بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

    المواضيع الأخيرة

    »  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

    » العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

    » العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

    » العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

    » العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

    » الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

    » العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

    » تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

    » العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
    طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

      طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم

      المدير
      المدير
      Admin

      عدد المساهمات : 2183
      تاريخ التسجيل : 09/04/2011

      طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم Empty طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم

      مُساهمة من طرف المدير في الإثنين أغسطس 13, 2012 2:51 pm

      طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم 130812100922_140_1

      طارق حرب يحذر من ان يكون قانون العفو الجديد كقانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم

      اعتبر الخبير القانوني طارق حرب ان قانون العفو العام المزمع تشريعه من قبل مجلس النواب العراقي لا يمكن ان يكون اداة في تنفيذ اهداف تنظيم القاعدة الارهابي في اطلاق سراح معتقلي التنظيم محذرا من ان يكون قانون العفو الجديد في نفس ما وقع فيه قانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم

      وقال حرب في تصريح لوكالة نون الخبرية "كثر الحديث عن قانون العفوالذي يزمع مجلس النواب تشريعه واصداره واذا كنا نأتمر باوامر المجلس وننتهي عن نواهيه عند اصداره القوانين فاننا لابد ان نذكر المجلس الموقر بأنه لا يمكن ان يكون اداة في تنفيذ اهداف تنظيم القاعدة الارهابي بحيث ينفذ المجلس في قانون العفو ما عجزت عنه القاعدة في تنفيذه عندما حاولت اطلاق سراح الارهابيين في مهاجمتها مديرية مكافحة الارهاب وسجن ابي غريب قبل ايام اذ لا يمكن ان يكون قانون العفو وسيلة واداة لتنفيذ ما ترغب به القاعدة وعجزت عن تنفيذه في هجماتها على السجون والمعتقلات لاطلاق سراح الارهابيين

      واضاف ان دماء الشهداء تبقى في عنق وذمة من ينادون بالعفو ويعملون على اصداره وبعدا لمن ينادي بحقوق المعتقل القاتل ولا يقول بحقوق الضحية المقتول اذ من غير المقبول ان يقع قانون العفو الجديد في نفس ما وقع فيه قانون العفو السابق رقم 19 سنة 2008 عندما اعفى الارهابيين واطلق سراحهم .

      وكالة نون

        الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 23, 2019 8:25 pm