بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير :11 تموز 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Empty رد: اخبار وتقارير :11 تموز 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء يوليو 10, 2012 10:48 pm

    المالكي يدعو خلال لقائه عنان الى ايقاف التدخلات الاقليمية في سورية

    {بغداد:الفرات نيوز} دعا رئيس الوزراء نوري المالكي الى وقف التدخلات الإقليمية في سورية ، مبينا آن "اي تدخل إقليمي يستدعي تدخلا مضادا والشعب السوري هو الذي يدفع الثمن".

    وذكر بيان صدر عن رئاسة الوزراء اليوم ان " المالكي استقبل بمكتبه الرسمي اليوم مبعوث الامم المتحدة بشان الازمة السورية كوفي عنان والوفد المرافق له وجرى خلال اللقاء البحث في بعض الافكار المطروحة لايجاد حل للازمة السورية ".

    ونقل البيان عن المالكي "دعمه لجهود المبعوث الاممي لإيجاد حل للازمة في سوريا "، مبينا نعلم ان مهمتكم صعبة ولكن لابد من بذل الجهود لوقف القتل وإيجاد حل سياسي يحقق الاهداف المشروعة للشعب السوري.

    واشار رئيس الوزراء الى "امكانية انعكاس الأوضاع في سورية على العراق والمنطقة سلبا وإيجابا"، داعيا الى "التحلي بأقصى درجات المسؤولية في التعامل مع الأوضاع في سوريا" .واوضح ان "الوقت ليس وقت تصفية حسابات بين هذا الطرف او ذاك "، مشددا على "ضرورة ان تنصب كل الجهود على كيفية إيقاف القتل وحقن الدماء وإيجاد حل سلمي يحقق اهداف الشعب السوري".

    وعبر المالكي عن "خشيته من تنامي التطرف نتيجة تصاعد وتيرة العنف والقتل ".

    وقال "علينا العمل لتطويق النار وإطفائها بدل صب الزيت عليها "، معربا عن "استعداد العراق للقيام باي عمل من اجل ذلك، واكد ترحيبه باي تغيير يأتي عبر الحوار".

    من جانبه اكد مبعوث الامم المتحدة كوفي عنان بحسب البيان ان "العراق في وضع يؤهله لإسداء النصيحة للجانب السوري وغيره نظرا لما يتمتع به من تجارب قيمة ".وأضاف "انتم تعلمون اكثر من الجميع مدى الاثار التي يمكن ان تترتب على اي تصرف خاطئ يمكن ان يحدث في سوريا "،داعيا الى ضرورة الحفاظ على الأرواح ووقف القتل مثمنا في الوقت ذاته موقف العراق الداعم لجهود السلام ".

    ووصل المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية للسلام في سوريا كوفي عنان اليوم إلى العاصمة العراقية بغداد.

    وكان كوفي عنان الأمين العام السابق للأمم المتحدة قال بعد وصوله إلى طهران يوم الاثنين، انه يمكن العمل مع إيران للمساعدة في حلحلة الوضع في سوريا.

    ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن عنان انه "سيبحث مع المسؤولين الإيرانيين ما تمخض عن اجتماع جنيف".

    والتقى عنان في وقت سابق بالرئيس بشار الأسد، وقال انه اتفق مع الأسد على صيغة لوقف العنف في البلاد، وأنه سيشارك المعارضة المسلحة في مناقشتها.ويترأس العراق حاليا الجامعة العربية وشارك في مؤتمر جنيف الاخير بشأن الازمة السورية .انتهى

    البياتي: دعوة الإصلاح ليست «ردة فعل» على عملية الاستجواب

    بغداد/البينة الجديدة: اكد النائب عن التحالف الوطني عباس البياتي بان تحالفه اعلن الخطوط العريضة لعملية الاصلاح ودعا الكتل السياسية الى الحوار ووضع اولويات في عملية الاصلاح.وقال البياتي في تصريح صحفي التحالف الوطني لديه رؤى بشان عملية الاصلاح ولا يريد لها ان تتفرع او تتشعب قبل اللقاء بالاخرين كما اننا نطالب بعدم الحكم المسبق على هذا المشروع الاصلاحي من دون الاطلاع على الورقة الخاصة به».

    واضاف البياتي :» دعوتنا للحوار والاصلاح كانت منذ انسحاب قوات الاحتلال الامريكية وليست ردة فعل على عملية الاستجواب والجميع يتذكر جيدا ان التحالف الوطني دعا جميع الكتل للجلوس الى طاولة حوار مستديرة من اجل بناء دولة قوية وملء الفراغات التي تعتري العملية السياسية الا انهم كانوا مترددين».واضاف» التحالف الوطني دائما مستعدا للحوار ونحن نستغرب من الاخرين تغير مواقفهم تجاه الحوار فقبل القمة كانوا يحاولون عقد الاجتماع الوطني في حين بعد انتهاء القمة اخذوا يترددون بعقده ورغم ذلك كله لا يمكن لاي طرف ان يعيب الطرف الاخر او يتهمه «.مشيرا الى ان مشروع الاصلاح قابل للتوسع وعلى الاخرين التجاوب معه ليكونوا على بينة حول جدية هذا المشروع.يذكر ان لجنة الاصلاحات المشكلة من قبل التحالف الوطني ستشرع بالاتصال ببقية الاطراف بغية الوصول الى اليات محددة ترتكز عليها عملية الاصلاح.



    البياتي: حسم تسمية مرشحي الوزارات الأمنية من أولويات مشروع الإصلاح

    بغداد/البينة الجديدة: أكد عضو التحالف الوطني عن دولة القانون النائب عباس البياتي، أن حسم تسمية مرشحي الوزارات الأمنية من أولويات مشروع الإصلاح، مشيراً الى ان حسمه يعتمد على تعاون الكتل السياسية.وقال البياتي في تصريح صحفي «إن الوزارات الأمنية لها أولوية في مشروع الإصلاح وحسمها يعتمد على تعاون الكتل السياسية

    الأخرى في اعتماد المعايير والقواعد المهنية والاحترافية والاستقلالية في هذا الصدد».منوها الى ضرورة ان تذهب رئاسة جهاز المخابرات والأمن الوطني الى مستقلين بعيداً عن المحاصصة والاستحقاقات الانتخابية.أوضح البياتي: أن وزارة الداخلية ليست للتحالف الوطني والدفاع للقائمة العراقية، وإنما الأولى لمكون(الشيعي) والأخيرة من مكون اخر(السني)، وأن القائمة السياسية قد تمثل جزءا من المكون ولا تمثل كل المكون، مضيفاً: إذا أردنا ان نسمي الوزراء الأمنيين علينا بالكفاءة والاستقلالية والاحتراف.



    قيادي عربي بكركوك: العراقية تسعى لتمزيق وحدة العراق وتفتيت عرب كركوك

    بغداد/متابعة البيان : اتهم القيادي في المجلس السياسي العربي حسين علي صالح الجبوري في محافظة كركوك قادة القائمة العراقية بـ"محاولة تمزيق العراق وتفتيت المكون العربي في المحافظة" من خلال زيارتهم لاربيل، وفي حين أشار إلى أن القائمة ابتعدت عن قاعدتها في كركوك وفرطت بمشروعها الوطني، أكد أن شعبية رئيس الحكومة نوري المالكي تصاعدت بسبب مواقفه الأخيرة.

    وقال حسين علي صالح الجبوري في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هدف زيارات قادة القائمة العراقية إلى اربيل ليس خدمة عرب كركوك والمناطق المختلف عليها بل لتمزيق وحدة العراق وتفتيت عرب كركوك، عبر خلق أجندات وخطابات وإظهار شخصيات ممولة من قبل طرف كردي واضح للعيان ومدفوعة الثمن"، داعياً إلى "إيقاف مسلسل استهداف وتمزيق العرب كون مصيرها الفشل". وكان رئيس القائمة العراقية بمحافظة كركوك مازن أبو كلل اتهم، أمس الاول، (9 تموز الحالي)، المجلس السياسي العربي بمحاولة عزل القائمة عن جماهيرها في المحافظة، واصفاً تلك المحاولات بـ"اليائسة"، فيما اعتبر مواقف بعض قيادات المجلس من الأزمة السياسية الراهنة خارجة عن الإجماع الوطني لأبناء كركوك.

    وأضاف الجبوري أن "قيادة القائمة العراقية هي التي ابتعدت عن قاعدتها في كركوك وفرطت بمشروعها الوطني"، مشيرا إلى أن "قيادات العراقية مازالت تزور اربيل وتتواجد هناك رغم أننا نعاني التهميش والإقصاء وإلغاء عقود فلاحينا ومزارعينا وحرماننا من الإدارة المشتركة، فضلا عن منع شبابنا من التعيين في المؤسسات الأمنية الاتحادية". وأوضح الجبوري أن

    "قيادة العراقية بشخص زعيمها إياد علاوي لم يصدر عنه أي موقف مساند لعرب كركوك ولم يزر مناطقهم ولم يكن له موقف ونحن نذوق الحرمان والإقصاء منذ العام 2003، رغم تهميشنا ومعاناتنا من الإرهاب وإقصائنا من قبل الأحزاب الكردية"، مؤكدا أن "العراقية تخلت عنا وعن مشروعها الوطني".

    وأشار الجبوري إلى أن "خطاب المجلس السياسي العربي في كركوك هو عراقية كركوك ووحدة العراق وإنصاف المكون العربي، وهو مع من يدافع عن وحدة العراق مهما كان انتماؤه القومي أو الديني أو الطائفي"، موضحا أن "رئيس الوزراء نوري المالكي كان ومازال واضحا بتوجهاته من خلال سعيه ببناء مؤسسات أمنية اتحادية قوية تحفظ وحدة العراق وثرواته الوطنية ومعه نخب خيرة من التحالف الوطني والقائمة العراقية".

    وتابع الجبوري أن "شعبية المالكي بتزايد وباتت كبيره لعراقيته وخطابة الوسطي وصياغته لتوجهات وخطط تعزز منهجية ثابتة للدولة العراقية بعيدة عن تداعيات ما تشهده المنطقة العربية والشرق الأوسط من اصطفاف وأجندات وخلافات".

    وكان المجلس السياسي العربي في كركوك وهو من الفصائل الرئيسة التي تمثل العرب السنة بالمحافظة، قد أثنى في (10 أيار 2012) على رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي بسبب الزيارة التي قام بها لمحافظتهم، ووصفوه "بصاحب المواقف الشجاعة الذي أعاد الفرحة لعرب كركوك"، فيما اعتبرت أن القائمة العراقية "فاشلة" وان قادتها يجتمعون بمطاعم كركوك ولا يسألون عن ناخبيهم.

    ودعا المجلس في (4 تموز 2012) القائمة العراقية إلى الحوار مع التحالف الوطني ومكوناته لإيجاد حلول جدية للازمة السياسية وبناء المؤسسات الحكومية.



    عبد الاله النائلي يؤكد استحالة لقاء المالكي مع بارزاني في اربيل

    خندان – استبعد النائب عن ائتلاف دولة القانون عبدالاله النائلي، عقد لقاء بين رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ورئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني في اربيل.

    وقال النائلي في تصريح لموقع "خندان": "ان رئيس الوزراء لن يتنازل عن مسألة المخالفات الدستورية القانونية لاقليم كوردستان كتهريب النفط وغيرها من المخالفات في الاقليم"، مبيناً: "انه وفي حال حصول لقاء بين المالكي والرئيس بارزاني فانه سيكون في العاصمة بغداد، لان بغداد حاضنة للجميع، ويستحيل ذهاب المالكي الى اربيل لعقد لقاء مع رئيس الاقليم".

    وعد النائب عن دولة القانون، لقاء زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ورئيس الوزراء نوري المالكي في حال حصوله بالمسألة الطبيعية، ، لان الطرفان داخل تحالف واحد "التحالف الوطني" واللقاء بينهما سيكون لتقريب وجهات النظر.

    وكانت مصادر سياسية قد افصحت عن لقاءات مرتقبة لقادة الكتل السياسية بينها لقاء يجمع بارزاني والمالكي.



    المساري : طلب استجواب المالكي سيقدم قريباً الى رئاسة البرلمان واجتماع العراقية اليوم سيؤكد مضيها في الاستجواب

    [بغداد-أين]: أعلن نائب عن القائمة العراقية ان اجتماع قائمته المقرر عقده اليوم الثلاثاء سيتضمن التأكيد على استمرار في عملية استجواب رئيس الوزراء نوري المالكي في مجلس النواب تمهيداً لسحب الثقة عنه ، مشيرا الى ان " طلب الاستجواب الذي يحمل تواقيع [25] نائباً سيقدم خلال الايام القليلة المقبلة الى هيئة رئاسة مجلس النواب.

    وقال النائب أحمد المساري لوكالة كل العراق [أين] اليوم ان " اجتماع العراقية اليوم هو لاطلاع اعضاء العراقية على ما جرى من اجتماعات لقادة القائمة في اربيل والعاصمة الاردنية عمان وسيتدارس خلاله الوضع السياسي في المرحلة الراهنة ومن ضمن النقاط التي ستطرح في الاجتماع هي عملية استجواب المالكي والاستمرار بها لانه طريق قانوني ودستوري لايمكن لاحد ان يعترض عليه ".

    وأضاف المساري " وبشأن موضوع الاصلاحات فان القائمة العراقية لاتعترض عليه ، ولكن يجب على التحالف الوطني ان يشرع ويبدأ بها بشرط ان لايكون هناك تفاوض او وقت اضافي يصرف على عملية التفاوض لان الوقت ضيق ويجب ان يكون هناك اصلاحات وتغيير نلمسه على واقع الشعب العراقي وليس فقط بالمفاوضات واللقاءات التي لافائدة ولانتيجة منها ".

    وتابع ان " طلب استجواب المالكي سيصل خلال الايام القليلة المقبلة ويحمل توقيع [25] نائباً ويقدم الى هيئة رئاسة مجلس النواب كما سيتم تحديد اسم النائب المستجوب لانه هذه عملية ديمقراطية وقانونية وممارسة حقيقية لدور البرلمان ".

    يذكر ان التحالف الوطني طرح ورقة الاصلاحات بغية الخروج من الازمة السياسية الحالية واعطاء حل يرضي كافة الاطراف المشاركة في العملية السياسية ، فيما تطالب بعض الاطراف السياسية كالقائمة العراقية والتحالف الكردستاني باستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي.

    وتشهد الساحة السياسية في العراق ازمة حادة وتبادلا للاتهامات بين الكتل منذ أشهر حول ملفات عدة تتعلق بالشراكة في ادارة الدولة وتهميش بعض الاطراف السياسية وعدم حسم بعض القضايا بينها عدم تسمية الوزراء الامنيين وتشريع بعض القوانين كقانون النفط والغاز والمحكمة الاتحادية فضلا عن ازمة سحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي وغيرها



    بارزاني يؤسس مجلساً للأمن الوطني برئاسة نجله

    جريدة النهار اللبنانية: أعلن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني تأسيس مجلس الأمن الوطني في الإقليم برئاسة نجله مسرور، فيما وصفت المعارضة الخطوة بأنها «تكريس» لسيطرة الأحزاب على مفاصل مؤسسات الإقليم.وشرع برلمان كردستان في أيار (مايو) العام الماضي قانون مجلس أمن وطني، ويرتبط برئيس الإقليم، ويتكون من مؤسسة الأمن والمديرية العامة للاستخبارات العسكرية، ووكالة الحماية والمعلومات، ومن مهامه تنظيم وتخطيط سياسة أمنية موحدة وإحلال التنسيق بين المؤسسات ذات العلاقة، وتم تعيين مسرور بارزاني مستشاراً للمجلس بدرجة وزير وخسرو كول محمد نائباً له عن حزب «الاتحاد الوطني» بزعامة الرئيس جلال طالباني.ووصف بارزاني هذه الخطوة بـ «المهمة لحماية أرواح وممتلكات جماهير كردستان»، مشيراً إلى أن القوات الأمنية «تمكنت خلال الفترة الماضية من تقديم نموذج لمواطني كردستان، وهذا ما شجع الشركات على الاستثمار في الإقليم».إلى ذلك، قال مسرور بارزاني إن تأسيس المجلس «من شأنه أن يزيل تأثير الإدارتين (أربيل والسليمانية) وهي خطوة لتوحيد قدرات وإمكانات شعب الإقليم ومواجهة أي تهديد تواجه تجربته، وتهدد أمنه واستقراره».



    صحيفة كردية : المالكي يسعى للانتقام من بارزاني

    {بغداد: الفرات نيوز}ذكرت صحيفة {ئاوينه} الكردية ان رئيس الوزراء نوري المالكي يسعى الى الانتقام من رئيس الاقليم مسعود بارزاني.

    واضافت الصحيفة ان" المالكي خلال اجتماعه بمثثلي الكرد في بغداد اكد على ان بارزاني يمثل خطراً على الكرد وعلى العراق وانه مسؤول عن الحرب التي ستحصل مستقبلاً".

    ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع في بغداد قوله ان" المالكي اكد اكثر من مرة ان ما يفعله الكرد في اقليم كردستان هو دولة داخل دولة وانه لا يمكن قبول ذلك".

    يذكر ان العلاقة بين المالكي وبارزاني يشوبها نوع من التوتر وتبادل للاتهامات بالدكتاتورية الامر الذي اضطر بارزاني الى تشكيل تحالف لسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي.انتهى



    كتلة الاحرار تكشف عن مطالبها التي قدمتها الى لجنة الاصلاحات السياسية

    وكالة براثا: اعلن النائب في كتلة الاحرار رياض الزيدي ان ورقة الاصلاحات تحتوي على طلبات للتيار الصدري وليس شروط.

    وقال الزيدي لوكالة {الفرات نيوز} إن " من مطالب التيار الصدري في ورقة الاصلاح هو الرغبة بتحديد ولاية الرئاسات الثلاث ،والمتمثلة برئاسة الجمهورية ورئاسة النواب ورئاسة الوزراء وان تكون لدورتين فقط ".

    وتابع الزيدي قائلاً أن " هناك مطالب رئيسية اخرى أهمها تحديد سقف زمني للإصلاح ،وأن تكون الفقرات ملزمة للجميع وخصوصاً التحالف الوطني ".

    وأضاف أن " قضية الاستجواب اتجهت نحو الاصلاحات "لافتاً الى أن " ورقة الاصلاحات تحوي طلبات للتيار الصدري وليس شروط".

    وقد اعلن رئيس لجنة الاصلاح ابراهيم الجعفري يوم الاحد الماضي عن اكتمال الورقة الاصلاح لغرض عرضها على بقية الكتل السياسية .

    وتضم لجنة الاصلاحات التي شكلها التحالف الوطني من ممثلي الكتل السياسية برئاسة رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري بعد الازمة الاخيرة بين الكتل السياسية



    الوطني يقول إنه لا ينوي سحب الثقة من النجيفي.. وينادي بإصلاح السلطتين التنفيذية والتشريعيةالدعوة يشكك بقانونية الاستجواب.. والعراقية: عدم مثول المالكي أمام البرلمان يعيق استضافة أي وزير من حكومته مستقبلا

    العالم : وصف حزب الدعوة الاسلامية الملفات المطروحة لاستجواب رئيس الوزراء بأنها "غير قانونية"، معتبرا الاستجواب ذا طابع سياسي لا يوافق النظام الداخلي للبرلمان، بينما رأى ائتلاف العراقية في عدم استجابة رئيس الوزراء للاستجواب، تعطيلا للدور الرقابي البرلماني كون رئيس الوزراء يمثل هرم السلطة التنفيذية، في حين استبعد نواب من ذات الائتلاف اجراء عملية الاستجواب او سحب الثقة في الوقت الراهن.

    يأتي ذلك في وقت أعلن البرلمان عن اعداد خطة لتشريع القوانين في مواعيدها المحددة بعيدا عن الازمات السياسية، لكن نوابا عن التحالف الكردستاني يرون ان الخطة لن تكون بالنجاعة اللازمة بغياب التوافق.

    وقال جبار الكناني النائب في التحالف الوطني عن حزب الدعوة/ تنظيم العراق ان "النظام الداخلي في مجلس النواب ينص على ان الاستجواب يجب ان يكون بدوافع واسباب قانونية حقيقية، وليس بدوافع سياسية"، مضيفا "نعتقد ان الاستجواب سياسي بحت، ولاسيما ان المستجوب لم يحدد حتى الان الملفات التي ينوي استجواب رئيس الوزراء بها".

    واوضح الكناني في مقابلة مع "العالم" امس الاربعاء، ان "الجانب المستجوب لا يملك الملفات القانونية الكافية التي تمكنهم من عملية الاستجواب، ولذا فان رئيس الوزراء لن يستجيب لعملية الاستجواب"، معتبرا الملفات التي اعلنت عنها العراقية يوم امس الاربعاء غير قانونية.

    وفي معرض رده على اعتبار العراقية عدم استجابة المالكي للاستجواب إضعافا لدور البرلمان الرقابي، أكد الكناني ان "العراقية وغيرهم ساهموا بافشال العملية الرقابية للبرلمان من خلال اجهاض عمليتي استجواب تمت في هذه الدورة، فهم المسؤولين عن تعطيل الدور الرقابي"، مضيفا ان "الجميع متخوف من حضور رئيس الوزراء الى البرلمان، كي لا يفضح الكتل السياسية".

    وعن قضية سحب الثقة عن النجيفي، بين الكناني ان "التحالف الوطني يمكنه جمع العدد الكافي لسحب الثقة عن النجيفي البالغة 163 نائبا"، مستطردا بالقول "لكن التحالف لا يسعى الى ذلك لانه شكل لجنة للحوار والاصلاح مهمتها الاتصال بالبرلمان والنجيفي لاطلاعه على تحفظات التحالف على اداءه كرئيس لمجلس النواب".

    وتابع "يمكن تفعيل قضية سحب الثقة من النجيفي ولكن الان لا توجد نوايا فعلية لسحب الثقة لاننا الآن ننادي باصلاح السلطتين التنفيذية والتشريعية".

    الى ذلك وجد النائب عن العراقية احمد العلواني، في حديث مع "العالم" أمس، ان "الدور الرقابي للبرلمان معطل منذ فترة طويلة، ويجب ان نصلح اشياء اهم من الدور الرقابي ذات صلة به، ولاسيما ان السلطة التنفيذية تضعف الدور الرقابي من خلال امتناع رئيس الوزراء عن الاستجابة لعملية استجوابه وفقا للدستور والقانون". واضاف "اذا كان رئيس السلطة التنفيذية لا يحضر جلسة الاستجواب، فكيف للوزراء الآخرين ان يستجيبوا فيما بعد".

    في غضون ذلك أعربت البرلمانية في ائتلاف العراقية ندى الجبوري، عن قناعتها بأن "فتح ملف سحب الثقة من رئيس البرلمان، ذو أهداف سياسية بحتة لا تتعلق بالدور الرقابي"، مبينة ان "الصراع الحالي بين السلطتين التنفيذية والتشريعية امر طبيعي وموجود في معظم البلدان الديمقراطية".

    واضافت الجبوري، في مقابلة مع "العالم" امس، ان "عملية سحب الثقة تعقد الامور في الوقت الحالي، وكان يفترض بالنواب ان يحققوا استضافة شهرية لرئيس الوزراء من اجل الاجابة على اسئلة البرلمانيين وفقا لجدول مستمر، من اجل التواصل اولا، وثانيا من اجل الزام الوزراء الاخرين بالسير على خطى رئيس الوزراء"، واستبعدت الجبوري حصول "اي عملية استجواب لرئيس الوزراء في ظل ازمة ما زالت في مراحل صعبة".وتابعت "يجب الوصول الى نقطة من التفاهم تمكن اعضاء البرلمان من اجراء استضافة مستمرة لرئيس الوزراء، ولتحقيق هذا السقف الزمني يلزمنا شيء من التوافق".

    وعن اداء مجلس النواب رفضت الجبوري ان "تكون جميع القوانين خاضعة للحسابات السياسية"، وأكدت "وجود قوانين هامة لا يرفضها احد كقانون التقاعد والسلم الوظيفي وبناء المجمعات السكنية"، مضيفة ان "رئيس مجلس النواب كان تبنّى تمرير القوانين الحياتية الهامة بشكل سريع، ولاسيما ان النواب مواضبون على تمرير تلك القوانين في موعدها المحدد".

    وتابعت الجبوري ان "النواب غير مدانين، وانما الاحزاب السياسية هي من تعرقل عمل البرلمان"، لافتة الى ان البرلمان لا يعمل منفردا لانه لا يستنبط القوانين، وانما يتلقاها من الحكومة.

    واكدت الجبوري "انخفاض اداء الوزارات بشكل عام، قبالة تحسن اداء البرلمان قياسا بالدورة السابقة"، موضحة ان "اقتصاد البلد غير واضح نتيجة عدم وجود خطة للاقتصاد العراقي، فضلا عن قوانين الاستثمار والثروة غير مكتملة، التي تحقق الامن الشخصي للمواطن".

    من جانبه، استبعد النائب عن كتلة التغيير وعضو اللجنة القانونية البرلمانية لطيف مصطفى امين "امكانية التزام مجلس النواب بالخطة الموضوعة لتمرير القوانين في مواعيدها المحددة".

    وقال امين، في مقابلة مع "العالم" امس الاربعاء، ان "البرلمانات في العالم لا تلتزم بجدول اعمالها فكيف بالبرلمان العراقي، لذا فان الخطة المرسومة لن تكون مجدية كثيرا"، مؤكدا ان "مجلس النواب من حقه كمؤسسة دولة ان يضع خارطة طريق، لكن رئاسة المجلس ولجانه كمؤسسات غير مقصرين في تعطيل القوانين وانما التقصير دائما يكون سياسيا، نتيجة غياب التوافق".

    وعن عملية استجواب المالكي ،اوضح امين ان "الاستجواب امر دستوري اذا ما توفرت له الامور بشكل موضوعي، ولا يجوز لاي وزير او رئيس ان يرفض الاستجواب، واذا رفض فستحسب عليه"، معتبرا اشتراط رئيس الوزراء الاستجابة لعملية الاستجواب بإصلاح البرلمان نظامه واداءه، أمرا "غير جائز، كونه تدخل في عمل البرلمان".

    واكد امين "عدم تقديم لائحة الاستجواب الى البرلمان حتى الان"، مشيرا الى ان "كتلة التغيير التي ينتمي اليها لن تشارك في عملية سحب الثقة او الاستجواب لانهم ليسوا جزءا من الحكومة، ولا من الكتل المشتركة في الوزارة".



    العراقية تقدم طلب الاستجواب قريبا .. رواندزي يشكك في إمكانية سحب الثقة من رئيس الوزراء

    الاتحاد: قال القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني فرياد رواندزي، الثلاثاء، ان اطراف اجتماع اربيل مصرون على استجواب المالكي في البرلمان، معتبرا ان توجههم أمر دستوري، لكنه شكك في نفس الوقت بأن يصل الاستجواب إلى النتيجة المطلوبة بسحب الثقة عن رئيس الوزراء بسبب تغير مواقف العديد من الأطراف.

    وأوضح رواندزي لـ(اصوات العراق) ان "هناك محاولات من اجل تحديد الشخوص الذين سيستجوبون رئيس الوزراء وتحديد المواضيع التي سيتم الاستجواب عليها، وبالتالي يجب ان تجتمع اللجنة القانونية المنبثقة من اجل هذا الموضوع". وأضاف ان "بعض الاطراف مصرة على الاستجواب، وانا اعتقد ان الاستجواب موضوع دستوري، لكن الى اين سيصل الاستجواب، فهذا أمر مختلف تماما، وذلك لان الاستجواب لن يؤدي بشكل مؤكد الى سحب الثقة عن المالكي، وذلك بسبب تغير الكثير من المواقف فالعديد من الاطراف الان تفكر بهذا الموضوع بطريقة اخرى".

    الى ذلك، أعلن رئيس كتلة الحل البرلمانية المنضوية في ائتلاف العراقية حميد الزوبعي، أن طلبا لاستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي سيقدم الى هيئة رئاسة مجلس النواب خلال (48) ساعة. وقال الزوبعي لـ(الاخبارية) الثلاثاء إن "اللجنة القانونية التي تشكلت خلال اجتماع اربيل الثاني، أكملت عملها تقريباً، وإنها ستقدم طلب استجواب المالكي الى رئاسة مجلس النواب خلال اليومين المقبلين"، مبيناً ان "عدد ملفات الاستجواب لاتتعدى الملفين وان الملف الأمني قد يكون الابرز ضمن الطلب" واشار الى إن "عملية الاستجواب دستورية وقانونية، ولاتوجد اية خشية من تقديم المالكي طعنا للمحكمة الاتحادية كما حصل مع وزير التعليم العالي علي الاديب". بينما قال النائب عن القائمة العراقية حمزة الكرطاني ان "الملفات المعدة لاستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي من اللجنة المشكلة لهذا الغرض لم تكتمل حتى هذه اللحظة". وبيّن الكرطاني لـ "شفق نيوز" ان "طلب استجواب رئيس الوزراء لم يقدم في جلسة مجلس النواب يوم الاربعاء ولكنه سيقدم قريبا"، مؤكداً أن "القائمة العراقية والتحالف الكردستاني اعدا ورقة وقاما بارسالها الى الصدريين ونحن الان بأنتظار ردهم". وتابع الكرطاني "اذا لم يأت رد الصدريين، فالقائمتان ماضيتان في استجواب رئيس الوزراء لانه مطلب دستوري". وأشار الكرطاني الى ان "الورقة التي ارسلت للصدريين تتضمن التأكيد على مبدأ التداول السلمي للسلطة، وموقف الصدريين النهائي من مسألة الاستجواب وايضا تتضمن تحديد مدة الولاية لرئيس الوزراء". من جانبها، أكدت النائب عن التحالف الكردستاني فيان دخيل، إن الكتل السياسية العاملة على استجواب رئيس الوزراء نوري المالكي، لم تحدد هوية المستجوب، وقالت دخيل لـ(الاخبارية) الثلاثاء "لغاية الان لم تحدد هوية مستجوب المالكي، وهناك إمكانية من قيادات وشخصيات التحالف الكردستاني قيامهم بالاستجواب، كما يحق لأي نائب ان يمارس دور المستجوب".



    النائبة الجميلي: متمسكون بسحب الثقة عن المالكي

    “البوابة العراقية” بغداد – النائب عن القائمة العراقية، وحدة الجميلي، في بيان لها اليوم ان” ائتلاف العراقية يراقب بحذر نتائج عمل لجنة الاصلاحات السياسية التي شكلها التحالف الوطني، وهل ستكون ملبية للطموح؟”.

    واضافت ان” الايام المقبلة ستكون هي الفيصل في اثبات جدية هذة اللجنة، لاسيما وان هناك الكثير من القضايا الخلافية بما فيها اتفاقية اربيل “.

    وبينت ان” التحالف الوطني يستطيع حل الازمة الحالية اذا ما سعى بجد وحصل تفاهم بين مكوناته لتنفيذ هذه الاصلاحات، موكدا في الوقت نفسه ان” العراقية مستمرة مع شركائها بقضية استجواب رئيس الحكومة نوري المالكي “.

    وقد اعلن رئيس لجنة الاصلاح ابراهيم الجعفري قبل فترة عن اكتمال الورقة الاصلاح لغرض عرضها على بقية الكتل السياسية .

    وتضم لجنة الاصلاح التي شكلها التحالف الوطني من ممثلي الكتل السياسية وبرئاسة رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري بعد الازمة الاخيرة بين الكتل السياسية.



    الحزب الشيوعي يرفض انتقادات زيارته لرئيس الوزراء

    الاتحاد: رفض سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي حميد مجيد موسى الانتقادات التي دبجها بعض الإعلاميين للقاء وفد الحزب الشيوعي برئيس الوزراء نوري المالكي مؤكداً"ان الحزب الشيوعي حريص على لقاء كافة اطراف العملية السياسية بحثاً عن المشتركات بقصد ترسيخ مؤسسات الدولة المدنية الديمقراطية الاتحادية في العراق.

    " وقال في تصريح هاتفي لـ"الاتحاد" إن "الانتقادات الموجهة لحزبنا تفتقر للوضوح والمعايير التي استندت عليها، ولن يرسم الحزب الشيوعي مواقفه بناء على مزاج البعض، فاللقاءات ضرورة موضوعية وحاجة ملحة لمواصلة الحوار والنقاش من أجل تبادل الرأي بشأن الخروج من الأزمة الراهنة، التي لحزبنا موقف واضح مبكر بشأن سبل حلها، حيث قلنا إنها أزمة نظام وحلها يبدا من العودة إلى الشعب وصناديق الاقتراع" وقال موسى"إن السياسة لاتعرف الزعل، ولسنا اطفال، إنما علينا التعامل بحرص مع مقدرات العراق ومستقبله، لذلك لايليق بمن يدعي الثقافة والمعرفة التعامل مع السياسية بمزاجية وإنفعال، وأن الحزب الشيوعي كان قد قدم مذكرات للرئاسات الثلاث، اجابت عليها مع بعض التأخير من رئاسة الوزراء". وعن زيارة وفد الحزب الشيوعي العراقي إلى رئيس الوزراء نوري المالكي قال"إنها جاءت بناء على دعوة منه، ولم تكن الدعوة الأولى، وقد وجدنا في تلبيتها الآن مساهمة في معالجة الأزمة، وطرحنا على رئيس الوزراء تصوراتنا بكل صراحة ووضوح وبدون أي شكل من أشكال الازدواجية، بشأن السبل الكفيلة بإنهاء الأزمة الراهنة والوصول بالعراق إلى بر الأمان. ونعد زيارتنا لرئيس الوزراء ناجحة من حيث طرح تصوراتنا، وهو من جانبه يحق له تقييم اللقاء وفق تصوراته" مشيراً إلى "أن رئيس الوزراء متقبل لفكرة الانتخابات المبكرة، التي يعتقد الحزب الشيوعي أنها كخيار لاينبغي أن تكون لإحراج الأخرين، إنما من الضروري إستكمال مستلزمات تحقيقها، بكل ما تعنيه من تشكيل مفوضية الانتخابات، وتشريع قانون الأحزاب، وقبله تشريع قانون انتخابي لايصادر اصوات الناخبين أو يحولها لقائمة متنافسة اخرى كما جرى في الإنتخابات الأخيرة، كما أن الاحصاء السكني شرط ضروري من شروط نزاهة الانتخابات ورسم صورة واضحة لتعداد الوحدات الإدارية" وأشار امين اللجنة المركزية إلى "أن وفد الحزب الشيوعي العراقي اكد الحاجة إلى مبادرات وتحرك جاد من قبل الطرف الذي في موقع المسؤولية لإخراج البلاد من الأزمة".

    من ناحية أخرى تطرق موسى إلى ان "لقاءه برئيس إقليم كردستان يأتي ضمن العلاقات والوشائج التي تربط الحزب الشيوعي بالشعب الكردي وقياداته، والحرص المشترك على توفير حل موضوعي وليس ترقيعي للخروج من الأزمة" وحرص موسى على نفي أن "يكون الحزب الشيوعي العراقي يتولى مهمة وساطة أو تقريب بين الطرفين، الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم، لأن للحزب مواقفه الواضحة بشان سبل الحل، وهو يبذل الجهود من اجل الوقوف على المشتركات لتجنيب البلاد المزيد من الجمود والتوتر خدمة للعراقيين جميعاً".



    التحالف الوطني: الاصلاح الخيار الاول للخروج من الازمة السياسية .. العراقية ترفض خوض مفاوضات جديدة

    الاتحاد: قال المجلس الاعلى الاسلامي الذي يتزعمه عمار الحكيم، الثلاثاء، إن خيار الاصلاح هو الاكثر جدوى ووضوحا وسلامة العواقب للخروج من الازمة الحالية، مبينا أن خيار استجواب رئيس الوزراء نوري المالكي وسحب الثقة عنه امر غير مرحب به.

    وقال النائب عن المجلس فرات الشرع لـ(آكانيوز) إن "ورقة الاصلاح هي الخيار الاول الذي يؤسس الى الخروج من الازمة السياسية بدون تداعيات سلبية وبقية الخيارات، الاستجواب وسحب الثقة اصبحت خيارات غير مرحب بها من قبل اغلب الاطراف السياسية". واوضح الشرع أن "الاصلاح يتحقق على محورين الاول يتعلق بطبيعة الحوار السياسي وصولا الى الاجتماع الوطني والثاني هو التفتيش عن نقاط الضعف والتي سببت الخلافات والانزعاج في اداء السلطات الثلاث ومرافقها وتثبيتها ووضع المعالجات لها". وتابع أن "لجنة الاصلاح اشرت مجموعة من القوانين المهمة التي يجب ان تشرع وتوضع لها الاولوية وشددت على ضرورة ترتيب النظام الداخلي لمجلس الوزراء واشارت الى طبيعة العلاقات السياسية ويجب ردهم الهوة بين الاطراف". ووجه التحالف الوطني الاحد دعوة رسمية الى جميع الكتل السياسية لبدء حوار مباشر بشأن إجراء حزمة اصلاحات لتجاوز الازمة السياسية الحالية. وقالت لجنة الاصلاح انها انجزت المرحلة الاولى المتعلقة بمسودة ورقة الاصلاح والتي ستعرضها على الكتل السياسية لتقييمها والبدء بتطبيقها.

    في غضون ذلك قال النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، ان العملية السياسية تسير باتجاه الحوار والاصلاحات داعيا الكتل السياسية الى التعامل بايجابية والانفتاح على لجنة الاصلاحات التي شكلها التحالف الوطني. وقال الصيهود لوكالة كل العراق، ان "التحالف الوطني شكل لجنة الاصلاح السياسي وهذه اللجنة قطعت شوطا كبيرا من ناحية وضع الاولوية للاصلاحات وفي تقديم ورقة عمل مشيرا الى ان اللجنة ستبدأ بالتحرك على الكتل السياسية والمطلوب من الكتل ان تكون ايجابية ومنفتحة مع لجنة الاصلاح مثلما لجنة الاصلاح منفتحة على الكتل الاساسية". واوضح ان "الاجواء بدأت تهيء لانعقاد الاجتماع الوطني وبحضور رئيس الجمهورية وستقدم ورقة متكاملة للاصلاح من جميع الكتل تتناول جميع القضايا العالقة بين الكتل السياسية وبين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان وكذلك المحافظات" معربا عن توقعه ان "الورقة ستكون فعلا ورقة شاملة وكاملة تصلح ان تكون خارطة طريق للكتل السياسية ومناقشتها بحضور رئيس الجمهورية".

    من جانبه، أستبعد النائب المستقل في التحالف الوطني جواد البزوني مساهمة ورقة الاصلاحات السياسية التي تبناها التحالف في حل الازمة السياسية. وقال البزوني لوكالة كل العراق، ان "غياب الارادة السياسية الحقيقية لدى الكتل والتي غير مستعدة لتقديم التنازلات من اجل المصلحة العامة للبلد لا بل العكس سترفع من سقف مطالبها وستستمر المشاكل لحين الدورة البرلمانية المقبلة، لذا لا اعتقد ان ورقة الاصلاحات ستصل الى حلول مرضية بين جميع الاطراف".

    الى ذلك أكد النائب عن العراقية احمد المساري، أن العراقية غير مستعدة للدخول في مفاوضات جديدة من أجل الإصلاحات وإذا كان التحالف الوطني لديه نية الإصلاح عليه تطبيقه. وقال المساري لـ(الاخبارية) إنه "اذا كان التحالف الوطني جاد في عملية الإصلاحات فعليه تنفيذها، وأن العراقية غير مستعدة للدخول في مفاوضات جديدة من أجل إلاصلاح، لعدم وجود وقت للمفاوضات، معلناً أن العراقية خلال لقاءاتها الأخيرة أكدت على عدم التفاوض بهذا الموضوع. وأضاف "إن الإصلاحات معروفة للتحالف الوطني وذلك من خلال ورقة اجتماع اربيل والنجف التي تضم تسع نقاط، وسلمت للوطني، وان كان التحالف يريد إصلاحات حقيقية عليه تنفذيها"، مشيراً الى ان الكتل السياسية مستمرة بالاستعداد لاستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي الذي سيقدم خلال ألايام القليلة المقبلة لمجلس النواب.



    كتل تصف تأسيس مجلس الأمن الوطني الكردستاني بالمخالفة الدستورية والتجاوز على سيادة العراق

    البينة الجديدة: توالت انتقادات الاوساط السياسية لتأسيس مجلس الأمن الوطني الكردستاني الذي أعلن عنه رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني.فقد وصف النائب عن التحالف الوطني محمد الصيهود في تصريح صحفي المجلس بالمخالفة الدستورية ، مشيرا الى ان البارزاني يهدف بتكليف ولده برئاسته الى تكريس الديكتاتورية .

    بدوره اعتبره عضو القائمة العراقية عبد الستار الجميلي بأنه تجاوز على سيادة العراق و الدستور لأن الأقليم جزء من العراق و يفترض أن يكون هناك مجلس أمن وطني واحد . بالمقابل أكد القيادي في التحالف الكردستاني محسن السعدون ان المجلس مجرد مؤسسة أمنية ولا دخل له بالسياسة، وان تشكيله يصب في صالح العراق والاقليم على حد سواء.وكان إقليم كردستان قد اعلن عن تأسيس مجلس الأمن الوطني في الاقليم،وقال رئيس الاقليم مسعود البارزاني خلال حفل افتتاح المجلس في اربيل ان تأسيسه خطوة مهمة نحو خدمة مواطني الاقليم وأرواحهم وممتلكاتهم. من جانبه قال رئيس مؤسسة الآسايش خسرو كول إن تشكيل المجلس يمثل اول مؤسسة وطنية للأمن في الاقليم ودعا كول الأحزاب الكردستانية إلى دعم هذا المجلس بهدف إنجاح عمله.



    القوى السياسية تتحرك بين الاصلاحات والاستجواب

    الاتحاد: أكد النائب عن ائتلاف العراقية محمد الخالدي، عدم استعداد كتلته لتقديم اسماء جديدة كمرشحين لوزارة الدفاع، مشيرا الى أن قائمته ماضية في استجواب رئيس الوزراء.

    وقال الخالدي لـ(الاخبارية) إن "موضوع الوزارات الأمنية انتهى لأن القائمة العراقية منذ سنتين تطالب بحسم هذا الموضوع ولم يحسم ومرت سنتان من عمر الحكومة"، متسائلاً "ماذا يفعل الوزير الآن ولم يتبقى شيء من عمر الحكومة؟" وأضاف "ليس هناك استعداد في الوقت الحاضر لقائمته ترشيح شخصية جديدة لتولي منصب وزير الدفاع" واشار الخالدي الى أن "القائمة العراقية مع شركاء اربيل ماضية باستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي وفي حال تغيير القرار يجب الرجوع الى شركاء اربيل- النجف لتحديد المواقف الجديدة" وبين الخالدي أن "استجواب المالكي سيتم وسيكون مجلس النواب هو الفيصل بين الداعين لسحب الثقة والكتل المعارضة له". وجوبهت مساع استجواب رئيس الوزراء المالكي برفض من قبل معظم مكونات التحالف الوطني والمؤيدين للمالكي من بقية الكتل، الأمر الذي أبطأ وتيرتها الى درجة جعلت نواب يؤكدون أنها انتهت ولا وجود لها، في حين يؤكد خصوم المالكي أنهم ماضون باستجوابه وفقاً للدستور ولن يتراجعوا عن قرارهم مهما كانت الأسباب. كما أعلن نائب عن القائمة العراقية ان اجتماع القائمة العراقية والتحالف الكردستاني الاخير الذي عقد السبت الماضي كان لوضع اللمسات الاخيرة لعملية استجواب رئيس الوزراء نوري المالكي في مجلس النواب. وقال النائب حميد كسار الزوبعي لوكالة كل العراق، ان "سحب الثقة عن المالكي كان المحور الاساس للاجتماع". وأضاف ان "هذه الاجتماع ياتي ضمن ما متفق عليه بين العراقية والأكراد والتيار الصدري" مشيرا الى ان "اللجنة المشكلة من قوى اربيل والخاصة بوضع محاور الاستجواب مازالت تواصل عملها من أجل اعداد الاسئلة التي ستقدمها بعد الانتهاء منها الى رئاسة البرلمان التي بدورها سترسلها الى مجلس الوزراء للاطلاع عليها تمهيداً لحضور رئيسه لمجلس النواب لاستجوابه". وكان قد عقد السبت الماضي في أربيل اجتماع بين التحالف الكردستاني والقائمة العراقية غاب عنه ممثلو التيار الصدري. وفي تطور لافت لموقف الصدر من الازمة في قضية استجواب المالكي وسحب الثقة عنه، اعلن ممثله الشخصي علي سميسم الأربعاء الماضي في تصر
    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Empty رد: اخبار وتقارير :11 تموز 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء يوليو 10, 2012 10:44 pm

    السومرية نيوز/ النجف: أعلنت إدارة مصفى النجف النفطي أن المصفى قام بعملية تكرير أكثر من ثلاثة ملايين وخمسمائة ألف برميل خلال النصف الأول من عام 2012، لافتا إلى أن ذلك يظهر تحقيق إيرادات تقدر بأكثر من ثمانية مليارات دينار من مشروع البترودولار.

    وقال مدير مصفى النجف ليث الغراوي في حديث لـ"السومرية نيوز" امس إن "المصفى قام خلال الستة أشهر

    الأولى من العام الحالي 2012 بتكرير ما مقداره 3511499 برميلا من النفط الخام".

    مبينا أن "تكرير هذا الحجم من النفط الخام في المصفى يحقق إيرادات لمحافظة النجف تقدر بثمانية مليارات ونصف المليار دينار من مشروع البترودولار".

    وأضاف الغراوي ان "المصفى أنتج خلال الستة أشهر الماضية أكثر من 92 مليون لتر من مادة الكاز و48 مليون لتر من النفط الأبيض وما لتر".

    يقارب الـ96 مليون لتر من مادة النفثا، في حين بلغ إنتاجه من مادة النفط الأسود ما مقداره 310 مليون لتر".

    يذكر أن المصفى حقق إيرادات للمحافظة مقدارها 17 مليارا و200 مليون دينار عراقي خلال عام 2011 من خلال قانون البترودولار الذي اقره مجلس النواب العراقي ضمن الميزانية الاتحادية والذي تحصل بموجبه المحافظة على دولارين مقابل كل برميل ينتج أو يكرر فيها



    جريدة “كل الأخبار” تؤكد تلقيها تهديدا من عضوة في القائمة العراقية

    البينة / خاص قال الزميل رئيس تحرير جريدة "كل الأخبار" سمير عواد في اتصال هاتفي مع البينة أن القيادية في القائمة العراقية انتصار علاوي هددته هاتفيا أمس وهي في حالة هستيريا حيث اطلقت تهديداً ووعيداً خطيراً بحق الجريدة على حد قوله . واضاف الزميل سمير عواد أن انتصار علاوي قالت له بالحرف الواحد: سنرّد عليكم بالسيارات المفخخة وكواتم الصوت. وكانت "كل الأخبار" قد نشرت في عددها ليوم أمس الأثنين وعلى صدر صفحتها الأولى تصريحاً منسوبا لأنتصار علاوي ذكرت فيه بأن البئر الذي حفرته "العراقية" للسيد رئيس الوزراء نوري المالكي قد وقعت فيه العراقية ذاتها وانقلب بذلك السحر على الساحر بحسب زعم الصحيفة. وعلى صعيد ذي صلة أصدرت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق التي يرأسها الزميل الصحفي عدي حاتم بياناً استنكرت فيه ما جاء من تهديدات ضد جريدة "كل الأخبار" على لسان القيادية في القائمة العراقية انتصار علاوي وطالبت الجمعية القيادية المذكورة بتقديم اعتذار علني الى الصحيفة والتعهد علنياً بعدم التعرض لها مستقبلاً.



    النائب جعفر الـموسوي: على رئاسة الجمهورية سحب يد الـمتهم طارق الهاشمي

    البينة / خاص أكد النائب القاضي جعفر الموسوي أنه بموجب قانون انضباط موظفي الدولة يتوجب على فخامة رئيس الجمهورية إصدار قرار سحب يد من المتهم طارق الهاشمي والمطلوب أمام القضاء العادل،مبينا ان هذا القرار لا يخل بحقوق المتهم وقال الموسوي في تصريح للبينة امس أن أي موظف في الدولة يخضع للتحقيق معه أو تجري محاكمته أمام القضاء بموجب القانون ينطبق عليه سحب اليد،مسجّلاً استغرابه من استثناء الهاشمي من السياق القانوني وعادّاً ذلك خللا إداريا كبيرا ارتكبته رئاسة الجمهورية من الناحية القانونية ،مؤكدا انها مخالفة قانونية وفقا للمعايير القانونية المعمول بها بشأن موظفي الدولة فيما يخص المتهم المقال. وأشار القاضي إلى أن المخاطبات التي تصدر عن الهاشمي كنائب رئيس للجمهورية لا تعد رسمية ومعتبرة لأنه الآن هارب عن وجه العدالة وكذلك ناقص الأهلية بحكم القانون. وبين أنه من الناحية القانونية في القضايا الجنائية لا يكفي حضور وكيل المتهم (المحامي) ولا يغني حضور المحامي عن المتهم،ولا بد من حضوره ,ولكون المحاكمة غيابية فيمكن للمحامي تقديم طلبات بشأن القضية. وأوضح النائب الموسوي أن التأجيلات تاتي الان ضمن استراتيجية يتبعها فريق الدفاع عن المتهم الهاشمي لغرض المماطلة والتسويف وعدم حسم القضية،مؤكدا أنها لكسب الوقت والحيلولة دون سرعة حسمها خصوصا وأن طلبات التأجيل تتلخص من النقض امام محكمة التمييز لغرض المماطلة للوصول الى نهاية عمر الحكومة الحالّية،داعيا محكمة الجنايات (محكمة الموضوع ) إلى تلبية أمر محكمة التمييز لأنها واجبة الطاعة.



    المالكي : الثروات الوطنية للجميع وعائداتها يجب ان توزع بعدالة.. الشهرستاني ينفي ايقاف تسليم اقليم كردستان لحصته من النفط

    البيان: شدد رئيس الوزراء نوري المالكي على وجوب " إعادة الحقوق والممتلكات المصادرة لأصحابها ، وأن يشعر المواطن بأن ماله ودمه وعرضه محترم وفق القانون ، داعيا الى توزيع الثروات الوطنية بعدالة بين العراقيين .

    ونقل بيان لمكتب المالكي عنه القول خلال حضوره امس المؤتمر الثاني لهيئة دعاوى الملكية :" يجب أن نمضي في طريق بناء دولة المواطنة وليس

    دولة المحاصصة والتمييز المذهبي والطائفي ، لأننا نعتقد إن تحقيق العدالة وضمان حقوق الناس في مقدمة عملية البناء ".

    ودعا الى توزيع الثروات الوطنية بعدالة بين العراقيين جميعاً ، مؤكدا " ان الجميع شركاء في كل شبر من ارض العراق وان الدستور أكد على ان الثروات ملك للشعب العراقي ، ولايضرنا أن يحصل الشعب على جزء من العائدات ، لكن المهم أن يكون التوزيع يجري بعدالة ودون لبس ".

    وأشار المالكي إلى ان النظام السابق عمد الى سلب أملاك الناس ، عندما إنتزع أملاك /400/ تاجر عراقي ، إضافة إلى الأراضي الزراعية وأملاك أخرى ، وكان يقوم بذلك على أسس قومية وعنصرية ، بحسب قوله.

    وتابع :" يجب إعادة هذه الممتلكات لأصحابها ، فبلدنا لا يمكن أن ينهض إلا على أساس احترام الدستور والقانون وضمان حقوق المواطن قبل المسؤول ، رغم أن هناك من يريد أن يقفز على الدستور " مشيدا بالجهود التي بذلتها كوادر هيئة دعاوى الملكية كافة ، لما قدمته من عطاء وتضحيات طيلة فترة عملها.

    كوادر هيئة دعاوى الملكية كافة ، لما قدمته من عطاء وتضحيات طيلة فترة عملها.

    على صعيد متصل أكد مكتب نائب رئيس الحكومة لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني ان وزارة النفط تجهز إقليم كردستان بكامل حصته من المشتقات النفطية، مشيرا إلى أن تصدير نفط الإقليم إلى تركيا خارج إطار سومو عمل غير دستوري. وقال مدير المكتب فيصل عبد الله في حديث لـ"السومرية نيوز" إن "وزارة النفط تقوم بتجهيز المشتقات النفطية إلى إقليم كردستان بشكل كامل وخاصة من مصافي الوسط والجنوبية"، نافيا "أي قطع أو تقليل لحصة الإقليم من المشتقات النفطية". وأضاف عبد الله أن "الدستور العراقي والقوانين النافذة تلزم جميع المحافظات والأقاليم بتسليم النفط الخام المنتج فيها إلى وزارة النفط ممثلة بشركة تسويق النفط سومو لتقوم بدورها بتصديره عبر منظومة التصدير الوطنية"، مبينا أن "جميع الإيرادات المتأتية عن بيعها للنفط الخام يودع في خزينه الدوله لتمويل الموازنة".

    المشتقات النفطية إلى إقليم كردستان بشكل كامل وخاصة من مصافي الوسط والجنوبية"، نافيا "أي قطع أو تقليل لحصة الإقليم من المشتقات النفطية". وأضاف عبد الله أن "الدستور العراقي والقوانين النافذة تلزم جميع المحافظات والأقاليم بتسليم النفط الخام المنتج فيها إلى وزارة النفط ممثلة بشركة تسويق النفط سومو لتقوم بدورها بتصديره عبر منظومة التصدير الوطنية"، مبينا أن "جميع الإيرادات المتأتية عن بيعها للنفط الخام يودع في خزينه الدوله لتمويل الموازنة".

    لتمويل الموازنة".

    وأكد عبد الله "عدم أحقية أية جهة بتصدير النفط الخام إلى أي دولة أجنبية، إلا من خلال وزارة النفط العراقية حصرا.

    من جهته اعتبر نائب عن التحالف الكردستاني ان مشكلة النفط والغاز القائمة حالياً بين الحكومة المركزية وحكومة الإقليم هي أكبر من الخلافات الموجودة بين الكتل السياسية، داعياً إلى معالجتها وفق سياقات قانونية ودستورية. <<



    محافظ كركوك: تشكيل قيادة عمليات دجلة مجرد اقتراح ولم يتخذ أي إجراء بهذا الصدد

    رزكار شواني ووكالات: عقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك، الاثنين في مبنى المحافظة مؤتمراً صحفياً، بعد عودته من زيارة عمل الى بغداد. واكد محافظ كركوك خلال المؤتمر ان زيارته للعاصمة بغداد استمرت اربعة ايام.

    التقى خلالها رئيس الوزراء نوري المالكي وعددا من الوزراء فضلا عن لقائه رئيس التحالف الوطني الدكتور ابراهيم الجعفري والقيادي في المجلس الاعلى الاسلامي الدكتور عادل عبدالمهدي. واشار المحافظ الى اليوم الاول من زيارته، مبينا مشاركته في الاجتماع التنسيقي برئاسة رئيس الوزراء وحضور المحافظين ورؤساء المجالس المحلية، حيث بحث الاجتماع مشاريع الكهرباء والزراعة والموارد المائية، كما حضر الاجتماع وزيرا النفط والكهرباء وممثلون عن وزارتي الزراعة والموارد المائية، وركز الاجتماع على بحث المواضيع الرئيسة وقدم خلاله المشاركون آراءهم. وبين محافظ كركوك ان "ساعات تجهيز الكهرباء لاتتعدى الست ساعات في بغداد والمحافظات العراقية الاخرى، واحيانا قد تصل الى ساعة واحدة في بغداد حسبما ذكره محافظ بغداد، وان سعر الامبير يتراوح بين 7 الى 9 الاف دينار، بينما ينعم اهالي كركوك بساعات تجهيز تصل مع ساعات تشغيل المولد الى 24 ساعة يومياً"، مؤكدا دعوته لمواطني كركوك بعدم الاسراف باستهلاك الكهرباء وتشغيلهم أجهزة كهربائية زائدة عن الحاجة وعدم التجاوز على الشبكة في أي منطقة. وأضاف المحافظ نجم الدين كريم "بعد ذلك اجتمعنا مع وزير الدفاع وكالة ووزير النقل وبحثنا موضوع مطار كركوك وهناك اتفاق لتحويله الى مطار مدني، وقد تم استحصال موافقة رئيس الوزراء في 17/10/2011، ووعدنا وزير النقل بأرسال وفد فني من اجل مراجعة المسائل الفنية للمضي بتحويل المطار الى مطار مدني وهناك مسائل عديدة لاكمال العملية نرجو ان تنتهي كما نتطلع لمجيء الوفد واكمال العمل خدمة لاهالي كركوك". وبشأن اجتماعه مع رئيس الوزراء، أكد المحافظ "بحثنا مسائل مختلفة وابدى رئيس الوزراء استعداده للتعاون مع محافظ كركوك"، مشيرا الى انه (أي المالكي) "ذكر خلال الاجتماع وجود 1400 شرطي أي فوجين للشرطة تم اكمال معاملات تعيينهم واختبارهم في قائمة اعتمدت التوازن ووجه كتاب من الامانة العامة للمباشرة بتعيينهم".

    وعن الانباء التي تحدثت عن تشكيل قيادة عمليات دجلة، اكد الدكتور نجم الدين عمر كريم بحثه الموضوع مع رئيس الوزراء ووزير الدفاع بكل وضوح، مبينا انه "مجرد مقترح ولم يتخذ أي اجراء بهذا الصدد"، مضيفا "شرحنا خصوصية كركوك وانها منطقة متنازع عليها وليس فيها عمليات وهنالك لجنة أمنية تجتمع دورياً ويرأسها محافظ كركوك والقائد العام على علم بهذا وتصله محاضر الاجتماعات". وبين محافظ كركوك انه اجتمع مع وزير النفط عبدالكريم لعيبي وبحثا قضايا المصفى والعلاقة بين شركة نفط الشمال والمحافظة، مؤكدا انها علاقات ضعيفة ويجب تطويرها، مبينا ان "الوزير اقترح ان يكون هناك لقاء شهري بين ادارة كركوك والشركة، كما تم بحث موضوع المصفى فهنالك صعوبات والشركة المستثمرة لديها ملاحظات وحالياً نحن نبحث مع وزارة النفط هذا الموضوع لاهميته، اما عن مسألة العقود فالدستور اعطى حق ابرام العقود النفطية بالتنسيق بين المحافظة والشركات المستثمرة ووزارة النفط للمشاريع الجديدة". وبين محافظ كركوك انه اجتمع ايضاً مع الدكتور ابراهيم الجعفري رئيس التحالف الوطني والقيادي في المجلس الاعلى الاسلامي الدكتور عادل عبدالمهدي وتم بحث أوضاع العراق ومناقشة عمل لجنة الاصلاح والتي ستقوم بالاتصال بالكتل السياسية.

    وبشأن الزيارة الأخيرة لوفد اماراتي رفيع يمثل شركة (SBK) التابعة الى الشيخ سلطان بين خليفة بن زايد آل نهيان الى كركوك، أكد الدكتور نجم الدين كريم ان "زيارة الوفد الى المحافظة كانت مهمة جداً لان كركوك فيها فرص واعدة للاستثمار والوضع الأمني فيها مستقر"، مشيراً الى أن مجيء الشركة سيساهم في اعمار المحافظة، وإن هناك شركات عالمية كبرى ترغب بالقدوم الى كركوك والمشاركة في اعمارها. واكد الدكتور نجم الدين كريم "أما بالنسبة لموضوع الانتخابات في كركوك فقد بحثناه مع عدد من نواب المحافظة، ونحن نريدها ان تكون بأسرع وقت ممكن وبدون شروط مسبقة وهذا ما بيناه لرئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب". وبشأن ملف النواحي المستقطعة من كركوك، أكد محافظ كركوك "هذا الملف بحثناه أيضا مع رئيس الوزراء وسلمناه الى وزير الدولة لشؤون المحافظات بشأن نواحي شوان وقره هنجير ويايجي"، مبينا "اننا بصدد احالة عدد من الأراضي لبناء مجمعات سكنية ولدينا الآن مجمع شارف على الانجاز شمال المدينة ويضم 322 وحدة، وآخر قيد الانشاء يضم عدة وحدات سكنية وينفذ من ميزانية المحافظة". واوضح الدكتور نجم الدين كريم ان "كركوك لها ارث تاريخي وحضاري وتم التباحث مع ممثل الامم المتحده في العراق على مفاتحة اليونسكو لاعمار قلعة كركوك"، لافتا إلى القيام بـ "تأهيل الشوارع الرئيسة للمدينة عبر لجنة متخصصة من أجل اعادة تسميتها بصورة تعبر عن حضارة وثقافة كركوك وازالة العشوائيات". وزاد "بالنسبة لعقود البتردولار تم تجديد اغلب العقود، وبخصوص التعيينات فهي من اختصاص الحكومة الاتحادية ولديها ملاكات خاصة وستوزع حسب السكان وسنبحث مع اقليم كردستان منح حصة لكركوك من التعيينات".

    وبالعودة لموضوع تشكيل قيادة عمليات دجلة، أكدت وزارة البيشمركه في حكومة إقليم كردستان العراق، الاثنين، أن استحداث هذه القيادة "مقترح رفضه القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي". وقال الأمين العام للوزارة جبار ياور لـ"السومرية نيوز"، إنه "لم يتم استحداث قوة جديدة للمناطق المتنازع عليها"، مبينا أن "قيادة القوات البرية قدمت مقترحا لإضافة الفرقة 12 لقيادة عمليات ديالى إلا أن القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي لم يوافق على المقترح"، مؤكدا أن "ما يقال ويتناقل في الإعلام من البرلمانيين بشأن استحداث قيادة عمليات دجلة غير صحيح".

    على صعيد متصل، دعت وزارة البيشمركه الحكومة الاتحادية إلى سحب وحدات عسكرية استقدمت إلى محافظات كركوك وديالى ونينوى. وقال جبار ياور لــ"راديو سوا" إن "الحكومة الاتحادية استقدمت كتيبتين للمدفعية إلى مناطق تابعة لمحافظتي كركوك وديالى بالإضافة إلى فوج عسكري إلى منطقة سنجار في محافظة نينوى"، مشيرا إلى تقديم طلب رسمي لوزارة الدفاع في الحكومة الاتحادية بسحب هذه القوات.



    الإعلان عن تأسيس مجلس الأمن الوطني الكردستاني رسميا

    أعلن رئيس اقليم كردستان السيد مسعود بارزاني أن مجلس الأمن الوطني ملك لجميع شعب كردستان وليس ملكا لحزب او جهة من الجهات، جاء ذلك خلال مراسيم جرت، الأحد، للاعلان عن مجلس الأمن الوطني الكردستاني رسمياً.

    وحضره السيد كوسرت رسول علي نائب رئيس اقليم كردستان ونيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كردستان ونائبه عماد أحمد. وفي كلمة له بالمناسبة، هنأ السيد مسعود بارزاني شعب كردستان بمناسبة تأسيس هذا المجلس، واصفاً إياه بأنه خطوة مهمة نحو خدمة جماهير كردستان وحماية أرواحهم وممتلكاتهم، وقال "تمكنت القوات الأمنية خلال الفترة الماضية من تحقيق نموذج جيد للاستقرار الأمني في الإقليم ما شجع كثير من الشركات الاجنبية للمجيء الى كردستان وتنفيذ مشاريع استثمارية في ظل استتباب الأمن".

    من جهته، قال مسرور بارزاني مستشار مجلس الأمن الوطني خلال كلمة له أن "الاعلان عن تأسيس هذا المجلس يمثل خطوة نحو توحيد قدرات وامكانيات شعب كردستان بهدف حماية ممتلكات المواطنين ومواجهة أي تهديدات قد تواجه أمن واستقرار اقليم كردستان".

    وفي محور آخر من المراسيم قدم الدكتور خسرو محمد كول نائب مستشار الأمن الوطني الكردستاني رئيس مؤسسة الآسايش في الاقليم كلمة وصف فيها الاعلان عن مجلس الأمن الوطني بأنه "يوم تاريخي في حياة الشعب الكردستاني"، معلناً بأنه لأول مرة يشهد اقليم كردستان تأسيس مؤسسة وطنية للأمن، داعياً الأحزاب الكردستانية إلى دعم هذا المجلس بهدف انجاح عمله.

    جدير بالذكر أن مجلس الأمن الوطني الكردستاني تأسس حسب القرار رقم 11 لسنة 2012 ويتألف من مؤسسة الآسايش والمديرية العامة للاستخبارات العسكرية ووكالة حماية ومعلومات الاقليم، وتم تعيين مسرور بارزاني مستشاراً للمجلس بدرجة وزير والدكتور خسرو كول محمد نائبا له ورئيسا للمؤسسة العامة لآسايش الاقليم.



    المالية النيابية توجه البنك المركزي بمفاتحة مجلس الوزراء بخصوص حذف الاصفار

    اعلنت اللجنة المالية النيابية قيامها بتوجيه البنك المركزي بتكثيف اللقاءات مع الامانة العامة لمجلس الوزراء لبيان جدوى مشروع حذف الاصفار والحد من تأجيله مرة اخرى.

    وقال عضو اللجنة المالية هيثم الجبوري في تصريح خاص لـ(البيان) ان اللجنة وجهت البنك المركزي بمفاتحة مجلس الوزراء حول امكانية وجدوى المشروع والعمل على نشر ثقافة استبدال العملة بين المسؤولين قبل البدء بالمشروع تجنبا للتعرض لهكذا عقبات وتأخير المشروع من جديد.

    وبين الجبوري، ان البنك المركزي يمتلك صلاحيات استبدال العملة بمفرده على ان يحظى بتأييد اللجنة المالية بموجب القانون 56 لسلطة الائتلاف والذي يخول البنك المركزي بادارة السياسية النقدية في العراق تحت اشراف اللجنة المالية



    إتهام ادارة حقل الأحدب بايواء البعثيين

    الاتحاد: اتهم عضو مجلس محافظة واسط سعيد محسن الياسري، الاثنين، ادارة حقل الأحدب النفطي غربي الكوت بايواء البعثيين، مطالبا اللجنة الأمنية في المحافظة بقراءة هوية العاملين داخل الحقل وتطهير الحقل منهم لأنهم يشكلون خطرا وقد ينفذون اعمالا ارهابية في المستقبل.

    واوضح الياسري لـ(اصوات العراق) ان "ادارة حقل الأحدب النفطي غربي الكوت، تقوم بإيواء أزلام النظام السابق من البعثيين وعوائلهم" مشيرا الى ان "هناك مخطط خطير يحاك من قبل بقايا البعث لتدمير البنى التحتية واعاقة عملية الاستثمار النفطي". واضاف ان "اغلب العاملين في حقل الاحدب النفطي مشمولون بقرارات هيئة المساءلة والعدالة، والبعض منهم كانوا قياديين في حزب البعث المحظور بدرجة عضو فرقة فما فوق فضلا عن منتسبين في مؤسسات الأمن القمعية في زمن البعث". واشار الى انه "خلال فترة تواجد القوات الامريكية في المحافظة اكتشفنا بان بعض العاملين في حقل الأحدب الذين يحملون جنسيات دول شرق اسيا هم من المعتقلين والمطلوبين لدى دولهم". وطالب الياسري اللجنة الامنية العليا في محافظة واسط "بتفعيل دورها من خلال تنفيذ آلية لقراءة هوية جميع موظفي حقل الأحدب النفطي لحماية الثروة الوطنية من التلاعب وحمايتها من البعثيين". وزاد انه "يتوجب علينا تطهير الحقل من بقايا حزب البعث والارهابيين لانهم سينفذون في يوم ما مخططات ارهابية بعد ان تم زراعتهم داخل الحقل لكي يرسلوا رسالة بان العراق غير مستقر امنيا او اقتصاديا" متسائلا "ماذا سيكون موقف الحكومتين المحلية والاتحادية في حال نفذ الارهابيون العاملون في الحقل مخططاتهم". وكان رئيس اللجنة القانونية في مجلس واسط منتظر النعماني دعا أول امس (الاحد) الى قطع الطريق المؤدي الى حقل الأحدب النفطي غربي الكوت لحين الغاء الدعوى القضائية المقامة ضد خمسة من زملائه بتهمة اقتحام الحقل والاعتداء على العاملين به.







    النفط: غلق مضيق هرمز سيرفع الأسعار إلى الضعف

    الاتحاد: أكدت وزارة النفط، أمس الاثنين، أن مضيق هرمز يستوعب أكثر من 17 مليون برميل يوميا من النفط الخام وغلقه سيرفع الأسعار إلى الضعف.

    وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد لـ"السومرية نيوز"، إن "مضيق هرمز يستوعب أكثر من 17 مليون برميل يوميا من النفط الخام"، مشيرا إلى أن "إغلاق المضيق سوف لايؤثر على العراق فقط وإنما جميع الدول المنتجة في المنطقة ومن ضمنها إيران". وأضاف جهاد أن "جميع دول العالم بما فيها إيران ستعمل على عدم غلق المضيق لان غلقه سيؤثر أيضا على جميع اقتصاديات دول العالم التي لاتزال تمر بأزمة اقتصادية حرجة"، مبينا أن "أسعار النفط سترتفع إلى الضعف في حال غلق المضيق ولو لساعات محدودة". وأشار المتحدث باسم وزارة النفط إلى أن "العراق لديه بدائل أخرى لتصدير النفط والتعويض عن جزء من صادراته النفطية عن طريق الأنبوب الشمالي إلى ميناء جيهان التركي التي تصل معدلات التصدير فيه إلى 450 ألف برميل يوميا"، لافتا إلى أن "مضاعفة التصدير فيه سيعوض جزءا كبيرا من الصادرات النفطية العراقية". وهددت إيران بغلق مضيق هرمز بعد تصاعد حدة الخلاف بينها بين الولايات المتحدة الأميركية.



    النزاهة تسجل تجاوبا مع كشف الذمة .. السفارة الأمريكية: لم نتحدث عن ثروات الزعماء السياسيين العراقيين

    الاتحاد: نفى المتحدث الرسمي باسم السفارة الأمريكية مايكل ماكليلان، الأخبار التي نشرت مؤخراً في وسائل الإعلام العراقية والتي مفادها أن السفارة الأمريكية قد أعدت تقريراً حول ثروة القادة السياسيين العراقيين.وقال ماكليلان في بيان صحافي وزعته السفارة أمس الاثنين "إن مسؤولي السفارة يجتمعون بصفة منتظمة مع الزعماء العراقيين من مختلف الانتماءات السياسية للتباحث في العديد من القضايا التي تمس العلاقات الثنائية بين البلدين، وأنه ليس من طبيعة عملنا تعقب ثروات المسؤولين العراقيين أو اهتماماتهم المالية". وكانت وسائل إعلام محلية نقلت عما إعتبرتها مصادر مقربة من السفارة الأميركية في بغداد قولها إن السفارة لديها تقرير تفصيلي عن الثروات المالية للسياسيين العراقيين تبلغ نحو 700 مليار دولار.

    الى ذلك، كشف تقرير نصف سنوي لهيئة النزاهة العامة عن تطور ملحوظ في تجاوب كثير من كبار المسؤولين في كشف ذممهم المالية خلال شهر حزيران الماضي قياساً بالأشهر التي سبقته. وأظهرت مفردات التقرير الذي أعدته دائرة الوقاية بالهيئة أن رؤساء الهيئات غير المرتبطة بوزارة ومن هم بدرجة وزير تجاوبوا بنحو (82%) مشيراً الى أن الهيئة لم تتسلم بعد استمارات الكشف من محافظ البنك المركزي ورؤساء بيت الحكمة ومؤسسة السجناء السياسيين والمحكمة الجنائية العراقية العليا. وبين التقرير إن رؤساء مجالس المحافظات كانت استجابتهم بنسبة (80%) أعقبهم أعضاء مجلس الوزراء بنسبة (58%) تلاهم المحافظون بنحو (53) بالمئة. ولوحظ في التقرير أن استجابة رئاستي الجمهورية والوزراء مازالت عند مستوى (25%) فيما تدنت عند رئاسة مجلس النواب الى (14%). وكانت الهيئة قد أشارت الشهر الماضي الى أن استجابة المحافظين كانت خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بنسبة (33%) والوزراء بنسبة (55%) ورؤساء الهيئات المستقلة (78%). وأعربت الهيئة عن أملها في أن تتسلم خلال الأشهر المقبلة مزيداً من استمارات كشف كبار المسؤولين لذممهم المالية كواحدة من أوجه الشفافية في الأداء الوظيفي وقالت أنها تسلمت حتى نهاية آيار الماضي (4775) استمارة فيما يتجاوز عدد المشمولين بالعملية في عموم مؤسسات الدولة عدا إقليم كردستان (15) الف.



    دعوة قضائية ضد علاوي والنجيفي في البصرة

    الاتحاد: أعلن العضو السابق في ائتلاف العراقية عبدالاله كاظم، عن قيامه برفع دعوى قضائية ضد كل من رئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، مشيراً الى تحديد موعد مرافعة المحكمة يوم (19) من شهر تموز الحالي في محافظة البصرة.

    وقال كاظم لـ(الاخبارية) أمس الاثنين "تم رفع دعوى قضائية ضد زعيم القائمة العراقية اياد علاوي بتهمة الإضرار بالمال العام لعدم حضوره جلسات مجلس النواب وتقاضيه راتبا كنائب"، موضحاً "أن رفع الدعوى ضد علاوي جاءت وفق القانون رقم (49) لسنة (2007)"، وأضاف كاظم "أنه قام برفع دعوة قضائية ثانية ضد اسامة النجيفي بتهمة التستر وتعمد الأضرار بالمال العام"، مبينا "إن المحكمة حددت مرافعة المحاكمة لعلاوي والنجيفي يوم (19) من الشهر الجاري، وتم تبليغ الاثنين بالحضور الى المحكمة في البصرة".



    التحالف الكردستاني يقدم مشروعا لإجراء انتخابات مجلس كركوك

    الاتحاد: أعلن النائب عن التحالف الكردستاني خالد شواني، الاثنين، أن التحالف قدم مشروع قانون لإجراء انتخابات محافظة كركوك، مؤكدا أن القانون قيد الإقرار من قبل البرلمان، فيما شدد محافظ كركوك على إجراء الانتخابات دون وضع القيود والعراقيل أمامها.

    وقال خالد شواني لـ"السومرية نيوز"، إن "التحالف الكردستاني قدم مشروع قانون بخصوص إجراء انتخابات مجلس محافظة كركوك"، مؤكدا أن "المشروع سيتم إقراره في البرلمان قريبا". وأضاف شواني وهو رئيس اللجنة القانونية البرلمانية أن "التحالف الكردستاني يسعى من خلال المقترح إلى إجراء انتخابات كركوك وتشكيل حكومة شراكة محلية دون تهميش إو إقصاء أي مكون في المحافظة"، مبيناً أن "هناك اتفاق في الرؤى حول المقترح مع المكون العربي مع تحفظ تركماني".

    من جانبه أكد محافظ كركوك نجم الدين عمر كريم لـ"السومرية نيوز"، إن "المشروع المقدم من قبل التحالف الكردستاني يوفر الحلول والمعالجات"، داعيا جميع مكونات المحافظة إلى "المساهمة فيها". وشدد كريم على ضرورة "إزالة العراقيل والقيود من أمام الانتخابات والنظر إلى مصلحة أبناء كركوك"، مشيرا إلى أنه "عند تشريع قانون الانتخابات فان الأمور اللوجستية يمكن حلها لتحقيق إجراء الانتخابات دون مشاكل". يشار إلى أن كركوك لم تشهد انتخابات مجالس المحافظات التي جرت خلال العام 2009، بسبب الخلافات بين مكوناتها



    المالكي يدعو لإعادة الممتلكات المصادَرة لأصحابها

    النخيل-دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، أمس الاثنين، إلى إعادة الممتلكات المصادرة لأصحابها وتوزيع الثروات الوطنية بشكل عادل ومتوازنٍ، وبناء دولة المواطنة وليس دولة المحاصصة والتمييز المذهبي والطائفي.

    وقال المالكي في كلمة ألقاها أمام المؤتمر الثاني لهيئة دعاوى الملكية الذي عقد في فندق الرشيد ببغداد أمس: إنَّ الحقوق والممتلكات المصادرة يجب أن تعود لأصحابها وأن يشعر المواطن بأنَّه وماله ودمه وعرضه محترم وفق القانون.

    وأشار إلى أنَّ النظام السابق عمد إلى سلب أملاك الناس، عندما انتزع أملاك 400 تاجر عراقي، إضافة إلى الأراضي الزراعية وأملاك أخرى، وكان يقوم بذلك على أسس قومية وعنصرية.

    وشدَّد على ضرورة المضي في طريق بناء دولة المواطنة وليس دولة المحاصصة والتمييز المذهبي والطائفي لافيما ودعا المالكي إلى توزيع الثروات الوطنية بعدالة بين العراقيين جميعًا؛ لأنَّ الجميع شركاء في كل شبر من أرض العراق.

    وأشار إلى أنَّ الدستور أكَّد أنَّ ثروات العراق ملك للشعب العراقي ولا يضرنا أن يحصل الشعب على جزء من العائدات، لكن المهم أن يكون التوزيع يجري بعدالة ودون لبس.



    مجلس الوزراء العراقي يشكل لجنتين وزاريتين بشأن ملف اقليم كوردستان النفطي

    خندان - اعلن المتحدث بأسم الحكومة العراقية علي الدباغ إن مجلس الوزراء قرر تشكيل لجنتين وزاريتين على خلفية تقرير عرضه وزير النفط بشأن انتاج اقليم كوردستان من النفط.

    وقال الدباغ إن "مجلس الوزراء ناقش اليوم تقريرا قدمه وزير النفط بناءً على الرسائل المتبادلة بين وزارة النفط الاتحادية ووزارة الثروات الطبيعية في الاقليم بشأن كميات النفط المنتجة من الاقليم".

    وأوضح الدباغ في تصريح لـ(المركز الخبري لشبكة الاعلام العراقي)أن "مجلس الوزراء وعلى اثر التقرير قرر تشكيل لجنتين وزاريتين الاولى تتولى تدقيق الارقام المنتجة من النفط من الاقليم والتزامات الاقليم بإنتاج الحد الادنى من النفط وهو 175 ألف برميل نفط يوميا، والثانية تتولى بحث اليات التعامل المستقبلي للنفط المنتج من اقليم كوردستان وتسوية مستحقات الشركات العاملة في الاقليم".

    وبين الدباغ أن "هناك اتفاقا بأن تدفع حكومة بغداد تكاليف الانتاج للشركات العاملة هناك كسلفة لغاية الاتفاق النهائي حسب قانون النفط والغاز على هذه العقود ومدى قانونيتها".

    وتصف الحكومة الاتحادية العقود النفطية التي وقعتها حكومة الإقليم مع شركات طاقة أجنبية بانها غير قانونية، لانها لم تعرض على الحكومة الاتحادية، بينما تقول أربيل إن بغداد تحاول تركيز الصلاحيات بيدها بشأن إدارة الثرة النفطية على حساب الإقليم والمحافظات.

    وكان أقليم كوردستان قد اعلن في وقت سابق انه أوقف تصدير النفط مطلع نيسان الماضي بسبب عدم دفع حكومة بغداد مستحقات الشركات الاجنبية في الاقليم.



    مجلس النواب يستضيف وزيري التخطيط والمالية الخميس لمناقشة جدوى قانون البنى التحتية المثير للجدل

    {بغداد: الفرات نيوز}اعلن مصدر نيابي عن ان مجلس النواب سيستضيف في جلسته يوم الخميس وزير التخطيط علي شكري ووزير المالية رافع العيساوي حول مشروع قانون البنى التحتية.

    وقال المصدر لوكالة{الفرات نيوز} ان" جلسة يوم الخميس ستشهد استضافة وزيري المالي والتخطيط لمناقشتهم حول مشروع قانون البنى التحتية المثير للجدل بعد مطالبات نيابية ببيان المشاريع التي تنوي الحكومة القيام بها والجدوى من هذا المشروع كما سيتم استضافة وزير الموارد المائية مهند السعدي حول سد الموصل".

    وشهد مجلس النواب سجالا حول قانون البنى التحتية المثير للجدل والذي يقيم مشاريع بالدفع الاجل وهو ما رفضه البرلمان سابقا في ميزانية 2009 و2012.

    وتضاربت الانباء اذ ان الكتل التي رفضته سابقا مازالت متخوفة من القانون وطالبوا بان تعرض الحكومة المشاريع التي تنوي القيام بها فيما يؤيد نواب دولة القانون هذا المشروع.

    ورفضت كتلة المواطن تفعيل قانون الدفع بالاجل للنهوض بالبنى التحيتة للدولة واصفة اياه بالـ{خطير جدا} ويؤدي بالتالي الى تراكم ديون على العراق في الوقت الذي العراق يمتلك فيه مال لكنه بحاجة الى سيطرة اخرى وحالة الدمار في المجتمع العراقي وهو الفساد المالي والاداري.

    فيما أكد الخبير الاقتصادي نزار الوائلي أن الحكومة إذا حاولت إعادة العمل بنظام الدفع بالآجل الذي ألغاه مجلس النواب ضمن بنود الموازنة المالية فإن ذلك سيفتح الباب امام عمليات الفساد المالي والاداري.انتهى



    النجيفي يدعو الحكومة الى ارسال السير الذاتية لقادة الفرق وكبار الضباط الى البرلمان

    {بغداد: الفرات نيوز}دعا رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي الحكومة الى ارسال السير الذاتية لقادة الفرق وكبار الضباط لعرضها على النواب والتصويت عليهم.

    وقال النجيفي في جلسة مجلس النواب اليوم ان"على الحكومة ارسال السير الذاتية وقرارها الخاص بترشيح قادة الفرق وكبار الضباط".\

    يذكر ان اغلب القيادات الامنية والمناصب لم يتم التصويت عليها داخل مجلس النواب وهذا يعد احد الاشكالات التي اثيرت في الازمة السياسية الاخيرة.



    خبير قانوني: إيفادات النواب الحاليين تفوق ما موجود في أية دولة أخرى ولقضايا غير مهمة

    انتقد خبير قانوني كثرة الإيفادات التي يتمتع بها اعضاء مجلس النواب الحالي الى خارج العراق، مبينا انها تفوق ما هو موجود في اية دولة اخرى.

    ونقلت مصادر صحفية اليوم الثلاثاء عن الخبير القانوني طارق حرب قوله: إن اغلب هذه الايفادات تكون على نفقة الدولة، وإن كثيرا منها يكون عن قضايا غير اساسية للعمل النيابي كقضايا "الديمقراطية" ومنظمات المجتمع المدني.

    واقترح حرب تحديد عدد الايفادات لكل نائب في السنة الواحدة وتحديد زمن هذه الايفادات بحيث تكون في أوقات تعطيل مجلس النواب، وأن تحدد قضايا الايفادات بحيث ترتبط بالمسائل الاساسية التي تهم الوضع الراهن كقضايا الشؤون الخارجية او المياه او الفصل السابع وتحديد الجهة التي توجه الدعوات بحيث تكون تلك الدعوات موجهة من مجلس النواب في دولة أخرى او من الحكومة فيها.

    وأضاف حرب ان المشاركة في أغلب المؤتمرات والندوات والاجتماعات الخارجية تقتصر على النواب الموفدين من العراق فقط، ولا يشارك فيها أي نائب من أية دولة اخرى؟!!، اما الحالات الاخرى للايفادات، فتكون على النفقة الشخصية للنائب، ويتطلب ذلك ايراد هذه الاحكام في النظام الداخلي لمجلس النواب.



    الشيخ المولى يجدد الدعوة للتحري عنهم ويخشى انتماءهم للارهابيين

    الصباح الجديد : دعا رئيس هيئة الحج والعمرة الشيخ محمد تقي المولى الحكومة العراقية الى التحري عن معتمرين عراقيين اختفوا في المملكة العربية السعودية.

    وقال المولى في مقابلة صحفية مع وكالة {الفرات نيوز} تنشر لاحقا ان «هناك 55 معتمرا عراقيا اختفوا فور وصولهم إلى الاراضي السعودية في اوائل شهر رجب»، مضيفا بالقول «اتصلت بالمتعهد وابلغني ان عدة سيارات نوع (GMC) نقلت هولاء المعتمرين».

    من جانبه قال مدير اعلام الهيئة نجم الساعدي لـ «الصباح الجديد» في اتصال هاتفي ان قنصليتنا في جدة كانت قد اخبرتنا عن اختفاء 55 معتمرا عراقيا قبل فترة وهم من محافظة صلاح الدين لكنهم كانوا مسجلين علي شركة مواصلات تعمل في محافظة الديوانية ، وقد جاءت سيارات نوع ( جي ام سي) واقتادتهم الى جهات مجهولة مع عوائلهم ولا يعرف اي شيء عنهم حتى الان .

    ولفت الشيخ المولى إلى ان «ما يتم تداوله بشأن هولاء الاشخاص بانهم نسقوا مع العشائر العربية التي ينتمون اليها كعشائر شمر او عنزة لاسيما وان هناك حالات مشابهة حدثت في فترة سابقة»، مستدركا ان «هذا الكلام ليس بالضرورة ان يكون صحيحا فلربما انتموا الى مجاميع ارهابية».

    وأكد ان «هيئة الحج والعمرة ابلغت السلطات العراقية والسعودية بأمر هؤلاء المختفين لاتخاذ الخطوات اللازمة والتحري عنهم مخافة ان يكونوا قد انضموا الى مجاميع ارهابية»

    يذكر ان صحيفة كردية كشفت عن عقد عدد من القيادات البعثية لاجتماعات في المملكة العربية السعودية عند الحرم المكي اثناء اداء مناسك العمرة، مشيرة الى ان البعثيين الموجودين في دول خليجية يعقدودن اجتماعاتهم في الحرم المكي.

    ونسبت الصحيفة الى مصدر في وزارة الداخلية لم تكشف عنه ان الاجهزة الأمنية العراقية تلقت تقارير تفيد باستغلال البعثيين لمراسم الحج والعمرة لعقد اجتماعات البعثيين القادمين من العراق».



    مقترحات لتشكيل لجنة بديلة لتغيير جنس الاراضي

    بغداد /البينة كشف مجلس محافظة بغداد عن تقدميه مقترحا الى الامانة العامة لمجلس الوزراء يقضي بتشكيل لجنة لتغيير جنس الاراضي في العاصمة بدلا من اللجنة الحالية التي ترأسها امانة بغداد. وقال رئيس المجلس كامل الزيدي في تصريح صحفي امس، ان مجلسه "اقترح على الامانة العامة لمجلس الوزراء تشكيل لجنة بديلة برئاسة محافظ بغداد وعضوية مديري الوحدات الادارية، ولا بأس أن تكون أمانة بغداد عضواً فيها، ويجب ان تنعقد اجتماعاتها بشكل اسبوعي لممارسة مهامها". واوضح ان" مجلس المحافظة يسعى الى حل مشكلة جنس الاراضي التي تعاني منها بغداد لأنها تشكل عبئاً ادارياً”. واضاف ان "اللجنة الموجودة حالياً هي لجنة غير فاعلة ومتكونة من عدة رؤساء جامعات ويرأسها السيد امين بغداد وانعقادها نادر جداً، حيث انها عقدت جلستين فقط منذ عام 2009". وكان مجلس محافظة بغداد قد دعا إلى ضرورة الإسراع في تغيير جنس الأراضي الزراعية إلى سكنية ليتسنى للدوائر التنفيذية التابعة للمجلس تقديم الخدمات والمشاريع لها.



    حمايات نائب عن كتلة الأحرار يطلقون النارعلى حماية مستشفى بواسط ويصيبون ثلاثة منهم بجروح ومطالبات بتدخل الصدر

    اصيب ثلاثة من عناصر حماية المنشآت بجروح باطلاق نار من قبل حماية نائب عن كتلة الاحرار النيابية التابعة للتيار الصدري وذكر مصدر أمني انه

    « خلال زيارة النائب عن كتلة الاحرار عبد الامير المياحي مع نجله لمستشفى قضاء الحي في محافظة واسط برفقة عناصر حمايته لعيادة أحد المرضى من اقاربه منعت القوة المسؤولة عن حماية المنشآت دخول اسلحة حماية النائب للمستشفى المذكور والذين امتنعوا بدورهم من تنفيذ الأمر ما تطور الى نشوب مشادة كلامية والى اطلاق نار من قبل حماية المياحي اسفر عن اصابة ثلاثة من حماية المستشفى بجروح».وأضاف ان « الامر تطور بعد رفض عناصر حماية النائب المياحي من وضع اسلحتهم في امانات المستشفى ودخولهم وهي بحوزتهم». مشيرا الى ان «المصابين تم ادخالهم المستشفى لتلقي العلاج اللازم.وقد طالب المواطنون في الكوت بتدخل السيد مقتدى الصدر في هذا الموضوع الذي عدوه تجاوزا على القانون.
    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير :11  تموز 2012 Empty اخبار وتقارير :11 تموز 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء يوليو 10, 2012 10:41 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير :11 تموز 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    <P class=MsoNormal dir=rtl style="TEXT-JUSTIFY: kashida; MARGIN: 0cm 0cm 0pt; DIRECTION: rtl; LINE-HEIGHT: 150%; unicode-bidi: embed; TEXT-ALIGN: justify; TEXT-KASHIDA: 0%">




    العراق يفتتح مبنى سفارته في لندن بعد إعادة تأهيله

    السومرية نيوز/ بغداد: أعلنت وزارة الخارجية العراقية، الثلاثاء، عن افتتاح مبنى السفارة العراقية في العاصمة البريطانية لندن بعد إعادة تأهيله وترميمه، فيما أكد وزير الخارجية هوشيار زيباري حرص الحكومة على تطوير العلاقات الثنائية مع بريطانيا في مختلف المجالات.

    وقالت الوزارة في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، إنه "جرى في لندن مراسم افتتاح مبنى سفارة العراق بعد أن أعيد تأهيله وترميمه"، مبينا أن "وزير الخارجية هوشيار زيباري رفع علم العراق وقص شريط افتتاح المبنى بصحبة وزير الدولة لشؤون الشرق الأدنى البريطاني والبارونة ايما نيكلسون وعضو البرلمان البريطاني نديم الزهاوي".

    وأضافت الوزارة أن "زيباري ألقى كلمة اوضح فيها اهمية هذا الحدث بالنسبة للعراق الديمقراطي الجديد ودور السفارات العراقية وفق سياسة الحكومة لخدمة العراقيين وتشجيع وتطوير العلاقات الثنائية والالتزام بالاتفاقات الدولية في التعامل الدبلوماسي"، مشيرا إلى أن "القائم بالأعمال ألقى كلمة في الاحتفال رحب فيها بالحضور واستعرض مراحل إعادة تأهيل البناية".

    وحضر الحفل أعضاء السلك الدبلوماسي العربي وغالبية سفراء الدول العربية والأجنبية وممثلي الجالية والأحزاب والقوى الوطنية السياسية العراقية وعدد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية والإعلامية البريطانية.

    وشهدت العلاقات بين العراق وبريطانيا أسوأ درجاتها بعد احتلال الكويت في عام 1990، واستمرت العلاقات الدبلوماسية بينهما على مستوى "شعبة رعاية المصالح" رغم قطع النظام العراقي السابق لهذه العلاقات مع بريطانيا في كانون الثاني 1991.

    ومع اشتداد حملة الإعداد للحرب ضد نظام صدام حسين عام 2003 قطعت بريطانيا جميع علاقاتها الدبلوماسية مع العراق واعتبرت عدداً من الدبلوماسيين العراقيين أشخاصاً غير مرغوب بهم فوق أراضيها واستمر هذا الحال حتى سقوط نظام صدام حسين .

    وفي 28 حزيران 2004 اتفقت الحكومتان العراقية والبريطانية على إعادة العلاقات الدبلوماسية بينهما على مستوى السفراء، وتمت إعادة افتتاح السفارة العراقية في لندن في آب 2004 .

    كتلة علاوي تهاجم المحكمة الاتحادية: استجواب الأديب لا رجعة فيه ؟؟؟

    شفق نيوز/ هاجمت الكتلة التي يقودها رئيس الوزراء الأسبق اياد علاوي، الثلاثاء، المحكمة الاتحادية بسبب إقرارها عدم قانونية استجواب وزير التعليم العالي علي الأديب.

    ويرفض الأديب عملية استجوابه في البرلمان، وعدها في مناسبات عدة بأنها ذات منحى سياسي وطائفي وقال انه سيطعن بالاستجواب.

    وترجع قضية طلب استجواب الأديب برمتها إلى إبعاد تدريسيين في جامعة صلاح الدين بتكريت العام الماضي وهو الأمر الذي ترفضه القائمة العراقية.

    وقال المتحدث باسم القائمة العراقية حيدر الملا في حديث لـ"شفق نيوز" إن "المحكمة لاتحادية ليس من اختصاصها من حيث المبدأ أن تقر بدستورية أو عدم دستورية إجراء رقابي (طلب استجواب الأديب) يأتي في صميم عمل مجلس النواب".

    والملا وهو نائب عن جبهة الحوار الوطني التي يقودها صالح المطلك والمتحالفة مع علاوي، هو الذي يصر على استجواب الأديب.

    وكانت "شفق نيوز"، تحصلت على طلب ومحضر استجواب الأديب، التي تضمن أكثر من 40 سؤالا فضلا عن ستة محاور للاستجواب، تقدم بها الملا

    وأضاف الملا أن "المحكمة لديها وجهة نظر في التهم الموجهة للسيد الأديب وعدم توفر الأدلة مع طلب الاستجواب لذلك سنراعي ما ذهبت إليه المحكمة الاتحادية".

    وحينما سئل فيما إذا كان طلب الاستجواب قد الغي او تأجل بقرار المحكمة الاتحادية، قال الملا "سنعمل على سد الثغرات التي شخصتها المحكمة".وختم حديثه بالقول "استجواب الأديب ماض ولا رجعة فيه".



    شواني: الايفادات الحكومية والبرلمانية للنزهة

    الاتحاد: طالبت اللجنة القانونية النيابية، الثلاثاء، باعادة النظر في ايفادات اعضاء مجلس النواب منعا لما اسمته بهدر المال العام، مبينة ان اغلب الايفادات لاتصب في الصالح العام.واضاف رئيس اللجنة القانونية خالد شواني لـ(آكانيوز) إن"أغلب الايفادات سواء الحكومية منها او البرلمانية ماهي الا لغرض الزيارات الشخصية او التنزه تحت مسمى الايفاد"، مبينا أن "العدد القليل من الايفادات فقط يصب في مصلحة الصالح العام". وطالب بأن "لاتصرف اموال الدولة على تلك الايفادات الكثيرة"، لافتاً الى أنها "تكلف الدولة مبالغ كبيرة كما انها تؤثر على الايفادات الحقيقية"، مشيرا الى ان "المسؤولين يتسلمون مخصصات ورواتب عالية يمكن ان تستخدم للسفرات الخاصة".



    مجلس النواب يلغي إمتيازات لأعضاء البعث المنحل وينهي القراءة الثانية لقانون الأحزاب

    الاتحاد: صوت مجلس النواب على ستة مقترحات قوانين فيما انهى القراءة الاولى والثانية لاربعة مشاريع قوانين، وذلك خلال الجلسة التي عقدت أمس الثلاثاء، وبحضور 175.

    وصوت المجلس على مقترح قانون إلغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (120) في 17/7/ 1998 الخاص بمنح انواط لاعضاء حزب البعث المنحل. وتم التصويت على مقترح قانون إلغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (27) في 4/2/ 1992 والذي يعطي لوزير الداخلية صلاحية فرض غرامة على المخالفين في قضايا السوق وحجزهم ومصادرة الذهب والاغنام والمواد الثمينة التي يقصد تهريبها. كما تم التصويت على مقترح قانون إلغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (276) في 27/2/ 1985 الذي يلزم العراقية التي تتزوج اجنبيا بدفع النفقات الدراسية لجميع المراحل التعليمية التي اجتازتها. وصوت المجلس على مقترح قانون إلغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (50) في 30/3/ 2000 الخاص بعدم المساءلة الجزائية لذوي القتيل من الدرجة الاولى او الثانية في حال اضطرارهم الى قتل المتهم الهارب اثناء قيامهم بتعقبه. بعدها انهى المجلس القراءة الاولى لمشروع قانون تصديق اتفاقية التعاون القانوني والقضائي في المسائل الجزائية بين العراق وايران، وانجز المجلس القراءة الاولى لمشروع قانون تصديق اتفاقية التعاون القانوني والقضائي في المسائل المدنية والاحوال الشخصية بين العراق وايران في حين اختتم المجلس القراءة الاولى لمشروع قانون تصديق اتفاقية تسليم المتهمين والمحكوم عليهم بين العراق وايران. وصوت المجلس بالرفض من حيث المبدأ على استمرار قراءة مشروع قانون تصديق اتفاقية نقل المحكوم عليهم بين العراق وايران.

    من جانب اخر انجز المجلس القراءة الثانية لمشروع قانون الاحزاب السياسية. وفي مداخلات النواب بشأن مشروع القانون اقترح النائب حبيب الطرفي تشكيل هيئة عليا مستقلة للاحزاب السياسية تخضع لمجلس النواب وتكون لها شخصية معنوية. اما النائب حيدر الملا فقد اشار الى ان القانون مقيد لعمل الاحزاب داعيا الى وضع كوتا نسائية في قيادات الاحزاب، وطالب النائب عمار طعمة الى اعطاء حق تأسيس الاحزاب للمواطن العراقي الذي يملك جنسية واحدة فقط. واشار النائب صباح الساعدي الى أهمية تسهيل اجراءات تأسيس الاحزاب السياسية خاصة ما يتعلق بالمحافظات والسجل الجنائي اضافة الى ضرورة متابعة مصادر التمويل وتدقيقها.

    واقترح النائب عامر الكفيشي ان يكون مؤسس الحزب من غيرالمشمولين بقانون المساءلة والعدالة. واعتبر النائب احمد المساري مشروع القانون بانه مهم كونه ينظم العمل السياسي للمرحلة المقبلة مما يتطلب من الجهة المعنية بتأسيس الاحزاب ان تكون مستقلة فضلا عن اهمية الغاء شرط العمر في الانتماء للاحزاب، بينما رأت النائبة اسماء الموسوي ضرورة ان يقع على عاتق السلطة القضائية تنظيم عمل الاحزاب وابعادها عن تاثيرات السلطة التنفيذية وان تكون مراسلات ووثائق الاحزاب مكشوفة للاجهزة الامنية. وبين النائب برهان محمد فرج ان كل حزب سياسي حر بصياغة نظامه الداخلي كما ان حل الحزب الذي لم يشترك في دورتين انتخابيتين يعد امرا غير مقبول. كما لفت النائب علاء مكي الى اهمية اشراك المرأة بشكل اساسي في الاحزاب لضمان حقوق المراة ودورها السياسي والاجتماعي. وحث النائب عبود العيساوي على عدم استغلال الاحزاب السياسية لمؤسسات الدولة في تمويل نشاطاتها. ونوه النائب رافع عبدالجبار الى ان ممارسة العمل التجاري الاستثماري لتمويل الاحزاب مادة لاضير فيها. واكدت اللجنة القانونية في ردها على المداخلات الاخذ بعين الاعتبار المقترحات التي قدمت من اجل مواكبة التطور الدستوري وتسهيل عمل الاحزاب مشيرة الى ان اللجنة بحاجة الى دعم القانونيين لانضاج مشروع القانون لافتة الى ان اللجنة تدعم تشكيل هيئة مستقلة لتأسيس الاحزاب والغاء الدائرة المختصة بمنح الموافقات منوها الى ان اللجنة القانونية تطلب حذف مواد تخص عمل الحزب وهيكليته. بدوره أشار رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي الى وجود حاجة لجلسة اخرى في الاسبوع المقبل لمناقشة مشروع القانون تمهيدا للتصويت عليه قريبا، بينما أكد النجيفي على ان قانون انتخابات مجلس المحافظات سيكون على جدول اعمال المجلس يوم الاثنين المقبل مشيرا الى أهمية إرسال الحكومة للسير الذاتية وقرارها الخاص بترشيح قادة الفرق وكبار الضباط. وتقرر رفع الجلسة الى يوم غد الخميس.



    عادل عبد الـمهدي : إسقاط الحكومة لا يُسقط الشيعة

    البينة /خاص أكد القيادي بالمجلس الاعلى الاسلامي الدكتور عادل عبد المهدي على ان هناك من يردد من بعض "الشيعة" اهمية التشبث بالسلطة بكل الوسائل القانونية وغير القانونية لأن فقدانها يعني ذهابها الى الابد. مبينا أنه بالمقابل يروج "من غير الشيعة"، لشيء مقابل، معتقداً ان اضعاف "الشيعة" في السلطة، بالوسائل المشروعة وغيرها سيحرمهم السلطة الى الابد. وقال نائب رئيس الجمهورية المستقيل في مقال نشرته وكالة براثا للانباء أمس :بهذا التبسيط يتم التعامل مع موضوعة الحكم والدولة والديمقراطية ومستقبل البلاد. مشيرا إلى ان المقولة تختزل ازمات البلاد المفتعلة والمضادة وتلخص مباني العقليات المعادية لنظام دستوري ديمقراطي مؤسساتي حقيقي. وأضاف عبد المهدي ، انه فقط من يحمل عقلاً تآمرياً او ساذجاً يفكر بهذه الطريقة ، فقوى السلطة لم تصل بانقلاب عسكري ليضعها في الحكم البيان رقم واحد، وليزيحها بيان اخر، بل جاءت، وتغادر، عبر الانتخابات ومنح الثقة. وأشار إلى ان هناك من يقول ،ان الدبابات الامريكية هي التي اسقطت النظام السابق وجاءت بالحكم الحالي،عادا ذلك القول غير دقيق الا بمعنى رصاصة الرحمة على صدام. فالاطروحة الامريكية تبنت بشكل قسري الاحتلال والمجمعات الانتخابية المعينة، التي ارادت بها اعداد الدستور،وسمت اعضاء مجلس الحكم،واختارت مع الابراهيمي والامم المتحدة الحكومة المؤقتة للدكتور علاوي. فلو كانت السلطة الهدف الاول والاخير للكثير من الاطراف المختلفة المشاركة بها اليوم، والذين اشترك معظمهم بتلك الهيئات، لما قادوا انفسهم معركة اسقاطها، واشترطوا لمشاركاتهم المدد الزمنية والخطوات الملزمة التي تؤسس للاستفتاء ولانتخابات حرة وحكومة دائمة وفق دستور تعده جمعية منتخبة ولانهاء الاحتلال ووجود القوات. وشدد عبد المهدي على أن من يعتقد ان اسقاط الحكومة سيسقط الشيعة بانه خاطئ. ويخطىء الشيعة ان اعتقدوا ان السلطة المجردة هي التي تمنحهم القوة الحقيقية لهم وامام غيرهم ، معتبرا أنه لا توجد قوة للشيعة او للاخرين يمكنهم بها فرض شيء على شركائهم، فلا قوة لاي طرف الا بقوة الاطراف الاخرى، ما دام العراق عراقا. فاضعاف الديمقراطية والتداول هو اضعاف للشيعة قبل غيرهم، لكنه اضعاف ليس اقل للكرد والسنة والتركمان والمسيحيين، ولكل جماعة ومواطن، ولمستقبل العراق. فقوتهم جميعاً هي من قوة الديمقراطية ونظام المؤسسات والانتقال من دولة المحاصصة والمسؤول لدولة المواطن والمؤسسات والتوازن، مؤكدا أن قوة الشيعة وغيرهم لا تتركز بشخص وموقع، والا على الشيعة والاخرين مراجعة انفسهم وهزالة طروحاتهم ومرتكزاتهم وضماناتهم. بل قوتهم -بعد الله سبحانه- بقوة الدولة والمجتمع والمؤسسات التي تحتل مواقعها عن حق واستحقاق،عادا أن من يعتقد خلاف ذلك يريد بالعراق -وابنائه بدون استثناء- ان يبقى ارض فتنة وضعف وتقاتل.



    المحاصصة ضد مصلحة الشيعة.. وضرر لغيرهم‏

    عادل عبد المهدي

    جهدان ضروريان للاصلاح.. الاول التماهي بين الحقيقتين الاجتماعية والسياسية.. لتنعكس الاولى في الثانية.. ولتصرف الثانية وقائع وحقائق

    الاولى، دون موانع واشتراطات وتمييز من جهة.. ودون تفضيلات وامتيازات وتسهيلات خاصة من جهة اخرى. والثاني التقيد باحترام التعددية وحقيقة التلاوين والمكونات العراقية المختلفة صغيرها وكبيرها المحاصصة ليست من مصلحة الاغلبية الشيعية، كما انها ليست من مصلحة السنة والكرد والتركمان والمسيحيين، او اي مكون اخر. وهي مرض عضال يؤسس لنفسه مبان، تسمح لغير الاكفاء بالتسلق، ويعطل عمل النظام، ويولد الابتزاز المتبادل بدل التناغم والتكامل.. ويدمر كل شيء على حساب الحقوق الحقيقية للمواطنين والجماعات والوطن. غالباً ما يدافع البعض عن المحاصصة باعتبارها تدافع عن الاغلبية السكانية ومنع العودة لعهود التهميش والعزل.. او باعتبارها حامية للاقل عدداً من هيمنة الاكثر عدداً. والنظرتان تحملان نظرة انكفائية بل وطائفية او اثنية تختفي وراء مثل هذه المطالب للدفاع عن مواقع الشخص والحزب، وليس مصالح الجماعة والامة.. اللذان يجدان مصالحهما في التوازن والمؤسسات وما يفترض ان يحققانه من انصاف وعدل وحقوق.. وبما يوفر استمرارية وانسيابية عمل النظام. جهدان ضروريان للاصلاح.. الاول التماهي بين الحقيقتين الاجتماعية والسياسية.. لتنعكس الاولى في الثانية.. ولتصرف الثانية وقائع وحقائق الاولى، دون موانع واشتراطات وتمييز من جهة.. ودون تفضيلات وامتيازات وتسهيلات خاصة من جهة اخرى. والثاني التقيد باحترام التعددية وحقيقة التلاوين والمكونات العراقية المختلفة صغيرها وكبيرها، مع ملاحظتين.. o ان يقف المواطنون بتساو تام امام الحقوق الخاصة والعامة ليحصلوا عليها وفق كفاءاتهم وامكانياتهم وحاجياتهم.. ولتقف الجماعات على ارض محافظاتها لتترتب استحقاقاتها وحقوقها وفق نسبها السكانية او حاجتها ودرجة محروميتها.. فمقاعد البرلمان وتوزيع الموارد والفرص والملاكات والبعثات والقوى المسلحة والحقوق الاجتماعية محورها جميعاً حصول المحافظات على فرص تنسجم واثقالها السكانية. o ان تحمي مؤسسات النظام اللامركزي والاتحادي، ممارسات الاقل عدداً من ارتهان الاكثر عدداً بما يعطل عمل النظام من جهة.. وان تمنع الاكثر عدداً من الهيمنة والتفرد من جهة اخرى. هذان ركنان اساسيان (ويوجد غيرهما) لحماية حقوق المواطنين والمكونات والجماعات.. مع ضرورة مراعاة عوامل استثنائية تحتمها ظروف مؤقتة سابقة او لاحقة كمعالجة الحيف الذي اصاب او يصيب بعض الفئات.. او تعويض اضرار خاصة تلحق ببعض المحافظات.. او حماية مكونات تتعرض لسبب او اخر لضغوطات استثنائية.. او شرائح اجتماعية ظلمت وعزلت ومورس ضدها التمييز والاجحاف، وغيرها مما يجب حمايته ورعايته عبر "كوتا" معينة او رعاية خاصة.. هدفها التطوير والتمكين وحماية الحقوق، وليس المحاصصة والتعطيل.





    خلافات قادتكم شخصية وأميركا والغرب لن ينفعا أحداً

    الصباح الجديد: نشرت جريدة جيروليزم بوست على صفحاتها أمس رسالة موجهة للعراقيين من الخبير الاسرائيلي المولود في اميركا «باري روبين» المختص بشؤون الارهاب والشرق الاوسط في مركز غلوري قال فيها» في الشرق الأوسط الجديد حيث يتحدث الناس كثيرا وراء الكواليس عبر استخدام وسائل الاتصالات الجديدة عالية التقنية، بات لدينا تواصل متكرر مع اشخاص يعيشون في بلدان تعادي اسرائيل في الظاهر، وان هذه المحادثات مثيرة للاهتمام ومفيدة للمحللين دائما». ويقول انه التقى عدة مرات بصحفيين عراقيين، وفي واحدة سأله صحفي عراقي: ما هي رسالتك للعراقيين؟ ويقول: انه السؤال الذي انتظرته لمدة 30 عاما. وتحيرت ماذا أجيب، فتلك ليست مرافعة خاصة ولا تمرينا في الدبلوماسية العامة.

    وفي جوابه على السؤال أراد الخبير ان يبدأ – حسب قوله- من البداية فقال» منذ وقت ليس ببعيد كتبت أن العراق قد يكون أفضل نموذج متاح واقعيا في الوقت الراهن للعالم الناطق بالعربية. وقد تراجع العراق من سباق لا نهاية له وغير مجدي على ما يبدو تقوم به عدة بلدان للاستيلاء على المنطقة، وابتعد عن الفكر الكارثي المتطرف؛ وطور قدرا من الديمقراطية والتعددية والفيدرالية؛ وألحق الهزيمة بالتمرد الارهابي الداخلي الذي كانت دول الجوار تغذيه، وعلى ما يبدو فانه ينتهج مسارا عمليا».

    ويأسف الخبير لما يقول انه ورغم ذلك فثمة «تدهور مستمر لكون رئيس الوزراء راح ينتزع السلطة العليا، وان نائب الرئيس الهاشمي فر تلاحقه اتهامات بالإرهاب. ووجد الرئيس طالباني نفسه في الوسط.

    ويعتبر الخبير ان الخصومات بين القادة العراقيين شخصية ولا يصطف كل واحد منهم بالتحديد وفق الاصطفافات الطائفية أو الاثنية. لكن مثل هذه النزاعات التي شاعت يمكن أن تشعل حربا أهلية دامية في العراق. وهذا أمر محفوف بالمخاطر.

    ثم هناك السؤال الدائم عن مدى تأثير إيران في العراق؟ هذا التأثير أقل مما قد يتوقعه المرء على المستوى الوطني- حسب الخبير- ، ولكن لا يزال هناك بعض التأثيرالحقيقي وراء الكواليس في جنوب العراق.

    وقد أوعزت طهران على ما يبدو للاصوليين الشيعة العراقيين لدعم الحكومة الحالية وعدم اثارة المتاعب. وبالتالي فإن التهديد ليس عاليا في هذه المرحلة. ومع ذلك، فإن حكومة بغداد حريصة على البقاء على علاقة جيدة مع طهران. في الوقت نفسه، وعلى الرغم من أن قادة العراق ليس لديهم رغبة في أن يكونوا عملاء لايران، على الرغم من ان لبعضهم علاقات وثيقة من هذا القبيل خلال عهد صدام حسين. وهكذا يمكن للمأساة الحزينة أن تبدأ مرة أخرى. وكما قال مايكل كورليوني: «بالضبط حين اعتقد باني اصبحت في الخارج ... يقومون بسحبي للداخل».

    ويتساءل الخبير: ما هي الأمراض الموجودة في منطقة الشرق الأوسط التي ترفض أن تغادر؟ • الجواب هو: أن بعض الدول - وخاصة مصر وإيران وتركيا في هذه الأيام - تعتقد انها تستطيع السيطرة على المنطقة بأسرها، وهي مستعدة للتضحية بالدم والمال للقيام بذلك.

    • وبدلا من إصلاح المشاكل، يتم صب الكراهية على من بات كبش فداء.

    • الافتراض بأن أيديولوجية واحدة - القومية العربية سابقا، الإسلاموية حاليا - يمكنها قهر أي شخص وفي أي مكان.

    • الاستنتاج الذي مفاده انه لا يمكن للمرء أن يكون زعيما الا اذا اصبح ديكتاتورا.

    • رفض التعددية والحرية والبراغماتية والتركيز على مناورات القوة السياسية فيما يخص التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

    ومهما كانت النواقص، فان أوروبا تغلبت على هذه الأمراض. وكثيرون في آسيا يفعلون ذلك، وكذلك بعض الزعماء والدول في أمكنة آخرى.

    وقد قفزت تركيا، التي بدت محصنة لفترة طويلة ضد امراض الشرق الأوسط، مرة أخرى في المستنقع. وقام لبنان بذلك منذ مدة طويلة. أما المغرب والأردن فما زالتا تقفان على حافة الهاوية. في حين ان الأكراد العراقيين ما زالوا على اليابسة- هل ذلك مؤقتا؟-.

    وهكذا فان موضوع رسالتي للعراقيين: هل من المعقول الغرق مرة أخرى في صراع في وقت تنزلق المنطقة نحو صراع عالمي بين السنة والشيعة والذي سيدوم لعقود طويلة؟ ولا يوجد بلد سيعاني من تلك المعركة اكثر من العراق.

    وفي وقت يُضيف الإسلام الثوري مزيدا من سفك الدماء والبؤس للملايين، فهل هذا هو الطريق الذي يريد العراق ان يسير فيه؟ وبعد إن ضحى العراق بالكثير من ثروته في ثلاثة حروب كان يمكنه على الاقل تفاديها - بين العراق وايران (1980-1988)، الكويت (1990-1991) والحرب التي أثارها صدام حسين لكسر العقوبات (2003) – والتي اعقبتها حرب أهلية رهيبة، ألا يكفي ذلك؟ فهل العراق والشرق الأوسط محكوم عليهما حقا بالغرق بـ 60 عاما آخر من الرعب؟ فمن ذا سيحاول البقاء خارج هذه المعمعة؟

    ومما يؤسف له أن الغرب وامريكا لن ينقذاك من هذا، وعلى الأقل في ظل قيادتهما الحالية، فهما لن يساعداك. وعلى العكس من ذلك، فإن إدارة أوباما تُكافئ المتطرفين، و تدفع بالاسلاميين( نحو السلطة) ، وتهمل أصدقائها. وكل الناس في المنطقة يدركون جيدا هذه الحقيقة؛ «الخبراء» الغربيون والحكومات ليسوا كذلك.



    تقرير: العراق يكافح لصناعة هوية وطنية جديدة

    الصباح الجديد : أعد مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية الأميركي تقريراً عن العراق بعد انسحاب الولايات المتحدة منه في العام الماضي.

    وقسّم المركز تقريره عدة أقسام تناولت الوضع العراقي الراهن، السياسي والاجتماعي والاقتصادي وكذلك التحديات التي يواجهها في ظل التحولات التي طرأت على المنطقة. وقد خصّص المركز في تقريره مساحة لتناول الدور الإيراني وكذلك الأميركي في الداخل العراقي.

    وبدأ المركز تقريره بالإشارة إلى أن "العراق اليوم يعيش في كفاح مستمر لخلق هوية وطنية جديدة، يمكن أن تساعده في سد الانقسامات الطائفية العميقة بين الشيعة والسنة وكذلك الانقسامات العرقية بين العرب والكرد والأقليات الأخرى".

    واعتبر أن "على المسؤولين في العراق إعادة بناء هيكل جديد للحكم، كذلك للنظام الاقتصادي والاجتماعي بعد فترة الديكتاتورية التي ساهمت في زعزعته".

    وبحسب التقرير فإنه يجب أن "يرسم العراق خطة للتعامل مع عدد السكان الذي يتزايد باستمرار، من خلال الاستفادة من الصادرات التي تعتمد على النفط وتوفر حوالي 95 في المئة من إيرادات الحكومة".

    واعتبر التقرير أن "هذا النضال الذي يجب أن يخوضه العراق يواجه الصراع المدني الخطر الذي ينجح في تقسيم البلاد، مع العلم أن العراق لديه إمكانات كبيرة يمكن أن يستثمرها بعيداً عن الانقسامات السياسية وأعمال العنف الجارية التي تعيق إرساء الاستقرار والأمن، وتأمين حياة أفضل للشعب".

    كما اعتبر التقرير أن "تصاعد التوتر بين الجماعات العرقية الرئيسية في العراق ومحاولة السيطرة على موارد العراق الطبيعية الهائلة يعيقان القدرة على الاستفادة من القدرات التي يملكها العراق، وينذر بجولة جديدة من العنف الداخلي والحروب الأهلية، خصوصا بعد انسحاب القوات الأميركية، وتقلص الدور الدولي في وسط الأزمة الإقليمية الواسعة في المنطقة".

    ورأى التقرير أن "الأحداث الجارية في العراق تفاقم التوتر بين الحكومة المركزية في بغداد والجماعات الفئوية التي تشعر بالحرمان على مختلف المستويات في ظل نظام العراق السياسي والاقتصادي الحالي".

    وقد أدى ذلك في الواقع إلى "تصاعد حدة التوتر والخلافات بين الفصائل العراقية ودفع ببعض الأطراف إلى التهديد بسحب الثقة عن حكومة بغداد المركزية".

    كما رأى التقرير أن "الأزمة السياسية القائمة لا مفـر منها وعلى ما يبـدو أنها لـن تُحـل قريبـا".

    وأضاف أن "الأزمة الداخلية للعراق لا ترتبط بمستقبل هذا البلد فحسب، وإنما تمتد لتطال مصالح الولايات المتحدة الإستراتيجية في المنطقة، حيث التنافس مع إيران".

    وأشار إلى أن الولايات المتحدة بذلت جهوداً كبيرة لمواجهة التأثيرات الإيرانية في العراق، مع العلم أن احتواء النفوذ الإيراني في العراق ،وعلى الرغم من أهميته، ليس هو الهدف الرئيسي للولايات المتحدة في العراق، التي تسعى إلى مساعدة هذا البلد في بناء نظام سياسي ديمقراطي يستطيع هزم المتمردين والعناصر المتطرفة المتبقية، كي يبرز كقوة ثابتة في منطقة الخليج حليفة للولايات المتحدة".



    صحيفة تركية: انقرة تتحرك على أرض محفوفة بالمخاطر

    الصباح الجديد : قالت صحيفة تودايز زمان التركية ان تركيا ستبدا قريبا بالحصول على النفط الخام مباشرة من حكومة كردستان التي تدير المنطقة الشمالية في العراق، وهي خطوة من المؤكد ستجعل تركيا على علاقة سيئة مع الحكومة المركزية العراقية، التي تتهم حكومة إقليم كردستان بالسعي لتصبح دولة مستقلة.

    وتنقل الصحيفة عن سيرهات ايركمين، وهو مستشار في مركزِ مجلسِ الخبراء للدراسات الاستراتيجية شرق الاوسطية الذي يتخذ من أنقرة مقرا له، قوله «مثل هذه الخطوة ستضر بعلاقات تركيا مع الحكومة المركزية العراقية. وإن قيام تركيا ببناء خط أنابيب للطاقة بالتعاون مع اربيل عبر تجاوز بغداد سيؤدي بالتأكيد الى زيادة توترعلاقات تركيا مع حكومة المالكي».

    وسبق لاشتي هورامي وزير الموارد الطبيعية في حكومة كردستان ان اعلن في منتدى غاز بحر قزوين في اسطنبول – حسب الصحيفة-» حتى لو لم يكن هناك توافق في الآراء مع بغداد، فسوف نستمر في بيع الغاز الطبيعي والنفط الى تركيا.»

    وخلال مؤتمر عن الطاقة عقد في اربيل في شهر أيار/مايو أعلن وزير الطاقة التركي تانر يلدز أن تركيا سوف تعيد الشروع بهذه الممارسة والحصول على النفط بواسطة الشاحنات من المنطقة الكردية.

    وتقول صحيفة توديز زمان التركية ان « الحكومة المركزية والسلطات الكردية لا تتفقان حول تفسير الدستور العراقي. وتنص المادة 112 على أن (الحكومة الاتحادية، مع المحافظات المنتجة والحكومات الاقليمية ستتتولى إدارة النفط والغاز المستخرج من الحقول الحالية). وان كلمة ( الحالية) في المادة هي ما تستند عليها ادعاءت حكومة الاقليم بكونها لها الحق في عقد اتفاقيات مستقلة للنفط والغاز مع شركات أجنبية، وتحافظ على القول أن هذه المادة تشير إلى حقول النفط التي كانت عاملة قبل اعتماد الدستور».

    لكن على وفق ما يقول دينيز بولوكباسي السفير السابق و النائب السابق عن حزب الحركة القومية للصحيفة: فان السلطة الكردية ليس لديها الحق في التصرف بشكل مستقل بشأن النفط في الأراضي العراقية. ويقول» بمقدور الاكراد ان يصدروا تراخيص للتنقيب عن النفط في المنطقة الكردية، لكن الحكومة المركزية هي من لها سلطة التعامل مع اي نفط مُكتَشَف». مشيرا إلى ان الأكراد هم الذين يصرون على أن مصطلح «الحالية « تم ادراجه في المادة 111 بحيث يصبح نص المادة ذا معنى غامض.

    ويتساءل السفير السابق دينيز بولوكباسي «اذا كانت حقول النفط الحالية تخضع لهذه المادة (الدستورية)، فهل يكون من المعقول أن تخضع حقول النفط المرتقبة لإطار قانوني مختلف؟». وحذر بولوكباسي من ان الحصول على النفط والغاز مباشرة من المنطقة الكردية قد يضر بشدة بعلاقة تركيا مع العراق أيضا، مشيرا إلى أن هذه مسألة سيادة بين الحكومة العراقية المركزية وحكومة إقليم كردستان.

    لكن ايركومينت أكسوي، رئيس ادارة مجلس الاعمال التركي العراقي في هيئة العلاقات الاقتصادية الخارجية ، كان أكثر تفاؤلا من ذلك بقليل. وهو يعتقد بقوة إن تركيا إبرمت الاتفاق مع حكومة اقليم كردستان بعد الحصول على موافقة من الحكومة المركزية في العراق. وقال للصحيفة «لا تزال رؤية تركيا للعراق بان بغداد محورها».

    وهناك الان انعدام ثقة عميق بين حكومة إقليم كردستان وحكومة المالكي المركزية، التي تتهم منطقة الحكم الذاتي الكردية بتوقيع عقود النفط مع شركات عالمية، متجاوزة الحكومة المركزية ، وبالتالي فانها تنتهك الدستور. وتعتبر شركة اكسون موبيل من أحدث تلك الشركات التي أبرمت عقدا مع حكومة اقليم كردستان، ووصل عدد العقود المبرمة الى أكثر من 40 عقد نفط وغاز حتى اليوم. وفي 3 حزيران/ يونيو، قال رئيس وزراء حكومة اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، في بيان مكتوب، أنهم سيوقعون عقودا مماثلة مع العديد من الشركات الدولية الأخرى في المستقبل القريب.

    من ناحية أخرى توقفت حكومة اقليم كردستان في نيسان عن ارسال نفط للتصدير عبر خط الأنابيب الوطنية العراقية، مؤكدة ان بغداد لم تسدد بسرعة كامل تكاليف التشغيل للشركات المنتجة، وأنها لم تدفع لحكومة إقليم كردستان كامل حصة 17 في المئة من عائدات النفط، على النحو الذي يحدده الدستور.

    وفي شهر أيار/ مايو، حذر علي الموسوي، المستشار الصحفي لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي حكومةَ اقليم كردستان بالقول ان الاكراد بحاجة للحصول على موافقة بغداد عند وضع الصيغة النهائية للاتفاقية مع تركيا.

    وجاء تحذير الموسوي لحكومة الاقليم بعد الاعلان في مؤتمر عن الطاقة في أربيل بأن الحكومة الكردية قد توصلت إلى اتفاق مع أنقرة يمكنهما وعبر تجاوز الحكومة العراقية المركزية، من تصدير النفط الى الاسواق الدولية عبر تركيا.

    وعلى الرغم من ردة فعل بغداد على الاتفاق بين تركيا ومنطقة الحكم الذاتي الكردية، فانهما على ما يبدو عازمتان على المضي قدما في المشروع. ويأمل المسؤولون الاكراد في ان خط الأنابيب الجديد الذي سيقوم بنقل نفط منطقة كردستان الخام إلى تركيا سيكون في الخدمة بحلول شهرآب/ أغسطس من العام المقبل، سيكون بمثابة خطوة لتحدى سيطرة بغدادعلى مبيعات النفط في البلاد. ولكن هناك أيضا خط أنابيب للغاز على جدول الأعمال – ولا يمتلك العراق واحدا في هذه اللحظة -.

    وقال وزير الطاقة التركي تانر يلدز في مؤتمر عن الطاقة في أربيل إن «العراق سيسهم بشكل كبير في تلبية حاجة تركيا للغاز الطبيعي، مضيفا: ومع ذلك، فأن تركيا تؤيد وحدة أراضي العراق. وقال هورامي في منتدى الغاز في اسطنبول ان السلطة الكردية خططت لبيع 10 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي إلى تركيا ومن ثم الى أوروبا على المدى الطويل. ومن المتوقع أن يبدأ البيع في غضون عامين.

    وتقول الصحيفة إن تركيا تتحرك على أرض محفوفة بالمخاطر لان العراق هو سوق التصدير الرئيسية بالنسبة لتركيا خصوصا بعد وصول صادرات تركيا إلى 8 مليارات دولار. يضاف لذلك فان مؤسسة البترول التركية (تباو) حصلت مؤخرا على عقد للتنقيب عن النفط في جنوب العراق كجزء من مجموعة شركات. وبالتعاون مع اليابان، فان تركيا تستعد لتقديم عطاءات تتعلق بالبنى التحتية ومشاريع البناء الضخمة في العراق.

    وتقول صحيفة توديز زمان التركية ان « الحكومة المركزية والسلطات الكردية لا تتفقان حول تفسير الدستور العراقي. وتنص المادة 112 على أن (الحكومة الاتحادية، مع المحافظات المنتجة والحكومات الاقليمية ستتتولى إدارة النفط والغاز المستخرج من الحقول الحالية). وان كلمة ( الحالية) في المادة هي ما تستند عليها ادعاءت حكومة الاقليم بكونها لها الحق في عقد اتفاقيات مستقلة للنفط والغاز مع شركات أجنبية، وتحافظ على القول أن هذه المادة تشير إلى حقول النفط التي كانت عاملة قبل اعتماد الدستور».

    لكن على وفق ما يقول دينيز بولوكباسي السفير السابق و النائب السابق عن حزب الحركة القومية للصحيفة: فان السلطة الكردية ليس لديها الحق في التصرف بشكل مستقل بشأن النفط في الأراضي العراقية. ويقول» بمقدور الاكراد ان يصدروا تراخيص للتنقيب عن النفط في المنطقة الكردية، لكن الحكومة المركزية هي من لها سلطة التعامل مع اي نفط مُكتَشَف». مشيرا إلى ان الأكراد هم الذين يصرون على أن مصطلح «الحالية « تم ادراجه في المادة 111 بحيث يصبح نص المادة ذا معنى غامض.

    ويتساءل السفير السابق دينيز بولوكباسي «اذا كانت حقول النفط الحالية تخضع لهذه المادة (الدستورية)، فهل يكون من المعقول أن تخضع حقول النفط المرتقبة لإطار قانوني مختلف؟». وحذر بولوكباسي من ان الحصول على النفط والغاز مباشرة من المنطقة الكردية قد يضر بشدة بعلاقة تركيا مع العراق أيضا، مشيرا إلى أن هذه مسألة سيادة بين الحكومة العراقية المركزية وحكومة إقليم كردستان.

    لكن ايركومينت أكسوي، رئيس ادارة مجلس الاعمال التركي العراقي في هيئة العلاقات الاقتصادية الخارجية ، كان أكثر تفاؤلا من ذلك بقليل. وهو يعتقد بقوة إن تركيا إبرمت الاتفاق مع حكومة اقليم كردستان بعد الحصول على موافقة من الحكومة المركزية في العراق. وقال للصحيفة «لا تزال رؤية تركيا للعراق بان بغداد محورها».

    وهناك الان انعدام ثقة عميق بين حكومة إقليم كردستان وحكومة المالكي المركزية، التي تتهم منطقة الحكم الذاتي الكردية بتوقيع عقود النفط مع شركات عالمية، متجاوزة الحكومة المركزية ، وبالتالي فانها تنتهك الدستور. وتعتبر شركة اكسون موبيل من أحدث تلك الشركات التي أبرمت عقدا مع حكومة اقليم كردستان، ووصل عدد العقود المبرمة الى أكثر من 40 عقد نفط وغاز حتى اليوم. وفي 3 حزيران/ يونيو، قال رئيس وزراء حكومة اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، في بيان مكتوب، أنهم سيوقعون عقودا مماثلة مع العديد من الشركات الدولية الأخرى في المستقبل القريب.

    من ناحية أخرى توقفت حكومة اقليم كردستان في نيسان عن ارسال نفط للتصدير عبر خط الأنابيب الوطنية العراقية، مؤكدة ان بغداد لم تسدد بسرعة كامل تكاليف التشغيل للشركات المنتجة، وأنها لم تدفع لحكومة إقليم كردستان كامل حصة 17 في المئة من عائدات النفط، على النحو الذي يحدده الدستور.

    وفي شهر أيار/ مايو، حذر علي الموسوي، المستشار الصحفي لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي حكومةَ اقليم كردستان بالقول ان الاكراد بحاجة للحصول على موافقة بغداد عند وضع الصيغة النهائية للاتفاقية مع تركيا.

    وجاء تحذير الموسوي لحكومة الاقليم بعد الاعلان في مؤتمر عن الطاقة في أربيل بأن الحكومة الكردية قد توصلت إلى اتفاق مع أنقرة يمكنهما وعبر تجاوز الحكومة العراقية المركزية، من تصدير النفط الى الاسواق الدولية عبر تركيا.

    وعلى الرغم من ردة فعل بغداد على الاتفاق بين تركيا ومنطقة الحكم الذاتي الكردية، فانهما على ما يبدو عازمتان على المضي قدما في المشروع. ويأمل المسؤولون الاكراد في ان خط الأنابيب الجديد الذي سيقوم بنقل نفط منطقة كردستان الخام إلى تركيا سيكون في الخدمة بحلول شهرآب/ أغسطس من العام المقبل، سيكون بمثابة خطوة لتحدى سيطرة بغدادعلى مبيعات النفط في البلاد. ولكن هناك أيضا خط أنابيب للغاز على جدول الأعمال – ولا يمتلك العراق واحدا في هذه اللحظة -.

    وقال وزير الطاقة التركي تانر يلدز في مؤتمر عن الطاقة في أربيل إن «العراق سيسهم بشكل كبير في تلبية حاجة تركيا للغاز الطبيعي، مضيفا: ومع ذلك، فأن تركيا تؤيد وحدة أراضي العراق. وقال هورامي في منتدى الغاز في اسطنبول ان السلطة الكردية خططت لبيع 10 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي إلى تركيا ومن ثم الى أوروبا على المدى الطويل. ومن المتوقع أن يبدأ البيع في غضون عامين.

    وتقول الصحيفة إن تركيا تتحرك على أرض محفوفة بالمخاطر لان العراق هو سوق التصدير الرئيسية بالنسبة لتركيا خصوصا بعد وصول صادرات تركيا إلى 8 مليارات دولار. يضاف لذلك فان مؤسسة البترول التركية (تباو) حصلت مؤخرا على عقد للتنقيب عن النفط في جنوب العراق كجزء من مجموعة شركات. وبالتعاون مع اليابان، فان تركيا تستعد لتقديم عطاءات تتعلق بالبنى التحتية ومشاريع البناء الضخمة في العراق.



    فوارق طبقية بين المواطنين والساسة تثير استياء العراقيين

    متابعة ـ الصباح الجديد : في الوقت الذي خرج فيه مواطنون عراقيون في كربلاء هذا الاسبوع مطالبين بإلغاء مجالس المحافظات، التي اصبحت عبئا إداريًا وماليًا على الدولة، فإن مواطنين في محافظة بابل ومناطق أخرى، اعربوا عن تأييدهم لإلغاء هذه المجالس ودعوا في الوقت نفسه إلى الكشف عن ثروات السياسيين العراقيين التي تعد سابقة خطيرة في ضخامة حجمها طيلة تاريخ العراق الحديث.

    وفي تقرير نشره موقع «إيلاف» على شبكة الانترنيت، يقول المواطن ليث محمد (مدرّس)، إنه حتى في ظل نظام الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين لم يتمتع (الرفاق) الحزبيون وحاشية النظام بهذا القدر المفرط من الرواتب الضخمة في وقت يتضور فيه المواطن العراقي جوعًا.

    ويقول كريم حسين (معلم) أحد المشاركين في تظاهرة كربلاء: إن مجالس المحافظات اليوم تتحمل مسؤولية تلكؤ الكثير من مشاريع الإعمار، لا سيما وأن صلاحياتها ظلت مبهمة طوال هذه الفترة. ويتابع: «اذا تلكأت المشاريع فإن اعضاء مجالس المحافظات يرجعون السبب الى الحكومة الاتحادية التي تختلف مع المجالس حول الصلاحيات».

    وبحسب حسين، فإن خلاصة القول: إن هناك بطانة منتفعة بشكل كبير ما بين رواتب (دسمة)، وفساد وإفساد في المشاريع. ويتابع: «المراقب لأوضاع المحافظات يجد أن هناك اليوم طبقة سياسية متحكمة تبني القصور والفلل وتقيم المشاريع، وهو ما لم يحدث طيلة تاريخ العراق».

    وينتقد أغلب العراقيين الفارق في المستوى المعيشي بين شرائح المجتمع، لاسيما الطبقة السياسية التي تحولت إلى طبقة برجوازية، تتمتع بالامتيازات والرواتب الضخمة. وبحسب احصائيات يبلغ الراتب الرسمي لكل نائب 5 ملايين دينار عراقي، فضلاً عن المخصصات البالغة نحو سبعة ملايين دينار. ويقول حيدر الموسوي: إن في كل محافظة عراقية مسؤولين فاسدين، لا يردعهم رادع ولا يخيفهم أي قانون بسبب ارتباطهم بشبكة متسلسلة تصل الى قمم عليا. ويشير الى أن اكبر دليل على الفساد المستشري هو تضاعف ثروات شخصيات سياسية اثناء مزاولتهم العمل السياسي، وينطبق الامر نفسه على اعضاء الحكومات المحلية.

    وكانت النائبة في ا

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 24, 2019 2:02 am