بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

    المواضيع الأخيرة

    »  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

    » العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

    » العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

    » العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

    » العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

    » الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

    » العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

    » تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

    » العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
    اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

      اخبار وتقارير : 11 ايار 2011

      المدير
      المدير
      Admin

      عدد المساهمات : 2183
      تاريخ التسجيل : 09/04/2011

      اخبار وتقارير : 11 ايار 2011 Empty اخبار وتقارير : 11 ايار 2011

      مُساهمة من طرف المدير في الخميس مايو 12, 2011 11:47 am

      بسم الله الرحمن الرحيم
      اخبار وتقارير : 11 ايار 2011
      متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي

      • المالكي: حادثة سجن مكافحة الإرهاب فيها تواطؤ واختراق وسيتم الإعلان عن الجهات المتورطة
      • المالكي يلوح بالمطالبة بحل البرلمان وتقديم استقالته وإسقاط الحكومة
      • المالكي خلال لقائه لافروف: الوقت حان لتعزيز العلاقات بين بغداد وموسكو ... استعداد روسي لتسليح الجيش العراقي
      • الخزاعي: المصالحة التي نقصدها هي التفاهم مع الفصائل المسلحة
      • التحالف الكردستاني ينتقد تصريحات اياد علاوي بشأن نظام الحكم في العراق
      • فضائية الفرات : القوات الامريكية تتفاوض لأقامة 9 قواعد عسكرية في العراق ؟؟؟؟
      • لجنة المصالحة : الحوار مع الفصائل المسلحة سينعكس ايجابيا على الوضع الامني
      • دولة العراق الإسلامية تهدد بالثأر لابن لادن وتؤيد الظواهري خلفا له
      • التحالف الكردستاني :سنصوت على اي مرشح للوزارات الامنية يتم التوافق عليه وعلى العراقية ابداء المرونة
      • ظافر العانى : وزير الخارجية الايراني غير مرحب به فى بغداد
      • الشابندر : اياد علاوي يقدم الاموال للمتظاهرين ساعياً لاسقاط الحكومة الحالية
      • علاوي: الكلام عن تقديمنا الدعم للمتظاهرين سخيف وغير واقعي
      • النائب فالح الساري يدعو لانتخاب نائب لرئيس الجمهورية يوقع على احكام الاعدام
      • الانبار تكشف عن خطة القاعدة بتجنيد عناصر جديدة للالتحاق بالتنظيم
      • البياتي يصف الغاء صفقة طائرات / اف 16 / بالخطأ الستراتيجي الجسيم
      • شركة اماراتية تنفي استثمار ثلاثين مليار دولار في كربلاء
      • صلاح الدين: ظاهرة الكاتم محاولة من خصوم المالكي لجني مكاسب سياسية
      • تحالف الوسط : مطالبات بعض القيادات الامنية ببقاء جزء من القوات لاتمثل موقف الحكومة
      • البيضاء : الكويت تستغل قرارات دولية وتسخرها لمصلحتها بتجازوها على الحدود العراقية
      • الصدر:ليس من شأن (درع الجزيرة) ولا غيره أن يمدّ يده ضد أي عربي
      • نائبة تتوقع تمرير المرشحين بأغلبية بسيطة .. والملا يقول:رسائل علاوي والمالكي شخصية ... دولة القانون لـ المشرق: صفقة توزيع الوزارات الخدمية لن تسري نفسها على الحقائب الأمنية
      • الزاملي: طارق الهاشمي متورط بعملية هروب امراء تنظيم القاعدة والوعد بشمولهم بالعفو العام
      • مفوضية الانتخابات: الدعوى القضائية بحق النائبة الفتلاوي لاتزال قائمة ؟؟؟
      • عودة نحو 1200 أسرة عراقية من سوريا
      • يضم 16 نائباً وخمسة وزراء.. الإعلان عن تجمع "المصالحة الوطنية" في البرلمان
      • النفط تعلن عن ثلاثة مشاريع نفطية لرفع الطاقة الإنتاجية إلى 10 ملايين برميل
      • رئيس أركان الجيش: انسحاب الجيش الأمريكي قبل 2020 سيكون مضراً للعراق
      • القاعدة تتبنى مسؤولية قتل 24 شرطياً في العراق
      • المطلبي : العديد من أركان العراقية يؤيدون نهج المالكي لكنهم لايعلنون هذا التأييد خشية التصفية الجسدية
      • وزير الاستخبارات الإيرانية:ابن لادن توفي بسبب المرض
      • باحث امريكي يدعو الى ملاحقة دمشق قضائياً بسبب دورها في العراق
      • الوسط ينشر نص رسالة علاوي الى المالكي
      • علاوي: تشكيل حكومة أغلبية هي مجرد وهم وخيال

      التفاصيل :
      المالكي: حادثة سجن مكافحة الإرهاب فيها تواطؤ واختراق وسيتم الإعلان عن الجهات المتورطة
      السومرية نيوز: أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الأربعاء، أن حادثة سجن مكافحة الإرهاب فيها تواطئ واختراق وتحتاج لمزيد من التحقيق، مبينا أنه سيتم الإعلان عن الجهات المتورطة بعد إكمال التحقيق.
      وقال المالكي خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، وحضرته لـ"السومرية نيوز"، إن "حادثة سجن مكافحة الإرهاب التي وقعت، الأحد الماضي، ليست كما قيل انه تم سحب مسدس حماية مدير مكتب مكافحة الإرهاب العميد مؤيد الصالح وقتله"، مبينا أن "الحادثة أكبر من هذا، وفيها تواطئ واختراق وتحتاج لمزيد من التحقيق". وأضاف المالكي أنه "تم إدخال الرمانات اليدوية والأسلحة إلى داخل السجن ولازال التحقيق جار"، مؤكدا أنه "سيتم الإعلان عن الجهات المتورطة في هذه الحادثة بعد إكمال التحقيق".

      المالكي يلوح بالمطالبة بحل البرلمان وتقديم استقالته وإسقاط الحكومة
      السومرية نيوز/ بغداد : لوح رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الأربعاء، بتقديم استقالته وإسقاط الحكومة والمطالبة بحل مجلس النواب في حال رأى أن لا فائدة منه، مشيراً إلى أن فشل أي وزير في مهامه يعني فشل الكتلة السياسية التي ينتمي إليها. وقال رئيس الوزراء نوري المالكي خلال مؤتمر صحافي في مبنى رئاسة الوزراء، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "التحالف الوطني مشترك في مجلس النواب بـ159 مقعداً ومن حق هذه الكتلة أن تستثمر حقها في المطالبة بحل مجلس النواب، إذا رأينا أن لا فائدة منه"، مبيناً أنه "في هذه الحالة، سيكون الخيار الوحيد أمامي أن أقدم استقالتي وأسقط الحكومة و اطالب بحل مجلس النواب".
      وتساءل المالكي "لماذا التناقض في آراء بعض السياسيين الذين يقولون أن الـ100 يوم من مسؤولية الحكومة وحدها"، معتبراً أن "الكتل تتحمل بدورها المسؤولية لأنها ممثلة بوزراء ضمن الحكومة".
      وأكد رئيس الوزراء أن "فشل أي وزير في مهامه يعني فشل الكتلة السياسية التي ينتمي إليها"، لافتاً إلى أن "الوزير لن يتمكن من أداء مهامه بالشكل المطلوب إذا كان محارباً من قبل الكتل السياسية".

      المالكي خلال لقائه لافروف: الوقت حان لتعزيز العلاقات بين بغداد وموسكو ... استعداد روسي لتسليح الجيش العراقي
      بغداد – الصباح : في وقت اتفق فيه العراق وروسيا على تفعيل لجنة العمل المشتركة بين البلدين، اعلنت موسكو استعدادها لتزويد الجيش العراقي باسلحة متطورة بعد الانسحاب الاميركي الكامل من العراق، بحسب مصدر مطلع لـ"الصباح".
      وقال رئيس الجمهورية جلال طالباني خلال لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في بغداد امس: ان "مجالات التعاون واسعة، لاسيما ان الفرص للعمل المشترك في جميع الحقول متاحة وبما يخدم المصالح المشتركة".
      واضاف طالباني ان "العراق الذي يعمل على استعادة بناء دولته ومؤسساتها المختلفة وتطوير بنيته الصناعية والزراعية والإقتصادية، بحاجة الى تنويع مصادر تسليح القوات المسلحة".
      من جانبه قال رئيس الوزراء نوري المالكي: ان الوقت قد حان لانطلاق مرحلة جديدة من العلاقات العراقية الروسية في شتى المجالات بما يخدم مصلحة البلدين. ودعا المالكي خلال استقباله بمكتبه الرسمي امس وزير الخارجية الروسي، الى توسيع علاقات التعاون السياسي والدبلوماسي بين البلدين في المحافل الدولية، وتفعيل عمل اللجنة المشتركة، بحسب بيان صادر عن مكتبه تلقت"الصباح" نسخة منه.
      واكد وزير الخارجية الروسي خلال اللقاء، ان العلاقات مع العراق تمثل اولوية في سياستنا بالمنطقة على المدى الطويل، وان روسيا تدعم بقوة جهود الحكومة العراقية في تدعيم الأمن والاستقرار وفي مختلف المجالات. وفي اطار متصل، اعلن مصدر مطلع لـ"الصباح" ان رئيس الوزراء سلم لافروف دعوة رسمية الى رئيسي الجمهورية والوزراء الروسيين لزيارة العراق.
      وقال المصدر: ان "لقاء المالكي – لافروف كان ايجابيا، حيث كانت الاراء متطابقة في اغلب المحاور التي نوقشت، لاسيما ضرورة الحفاظ على أمن المنطقة واستقرارها ومحاربة الارهاب والتطرف"، مبينا ان لافروف ابدى استعداد بلاده لتسليح الجيش العراقي باسلحة متطورة بعد انسحاب القوات الاميركية من العراق.
      بدوره، اكد رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي خلال استقباله لافروف، دعم البرلمان لتطوير العلاقات مع روسيا، خاصة في اطار التعاون البرلماني بين البلدين.

      الخزاعي: المصالحة التي نقصدها هي التفاهم مع الفصائل المسلحة
      راديو نوا: قال وزير الدولة للمصالحة الوطنية عامر الخزاعي إن المصالحة التي نقصدها ونعمل عليها هي التفاهم والحوار مع الفصائل المسلحة والتي ترغب بالعودة للصف الوطني، مبينا ان التجمع البرلماني للمصالحة يدعم مشروعنا في استقطاب من يريد الانضمام لخيمة العراق.
      وكشف الخزاعي عن تزايد اعداد المسلحين المقبلين للعملية السياسية عبر حوار اسبوعي مع قيادات الفصائل الذي بدء منذ شهرين.

      التحالف الكردستاني ينتقد تصريحات اياد علاوي بشأن نظام الحكم في العراق
      السياسة - الجوار: انتقدت قائمة التحالف الكردستاني تصريحات رئيس القائمة العراقية اياد علاوي والذي وصف فيها نظام الحكم في العراق انه غير ديمقراطي . وقال الناطق الرسمي باسم التحالف وهو مؤيد الطيب : ان وصف الدكتور علاوي في تصريحاته باحدى الفضائيات نظام الحكم في العراق باللاديمقراطي غير مقبول خصوصاً وان نصف اركان هذا النظام هم من اعضاء القائمة العراقية وشدد الطيب في لقاء مع قناة الرشيد الفضائية على ان مثل هذه التصريحات عندما تصدر من شخص بمكانة الدكتور علاوي تبعث على الياس في الشارع العراقي مشيراً الى ان الشعب العراقي يتصور بان هذه الحكومة هي افضل من سابقاتها وانها مبنية على التوافق والشراكة.
      الطيب اوضح ايضاً بانه لايمكن القول بان اتفاق اربيل لم يحقق اهدافه بل العكس هو الصحيح لأن تشكيل الحكومة واستئناف جلسات البرلمان بالاضافة الى امور كثيرة اخرى تحققت وليس من حق اي شخص ان ينظر الى الاتفاق من منظاره الخاص.

      فضائية الفرات : القوات الامريكية تتفاوض لأقامة 9 قواعد عسكرية في العراق ؟؟؟؟
      الفرات : ذكرت تقارير اخبارية ان الولايات المتحدة تجري حاليا مباحثات مع المسؤوليين العراقيين تهدف الى إبقاء تسعة قواعد عسكرية تابعة لها في عدد من محافظات العراق.
      ونقلت وكالة كل العراق [أين] التي اوردت الخبر عن مصدر مطلع" ان تلك القواعد توزعت مابين بغداد والبصرة والموصل وكركوك وأربيل تقع أغلبها قرب مطارات الطيران " ..وأوضح المصدر إن " الموقع الاول يقع في محافظة البصرة في القنصلية الامريكية ومساحته 40 هكتار ، والموقع الثاني يقع موقع الطيران البصرة مساحته 14 هكتار" ،والموقع الثالث يقع في محافظة كركوك في فرع مكتب السفارة ومساحته 40 هكتار ، أما الموقع الرابع يقع في الموصل في مكتب السفارة الامريكية في المحافظة ومساحته 40 هكتار , وفي بغداد ثلاث مواقع الاول قرب المطار مساحته 250 هكتار . والثاني 60 هكتار والثالث قرب مديرية الشرطة ".
      وتابع" في اربيل يوجد موقعين الاول في فرع القنصلية قرب مطار المحافظة والموقع الثاني مساحته 100 هكتار" .ووقع العراق والولايات المتحدة، خلال عام 2008، اتفاقية الإطار الإستراتيجية لدعم الوزارات والوكالات العراقية في الانتقال من الشراكة الإستراتيجية مع جمهورية العراق إلى مجالات اقتصادية ودبلوماسية وثقافية وأمنية، تستند إلى اتفاقية الإطار الاستراتيجي وتقليص عدد فرق إعادة الأعمار في المحافظات، فضلا عن توفير مهمة مستدامة لحكم القانون بما فيه برنامج تطوير الشرطة والانتهاء من أعمال التنسيق والإشراف والتقرير لصندوق العراق للإغاثة وإعادة الأعمار.وتنص الاتفاقية الأمنية الموقعة بين بغداد وواشنطن في نهاية تشرين الثاني من العام 2008 على وجوب أن تنسحب جميع قوات الولايات المتحدة من جميع الأراضي والمياه والأجواء العراقية في موعد لا يتعدى 31 كانون الأول من العام الجاري 2011، وكانت قوات الولايات المتحدة المقاتلة قد انسحبت بموجب الاتفاقية من المدن والقرى والقصبات العراقية في 30 حزيران من عام 2009.

      لجنة المصالحة : الحوار مع الفصائل المسلحة سينعكس ايجابيا على الوضع الامني
      المواطن : قال النائب قيس الشذر عضو لجنة المصالحة الوطنية بمجلس النواب هناك لقاءات تمت بين وزارة المصالحة الوطنية ومع شخصيات وقيادات في فصائل مسلحة لالقاء السلاح والاعتراف بالعملية السياسية.
      واكد الشذر لـ(المواطن )امس ان لجنة المصالحة الوطنية في مجلس النواب تدعم جهود الوزارة لتواصلها اللقاءات مع هذه الفصائل مشيرا الى ان النتائج ستكون ايجابية على الوضع الامني موضحا ان هناك بعض الضغوطات تواجه بعض الفصائل وهي داخلية بشان الاتفاقات وان هذه الفصائل ليس لها تعاملات خارجية ولاتخضع لأية جهة خارجية. يذكر ان وزير الدولة للمصالحة الوطنية عامر الخزاعي قد اعلن امس أن اتفاقا جرى مع ثلاثة فصائل مسلحة بإلقاء السلاح والاعتراف بالعملية السياسية مقابل إصدار عفو عام واسقاط التهم عنهم. وأوضح الخزاعي في تصريح صحفي « أن الحوار جرى حتى هذه اللحظة مع سبعة فصائل مسلحة وأن أقل فصيل لا يقل عدد عناصره عن مئتي مسلح.وبين الخزاعي أن عدم الإفصاح عن أسماء تلك الفصائل جاء بناء على طلب منها لدواع أمنية، على حد وصفه، وأعرب عن ثقته في أن يسهم الحوار مع تلك الفصائل باستقرار الوضع الأمني في البلاد.

      دولة العراق الإسلامية تهدد بالثأر لابن لادن وتؤيد الظواهري خلفا له
      السومرية نيوز / بغداد : هددت جماعة دولة العراق الإسلامية التابعة لتنظيم القاعدة، الثلاثاء، بالثأر لمقتل زعيم التنظيم أسامة بن لادن، فيما تعهدت بتأييدها للرجل الثاني في التنظيم أيمن الظواهري لقيادة التنظيم خلفا لابن لادن.
      وقال بيان نشر على مواقع متشددة، لم تتمكن "السومرية نيوز"، التأكد من صحته، إن "أبو بكر البغدادي القرشي الحسيني أمير المؤمنين بدولة العراق الإسلامية خاطب الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأن الدنيا تضيق عليكم بعد رحيله خوفا ورعبا، فصار موته كحياته شوكة في حلوقكم، وحملا ثقيلا عليكم يُنكد عيشكم ويهدد أمنكم ويستنزف أموالكم"، بحسب البيان.
      وتعهد البغدادي في بيانه "بتأييد الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري"، وأضاف "أقول لإخواننا بتنظيم القاعدة وفي مقدمتهم الشيخ المجاهد أيمن الظّواهري، سيروا على بركة الله فيما ترونه من أمركم، وأبْشروا؛ فإنّ لكم في دولة العراق الإسلاميّة رجالا أوفياء ماضُون على الحق في دربهم لا يقيلون ولا يَستَقيلون".
      ولم يخل البيان من الوعيد بالانتقام، وقال البغدادي "والله إنّه للدّم الدّم، والهدْم الهدْم" مرددا عددا من أبيات الشعر التي تتحدث عن "شفاء الغليل" بغارة قاسية، في دعوة إلى شن هجمات انتقامية.
      وتوقع الخبير في شؤون تنظيم القاعدة الملا ناظم الجبوري أن ينفذ تنظيم القاعدة عمليات انتقامية ضد الأمريكيين ومصالحهم في دول الشرق الأوسط ردا على مقتل زعيمه أسامة بن لادن، فيما رجح ترشيح الرجل الثاني في التنظيم أيمن الظواهري لخلافة بن لادن.وحذر مسؤولون أمنيون وسياسيون غربيون، الأسبوع الماضي، من إمكانية شن هجمات انتقامية بعد مقتل بن لادن، بينما طالبت الولايات المتحدة من الرعايا الأمريكيين في الخارج توخي الحذر.
      التحالف الكردستاني :سنصوت على اي مرشح للوزارات الامنية يتم التوافق عليه وعلى العراقية ابداء المرونة
      اعلن التحالف الكردستاني ان " تقديم رئيس الوزراء نوري المالكي شخصيات لا تحظى بقبول القائمة العراقية للحقائب الامنية ، ليس من مصلحة البلاد مشددا على ان التحالف الكردستاني " لن يصوت على اي مرشح ما لم يتم توافق الكتل السياسية عليه ".وقال الناطق الرسمي باسم التحالف مؤيد الطيب في تصريح للوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا / اليوم :" ان كتلة التحالف الكردستاني لن تصوت على مرشحي الوزارات الامنية في حال عدم توافق جميع الكتل السياسية عليهم ، لان موقفنا دائما مع التوافق ". واضاف :" ان الوزارات الامنية تم الاتفاق على استثنائها من نظام الاستحقاقات الانتخابية ، وان من حق /العراقية/ تقديم مرشحيها ، وفي حال عدم التوافق عليهم ، فيجب ان تستبدلهم بمرشحين اخرين ".ودعا الطيب ، القائمة العراقية الى " ابداء بعض المرونة وان لا تفسر عدم التوافق على مرشحيها بانه موقف عدائي للعراقية ، لانها شريك بالعملية السياسية ولها اسماء عديدة يمكن ان تحظى بالقبول من جميع الكتل الاخرى وهذا الامر ليس صعبا عليها ".ولفت الى ان " التحالف الوطني قدم مرشحين ولم تتم الموافقة عليهم من قبل /العراقية / وتم استبدالهم باخرين وهذ امر طبيعي " مبينا ان اختيار مرشح مستقل يحظى بقبول الكتل السياسية صعب جدا.واوضح :" ان التحالف الكردستاني مع اتفاقات اربيل بكل بنودها وسنصوّت داخل مجلس النواب على اي شخص يتم التوافق عليه من قبل الكتل السياسية الاخرى ".

      ظافر العانى : وزير الخارجية الايراني غير مرحب به فى بغداد
      وكالة انباء بغداد الدولية : اكد الامين العام لتجمع المستقبل الوطني ظافر العاني ان زيارة وزير الخارجية الايراني تمثل تحديا لارادة الجماهير العراقية الغاضبة من التدخلات الايرانية المكشوفة في الشأن العراقي لاسيما في الملف الامني والقرار السياسي .
      واوضح في بيان اليوم اننا ننظر لهذه الزيارة بعدم ترحيب ونحذر من التسامح في قبول الاملاءات الايرانية ونطالب الدوائر السياسية المعنية بالشفافية التامة من خلال اطلاع الجماهير العراقية على اهداف وابعاد هذه الزيارة .
      واضاف انه في الوقت الذي يحاول فيه كبار الساسة وضع العقبات والحواجز غير المبررة بين العراق ومحيطه العربي ويفتعلون الازمات مع نظمه السياسية بما يمهد لعزله اقليميا ، فانهم يفتحون الباب على مصراعيها تجاه نظام القمع في طهران بل ويسمحون له بالتمادي في ايذاء المصالح الوطنية العراقية.

      الشابندر : اياد علاوي يقدم الاموال للمتظاهرين ساعياً لاسقاط الحكومة الحالية
      اتهم قيادي في ائتلاف دولة القانون زعيم القائمة العراقية بتوزيع الهدايا والأموال على المتظاهرين ليصعدوا من شعاراتهم بإسقاط الحكومة ورئيسها، وفي الوقت الذي اعتبر فيه أن تهديد العراقية بالانسحاب من الحكومة يمثل علاوي بشخصه، أكد أن آلية التوافق على الوزراء الأمنيين بالاصل عقيمة وغير منتجة.
      وقال عزت الشابندر ردا على سؤال عن رأيه حول تهديد القائمة العراقية وتصريحات زعيمها عدم حرص المالكي على الشراكة الوطنية، إن "للشراكة أصول واحترام وحقوق وواجبات الشريك في الحكم هي أن لا يوزع الهدايا والأموال على المتظاهرين في الشارع كي يصعدوا من شعاراتهم حتى تصل لإسقاط الحكومة ورئيسها، وحينما يحصل هذا فأن الشراكة انتهت"، معتبرا "تهديد القائمة العراقية بالانسحاب من العملية السياسية يمثل زعيمها إياد علاوي وليس القائمة العراقية عموما

      علاوي: الكلام عن تقديمنا الدعم للمتظاهرين سخيف وغير واقعي
      السومرية نيوز/ بغداد : وصف زعيم القائمة العراقية إياد علاوي، الثلاثاء، اتهامه بتوزيع الهدايا والأموال على المتظاهرين ليصعدوا من شعاراتهم بإسقاط الحكومة ورئيسها، بـ"الكلام السخيف وغير الواقعي"، مؤكدا أنه قدم الدعم المالي لعدد من المتظاهرين لغرض علاجهم.
      وقال علاوي خلال مؤتمر صحافي عقده ظهر اليوم بمبنى حركة الوفاق ببغداد، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "القائمة العراقية مع التظاهرات السلمية التي ترفع شعارات مطلبية وليس التي ترفع شعارات إسقاط النظام"، مؤكدا أن "إسقاط أو تغيير النظام لا يتم إلا عبر صناديق الاقتراع".
      وأضاف علاوي أن "الحديث عن دعم القائمة العراقية للمتظاهرين، كلام سخيف ومردود وغير واقعي"، في إشارة إلى تصريحات تصريحات القيادي في ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر والتي اتهم فيها زعيم القائمة إياد علاوي بتوزيع الهدايا والأموال على المتظاهرين.
      وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر أتهم في حديث سابق لـ"السومرية نيوز"، أمس الاثنين، زعيم القائمة العراقية إياد علاوي بتوزيع الهدايا والأموال على المتظاهرين ليصعدوا من شعاراتهم بإسقاط الحكومة ورئيسها، كما اعتبر تهديد العراقية بالانسحاب من الحكومة يمثل علاوي بشخصه.
      وأشار علاوي إلى أنه "التقى بعدد من المتظاهرين وتم تقديم مبلغ المالي لأحدهم لغرض العلاج لأنه يعاني الشلل، وتقديم الدعم المالي لمتظاهر آخر لنفس الغرض"، كاشفا عن "عمليات اعتقال لعناصر في القائمة العراقية بحجة دعم التظاهرات".
      وأكد علاوي أنه "دعا المتظاهرين أن تكون تظاهراتهم سلمية ولا تتجاوز على الأملاك العامة"، مؤكدا أن "هناك عمليات اندساس بين المتظاهرين".
      وكان زعيم القائمة العراقية إياد علاوي، اعتبر في حديث سابق لـ"السومرية نيوز"، أمس الاثنين، أن حكومة المالكي تعمل بطريقة سرية من خلال إرسالها لأسماء مرشحي الوزارات الأمنية إلى البرلمان، وفيما أكد عدم انسحاب قائمته من العملية السياسية في حال إصرار المالكي على مرشحيه، أشار إلى أنه على المالكي الحرص على الشراكة الوطنية لأن "العملية السياسية ليست ملكا للمالكي وإنما هي للشعب العراقي".
      كما طالب علاوي القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي بتفسير بنود الاتفاقية الأمنية الجديدة المزمع توقيعها بين العراق والولايات المتحدة وبيان رأيه إن كان مع أو ضد هذه الاتفاقية، مؤكدا عدم معرفة قائمته بتفاصيل تلك الاتفاقية، فيما أشار إلى تخوف واشنطن من تداعيات الوضع الأمني في العراق والتوترات في المنطقة.ويشهد العراق منذ الـ25 من شباط الماضي، تظاهرات جابت أنحاء البلاد تطالب بالإصلاح والتغيير والقضاء على الفساد المستشري في مفاصل الدولة، نظمها شباب من طلبة الجامعات ومثقفون مستقلون عبر مواقع التواصل الاجتماعي في شبكة الإنترنت، وشهدت تلك التظاهرات تضييقاً من قبل الأجهزة الأمنية وفرض حظر للتجول لمنع وصول المتظاهرين كما شهدت إطلاق نار من قبل الأجهزة الأمنية مما أسفر عن سقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف المتظاهرين.

      النائب فالح الساري يدعو لانتخاب نائب لرئيس الجمهورية يوقع على احكام الاعدام
      واع : حمل عضو مجلس النواب عن التحالف الوطني فالح الساري رئيس الجمهورية جلال الطالباني مسؤولية تاخير تنفيذ حكم الاعدام باكثر من 50 من كبار الارهابيين والقتلة ، داعيا لانتخاب نائبا للرئيس تكون مهمته التوقيع على الاحكام التي يصدرها القضاء بحق الارهابيين .
      وقال الساري في تصريح لـ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) ان رئيس الجمهورية عرقل تنفيذ احكام الاعدام بحق الارهابيين على الرغم من صدورها منذ فترة طويلة ، مشيرا الى ان هناك 50 حكما بالاعدام على كبار الارهابيين والقتلة لم تنفذ لان السيد الطالباني رفض التوقيع عليها، والسيد رئيس الجمهورية يبرر ذلك بانه موقع على اتفاقية دولية بعدم التوقيع على احكام الاعدام".وطالب الساري بضرورة انتخاب نائب لرئيس الجمهورية لكي يوقع على الاحكام القضائية والا فاننا لانستطيع تنفيذ احكام الاعدام لمدة اربع سنوات قادمة ، مؤكدا ان من الاسباب الرئيسية لحادثة مديرية مكافحة الارهاب في الكرادة هو تاخير تنفيذ الاحكام الصادرة بحق هؤلاء الارهابيين.( على حد قوله )

      الانبار تكشف عن خطة القاعدة بتجنيد عناصر جديدة للالتحاق بالتنظيم
      قال عضو مجلس محافظة الانبار حسن الملا إن تنظيم القاعدة بدأ يعمل خلال هذه الفترة في كسب عناصر جديدة وبصورة سرية وإنشاء خلايا لا يعرف احدهم الآخر مع إيجاد طرق اتصال بهم حتى لا تنكشف هوية أمير وقائد المجموعة. وأوضح الملا لوكالة كردستان للأنباء إن الجماعات الإرهابية تعمل على استغلال الضعفاء من الشباب العاطل عن العمل وخصوصا الأميين ممن لا يعرفون القراءة والكتابة واستخدام الغطاء الديني لكسبهم لقتل المدنيين بذريعة تحرير العراق بقتل الشرطة والجيش واستهداف الكفاءات العلمية في الانبار.

      البياتي يصف الغاء صفقة طائرات / اف 16 / بالخطأ الستراتيجي الجسيم
      وصف القيادي في التحالف الوطني النائب عباس البياتي الغاء صفقة طائرات / اف ـ 16 / بانه خطأ ستراتيجي جسيم يجعل اجواء العراق مكشوفة دون مراقبة وحماية . وقال انه :" لابد من معالجة هذا الخلل من خلال الميزانية التكميلية ، خاصة وان هناك ارتفاعا في اسعار النفط . لان هذا الامر يتعلق بالامن الذي له الاولوية على ماعداه ". ودعا البياتي الحكومة الى:" اعادة النظر بهذه المسألة ، مع اقتراب موعد الانسحاب الامريكي من العراق

      شركة اماراتية تنفي استثمار ثلاثين مليار دولار في كربلاء
      دبي (ا ف ب) - نفى مسؤول في الشركة "الوطنية القابضة" الاماراتية الثلاثاء ما اعلنه احد مسؤوليها عن السعي الى استثمار مبلغ ثلاثين مليار دولار في بناء مدينة متكاملة في محافظة كربلاء في العراق.وقال المسؤول لوكالة فرانس برس رافضا ذكر اسمه ان "الشركة الوطنية القابضة تنفي السعي لاستثمار مبلغ 30 مليار دولار في العراق".واضاف ان "الوطنية القابضة، الشركة الام لبلووم العقارية، كانت ابدت رغبتها في الاستثمار في العراق في عدة مشاريع وفقا للدراسات الخاصة بهذا الشأن، وطبقا لمراحل كل مشروع".
      وكان احمد خلف مدير فرع الشركة في العراق قدم خلال مؤتمر صحافي امس الاثنين امام الامين العام لمجلس الوزراء علي العلاق والسفير الاماراتي في بغداد عبد الله الشحي ورئيس هيئة الاستثمار سامي الاعرجي ورئيس مجلس محافظة كربلاء محمد الموسوي شرحا موسعا حول مشروع ستتحمل الشركة الاماراتية تكاليفه، على حد قوله.واوضح خلف ان "المشروع مقسم الى مرحلتين بشكل رئيسي وسيقام على ارض مساحتها اربعين كلم مربعا وسيقام عليه 39 الف وحدة سكنية و35 مسجدا وحسينية وسبعين مدرسة وثمانية مبان حكومية و1200 غرفة فندقية".
      واضاف "نأمل الانتهاء في الايام القليلة المقبلة من التفاصيل المتعلقة بتوقيع العقد التي اصبحت شبه جاهزة" مؤكدا ان "المشروع استثماري ولا تدفع قيمته الحكومة (العراقية). وقال ان "جميع التكالف تدفع من قبل الشركة المستثمرة".
      وبموجب ما عرضه خلف، ستنفذ الشركة الوطنية القابضة المشروع قرب ضفاف بحيرة الرزازة التي تعد بين اكبر المجمعات المائية وسط البلاد على ان يقسم المشروع الى تسع مناطق خضراء يحمل كل منها اسم احد الائمة اولاد الامام الحسين (ثالث الائمة المعصومين لدى الشيعة).
      وكربلاء احدى ابرز العتبات المقدسة لدى الشيعة، تستقبل ملايين الزوار سنويا.

      صلاح الدين: ظاهرة الكاتم محاولة من خصوم المالكي لجني مكاسب سياسية
      عزا مسؤول محلي في محافظة صلاح الدين انتشار ظاهرة الاغتيال بكواتم الصوت، إلى حسابات سياسية ومحاولة من خصوم رئيس الوزراء نوري المالكي لتحقيق مكاسب على "حساب المواطن"، محملاً بعض الأجهزة الأمنية والميليشيات النافذة، مسؤولية ذلك.
      وقال عضو مجلس محافظة صلاح الدين محمد النقيب إن "السبب الرئيس وراء انتشار استخدام كواتم الصوت في الاغتيالات، يرجع إلى حسابات سياسية ومحاولات من خصوم رئيس الوزراء نوري المالكي للضغط عليه، لتحقيق مكاسب على حساب المواطن"، معرباً عن اعتقاده بـ"وقوف أجهزة ترتدي لباس الدولة وتستخدم أجهزتها وراء هذه العمليات"، بحسب تصوره


      تحالف الوسط : مطالبات بعض القيادات الامنية ببقاء جزء من القوات لاتمثل موقف الحكومة
      على الرغم من اعلان معظم الكتل السياسية رفضها لتمديد بقاء جزء القوات الامريكية بدأت بعض القيادات الامنية العراقية تطالب ببقاء جزء من هذه القوات لحماية الاجواء العراقية والحدود البرية .حيث وصفت كتلتا الاحرار والوسط تصريحات بعض القيادات الامنية بشأن الوجود الامريكي في العراق بانها وجهات نظر شخصية ولاتمثل وجهة الموقف الحكومي .
      وأكد رئيس كتلة الاحرار في البرلمان امير الكناني لـ(المواطن) ، رفض التيار الصدري اي اتفاق سري بين المالكي والجانب الاميركي بشان تمديد بقاء القوات الامريكية في العراق، كونه غير مخول من قبل مجلس الوزراء بإبرام مثل هذا الاتفاق”.
      وشدد الكناني على ان القانون لا يعطي الحق للمالكي في الموافقة على تمديد بقاء القوات الاميركية في البلاد. موضحاً انه لا يمكن الموافقة على ذلك من الناحية القانونية دون الرجوع الى مجلس النواب على اعتبار ان الاتفاقية الامنية تنتهي العام الجاري.
      فيما قال النائب محمد اقبال الناطق الرسمي باسم كتلة تحالف الوسط ان تحالفه بشكل مبدئي يقف الى جانب المطالبين بخروج القوات الامريكية من البلاد بموعدها المحدد حسب الاتفاقية الامنية الموقعة بين الجانب العراقي والجانب الامريكي .
      واكد اقبال لـ(المواطن )امس ان تمديد بقاء القوات الامريكية سيعطي مبررا لعودة المليشيات المسلحة وبقاء السلاح في الشارع خارج اطار سلطة الدولة.
      واشار اقبال ان وجود قوات امريكية من عدمه مناط باجابة من الحكومة بشكل مباشر عن جاهزية الوضع الامني وجاهزية المؤسسات الامنية ,ويقدم بطلب رسمي الى مجلس النواب موضحا ان ماصدرت من تصريحات من بعض الضباط عبر وسائل الاعلام واعطائهم مبررات لتمديد بقاء القوات الامريكية ماهي الا تعبير لوجهة نظر شخصية لاتمثل موقفا حكوميا .
      يذكر ان وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس حث خلال تفقده قوات بلاده المتمركزة في قاعدة ماريز بمدينة الموصل، في الثامن من نيسان الحالي، المسؤولين العراقيين على الإسراع بمطالبة الولايات المتحدة الأميركية بتمديد بقاء قسم من جنودها بعد العام 2011، مؤكداً أن الوقت بدأ ينفذ في واشنطن.ووقع العراق والولايات المتحدة، خلال عام 2008، اتفاقية الإطار الإستراتيجية لدعم الوزارات والوكالات العراقية في الانتقال من الشراكة الإستراتيجية مع جمهورية العراق إلى مجالات اقتصادية ودبلوماسية وثقافية وأمنية، تستند إلى اتفاقية الإطار الاستراتيجي وتقليص عدد فرق إعادة الأعمار في المحافظات.

      البيضاء : الكويت تستغل قرارات دولية وتسخرها لمصلحتها بتجازوها على الحدود العراقية
      بغداد/متابعة المشرق:وصفتِ الكتلة العراقية البيضاء قرار مجلس الامن الدولي (833) الذي حدد الحدود بين العراق والكويت"بالباطل".ودعت الكتلة في بيان امس الحكومة الى:"التعامل بحزم وجدية تجاه قرار مجلس الأمن الدولي (833) الذي حدد الحدود بين العراق والكويت،والذي اتخذه مجلس الأمن عام 1993 دون استشارة من يمثل الجانب العراقي،وهذا ما أتاح للجهة التي قامت بصياغة هذا القرار الجائر إعطاء أراض للجانب الكويتي كانت ضمن الحدود الجغرافية للعراق". واضافت انه:"في الوقت الذي ينصب فيه إهتمام الأطراف الحكومية العراقية على استكمال التشكيلة الوزارية وتحقيق النهضة الخدمية في كافة المجالات،تبرز الحاجة الى عدم إغفال القضايا المصيرية التي تتعلق بسيادة العراق والحفاظ على حدوده وصيانة أراضيه وعدم السماح لأية دولة بالمساس بهيبته ، وهذا الشأن الخطير لايقل أهمية عن الشأن الداخلي".واشارت الكتلة العراقية البيضاء في بيانها الى:"أن الجانب الكويتي وللأسف الشديد اغتنم فرصة إصدار القرار /833/ وأعطى لنفسه الحق في الاستحواذ على ما تقع عليه يده من أراض حدودية،ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بل تطور الى ممارسات تشكل انتهاكات صارخة تمثلت في السيطرة على مساحات واسعة من المياه الاقليمية العراقية واعتراض طريق السفن والقوارب العراقية بما فيها قوارب الصيد بين الحين والآخر ، في مخالفات صريحة للقانون الدولي". وبينت:"إن الكتلة العراقية البيضاء تؤكد أن القرار /833/ قرار باطل يفتقر الى الشرعية القانونية، وتطالب الحكومة العراقية باتخاذ موقف صريح بتفنيد هذا القرار وتقديم طلب رسمي الى مجلس الأمن الدولي للتدخل في تسوية الأمور بصورة قانونية تضمن العدالة للطرفين،لاسيما أن العراق بلد ذو سيادة ، وليس كما يظن بعض الواهمين بأنه الكعكة التي يسهل على دول الجوار تقسيمها واقتطاع ما يحلو لهم اقتطاعه دون أن يصدر رد أو اعتراض”.

      الصدر:ليس من شأن (درع الجزيرة) ولا غيره أن يمدّ يده ضد أي عربي
      بغداد/متابعة المشرق:دعَا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الشعب البحريني وحكومته الى ان يتعاهدا على"السلام والحوار البناء بينهما بعيدا عن كل تدخل خارجي".وامتدح الصدر،بحسب (وثيقة عهد وسلام) وزعتها الهيئة السياسية للتيار الصدري امس موجهة الى زعماء دول مجلس التعاون الخليجي،مجلس التعاون،وقال انه"يحمل البصمات الاسلامية والعربية الواضحة ويدعو الى احلال السلام في ربوع بلداننا الجريحة".وطالب بـ"إنهاء ما يحصل في البحرين ليكون باب سلام لدول المنطقة ومنها ليبيا واليمن،إذ ليس من شأن (درع الجزيرة) ولا غيره ان يمد يده ضد اي عربي سنيا كان أم شيعيا".وتابع:"ان أرضنا المقدسة (فلسطين العظيمة) ما زالت تحت سطوة الاحتلال اليهودي الذي بدوره يتصرف بمقدّرات الكثير من بلداننا ويسعى الى تشتيتنا وتفريقنا".وعبر الصدر عن شكره لدولة قطر واميرها لما وجده من تعاون وتفاعل واستشارة وحب للحوار ولمّ الشمل، بحسب نص الوثيقة.يذكر ان زعيم التيار الصدري قام بزيارة الى قطر في السابع من الشهر الحالي تركزت حول الوضع في البحرين. الى ذلك قال نائب رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري الشيخ احمد المطيري:أن امير قطر وعد الصدر بالتدخل شخصيا من موقعه للتوسط لحل ازمة البحرين،وانه شخصيا سيلتقي رؤساء وملوكا عربا من اجل حل هذه الازمة بما يضمن سلامة الشعب البحريني".

      نائبة تتوقع تمرير المرشحين بأغلبية بسيطة .. والملا يقول:رسائل علاوي والمالكي شخصية ... دولة القانون لـ المشرق: صفقة توزيع الوزارات الخدمية لن تسري نفسها على الحقائب الأمنية
      المشرق : قالَ النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي “ان بعض الكتل السياسية ادخلت ملف الوزارات الامنية ضمن استحقاقات بعيدة عن مساراتها الحقيقية”.مبيناً “ان صفقة توزيع الوزارات الخدمية لن تسري نفسها على الوزارات الامنية”.واضاف البياتي في تصريح لـ(المشرق) امس“ان الكتل والقوى السياسية تتعامل مع الوزارات الامنية وفقاً للاستحقاقات متناسية ان تلك الحقائب هي استحقاق لمكون وليس لقائمة”. مطالباً القائمة العراقية بـ”التصويت على الوزارات الامنية عندما تقتنع بالمرشحين الحاليين”.وبين البياتي “ان توزيع الوكلاء والمستشارين والدرجات الخاصة في تلك الوزارات سيكون وفق سلم خاص ومعايير اخرى للتوافق بين الكتل لاعلاقة لها باختيار الوزراء الامنيين”.داعياً الكتل السياسية الى “ان تتحمل مسؤولية تمرير المرشحين وفقاً لقناعاتها وليس اعتماداً على الصفقات”.وبشأن الرسائل المتبادلة بين علاوي والمالكي،قال النائب عن ائتلاف دولة القانون “ان الزعيمين ليسا بحاجة لتبادل الرسائل والمسافة التي تفصل بينهما لاتتجاوز الخمسمائة متر”.من جانبه قال المتحدث الرسمي للقائمة العراقية النائب حيدر الملا “ان تفعيل لغة الحوار بين العراقية ودولة القانون سيكفل اعادة طرح مرشحي الوزارات الامنية الى خارطة الطريق المرسومة ضمن اتفاق اربيل”.واضاف الملا في تصريح لـ(المشرق) امس“ان القائمة العراقية مستعدة لطرح بدلاء عن المرشحين الذين عرضتهم لحقيبة وزارة الدفاع في حال وجود ملاحظات على اي منهم لغرض الوصول الى صيغة توافقية”. مبيناً “ان الترشيحات التي دفعها المالكي الى البرلمان تعد خرقاً للتوافقات السياسية وتجاوزاً لخارطة الطريق المتفق عليها”.واعتبر الملا “ان الرسائل المتبادلة بين المالكي وعلاوي هي رسائل شخصية ليست بين كتلتين سياسيتين،وان الشارع العراقي غير معني بها”.لافتاً الى “ان عدم التقيد بخارطة الطريق سيؤزم ملف الوزارات الامنية،ولن يحل عقدتها”.في حين قالت المتحدثة باسم الكتلة العراقية البيضاء النائبة عالية نصيف “ان رئيس الوزراء يقترب من حشد الاغلبية اللازمة لتمرير مرشحي الوزارات الامنية داخل البرلمان،وسيحقق ذلك النصاب عبر نواب التحالف الوطني”. واضافت نصيف في تصريح لـ(المشرق) امس “ان تمرير اي وزير داخل البرلمان يحتاج الى اغلبية (النصف +1)،والمالكي يمكنه تحقيق ذلك النصاب من خلال التحالف الوطني”.متهمة اياد علاوي والمالكي بانهما “السبب الرئيس في تعطيل حسم ملف الوزارات الامنية من خلال لعبة تبادل الرسائل والاتهامات بين الطرفين وإلقاء اللوم على الطرف الاخر”.من جانبها توقعت النائبة عن التحالف الكردستاني اشواق الجاف تمرير مرشحي المالكي للوزارات الامنية بأغلبية بسيطة. مبينة في الوقت نفسه “ان التحالف الكردي سيقدم مرشحه لجهاز المخابرات خلال الجلسة التي سيتم فيها التصويت على الوزارات الامنية”.واضافت الجاف في تصريح لـ(المشرق) امس “ان الخلافات داخل الكتل بشأن اختيار المرشحين لن تجعل الاسماء التي قدمها المالكي تحظى بقبول واجماع البرلمان”.مشيرة الى “ان رئيس الوزراء دفع بالمرشحين الى البرلمان لعدم اتفاق الكتل السياسية بينها على اسماء مرشحيها،وهناك خلاف داخل كل كتلة على المرشح”. مرجحة “ان قائمة مرشحي المالكي للوزارات الامنية ستحصل على الاغلبية البسيطة،وتتسلم ادارة تلك الحقائب”.

      الزاملي: طارق الهاشمي متورط بعملية هروب امراء تنظيم القاعدة والوعد بشمولهم بالعفو العام
      البينة/ متابعة اتهم عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب النائب حاكم الزاملي القيادي في القائمة العراقية المرشح لمنصب نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي في عمليّة هروب أمراء تنظيم القاعدة من السجون العراقية وشمولهم بقانون العفو العام . وأكّد الزاملي ، انه "يمتلك أدلةً ثبوتيةً عن هذه القضية ؛ لكنّه بانتظار استكمال التحقيقات بشأنها من قبل اللجنة”. وأضاف إنّه" يجري حالياً التحقيق في ما يتعلق بقضية حادثة سجناء مكافحة الإرهاب ومحاولة هروبهم من سجن التحقيقات الجنائية التي حدثت يوم السبت . مشيراً الى أنّه تمّ تشكيل لجنة من قبل لجنة الأمن والدفاع لمتابعة ملفّات المعتقلين وعمليات التحقيق التي تجري معهم من قبل الحكومة بالإضافة الى التدقيق في تقارير محاولات الهروب لأمراء القاعدة في سجن البصرة والرصافة والعمليات الأخرى. من جانبٍ آخر نفى النائب عن القائمة العراقية عثمان الجحيشي تصريحات عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب حاكم الزاملي التي تحدثت عن تورط القيادي في القائمة العراقية المرشح لمنصب نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بهروب أمراء تنظيم القاعدة من السجون العراقية . وقال في تصريح صحفي إن " السبب الرئيس في عملية الهروب هو أدارة السجون والفساد المالي والاداري المستشري فيها ". واضاف إن " أسرة الهاشمي تعرضت الى التصفية من قبل تنظيم القاعدة”.

      مفوضية الانتخابات: الدعوى القضائية بحق النائبة الفتلاوي لاتزال قائمة ؟؟؟
      الاتحاد: اكد عضو مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الثلاثاء، على ان الدعوى القضائية التي رفعتها مفوضية الانتخابات بحق النائبة حنان الفتلاوي لتشهيرها بالمفوضية خارج مجلس النواب لاتزال قائمة. وقال القاضي قاسم العبودي لـ(آكانيوز) إن "الدعوى القضائية التي اقامتها المفوضية بحق النائبة حنان الفتلاوي لاتزال قائمة" مشيرا الى ان "الدعوى ليس لها علاقة بعملية استجواب المفوضية".
      واوضح العبودي أن "الدعوى التي اقامتها المفوضية بحق الفتلاوي جاءت على خلفية اشارتها لامور خارج مجلس النواب وهذا غير جائز قانونيا" مبينا ان "النائب له الحق بالتكلم عن أي ملف داخل مجلس النواب فقط وليس خارجه". واضاف ان "الدعوى اقيمت على اساس عبارات غير لائقة تكلمت بها النائبة الفتلاوي عن المفوضية قبل عملية الاستجواب".
      يذكر أن النائبة عن التحالف الوطني ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي قدمت طلبا يقضي باستجواب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من خلال توجيه أكثر من 20 سؤالا لأعضاء المفوضية خلال جلسة الثلاثاء الماضي. ويعد استجواب المفوضية الأول من نوعه خلال الدورة الحالية إذ أن النواب العراقي استضاف عددا من الوزراء ولم يتم استجوابهم. وأجلت رئاسة النواب جلسة الاستجواب إلى الأربعاء لإفساح المجال للمفوضية بالرد على الاتهامات الموجهة إليها.
      الى ذلك، قال المتحدث بإسم القائمة العراقية حيدر الملا لـ(آكانيوز)، إن "موقف القائمة العراقية من استجواب المفوضية لم يتبلور بعد"،مشيرا الى أن "قائمته سيكون لديها موقف من الاستجواب بعد الانتهاء منه الاسبوع الجاري". وأوضح الملا أن "العراقية ستستمع الى رد المفوضية على الاسئلة الموجهة لها من المستجوب، وعند ذاك سيكون هناك موقف للقائمة العراقية يتم اعلانه لاحقاَ".
      الى ذلك، قالت النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي لـ(آكانيوز) "نحن مستعدون لتقديم كل الأدلة والوثائق في جلسة مجلس النواب العراقي يوم الأربعاء"، مبدية في الوقت نفسه استغرابها من تشكيك المفوضية بما لديها من وثائق تدين مفوضية الانتخابات. ولوحت الفتلاوي إلى "إمكانية اطلاع وسائل الإعلام على أسرار تلك الوثائق"، مضيفة "سأقوم بطبعها وتوزيعها على النواب وبالتالي لن يكون لمفوضية الانتخابات قرار بهذا الخصوص". وانتقدت الفتلاوي "المفوضية التي تحاول ان تدافع عن نفسها أمام الإعلام، بل انصحها بالدفاع عن نفسها تحت قبة مجلس النواب، حيث ينحصر الدور الرقابي هناك"، داعية إلى "الرد بلغة الأرقام والوثائق لا بنفي الاتهامات". ورأت الفتلاوي أن "رئيس المفوضية لم يستطع الإجابة على الأسئلة وكأنه من خارج المفوضية وباتت تلك المؤسسة تماطل وتحاول التهرب بشتى الوسائل ورئيسها لا يعلم بالتعيينات فيها ولا الايفادات ولا الساعات الإضافية وكأنه شخص غريب عن المفوضية"

      عودة نحو 1200 أسرة عراقية من سوريا
      الاتحاد : أكد مصدر في منفذ الوليد الحدودي بين العراق وسوريا، الثلاثاء، أن 1200 أسرة عراقية عادت إلى البلاد قادمة من سوريا خلال أكثر من عشرة أيام، نتيجة الأوضاع الأمنية المتردية التي تشهدها المدن السورية. وقال المصدر لـ"السومرية نيوز"، إن "نحو 1200 أسرة عراقية دخلت العراق خلال الفترة ما بين الـ 23 من نيسان الماضي وحتى العاشر من أيار الحالي.عن طريق منفذ الوليد الحدودي قادمين من مدن حمص ودرعا وريف دمشق واللاذقية السورية"، مبينا أن "الأسر العائدة أبلغت السلطات العراقية أنها اضطرت لمغادرة سوريا خوفا على أبنائهم من حملة الاعتقالات العشوائية التي تنفذها الشرطة السرية السورية". وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "السلطات العراقية عملت على تسهيل عملية دخول تلك الأسر إلى الأراضي العراقية"، لافتا إلى أن "وجود عدد من كبار السن والمرضى بين تلك الأسر".

      يضم 16 نائباً وخمسة وزراء.. الإعلان عن تجمع "المصالحة الوطنية" في البرلمان
      بغداد ـ الصباح الجديد: أعلنت النائبة عن التحالف الكردستاني آلا الطالباني، عن تشكيل تجمع المصالحة الوطنية في البرلمان برئاستها، مؤكدة أنه يهدف إلى تحفيز الأطراف السياسية على تبني تشريعات واتخاذ الإجراءات الرسمية التي تسهم في تحقيق المصالحة الوطنية.وقالت الطالباني في مؤتمر صحافي مشترك عقدته مع رئيس البرلمان أسامة النجيفي، بحضور عدد من النواب، إن "رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي عقد اجتماعاً مع عدد من أعضاء البرلمان والحكومة، وأبلغهم بتشكيل تجمع المصالحة الوطنية"، مبينة أن "التجمع يضم 16 نائباً من مختلف الأحزاب والكتل السياسية وخمسة وزراء".
      وأضافت الطالباني أن "التجمع مبادرة طوعية من أعضاء في مجلس النواب والحكومة لدعم عمل لجنة المصالحة الوطنية والمساءلة والعدالة في مجلس النواب"، مشيراً إلى أن "مؤسسي التجمع انتخبوني شخصياً رئيسة للتجمع والنائب عن دولة القانون محمد سلمان نائباً للرئيسة".
      وبحسب البيان فإن التجمع يضم آلا الطالباني رئيسة له والنائب عن دولة القانون محمد سلمان نائبا لرئيسة التجمع ووزير النقل هادي العامري ووزير الرعاية الاجتماعية نصار الربيعي ورئيس قائمة الرافدين الوطنية يونادم كنا ووكيل وزير الثقافة جابر الجابري والمتحدثة باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي والنائب عن التحالف الوطني محمد الدراجي والنائب عن التحالف الوطني عبد الحسين عطبان ووزير العلوم والتكنولوجيا عبد الكريم السامرائي والنائب عن العراقية احمد العلواني والمتحدث بإسم العراقية حيدر الملا والنائب عن العراقية محمد تميم والنائب عن التحالف الكردستاني فرياد رواندوزي والنائب عن العراقية محمد علاوي وجعفر ايمنكي.
      النفط تعلن عن ثلاثة مشاريع نفطية لرفع الطاقة الإنتاجية إلى 10 ملايين برميل
      السومرية نيوز/ بغداد : أعلنت وزارة النفط، الثلاثاء، عن توقيع عقد مع إحدى الشركات العالمية لاعداد التصاميم الهندسية لمشروع إنشاء خط أنابيب يربط حقل الرميلة في البصرة بمنظومة ال

        الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 23, 2019 7:41 pm