بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

    المواضيع الأخيرة

    »  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

    » العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

    » العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

    » العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

    » العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

    » الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

    » العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

    » تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

    » العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
    اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

      اخبار وتقارير : 10 ايار 2011

      المدير
      المدير
      Admin

      عدد المساهمات : 2183
      تاريخ التسجيل : 09/04/2011

      اخبار وتقارير : 10 ايار 2011 Empty اخبار وتقارير : 10 ايار 2011

      مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء مايو 10, 2011 12:29 pm

      بسم الله الرحمن الرحيم
      اخبار وتقارير : 10 ايار 2011
      متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
      العناوين :
      - (الاخبارية) تنفرد بنشر نص رسالة المالكي لعلاوي
      - عباس البياتي : لن نتخلى عن منصب نائب رئيس الجمهورية
      - دولة القانون يطالب بالكشف عن الجهات المعرقلة لتنفيذ احكام الاعدام
      - الكونغرس الأمريكي يدعو رئيس اقليم كردستان لاطلاق مبادرة سياسية جديدة
      - محمود عثمان : البارزاني لن يتدخل بحل الازمات السياسية
      - التحالف الكردستاني : انتقاد علاوي لنظام الحكم في العراق مؤسف وغير مقبول
      - رئاسة الجمهورية تصدر توضيحاً ردت فيه على تعليق النجيفي بشأن نقض المادة 136/ب
      - الآلوسي يعتبر الانسحاب الأميركي في الوقت الحالي “جريمة” ويؤيد عودة البعثيين إل
      - لجنة الامن والدفاع: امتلاك الارهابيين المعتقلين الموبايل واتصالهم بالفضائيات والاذاعات فضيحة الفضائح
      - تنظيم القاعدة بالعراق يتعهد بتأييد الظواهري وشن هجمات
      - سائق الطاغية صدام الذي اعتقل يحمل رتبة مقدم في الشرطة الحالية !
      - مها الدوري تتهم النجيفي بمصادرة صوت الشعب المطالب بخروج قوات الاحتلال
      - رئيس مجلس محافظة كربلاء يكشف عن عزم تركيا فتح قنصلية لها بالمحافظة
      - العراقية البيضاء تعتبر مهلة المائة يوم شهدت نهضة "فتية" وتدعو لترشيق الوزارات دون مجاملة
      - نائب عن كتلة شهيد المحراب لـ(واخ): ليس من الصحيح ان يتولى شخص واحد وكالة اربع وزارات امنية
      - اتهام بريمر بإخفاء 8 مليارات دولار من صندوق تنمية العراق
      - نائب: لا صحة لنقل مشروع إنشاء مصفى للنفط في خانقين إلى النجف
      - رانز لـ "الصباح الجديد":واشنطن قلقة من عودة الميليشيات المدعومة من ايران
      - العراقية تجدد تهديدها بالانسحاب من الحكومة.. علاوي: لا نعرف شيئا عن الاتفاقية الامنية والامريكان متخوفون من تداعيات الوضع الامني
      - رئيس اقليم كوردستان يستقبل وفد الحزب الشيوعي العراقي
      - تحالف الوسط يؤكد إحتفاظه بالثقافة في حال تولى الدليمي حقيبة الدفاع ويكشف عن انقسام داخل العراقية بشأن مرشحهم للوزارة
      - مستشار المالكي: الكرد متفقون على ترشيح دوسكي لمنصب جهاز المخابرات
      - الموسوي : المالكي اكثر اصرارا على تطبيق اتفاقية سحب القوات من اغلب الكتل السياسية .. مها الدوري : النجيفي تنصل عن مسؤولياته في قضية الانسحاب والقاها على الحكومة
      - دراسة: الايديولوجية الجهادية للقاعدة كانت تسير الى الافول لسببين اولهما: فشلها في العراق

      التفاصيل :
      (الاخبارية) تنفرد بنشر نص رسالة المالكي لعلاوي
      بغداد(الاخبارية).. تمكنت (الوكالة الاخبارية للانباء) من الحصول على نص رسالة رئيس الوزراء نوري المالكي، الى رئيس الكتلة العراقية اياد علاوي، من احد اعضاء أئتلاف العراقية. وقال رئيس الوزراء نوري المالكي في رسالته:" تلقيت في الاونة الاخيرة رسائل متعددة منكم واجبتكم عن بعضها رغم انني لااجد ضرورة لتبادل مثل هذه الرسائل مع وجود لجان مشتركة تجتمع وتعمل بصورة مستمرة لذا فقد تكون هذه هي الاجابة الاخيرة التي ابعثها على طريقة الرسائل هذه.
      واضاف المالكي:أن الترشيحات للوزارات الامنية ، رشحتم خمسة مرشحين لحقيبة الدفاع ومنهم المرشح خالد متعب ولما وقع اختيارنا عليه عدت ونقضت الترشيح الذي جاء بتوقيعكم شخصيا ثم لجات الى الضغط على الاطراف الاخرى بالقائمة العراقية الذين كانو ابلغوني بقبولهم له لحملهم على رفضه وعدم قبوله .
      واشار المالكي الى:أن" الوزرات الامنية ليست من حصص الكتل السياسية وانما هي للمكونات ومن حق اي فرد من هذه المكونات الترشيح لها، لكنكم تتبعون على مايبدو معايير اخرى قد تؤدي الى نقل الترشيح من دائرة المكون الى دائرة الكتلة السياسية الواحدة ثم حصره في دائرة الحزب الواحد والحركة الواحدة بل والفرد الواحد وهو انتم، وهذا مالا يمكن القبول به،وتابع:" ورغم حرصي الشديد على توفير اجماع وطني وليس مجرد توافق على كل مرشح من هؤلاء المرشحين المحترمين لكنني وجدت ذلك اشبه بالمستحيل لذلك قررت ان اضع الامر في عهدة مجلس النواب الموقر والسادة النواب ليصوتوا على من يرونه اهلا لذلك طبقا لما يقتضية القانون والدستور .
      وركز المالكي في رسالته بالقول اود الاشارة الى ان الامن مسؤولية خطيرة تقع بالدرجة الاولى على عاتق القائد العام للقوات المسلحة ، ومن ابسط حقوقه الا يقبل الا المرشحين الذين يمكن ان يكونوا معه فريق عمل منسجم يقوم على اساس الثقة والتفاني في تحمل المسؤولية وان ما قدمه العراقيون من تضحيات وما حققوه من انجازات على هذا الصعيد لايمكن المغامرة بها او التساهل في الحفاظ عليها او تسليمها الى من لايملك الاهلية واللياقة اللازمة خصوصا داخل الجيش العراقي نفسه وقادته وضباطه الكبار.
      وفي موضوع اخر ، ذكر المالكي في رسالته ان موضوع الالتزام بالشراكة الوطنية انه ما يثير استغرابه في هذا المجال هو اصراركم على اتهام الاخرين بالتنصل عن التزامات الشراكة الوطنية في حين كنت انت شخصيا اول من تخلى بصورة علنية عن التزامات الشراكة ووجهت لها ضربة قوية في اول اختبار لها حين غادرت جلسة البرلمان امام اعين الناس وعبر وسائل الاعلام وذلك بعد ان حصلت المصادقة على انتخاب رئيس مجلس النواب وصوتنا نحن وغيرنا من الشركاء لصالحه لكنك وضعت الجميع ومنهم زملاءكم في القائمة العراقية في حرج شديد بين مجاراتكم في المقاطعة ومغادرة مجلس النوب او اتخاذ موقف اخر تمليه التزامات الشراكة ولياقات الجلسة . وسارت الامور بغيابكم وغياب اكثر العراقية وتم انتخاب فخامة رئيس الجمهورية رغم مقاطعتكم . ثم لم يمنعنا ذلك ولاغيرنا من باقي الشركاء الاعزاء من الالتزام باصول الشراكة الوطنية .
      واوضح المالكي :"أن فهم الشراكة على انها تعطيل للدستور وتجميد لمؤسسات الدولة وقوانينها وايكال الامر الى اشخاص معينين توافقوا على ادارة الدولة باسم الشراكة الوطنية او غير ذلك بعيدا عن المسارات القانونية والدستورية والمؤسسات التي لم تبن الا بالتضحيات والرجوع الى صناديق الاقتراع مرات عديدة امر لايمكن قبوله بغض النظر عن مكانة الشركاء او موقعهم السياسي او الاجتماعي ، وان الانخراط بهذا الاتجاه سيؤدي حتما الى نتيجة واحدة هي دكتاتورية الافراد والاحزاب ومصادرة الحريات وتجاوز ا لدستور .
      وركز المالكي في رسالته على هذا الموضوع بأن الشراكة التي تم الاتفاق عليها فقد تحققت فعلا من خلال مشاركة كافة المكونات وفق معايير الاستحقاق الانتخابي وانتظمت مؤسسات الدولة التشريعية والتنفيذية والقضائية وفقا لذلك واخذ كل شريك حقه ولم يظلم مكون او قائمة ، وبناء على هذا التوافق حصلت القائمة العراقية على رئاسة مجلس النواب ونيابة رئاسة الوزراء والكثير من الوزارات بما فيها الوزارات ذات الاهمية القصوى . اما مفردة المجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية وهو ايضا من نتائج التوافق ، ونحن في التحالف الوطني لم نتراجع عن اي مفردة تم الاتفاق عليها بهذا الشان . ولكن كنتم دائما تطالبون بتعديلات وتغييرات خارجة عن الاتفاقات بحجج مختلفة منها حصول مستجدات كما تكررون ذلك في مناسبات مختلفة ، ولكن لايمكن فتح باب المستجدات فهي ، يمكن ان تحصل للجميع وليس لطرف دون اخر وربما من المستجدات عدم ضرورة وجود الكثير من المؤسسات وحتى عدد كبير من الوزارات لكننا ملتزمون بالتوافق ولم نتخل عنه .
      وقال المالكي ايضا نعتقد ان الشراكة مسؤولية والتزام بتحمل اعباء ثقيلة وتضحيات وتفان ، ولكن يؤسفني ان اقول لكم ان ما يصدر عنكم من مواقف وتصريحات منذ البداية حتى الان لا يشير الى جدية في تحمل المسؤولية بل يؤشر الى فهم اخر للشراكة وكانها تقاسم للمغانم والمكاسب وتهرب من تحمل المسؤولية بينما من كان له الغنم فعليه الغرم.
      واضاف رئيس الوزراء نوري المالكي دعني اغتنم هذه الفرصة لاقول لكم ان مواقفكم طيلة هذه الفترة وحضوركم الاعلامي ومحادثاتكم في زياراتكم المختلفة للدول العربية وغير العربية لم تصب يوما لصالح البلاد والعملية السياسية بل كنتم تسددون لها اقوى الضربات وتتهمونها بمختلف التهم من الطائفية الى الدكتاتورية الى غيرها من الامور كلما سنحت لكم الفرصة . بلغت احيانا حد التلميح باللجوء الى العنف الامر الذي وجد به دعاة العنف فرصتهم للتمادي في غيهم، كل هذه الامور القت ضلالا من الشك حول حقيقة ايمانكم بالديمقراطية وما شيده العراقيون وقواهم السياسية المختلفة عبر التضحيات والتوجه نحو صناديق الاقتراع في مشاهد اثارت اعجاب العالم .
      وفيما يخص منظمة مجاهدي خلق ،بين المالكي :"ان رسالتكم حول منظمة مجاهدي خلق الارهابية تعني من بين امور اخرى انكم تهتمون بهؤلاء الذين تلطخت ايديهم بدماء العراقيين اكثر من اهتمامكم بسيادة العراق الذين يشكل وجودهم خرقا مستمرا لسيادة العراق واستفزازا لمشاعر مواطنيه ، اذ لم يسبق لاي دولة في العالم ان اقرت بوجود جماعة ارهابية تتدخل
      وختم المالكي رسالته ،نأمل رغم كل هذه المعاناة ان يلتئم شمل القوى السياسية الوطنية وتتوحد ارادة الشعب العراقي العزيز من اجل تحقيق الامن و الاستقرار وترسيخ اسس النظام السياسي المستند الى الوحدة الوطنية وتعزيز السيادة والابتعاد عن المحاصصة والطائفية وبناء دولة المؤسسات وسيادة القانون .

      عباس البياتي : لن نتخلى عن منصب نائب رئيس الجمهورية
      بغداد-التآخي : اعلن نائب تركماني امس ان التركمان لن يتخلوا عن منصب نائب رئيس الجمهورية الا انهم لا يريدون العمل على تفكيك المعادلة السياسية. وقال عباس البياتي لوكالة كوردستان للانباء ان “التركمان لم يتخلوا عن منصب نائب رئيس الجمهورية اذ ان هناك حكومة شراكة وطنية قائمة ولا نريد القفز على الواقع الذي تسير عليه العملية السياسية حاليا”. يذكر ان النائب الثالث لرئيس الجمهورية كان مخصص للتركمان الا ان التحالف الوطني رشح عادل عبد المهدي وخضير الخزاعي لمنصب نائب رئيس الجمهورية فيما رشحت القائمة العراقية طارق الهاشمي. ولم تتمكن الكتل السياسية من حسم موضوع نائب رئيس الجمهورية بالرغم من طرح الموضوع مرتين في مجلس النواب. واضاف “نحن نؤمن بان النائب الثالث لرئيس الجمهورية للتركمان فاذا منح هذا المنصب لنا فهذا سيكون عادلا”. مستدركا بالقول “لا نريد ان نعمل على تفكيك معادلة سياسية قائمة على اساس الشراكة الوطنية”مطالبا بان “يكون هناك عدالة وانصاف في هرم السلطة”. وكان رئيس الجمهورية ورئيس اقليم كوردستان قد اعربا عن تاييدهما لتولي منصب نائب الرئيس شخصية تركمانية مشددين في اكثر من مناسبة على ضرورة ان يحضى التركمان بهذا المنصب على اعتبارهم القومية الثالثة في العراق وتعرضوا لتهميش وحيف كبيرين.يذكر ان الخلافات التي اجلت التصويت على نواب الرئيس تتعلق بآلية التصويت اذ ترغب دولة القانون ان يكون التصويت بسلة واحدة فيما ترغب بقية الكتل بان يكون التصويت منفردا. ويرغب ائتلاف دولة القانون بتمرير خضير الخزاعي كنائب لرئيس الجمهورية مع عادل عبد المهدي وطارق الهاشمي. فيما ترغب بقية الكتل السياسية باستثناء دولة القانون ان يكون التصويت على نواب رئيس الجمهورية انفراديا، الا ان دولة القانون تخشى ان يتم تقديم عبد المهدي والهاشمي على الخزاعي في التصويت.

      دولة القانون يطالب بالكشف عن الجهات المعرقلة لتنفيذ احكام الاعدام
      دعا ائتلاف دولة القانون، الاثنين، الى تفعيل أحكام الاعدام الصادرة بحق المجرمين، مبينا أنه سيطالب البرلمان بفتح تحقيق لمعرفة الجهات التي تعرقل تنفيذ أحكام الاعدام. وقال الناب سلمان الموسوي لـ"وكالة كردستان للانباء"، إن ائتلافه سيطالب داخل قبة مجلس النواب بتفعيل تنفيذ أحكام الاعدام الصادرة بحق المجرمين . وكشف الموسوي عن وجود المئات من قيادات تنظيم القاعدة متهمة بقتل عشرات العراقيين يقبعون حاليا في السجون دون تنفيذ احكام الاعدام بحقهم،مشيرا الى أن ائتلافه سيطالب مجلس النواب بفتح تحقيق لمعرفة الجهات التي تعرقل تنفيذ أحكام الاعدام بحق المجرمين هل هي في السلطة القضائية ام في رئاسة الجمهورية ام في محاكم الاستئناف.

      الكونغرس الأمريكي يدعو رئيس اقليم كردستان لاطلاق مبادرة سياسية جديدة
      الاتحاد: إستقبل السيد مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان، الأحد، في صلاح الدين وفدا رفيعا من الكونغرس الأمريكي ضم كلا من السناتور جون مكين والسناتور لينزي غراهام. وفي اللقاء تم التباحث حول آخر المستجدات المتعلقة بالوضع السياسي والأمني الراهن في العراق وشغل المناصب الأمنية ومعالجة مسألة المجلس السياسي للسياسات الستراتيجية.
      إضافة الى تناول مسألة مدى جاهزية العراق وقواته الأمنية بعد إنسحاب القوات الأمريكية في حال عدم توافر إرادة مشتركة لبقاء هذه القوات في البلاد. كما أشاد عضوا الكونغرس بدور الرئيس بارزاني في تشكيل الحكومة العراقية الحالية وتمكنه من خلال مبادرته التأريخية على أن يجمع قيادات كافة الكيانات السياسية العراقية في أربيل وبعد ذلك في بغداد، متمنين قيامه بإطلاق مبادرة مماثلة هذه المرة أيضا لمعالجة المشاكل التي تعترض العملية السياسية العراقية، وأكدا ان الرئيس بارزاني يؤدي دورا رئيسيا في أي معالجة.
      وخلال اللقاء قيم السناتوران دور القوات المشتركة في المناطق المتنازع عليها عاليا، ودعيا الى إيلاء إهتمام أكثر بهذه القوات من أجل حماية الأمن والإستقرار في تلك المناطق، كما أشارا الى التطورات الحاصلة في إقليم كردستان وخاصة في المجالين الإقتصادي والعمراني، وأكدا انه وعلى الرغم من تعرض شعب كردستان الى مآس وويلات على مرّ التأريخ، إلاّ انه تمكن بفضل السياسة الحكيمة للرئيس بارزاني من تعويض تلك المحن والمآسي في ظل تبني نظام حرّ وديمقراطي.
      ومن جهته أعرب الرئيس بارزاني عن سروره بزيارة عضوي الكونغرس الى إقليم كردستان، وأكد انه سيبذل قصارى جهوده لتقريب وجهات نظر الأطراف السياسية العراقية ومعالجة المشاكل التي تواجه العملية السياسية، مؤكدا التزام القوى والأطراف السياسية العراقية بالإتفاقيات السابقة.
      من جهة أخرى، إستقبل السيد مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان، الأثنين، في مصيف صلاح الدين السناتور جيوفاني فيرنيتي عضو البرلمان الإيطالي والنائب السابق لوزير الخارجية الإيطالي. وفي اللقاء تم التباحث حول العلاقات القائمة بين إقليم كردستان وإيطاليا وضرورة تعميق وتوسيع تلك العلاقات أكثر. وأعرب جيوفاني فيرنيتي عن سروره بزيارته الثانية الى إقليم كردستان الذي أصبح قصة نجاح في العالم، متمنيا دوام علاقات بلاده مع الإقليم كبوابة للعراق عموما، وتطرق الى الأسس التي تنبني عليها تلك العلاقات والمجالات التي يتسنى لهم من خلالها تقديم الدعم لإقيلم كردستان، وخصوصا في مجال التنمية الإقتصادية، وبهذا الشأن أشار السناتور الإيطالي الى ان وفدا لبلاده سوف يزور الإقليم بغية دراسة مسألة فتح خط جوي مباشر بين روما وأربيل.
      ومن جانبه وبعد الترحيب بالسناتور الإيطالي، تحدث الرئيس بارزاني عن روح التسامح في إقليم كردستان النابعة أصلا من إيمان الكرد بالقيم والأسس الديمقراطية، ملقيا الضوء على المجالات التي يحتاج فيها الإقليم الى دعم إيطاليا وشركاتها، وأعرب سيادته عن إستعداد إقليم كردستان لتقديم التسهيلات اللازمة، واصفا فتح خط جوي مباشر بين روما وأربيل بالخطوة المهمة التي تؤدي الى توطيد أكثر للعلاقات بين الجانبين.

      محمود عثمان : البارزاني لن يتدخل بحل الازمات السياسية
      بغداد(الإخبارية)..علل النائب عن /ائتلاف الكتل الكردستانية/ محمود عثمان عدم تدخل مسعود البارزاني لحل الازمة وأستكمال أتفاقية اربيل لرؤيته بعدم وجود ضرورة لتدخله.وقال عثمان في تصريح (للوكالة الإخبارية للأنباء)اليوم الاثنين:" أن البارزاني لايرى بضرورة تدخله لوجود ممثلين من الكتل السياسية حيث يمثل التحالف الكردستاني روز نوري شاويس وعن ائتلاف العراقية رافع العيساوي وعن التحالف الوطني حسن السنيد يجب ان يتابعوا هذه الاتفاقية".واضاف: ان البارزاني لديه اتصالات مستمرة مع رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي مستمرة وفي حال وجود ضرورة لتدخله فسيتدخل.
      أما فيما يخص مرشحي الوزارات الامنية فقال عثمان: أن الاسماء سيتم تقديمها غداً او بعده، مشيرا الى:أن"العراقية لم تصوت على المرشحين بسبب ترشيح سعدون الدليمي للدفاع دون مشاورة العراقية وهذه الوزارة من حصة القائمة العراقية، وتابع انه كان من المفترض ان يتم حسم الوزارات الامنية بالتوافقات السياسية.
      وكان النائب عن دولة القانون جواد البزوني في تصريح سابق (للإخبارية):" لابد من جلوس قادة الكتل السياسية على الرغم من وجود اتصالات مباشره فيما بينهم ، مشيرا الى ان الساحة السياسية تشهد خلافات بين ائتلاف العراقية ودولة القانون و بين التيار الصدري ودولة القانون،اضافة الى التقاطعات داخل كل كتلة".واضاف :ان" من المتوقع ان يكون هناك اجتماع بين قادة الكتل السياسية الاسبوع المقبل لحل ازمة الوزارات الامنية والمشاكل العالقة

      التحالف الكردستاني : انتقاد علاوي لنظام الحكم في العراق مؤسف وغير مقبول
      البينة/ خاص انتقد التحالف الكردستاني وصف رئيس القائمة العراقية اياد علاوي نظام الحكم في العراق بانه غير ديمقراطي . وقال الناطق الرسمي باسم التحالف مؤيد الطيب في تصريح للبينة :" ان وصف اياد علاوي نظام الحكم في العراق باللا ديمقراطي ، مؤسف وغير مقبول ، خصوصا و ان نصف اركان هذا النظام هم من اعضاء القائمة العراقية ".واضاف الطيب انه :" لا توجد اي كتلة سياسية تعارض فكرة تاسيس المجلس الوطني للسياسات الستراتيجية وان عملية التاخير التي تحدث لم تقتصر على هذا المنصب حيث ان الحقائب الوزارية لاتزال شاغرة والعديد من المواضيع لم يحسم لحد الان".وشدد الطيب على :" ان مثل هذه التصريحات عندما تصدر من شخص بمكانة اياد علاوي ، تبعث على الياس في الشارع العراقي . وهذا الياس من العملية السياسية يؤدي الى الاحباط في المرحلة الحالية ".وتابع :" ان الشعب العراقي يتصور ان هذه الحكومة افضل من سابقاتها وانها مبنية على التوافق والشراكة ، وقد يحدث في بعض الاوقات تعطيل اصدار هذا القرار او ذاك ، لكن هذا لا يبرر موقف رئيس القائمة العراقية من الحكومة ".واشار الى انه :" لايمكن القول بان اتفاق اربيل لم يحقق اهدافه ، بل العكس هو الصحيح لان تشكيل الحكومة واستئناف جلسات البرلمان وامور كثيرة تحققت منه ، وليس من حق اي شخص ان ينظر الى الاتفاق من منظاره الخاص ". ودعا القائمة العراقية للنظر الى الامور التي تحققت من هذا الاتفاق وعدم التركيز على الامور التي لم تحقق ،وان لا تحكم عليه بالفشل ". وكان رئيس القائمة العراقية اياد علاوي انتقد في لقاء مع احدى الفضائيات ، نظام الحكم في العراق ، ووصفه بانه نظام غير ديمقراطي ، مشيرا الى عدم الالتزام باتفاق اربيل وعدم تشكيل مجلس السياسات الاستراتيجية

      رئاسة الجمهورية تصدر توضيحاً ردت فيه على تعليق النجيفي بشأن نقض المادة 136/ب
      اصدرت رئاسة الجمهورية توضيحاً بشأن ما جاء بـ(تعليق رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي).وقال البيان الذي تسلمت (البينه)نسخةمنه مانصه:"نقلت وسائل الاعلام ما وصفته بـ (تعليق) رئيس مجلس النواب السيد أسامة النجيفي على كتاب صادر عن رئاسة الجمهورية بشأن المادة 136/ب. واشار (التعليق) الى ان فخامة رئيس الجمهورية يتعذر عليه نقض مشروع الغاء هذا في حين ان كتاب رئاسة الجمهورية لم يتضمن اية اشارة الى نقض المادة المذكورة، بل اكد ان فخامته اطلع على قرارّي مجلس الوزراء 106 و126 لسنة 2011 بصدد هذه المادة وبناءً على ذلك وجه مكتبه كتاباً بهذا الخصوص الى مجلس النواب الموقر.ونؤكد مجدداً ان رئيس الجمهورية حريص على التمسك بروح ونص الدستور العراقي.ولم يحمل البيان اية تفاصيل عن الكتاب الذي وجهه رئيس الجمهورية الى مجلس النواب.

      الآلوسي يعتبر الانسحاب الأميركي في الوقت الحالي “جريمة” ويؤيد عودة البعثيين إل
      البينة/ خاص دعا زعيم حزب الأمة العراقية مثال الالوسي، أمس، إلى توقيع اتفاقية جديدة مع الولايات المتحدة لإبقاء قوة أمريكية خاصة في البلاد، معتبرا انسحاب الجيش الأمريكي في الوقت الحالي "جريمة"، فيما أعرب عن تأييده لتشكيل حكومة أغلبية سياسية وعودة البعثيين إلى المؤسسات الحكومية. وقال مثال الالوسي خلال مؤتمر صحافي عقده في اربيل وحضرته "البينة"، إن "انسحاب قوات الجيش الأمريكي من العراق في الوقت الحالي سيترك فراغا امنيا"، واصفا الانسحاب في بالوقت الحالي بـ"الجريمة". ودعا الالوسي إلى "توقيع اتفاقية جديدة مع الولايات المتحدة لإبقاء قوات خاصة في العراق حتى اكتمال بناء الجيش العراقي". وأضاف الالوسي "كنا من أول المؤيدين لاجتثاث البعث من العملية السياسية واليوم نحن مع عودتهم للمشاركة فيها"، داعيا إلى "إصدار قانون العفو العام عن جميع العراقيين في الداخل والخارج”.وأبدى الالوسي تأييده "لتشكيل حكومة أغلبية سياسية سواء أكانت شيعية أم سنية أو مسيحية"، مؤكدا أن حكومة الأغلبية "أفضل من حكومة التوافق الوطني الحالية”.

      لجنة الامن والدفاع: امتلاك الارهابيين المعتقلين الموبايل واتصالهم بالفضائيات والاذاعات فضيحة الفضائح
      بغداد ـ خاص- وصفت لجنة الامن والدفاع البرلمانية امتلاك الارهابيين المعتقلين في السجون اجهزة الموبايل وتمكنهم من الاتصال والحديث مع قنوات فضائية واذاعات محلية بانها فضيحة كبرى.وانتقد عضو في اللجنة رفض الكشف عن اسمه، في تصريح لوكالة خاص المستقلة للانباء "ان غياب القوانين الرادعة لا تحد من تعاون الضباط والمراتب وموظفي السجون مع الارهابيين، وتسهل حصولهم على امكانات الاتصال وباقي الخدمات وباسعار زهيدة"، مطالبا البرلمان باجراء تحقيق عاجل بملفات التعيين السابقة والحالية في ملاكات وزارتي العدل والداخلية السابقتين. واضاف ان التعيينات السابقة اوصلت مندسين يتعاملون بشكل ايجابي مع الارهابيين، منتقدا "اطالة بقاء الارهابيين في السجون دون محاكمة او تقديم المحكومين الى العدالة ومطالبة كتل سياسية بتطبيق عفو عام او ما يعرف بتبييض المعتقلات التي طبقها النظام البائد قبل سقوطه واسفرت عن سقوط الشارع بيد القتلة والشذاذ الذين مارسوا عمليات القتل والخطف والابتزاز ومن ثم تحول اكثرهم الى عصابات الارهاب".
      وكان عضو اللجنة حاكم الزاملي قد انتقد في تصريح صحفي سكوت الدولة عن فضيحة ادارة العمليات الارهابية من المعتقلات واخرها عملية اقتحام مبنى محافظة صلاح الدين التي اديرت من خلال موبايل يمتلكه ما يعرف بوالي صلاح الدين المعتقل في بغداد، اضافة الى التفجيرات الارهابية التي ادارها والي بغداد مناف الراوي الذي يتمتع بحياة رغيدة في زنزانته حاليا، على حد ادعائه.
      واعترفت قناة البغدادية الفضائية في نشرتها المسائية بتاريخ الاحد 8/5/2011 بتلقيها اتصالات عديدة من ارهابيين في سجون بغداد والموصل وديالى مستغربة من كيفية وصول اجهزة الموبايل ليد الارهابيين. فيما تبث الاذاعات المحلية بمعدل يومي اتصالات تتلقاها من معتقلين داخل السجون.وكان الزاملي قد كشف عن مساع حثيثة يجريها اعضاء في القائمة العراقية لاطلاق سراح قائد صحوة الفضل ببغداد السابق الارهابي الخطير عادل المشهداني المتهم بعدد كبير من جرائم القتل والتهجير الطائفي.

      تنظيم القاعدة بالعراق يتعهد بتأييد الظواهري وشن هجمات
      (رويترز) - تعهدت جماعة متشددة في العراق مرتبطة بتنظيم القاعدة بتأييد أيمن الظواهري الرجل الثاني في قيادة التنظيم وبشن المزيد من الهجمات انتقاما لمقتل اسامة بن لادن بأيدي قوات أمريكية في باكستان وفي بيان وضع على موقع منتدى اسلامي على الانترنت يوم الاثنين رثى أبو بكر البغدادي القرشي الحسيني "أمير المؤمنين بدولة العراق الاسلامية" زعيم القاعدة اسامة بن لادن.وقال في البيان "فاني أقول لاخواننا بتنظيم القاعدة وفي مقدمتهم الشيخ المجاهد أيمن الظواهري حفظه الله واخوانه في قيادة التنظيم.. أبشروا فان لكم في دولة العراق الاسلامية رجالا أوفياء ماضون على الحق في دربهم لا يقيلون ولا يستقيلون.."
      وأضاف "ووالله انه للدم الدم والهدم الهدم" في اشارة واضحة الى هجمات انتقامية لمقتل بن لادن.
      وبذلك أصبح تنظيم دولة العراق الاسلامية أول جماعة تلقي بثقلها علنا وراء الظواهري الذي يتوقع على نطاق واسع أن يخلف بن لادن.
      والظواهري طبيب مصري المولد التقى بن لادن في منتصف الثمانينات عندما كان الاثنان في باكستان لدعم المجاهدين الذين قاتلوا السوفيت في أفغانستان. ولا يعرف المكان الموجود فيه الظواهري في الوقت الحالي.وزعمت دولة العراق الاسلامية في بيان منفصل مسؤوليتها عن هجوم على مبنى تابع للشرطة في بلدة الحلة التي يغلب الشيعة على سكانها قتل فيه أكثر من 20 شخصا.وكان انتحاري صدم سيارة ملغومة يوم الخميس بمدخل المقر الرئيسي للشرطة في وسط الحلة على بعد 100 كيلومتر جنوبي بغداد وذلك خلال تبديل نوبات العمل وكان كثير من أفراد الشرطة أمام المبنى.
      ووضع جنود الجيش والشرطة في العراق في حالة تأهب قصوى تحسبا لوقوع هجمات انتقامية منذ قتل بن لادن بأيدي كوماندوس امريكيين في باكستان. وأصبح العراق ميدان معركة مهما للقاعدة بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة وأطاح بنظام صدام حسين عام 2003 .
      وقال مسؤولو أمن ان موت بن لادن في وقت سابق هذا الشهر ربما يكون له تأثير لا يذكر من الناحية العملية على تنظيم القاعدة في العراق الذي أصبح ضعيفا لكنه ما زال قادرا على القتل ويمكنه شن هجمات على مدى عقد قادم.
      وقال مسؤولو أمن ان تنظيم القاعدة في العراق ربما يسعى لانتقام فوري لمقتل أهم رجل مطلوب في العالم لكنه في المدى البعيد ربما يصبح شوكة في جنب الحكومة العراقية لا مجرد قوة لزعزعة الاستقرار.


      سائق الطاغية صدام الذي اعتقل يحمل رتبة مقدم في الشرطة الحالية !
      النخيل-افاد مصدر امني في محافظة ديالى ان سائق الطاغية المقبور صدام التكريتي الذي اعتقل اليوم هو ضابط يحمل رتبة مقدم في الشرطة الحالية .واوضح المصدر خلال تصريح اعلامي ان المعتقل كان منتسبا في الحرس الصدامي المقبور والسائق الشخصي للطاغية المقبور وعائلته وبعد سقوط النظام البائد تم تعيينه في الشرطة الوطنية واعطي رتبة مقدم ببركات قانون المصالحة الوطنية .
      وقال المصدر ان اثنين من عناصر الشرطة وعضو في مجلس الإسناد العشائري قد اعتقلوا معه ايضا منوها الى ان عملية الاعتقال جاءت لورود معلومات استخبارية عن قيام المعتقلين بعمليات ارهابية ومساعدة الارهابيين لتنفيذ العمليات الارهابية المسلحة ضد المواطنين والاجهزة الامنية في المحافظة.
      هذا ومن جهة اعلنت مصادر أمنية عراقية الاحد اعتقال السائق الشخصي للرئيس العراقي المقبورصدام حسين مع اثنين اخرين في عملية امنية في احدى مناطق مدينة بعقوبة 57 كم شمال شرقي بغداد.وقالت المصادر إن قوات من الجيش والشرطة العراقية قامت اليوم بعملية أمنية في قرية التيجاري في منطقة المنصورية وتمكنت من اعتقال علي الحلبوصي السائق الشخصي للرئيس العراقي السابق صدام حسين مع اثنين اخرين وفق قانون الارهاب لتورطهم في جرائم قتل.

      مها الدوري تتهم النجيفي بمصادرة صوت الشعب المطالب بخروج قوات الاحتلال
      بغداد/ اور نيوز: أعتبرت النائب عن كتلة الاحرار الدكتورة مها الدوري تصريحات رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي التي قال فيها أن الحكومة وحدها مسؤولة عن إبقاء قوات الاحتلال أو خروجه أعتبرته تنصلاً من المسؤولية ومحاولة إلقاء الكرة في ملعب الحكومة مصادراً بذلك صوت الشعب المطالب بخروج قوات الاحتلال من العراق وعلى النجيفي بدلاً من محاولة التنصل والتهرب من المسؤولية أن لاينسى أو يتناسى إنه رئيس أعلى سلطة في الدولة وهي البرلمان الذي يمثل الشعب العراقي وإرادته ومطالبه وأهمها المطالبة بخروج قوات الاحتلال وليس من حق النجيفي ولا غيره مصادرة حق الشعب أو الألتفاف على مطالبة الشعب العراقي بخروج الاحتلال والتي تمثلت بالتظاهرات المليونية للتيار الصدري في التاسع من نيسان والأعتصامات التي تشهدها نينوى والأنبار والرفض القاطع لأبناء العراق جميعا لبقاء الاحتلال.وعلى النجيفي أن يكون له موقف وطني واضح وأن يصدر بيانا كرئيس لمجلس النواب يرفض فيه بشكل قاطع بقاء القوات الاميركية.

      رئيس مجلس محافظة كربلاء يكشف عن عزم تركيا فتح قنصلية لها بالمحافظة
      وكالة انباء بغداد الدولية : كشف رئيس مجلس محافظة كربلاء عن عزم تركيا فتح قنصلية لها في المحافظة بعد تزايد أعداد الزائرين الوافدين إليها خلال الزيارات المليونية التي تشهدها كربلاء على مدى العام.وقال محمد الموسوي إن الأيام
      المقبلة ستشهد افتتاح قنصلية تركية في المحافظة نتيجة لتزايد أعداد الزائرين الأتراك إلى المدينة خلال الزيارات المليونية التي تحتضنها كربلاء.وأضاف الموسوي أن افتتاح القنصلية ضروري لاستقطاب الزائرين الأتراك؛ فضلاً عن تبادل التعاون والعلاقات التجارية بين الطرفين، خاصة وأن محافظة كربلاء بدأت تنفتح على الشركات الاستثمارية العالمية.

      العراقية البيضاء تعتبر مهلة المائة يوم شهدت نهضة "فتية" وتدعو لترشيق الوزارات دون مجاملة
      السومرية نيوز/ بغداد : أعلنت كتلة العراقية البيضاء، السبت، أن مدة المائة يوم التي حددتها الحكومة شهدت نهضة خدمية فتية تمهد للوصول إلى الأداء الوزاري المثالي، داعية إلى معالجة الترهل في عدد الوزارات من غير مجاملة لأحد، أكدت على ضرورة الابتعاد عن تسييس الملف الخدمي واستغلاله لتصفية الحسابات. وقالت الكتلة في بيان تلقت "السومرية نيوز"، إن "فترة المائة يوم، شهدت نهضة خدمية فتية تخطو خطواتها الأولى للوصول إلى الأداء الوزاري المثالي، ستتيح إجراء تقييم مبني على أساس علمي رصين لأداء الوزارات في ضوء آلية عمل تلك الوزارات واحتمالات نجاحها أو إخفاقها في عملها"، بحسب البيان. وأشارت الكتلة إلى أنه "مع بدء العد التنازلي لانتهاء مهلة المائة يوم التي حددتها الحكومة لنفسها للشروع بتقديم الخدمات وتحديد مسارات الوزارات وقياس مدى فاعلية أدائها الخدمي، تدعو الكتلة العراقية البيضاء إلى الاستفادة المثلى من نتائج المحصلة النهائية لهذه المدة، التي قدمت لنا صورة للأداء المؤسساتي الذي ينبغي أن تلتزم به كافة المفاصل الحكومية في السنوات المقبلة".
      ودعت الكتلة إلى "معالجة الترهل الوزاري فيما لو أظهرت نتائج المائة يوم ترهلا وزاريا"، مبينة أن "المعالجة تتم من خلال الترشيق الوزاري الذي لا يأخذ بالحسبان مجاملة بعض الكتل والأطراف السياسية على حساب المصلحة العامة".
      وشددت العراقية البيضاء "على ضرورة الابتعاد عن تسييس فترة المائة يوم واستغلالها لتصفية الخلافات الحزبية وتأجيج الشارع وإلهائه بأمور بعيدة عن جوهر القضية"، مشددة على "ضرورة التعامل مع الموضوع بحيادية وموضوعية، بعيدا عن مجاملة الحكومة أو مهاجمتها، للوصول إلى محصلة تخدم البلد وتنهض بواقعه الخدمي والاقتصادي".

      نائب عن كتلة شهيد المحراب لـ(واخ): ليس من الصحيح ان يتولى شخص واحد وكالة اربع وزارات امنية
      واخ : انتقد النائب عن كتلة شهيد المحراب المنضوية في التحالف الوطني حامد الخضري رئيس الوزراء نوري المالكي "انه ليس من المعقول ان يتولى شخص واحد وكالة اربع وزارات امنية" ,على حد قوله.واكد الخضري في تصريح خص به مراسل وكالة خبر للانباء (واخ): ان التأخير الوزارات الامنية غير مبررة وان رئيس الوزراء له دور كبير في التأخير باعتباره المسؤول الاول. داعيا" الى الاسراع في تعيين الوزراء الامنيين لان الوضع الامني لايتحمل تأخير اكثر من ذلك. مشيرا" على ان الكتل السياسية لها دور في التأخير ,ولكن الشخص الاول الذي يتحمل التأخير هو رئيس الوزراء .

      اتهام بريمر بإخفاء 8 مليارات دولار من صندوق تنمية العراق
      بغداد/متابعة المشرق: أكدَ مصدر حكومي أن بول بريمر،الحاكم المدني السابق للعراق، متهم بسرقة أموال عراقية وأخرى أمريكية في الوقت نفسه، وقد جددت اللجنة المالية البرلمانية رفضها الكشف عن أي تفاصيل بشأن موضوع التجاوزات على الأموال العراقية المودعة في صندوق تنمية العراق. وأوضح المصدر -خلال تصريح إعلامي- أن الحاكم المدني بول بريمر متهم الآن بقضيتين، الأولى تتعلق بتصرفه بأموال صندوق تنمية العراق،فضلا عن اتهامه باختفاء 8 مليارات دولار،والتي كانت من ضمن 50 مليارا خصصتها الولايات المتحدة لإقامة المشاريع في العراق.وأضاف المصدر أن المفتش العام الأمريكي يباشر الآن تحقيقاته فيما يتعلق بالأموال الأمريكية،وأنه عازم على كشف الحقيقة بهذا الخصوص، مؤكدًا أن بريمر باعتباره رئيس العراق في تلك الفترة كانت له الصلاحية في التصرف بأمواله وإدارة مصالحه،مشددا على أن لجنة تقصي الحقائق داخل مجلس النواب اكتشفت وجود حالات سرقة لأموال العراق للفترة مابين 2003 إلى 2004.من جانبها رفضت اللجنة المالية البرلمانية إعطاء أي تفاصيل بشأن عمل لجان التحقيق بهذا الخصوص، موضحة أنها ستكشف عن الحقائق في مؤتمر صحفي ستعقده هذه الأيام.وقال عبدالحسين الياسري،عضو اللجنة: إن التحقيق لا يزال جاريا بشأن أموال صندوق التنمية، الذي يشمل المبالغ التي أودعت في الحساب الجاري للصندوق من إيرادات النفط والأرصدة العراقية الموجودة،رافضًا إعطاء أي تفاصيل عن الموضوع إلى حين الانتهاء من التحقيق.

      نائب: لا صحة لنقل مشروع إنشاء مصفى للنفط في خانقين إلى النجف
      الاتحاد: أعلن نائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية، عن ان الأنباء التي تحدثت عن نقل مشروع مصفى "نفط خانه" النفطي من خانقين بمحافظة ديالى الى النجف عارية عن الصحة تماما، مشيرا الى ان هناك مساعي لإنشاء شركة للنفط في المحافظة.وأفاد حسن جهاد أمين لـ(آكانيوز)، ان "الأنباء التي تحدثت عن نقل مشروع مصفى "نفط خانه" النفطي من خانقين بمحافظة ديالى الى النجف عارية عن الصحة تماما"، مشيرا الى ان "هناك مطالب وجهودا تبذل من اجل إنشاء شركة للنفط في المحافظة كون ان هناك أكثر من موقع في ديالى يتم استخراج النفط منها ومن بين تلك المواقع ناحية المنصورية بقضاء المقدادية (35 كم شرق ديالى) وموقع في قضاء خانقين (155 كم شرق ديالى)".

      رانز لـ "الصباح الجديد":واشنطن قلقة من عودة الميليشيات المدعومة من ايران
      بغداد ـ الصباح الجديد: شدد الناطق الرسمي باسم السفارة الاميركية في العراق ديفيد رانز في تصريح لـ "الصباح الجديد" على التزام بلاده بالانسحاب الكامل نهاية هذا العام على وفق الاتفاقية الامنية الموقعة بين العراق والولايات المتحدة.. مضيفا ان بقاء جزء من هذه القوات يعتمد على طلب رسمي تقدمه الحكومة العراقية منوها الى ان اي طلب رسمي لم يقدم الى الآن.
      وعبَّر رانز عن ارتياحه للوضع الامني الذي قال أنه تحسن كثيرا في الآونة الاخيرة الا انه عبَّر أيضا عن تزايد قلق بلاده من عودة المليشيات المدعومة من ايران وتزايد النفوذ الايراني والتدخل السلبي في الشأن العراقي من خلال استمرارها بدعم المليشيات وعدم احترامها للسيادة العراقية.
      وقال رانز ان الولايات المتحدة الاميركية مستعدة للنظر باهتمام ومسؤولية بطلبات التعويض التي سوف تقدمها الحكومة العراقية.. مضيفا ان الجانب العراقي لم يتقدم بأي طلب رسمي للتعويض.
      وعن الاموال التي اختفت في زمن الحاكم المدني السابق بول بريمر، بحسب تقرير ديوان الرقابة المالية، والتي تقدر بـ 8 مليارات دولار تقريبا بين رانز عدم معرفته بصحة هذا التقرير، الا انه اكد عدم تقديم اي طلب بهذا الشأن.

      العراقية تجدد تهديدها بالانسحاب من الحكومة.. علاوي: لا نعرف شيئا عن الاتفاقية الامنية والامريكان متخوفون من تداعيات الوضع الامني
      الاتحاد: طالب رئيس القائمة العراقية إياد علاوي، الاثنين، القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي بتفسير بنود الاتفاقية الأمنية المبرمة بين العراق والولايات المتحدة وبيان رأيه إن كان مع أو ضد هذه الاتفاقية، مؤكدا عدم معرفة قائمته بتفاصيل تلك الاتفاقية.فيما أشار إلى تخوف واشنطن من تداعيات الوضع الأمني في العراق والتوترات في المنطقة. وقال علاوي في مؤتمر صحافي عقده أمس في بغداد، إن "قائمته التقت بوفد من مجلس الشيوخ الأمريكي والسفير الأمريكي وقائد القوات المتعدد الجنسيات في العراق"، مبينا أن "اللقاء تضمن أحاديث مهمة تتعلق بالأوضاع في العراق والمنطقة". وأضاف علاوي "ولمست لدى الجانب الأمريكي تخوفا على ما يحصل في العراق من تداعيات الوضع الأمني وتوترات في الأجواء العراقية ومن ما يحصل من توترات في المنطقة وانعكاساتها الضارة على العراق"، مشيرا إلى أن "الجانب الأمريكي تساءل عن ما يطلق عليه بالاتفاقية الأمنية وتجديدها، وكان رأي وفدنا واضحا في هذه الأمور بعدم معرفته بتفاصيل تلك الاتفاقية". وأكد علاوي أنه "يجب أن يكون هناك سؤال بعد أربع أو خمس سنوات لماذا لم يكن الجيش العراقي جاهزا لتحمل المسؤوليات حتى الآن، فضلا عن عدم حصول الجيش العراقي على أسلحة مهمة مثل القوة الجوية ورادارات الدفاع الجوي"، مشددا على ضرورة أن "تكون هناك جهة تتحمل هذه المسؤولية".
      وأشار علاوي إلى أن "القائمة العراقية بحاجة إلى معرفة ماهية الاتفاقية الأمنية التي لا نعرفها حتى الآن ولا نعرف تفصيلاتها ومحاورها، والتزامات الولايات المتحدة الأمريكية تجاه العراق والمنطقة"، مطالبا "القائد العام للقوات المسلحة بتفسير رأيه إن كان مع أو ضد هذه الاتفاقية وبيان أسباب ذلك". واعتبر علاوي أن "عدم معرفة العراقية بالاتفاقية يأتي لكونها ليست بالسلطة ولا تمتلك وزراء في الجانب الأمني وكذلك مجلس الأمن الوطني الذي لا يحضره سوى وزير المالية"، وتابع بقوله "ولم تطرح علينا صيغة اتفاقية بل أفكار بشكل عام". وأوضح علاوي أن "العراقية وبعد أن تطلع على هذه الأمور فستدرس الاتفاقية داخلها ومع حلفائها لتمرر في مجلس النواب"، مؤكدا أن "قائمته "لا تعرف حتى الآن إن كانت القوات الأمريكية تريد البقاء أم لا، وإن بقت فضمن أي كمية أو صيغة أو اتفاق". وأشار علاوي إلى أن "الجانب الأمريكي تكلم كلاما عاما بأن العراق غير مهيأ لمجابهة ومواجهة الأفكار من الناحية الأمنية والعسكرية ويفكرون بنوع من الاتفاقية مع العراق دون أن يعرضوا شيئا"، لافتا إلى أن "الجانب الأمريكي أبدى استغرابه من عدم إكتمال الوزارة العراقية حتى الآن وعدم تسمية الوزراء الأمنيين".
      الى ذلك رجح النائب عن ائتلاف العراقية عثمان الجحيشي، الاثنين، انسحاب كتلته من الحكومة في حال حسم موضوع مرشحي الوزارات الأمنية دون علمها أو موافقتها، مشيراً إلى أن ترشيح الدليمي لوزارة الدفاع أمر خارج إطار الاتفاق السياسي. وقال الجحيشي لـ(أصوات العراق) إنه "لابد من التوصل إلى توافق سياسي بين الكتل على أسماء مرشحي الوزارات الأمنية وفي حال عدم التوصل إليه فإن العراقية ستنسحب من المشاركة في الحكومة"، مبينا أن "ائتلافه لديه أكثر من خمسة مرشحين أرسلت أسماؤهم إلى رئيس الوزراء لمنصب وزيرالدفاع لكن المالكي رفضهم".
      من جانبه، دعا النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية خالد شواني، الاثنين، القائمة العراقية الى التأني في اتخاذ القرارات عقب التهديد الذي اطلقته بالانسحاب من العملية السياسية في حال التصويت على مرشحي المالكي لشغل حقائب الوزارات الأمنية. وقال شواني لـ(أصوات العراق) إن "اي تهديد بالانسحاب من العملية السياسية لن يفيد، ويجب التأني في اتخاذ القرارات والمواقف السياسية"، مضيفا انه "يجب بحث جميع الاسماء التي سيقدمها نوري المالكي لشغل الوزارات الامنية، لانه عندما يتم ارسالها الى مجلس النواب سيخضع الامر الى تصويت النواب وحينها يمكن ان تحرز الثقة بالاغلبية لانهاء جميع المشاكل". وحمل شواني جميع الاطراف السياسية المشاركة في الحكومة عدم الالتزام بالفقرات التي تم الاتفاق عليها ضمن مبادرة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني وقال "لم نر أي اجتماعات جدية بين الكتل لتفعيل جميع الفقرات التي تم الاتفاق عليها لايجاد ارضية مناسبة للتوافق عليها". وخلص الى القول انه "اذا لم يحصل توافق سياسي على المرشحين حول مناصب الوزارات الامنية فانا استبعد التوافق عليها داخل مجلس النواب الاسبوع المقبل"، معتبرا أن "الحل هو الجلوس على طاولة واحدة وعقد اجتماعات اكثر جدية لبحث المرشحين والتوصل الى توافق، وبخلاف ذلك لن نصل الى نتيجة مفيدة".

      رئيس اقليم كوردستان يستقبل وفد الحزب الشيوعي العراقي
      صلاح الدين – التآخي: استقبل السيد مسعود بارزاني رئيس اقليم كوردستان امس الاربعاء في صلاح الدين وفد قيادة الحزب الشيوعي العراقي برئاسة السكرتير العام للحزب حميد مجيد موسى . وخلال اللقاء الذي حضره د. كمال شاكر سكرتير الحزب الشيوعي في كوردستان، تم التطرق الى التطورات الاخيرة الجارية في العراق بشكل خاص والمنطقة ككل وتبادل الطرفان وجهات نظرهما حول تلك الاحداث ، والخطوات التي من شانها معالجة المشكلات في مواجهة العوائق التي تقف امام العملية السياسية في العراق.هذا وقد تم التاكيد على ضرورة تفعيل الجهود للنهوض بالواقع السياسي والاقتصادي والامني والخدمي في البلاد .

      تحالف الوسط يؤكد إحتفاظه بالثقافة في حال تولى الدليمي حقيبة الدفاع ويكشف عن انقسام داخل العراقية بشأن مرشحهم للوزارة
      بغداد-التآخي : اعلن القيادي في قائمة التوافق والنائب عن تحالف الوسط محمد اقبال عن وجود انقسام داخل ائتلاف العراقية بشأن مرشحهم لوزارة الدفاع سعدون الدليمي.وكان مقرر مجلس النواب النائب قد اعلن عن وصول أسماء مرشحي الوزارات الامنية الثلاث الى مجلس النواب.وقال اقبال للوكالة الاخبارية للانباء امس السبت: ان اعضاء مجلس النواب الان في استراحة بمحافظاتهم للاطلاع على الواقع المعيشي والخدمي للمحافظات التي ينتمون اليها، وان تحالف الوسط عمل اتصالات مع الكتل السياسية وكانت هناك اراء مختلفة ومتباينة بشان قائمة مرشحي الوزارات الامنية.واوضح اقبال: ان الصورة النهائية للكتل السياسية بشأن مرشحي الوزارات الامنية غير واضحة، اما العراقية فمنقسمة الى طرفين، الاول معترض على مرشحنا والاخر موافق عليه ،وفق ما صرح به عدد من اعضائها في وسائل الاعلام.في شان متصل رفض النائب عن تحالف الوسط مطشر السامرائي ترشيح سعدون الدليمي لوزارة الدفاع بدون موافقة القائمة العراقية، مشيراً إلى أن الوسط سيحتفظ بمنصب وزير الثقافة.
      وقال السامرائي”اذا حصل السعدون على منصب وزير الدفاع يجب أن يتم منح منصب اخر للقائمة العراقية”، مشيراً إلى أن”التوافق السياسي نص على ان تكون وزارة الدفاع من حصة العراقية والداخلية من حصة التحالف الوطني.”واضاف أن”ترشيح رئيس الوزراء نوري المالكي سعدون الدليمي للدفاع يحتاج إلى موافقة العراقية،”مبيناً أنه” في حال تم توزير الدليمي فأن تحالف الوسط سيحتفظ بمنصب وزير الثقافة.

      مستشار المالكي: الكرد متفقون على ترشيح دوسكي لمنصب جهاز المخابرات
      ذكر مستشار رئيس الحكومة نوري المالكي لشؤون اقليم كردستان، الأحد، ان مرشح الكرد لمنصب مدير جهاز المخابرات العراقي هو فيصل دوسكي. وقال عادل برواري لـ"وكالة كردستان للأنباء"، ان قائمة التحالف الكردستاني بمجلس النواب اختارت النائب فيصل دوسكي لتولي منصب رئاسة جهاز المخابرات العراقي وسيتم تقديم اسمه الى البرلمان خلال الاسبوع المقبل.
      وأضاف ان جميع القوائم الكردية والعربية داخل البرلمان موافقة على ترشيح دوسكي وليس لديه أي منافس على هذا المنصب.

      الموسوي : المالكي اكثر اصرارا على تطبيق اتفاقية سحب القوات من اغلب الكتل السياسية .. مها الدوري : النجيفي تنصل عن مسؤولياته في قضية الانسحاب والقاها على الحكومة
      بغداد/ متابعة البيان : اتهمت النائبة عن كتلة الاحرار مها الدوري رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بالتنصل من المسؤولية ومصادرة صوت الشعب المطالب بخروج قوات الاحتلال

        الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 24, 2019 2:03 am