه وأسفه على «الممارسات الشنيعة التي تقوم بها الأحزاب العميلة للنظام الإيراني في مجريات ثورة الشعب السوري»، مؤكدا أنها تقدم «المساعدات بطريقة مباشرة وغير مباشرة لدعم النظام في سوريا، وتدعمه بالأموال وتسهيل دخول الميليشيات الموالية لدعم نظام بشار الأسد».

    وأضاف: «إن الأحزاب العميلة لإيران في العراق كانت تتهم نظام الأسد بدعم الإرهابيين في العراق ودعم تنظيم القاعدة وأعمال التخريب في العراق، وكانوا يصفونه بصفات سيئة جدا، ولكن لما رأت إيران أن مصلحتها ليست في تغيير النظام الموجود في سوريا، تحولت كل هذه الصفات السيئة بشكل مفاجئ وفج إلى صفات حميمة وأصبح النظام السوري مظلوما ويتعرض للإرهاب، وهذا يدل أن السياسي العراقي لا يملك قرارا حقيقيا، إنما هو موجه لمصالح معينة».

    وشدد على أنه من المؤسف أن يصبح العراق، وخصوصا المنطقة الجنوبية منه، مرتعا لعملاء إيران من المنطقة ككل، مضيفا أن «عملاء إيران من الكويت والبحرين واليمن ولبنان وغيرهم أصبحوا يسرحون ويمرحون في العراق ويتخذون من بلدنا ملاذا لهم ولتنفيذ سياسة إيران في تخريب بلدانهم».

    وعاد العبدان ليلفت إلى أن عددا كبيرا من الأحزاب العراقية ولد وتربى وترعرع ومول ودرب في إيران، وأن ولاءها مطلق لنظامها، على الرغم من نفيهم لذلك، إضافة إلى أن النظام الإيراني يدعمهم بالأموال والمعلومات، ما سهل لهم تولي زمام الأمور في العراق.

    وأضاف: «حتى عندما جرت الانتخابات الأخيرة التي أظهرت فوزا لقائمة غير موالية لإيران، فإن تدخلات إيران قلبت الأمور رأسا على عقب، وبالتالي نصبت حاكما يدين بالولاء لها، ولا أعتقد أن السياسة العراقية الحالية تسير في خط بعيد عن الخط الإيراني، إذا لم أقل إن جهاز التحكم الإيراني هو الذي يحرك السياسيين العراقيين والقرارات الحكومية».

    يشار إلى أن حركة تحرير جنوب العراق تأسست في الجنوب العراقي، وتحديدا محافظة البصرة، وتؤمن الحركة - بحسب تصريح العبدان - بأن الجنوب العراقي محتل من قبل إيران بينما تعتقد أنها تتدخل كثيرا في المحافظات الأخرى.

    وتعتبر الحركة وجود الاحتلال محركا رئيسيا لوجود حركة مقاومة، إلا أنها تؤمن بالمقاومة السلمية، وعلى الرغم من إمكان توجهها للسلاح الذي يدعمه الشرع والأعراف الدولية، فإنهم قادرون على الوقوف في وجه ما يصفه بالاحتلال وتحقيق أهدافهم بالطرق السلمية.



    برلمان العراق: التوقيع الالكتروني يحتاج 7 سنوات وسيُنجح الحكومة الرقمية .

    شفق نيوز/ عدَّ البرلمان العراقي، الأربعاء، التوقيع الالكتروني في دوائر الدولة كافة "اللبنة الأولى" للحكومة الالكترونية، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن المشروع يحتاج سبع سنوات على الأقل لانجازه وانه سيسهم في إنجاح الحكومة الالكترونية.

    ومن الصعب تنفيذ مشروع التوقيع الالكتروني في الدوائر الحكومة العراقية في الوقت الحالي لعدم وجود قانون يمكن العمل به.

    ومن شأن مشروع التوقيع الالكتروني أن يسهم إلى حد كبير في إنهاء البيروقراطية في المؤسسات الحكومية التي يعاني منها العراق منذ عقود.

    وقالت رئيسة لجنة الخدمات والاعمار في مجلس النواب فيان دخيل لـ"شفق نيوز" إن "التوقيع الالكتروني ليس بالطريقة السهلة أو الأمر اليسير ولا يمكن أن يطبق بسنة أو سنتين بل نحتاج على الأقل من ست إلى سبع سنوات لانجازه"

    وبعدما أشارت إلى أن "مشروع قانون التوقيع الالكتروني بعد قراءته قراءة ثانية في مجلس النواب أثار عدة أسئلة تصب معظمها فيما يخص الجانب الأمني للموضوع"، بينّت دخيل أن "التوقيع الالكتروني سيكون اللبنة الأولى للحكومة الالكترونية"

    ومشكلة الأمن على شبكة الإنترنت تثير قلق الكثير وتم اللجوء إلى تكنولوجيا التوقيع الإلكتروني لتعزيز مستوى الأمن والخصوصية من خلال الحفاظ على سرية المعلومات أو الرسالة المرسلة وعدم قدرة أي شخص آخر على الإطلاع أو تزوير الرسالة.

    وقالت دخيل إن "عملية التحايل والتزوير التي ممكن أن يتعرض لها التوقيع الالكتروني نسبتها قليلة، كون التواقيع لن تكون خطية وإنما ستعتمد على التوقيع بنبرة الصوت أو بصمة قرنية العين وحتى بصمة الإبهام".

    وتعترف دول أوروبية عديدة وأمريكا بالتوقع الالكتروني في تعاملاتها الرسمية، بينما يحتاج العراق إلى إضفاء صفة قانونية لتعميمه في مؤسساته.

    ولفتت دخيل إلى أن "هذه التقنية ستقلل الجهد والوقت والمسافة حيث يمكن عن طريق هذه العملية إرسال الوثائق والمستندات بين الأشخاص دون الحاجة إلى اعتماد الطرق النمطية المعمول بها حاليا".

    وبحسب مصادر في وزارة العلوم والتكنولوجيا فان النظام العالمي في الحكومات الالكترونية يتعامل مع ثلاثة مكونات رئيسة هي المواطن والحكومة والمال والأعمال.

    وعند إنشاء الحكومة الالكترونية بشكلها المتكامل سيكون هناك ثمة اتصال مباشر بين المواطن والآخر والمواطن والحكومة، والمواطن والعمل وبالعكس.



    الغرب يتمنى أن تسجل بغداد رداً إيرانياً إيجابياً على مخاوفه من برنامجها النووي

    نوا: قال المتحدث باسم مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون إن قوى عالمية ستسعى للحصول على تنازلات من إيران فيما يتعلق بتخصيب اليورانيوم

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 23, 2019 7:28 pm