بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
السبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
الخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
الخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
الأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
الخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
الأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
الثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
الثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    ممثل المرجعية الدينية العليا سماحة السيد احمد الصافي وخلال خطبة صلاة الجمعة الثانية على الجيش ان يرفع علم العراق فقط.

    شاطر
    avatar
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    ممثل المرجعية الدينية العليا سماحة السيد احمد الصافي وخلال خطبة صلاة الجمعة الثانية على الجيش ان يرفع علم العراق فقط.

    مُساهمة من طرف المدير في الجمعة أغسطس 15, 2014 7:11 am


    ممثل المرجعية الدينية العليا سماحة السيد احمد الصافي وخلال خطبة صلاة الجمعة الثانية على الجيش ان يرفع علم العراق فقط.
    الجمغة 15|8|2014
    من الصحن الجسيني المقدس تطرق السيد الصافي في الخطبة الثانية الى ثلاثة محاور منها معاناة النازحين ، وجعل من اولويات الحكومة القادمة محاربة الفساد الاداري والمالي.
    * معاناة النازحين
    اذ اشار السيد الصافي الى ما تعلنيه العوائل النازحة ، وقال : تستمر ماسي النازحين ومعاناتهم في مختلف اماكن تواجدهم وتتناقل وسائل الاعلام صورا مؤلمة عما تعرض لهم من عناصر داعش الاجرامية تكشف عن مدى بعدها عن الرحمة والشفقة واستهتارها بالقيم الاخلاقية والانسانية ، وقامت مختلف شرائح الشعب العراقي بتقديم المساعدة الى اخوانهم واخواتهم ممن نزحوا عن ديارهم، كما قامت الحكومة والمنظمات الدولية بخطوات في هذا المجال ولكن من المؤكد ان هناك حاجة ماسة للكثير مما حصل .
     
    وتابع الصافي : ندعو مجلس النواب والحكومة الى الاسراع بوضع خطط شاملة لمعالجة هذا الحدث المهم ، وندعو الخيرين الى الاستمرار في تقديم العون للنازحين مع مراعاة كرامتهم.
    * رفع العلم العراقي
    وفي المحور الثاني للخطبة ، اضاف الصافي : لايزال اخوتنا في القوات المسلحة وومن التحق بهم من المتطوعين مستمرين في منازلة الارهابيين في مختلف الجبهات ، ونؤكد عليهم بضرورة الالتزام الصارم بتجنب الحاق الاذى بالمواطنين الابرياء مهما كانت توجهاتهم السياسية وانتماءاتهم الدينية والمذهبية ، كما نؤكد على ضرور ان يكون العلم العراقي هو الراية التي يرفعونها في قطعاتهم ووحداتهم وليتجنبوا عن استخدام اية صور او رموز اخرى.
    * استثمار الدعم الدولي
    وختم الصافي خطبته بالاشارة الى التغيير في رئاسة الحكومة العراقية ، وقال : في هذا الاسبوع كلف رئيس الجمهورية مرشح التحالف الوطني لتشكيل الحكومة الجديدة في مدة اقصاها ثلاثون يوما ، وقد حصل بعض الجدل والاختلاف بسبب دستورية خطاب التكليف وكان بالامكان حله بمختلف الاطر القانونية ، ولكن استغني ولله الحمد عن ذلك .
    وتابع الصافي : ولاشك في ان اكتمال الاستحقاقات الدستورية في المدة المحددة والترحيب الدولي والاقليمي لها فرصة نادرة للعراق كي يستثمرها لافاق جديدة تكون باكورة خير لحل جميع مشاكله لاسيما السياسية والامنية.
    لافتا الى : ان الاحداث التي حصلت بعد الانتخابات النيابية الاخيرة اطاحت بعدد من المحافظات وابانت عن خلل كبير في ادارة اهم المؤسسات التي تعنى بامن العراق اضافة الى التدهور الكبير بين ابناء الوطن الواحد من جهة والمحيط العربي والاسلامي من جهة اخرى، كل تلك الامور جعلت الحاجة الى التغيير في المناصب والمواقع تعتمد رؤية مختلفة عما جرى العمل بها لتنقل البلاد الى بر الامام والاستقرار .

    داعيا الى : ادعو الكتل السياسية في مجلس النواب الى ان يكونوا على مستوى مسؤوليتهم التاريخية في هذا الظرف العصيب وان يتعاونوا مع رئيس الوزراء المكلف في تشكيل حكومة قوية كفوءة تمتلك برنامج واضح لمعالجة الاخطار السابقة وتحمي جميع العراقيين من مختلف الطوائف ، وان مكافحة الفساد المالي والاداري يجب ان يكون احدى اولويات الحكومة الجديدة لان الفساد الهائل في مؤسسات الحكومة يعيق التقدم في مختلف المجالات للعراق.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 16, 2018 5:45 am