بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    الواقع السياسي والتاريخ الواقعي

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Empty الواقع السياسي والتاريخ الواقعي

    مُساهمة من طرف المدير في الجمعة ديسمبر 09, 2011 11:15 am

    الواقع السياسي والتاريخ الواقعي
    الواقع السياسي والتاريخ الواقعي Im200_178x225_a7eb041b7efb3d6a43950a0a22b9698c
    السيد محمود الموسوي
    عندما أجاب بعض العلماء على إشكالية الذين يريدون أن يمنعون مداولة التاريخ وإحياء وقائعه فيما بين المجتمع كما تحيى واقعة عاشوراء في كل عام، بأن الله تعالى قصّ علينا أحسن القصص في القرآن الكريم، تلك القصص التي سردت لنا صراع الأنبياء والصالحين مع الطواغيت والواقع الفاسد، وتلك القصص التي أحياها القرآن لهي خير دليل على ضرورة أن إحياء تاريخ النبي (ص) وأهل بيته (ع) وسرد الصراع والتحدي الذي عاشوه، وهذا الدليل يمثل حجة دامغة برغم سلاستها ووضوحها.
    إن من يريد أن يمنع مداولة التاريخ وقراءته وإحيائه، يتحجّجون بأنه يثير الفتن والنزعات الطائفية، ولكن ذلك غير صحيح خصوصاً بالنسبة لتاريخ الصراع السياسي بين قوى النور وقوى الظلام، فقراءته ليست مهمة وحسب، بل هي بالغة الأهمية، لأنها تبصر القارئ بالواقع السياسي المعاش، وسبل النجاة من مهاويه وإنقاذه من ألاعيب المضللين، وتعرفه بموقفه من الظلم والظالمين، فمن يريد أن يمنع قراءة التاريخ فهو يمنع جزءاً من الوعي المهم في تكوين العقل البشري، ويحاول أن يحجر عليه لكي لا يعي ما يدور حوله في ساحات السياسة.
    ولا نستغرب إن عرفنا أن من يقود حملة الانقطاع عن التاريخ الذي فصل بين الإمام الحسين (عليه السلام) ويزيد بن معاوية (لعنه الله)، منهجياً، أي في الفكر والسياسة، هو من يتقرب إلى يزيد وسياسته ومن اتبع سياسته ومنهجه في الحكم، لكي يغض الناس الطرف عن مساوئهم ويحصل هو على الحصص الدنيوية أو الطموح الشخصاني.
    لا نستغرب ذلك لأننا عشنا التاريخ ببصيرتنا ومشاعرنا، فكان ذلك جزءاً من وعينا للواقع، بل إن هذا الواقع الذي نراه من النماذج التي نراها تتحرك في الواقع السياسي، يعطينا نتيجة يقينية بواقعية التاريخ وأحداثه التي تروى ومواقفه التي تحكى، فلا يمكن لشخص يعيش سيرة الإمام الحسين (ع) وسيرة كربلاء وإرهاصاتها، أن يغفل عن أصحاب المصالح الذين يسترضون الظالمين من أجل الحفاظ على مكاسبهم، أو علماء البلاط الذين يشرّعون بقاء الظلم بألسن ملوية، أو أدعياء الثقافة والمنظرين الذين ينسلخون من مفاهيمهم ويقلّبون للناس الأمور، وغيرها من النماذج المعاصرة والمعاشة.
    فنحن لا نستغرب واقع الانحراف والتلوّن والالتواء والنفاق السياسي؛ لأن (التاريخ الواقعي) أنبأنا بذلك.
    ولا نستغرب وجود تاريخ مليء بالانحراف والتلوّن والالتواء والنفاق السياسي؛ لأن (الواقع السياسي) يشهد بذلك.
    فالدليل على واقعية التاريخ هو الواقع السياسي الذي نعايشه، ومن هنا سيكون إحياء عاشوراء ضرورة حضارية، وستكون له مهمة أساسية في الوعي والعقل الاجتماعي لضمان وضوح الرؤية وعدم الانخداع بفتاوى البلاط ولا بتحريفات أشباه المثقفين، ولا بأكاذيب الإعلاميين.
    __________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 24, 2019 7:41 pm