بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012 Empty اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الأحد يناير 29, 2012 10:22 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير : 29 كانون الثاني 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي



    دولة القانون : زيارة المطلك لقطر الغرض منها تحريك الملف الطائفي في العراق

    في الوقت الذي التقى فيه نائب رئيس الوزراء صالح المطلك امير قطر حمد ال ثاني ضمن جولة خليجية تشمل عدة دول ,اشار عضو في ائتلاف دولة القانون ان زيارة الملك جاءت لغرض كسب دعم لتحريك الملف الطائفي في العراق.

    وقال عضو ائتلاف دولة القانون النائب جواد البزوني ان "زيارة المطلك لقطر الغرض منها تحريك الملف الطائفي في العراق " مضيفا ان " الامر اصبح واضحا ان الكثير من الاخوة في العراقية لجئوا الى تركيا وقطر لغرض كسب الدعم العربي والاقليمي في هذا المجال"

    يذكر ان نائب رئيس الوزراء صالح المطلك التقى امير قطر حمد بن خليفة آل ثاني في الدوحة صباح الاربعاء في اطار جولة خليجية تشمل عدة دول..

    ووصفت مصادر عراقية جولة المطلك في الخليج، شملت قطر التي غادرها الخميس بأنها «ايجابية من ناحية الفهم الخليجي للوضع في العراق».

    وقالت المصادر العراقية لـ «الحياة» إن الزيارة التي تجيء في اطار جولة شملت المنطقة تناولت «الأزمة العراقية، وما يعانيه العراق في ظل الأوضاع الراهنة، وأبعاد المواقف الاقليمية والدولية».

    واضافت أن المطلك أطلع المسؤولين على «حقيقة الأزمة العراقية حالياً، وطبيعة الاشكاليات، وما يحيط بها من مواقف اقليمية ودولية»، وطالب «برؤية عربية للمعالجة، وان يعود العراق كما كان في صلب اهتمامات العالم العربي من الخليج الى المحيط».

    وقال مصدر عراقي «إن العالم العربي كله يطل على أفق آخر، وهذا يفرض رؤية جديدة تشمل العراق»، وأضاف: «حددنا طبيعة الوضع واشكالياته، ورأينا أهمية أن يكون هناك جهد عربي جماعي يراعي حجم العراق الكبير».



    النائب عن دولة القانون محمد الصيهود: لا يهمنا نتائج تقرير اللجنة النيابية المكلفة بمتابعة قضية الهاشمي .

    شفق نيوز/ ابدى ائتلاف دولة القانون، الجمعة، عدم اهتمامه بنتائج اللجنة النيابية المكلفة بمتابعة التحقيق في قضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي.وكان النائب عن القائمة العراقية خالد العلواني قد كشف لـ"شفق نيوز" عن أن مجلس النواب وافق على تشكيل لجنة نيابية تضم أعضاءً من جميع الكتل السياسية مهمتها متابعة ملف التحقيق في قضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي والتأكد من اذا ما كان مسيساً اما لا.

    وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود في حديث لـ"شفق نيوز" إن "تقرير اللجنة النيابية المكلفة بمتابعة التحقيق في قضية الهاشمي لن يؤثر قيد انملة، ولسان مهتمين بنتائجه"، موضحاً أن "عمل اللجنة اقتصر على لقاء حماية الهاشمي المتهمين بعمليات مسلحة، وفقاً للاعترافات التي ادلوا بها".

    وكشفت اللجنة النيابية السباعية المكلفة بمتابعة التحقيق في قضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، الاربعاء الماضي، عن عدم تعرض المتهمين بقضية الهاشمي للتعذيب أو لأي ضغوط مادية أو معنوية، مشيرة الى أن الاجراءات التحقيقية موافقة للقانون ولا توجد أية خروقات.

    وأضاف الصيهود أن "اللجنة النيابية لم يصوت عليها داخل مجلس النواب، بل ان رئيس مجلس النواب قام بتكليف اعضاء من مختلف الكتل للاطلاع على اوضاع المتهمين"، مؤكداً على ان "عمل اللجنة لا يتداخل مع عمل القضاء البتة، لأن الدستور نص على فصل السلطات في البلاد".

    وكان مجلس القضاء الأعلى اعلن، الاسبوع الماضي، عن رد طلب الهاشمي بنقل قضيته وأفراد حمايته من بغداد إلى كركوك، مؤكداً إبقاء القضية في بغداد بعد أن نظرت الهيئة العامة في محكمة التمييز المكونة من 19 قاضياً من كبار القضاة بطلبه.

    وكان من المقرر ان تعرض قيادة عمليات بغداد اعترافات ثانية لمجموعة اخرى من حمايات نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي إلاّ أنها أعلنت عن تأجيل الاعترافات لأكمال الاجراءات القضائية.

    يذكر أن الهاشمي وعددا من أفراد حمايته المتهمين بقضايا "إرهاب" موجودون في إقليم كوردستان منذ صدور أوامر باعتقالهم الشهر الماضي، ورفضت وزارة الداخلية في الإقليم طلب نظيرتها الاتحادية تسليم الهاشمي إلى بغداد.



    خلافات في العراقية حول استمرار مشاركتها في الحكومة او تحولها الى كتلة معارضة برلمانية

    بغداد ( إيبا ).. رغم ان قرار العراقية حول عودتها الى مجلس الوزراء ، او تحولها الى كتلة معارضة داخل البرلمان لم يتضح حتى الان ، الا ان المؤشرات تبين ان هناك خلافا في مواقف الكيانات داخل الائتلاف.

    وتناقلت قنوات فضائية تصريحات للقيادي في القائمة النائب حامد المطلك تقول ان رئيس كتلة الحل جمال الكربولي لا يمثل الا نفسه وشخص آخر معه.

    في الوقت نفسه رد النائب زياد الذرب بالتاكيد على ان كتلة الحل هي كتلة متمساكة ولا تفكر بزعيم لها غير الكربولي.

    وتشير المعلومات المتسربة عن القائمة العراقية ان الكربولي لا يؤيد الاتجاه نحو الانسحاب من الحكومة ، وهو موقف رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي ايضا ، فيما يوجد اتجاه اخر بالانسحاب من الحكومة وتشكيل كتلة معارضة داخل البرلمان.

    وما يجدر الاشارة اليه ان لكتلة الحل وزيرين ضمن التشكيلة الحكومية هما وزير الصناعة احمد الكربولي ،ووزير الكهرباء كريم عفتان.



    أوباما يؤكد ان العراق سيتجاوز خلافاته الداخلية

    المواطن : قالت وزارة الخارجية إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعرب عن قناعته بقدرة العراق على تجاوز الخلافات السياسية الداخلية التي يمر بها حالياً .

    ونقل بيان للوزارة عن الرئيس الأمريكي تأكيده أثناء تسلمه بمكتبه بالبيت الأبيض أوراق اعتماد السفير العراقي الجديد جابر حبيب جابر، “أهمية العلاقات الثنائية بين بغداد وواشنطن” . وأضاف البيان أن أوباما شدد على أن “الخلافات السياسية الداخلية سيتجاوزها العراق” . وذكر البيان أن السفير “تطرق إلى أهمية العلاقات الثنائية والشراكة بين البلدين، خاصة أن العراق يدخل عصراً جديداً من العلاقات والشراكة” . وقال إن “الأزمات الداخلية التي يشهدها العراق ليست بالأمر الجديد إذ سبق أن تم تجاوزها” .



    صحيفة تركية ترحب بزيارة السيد عمار الحكيم وتصفها بالمهمة جدا لانهاء التوتر في علاقات البلدين

    {بغداد : الفرات نيوز} رحبت صحيفة تركية بزيارة رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم، الى تركيا ووصفتها بالمهمة جدا لانهاء التوتر في علاقات البلدين.

    ونشرت صحيفة {حريت} كبرى الصحف التركية في تقريرها الجمعة، والذي حمل عنوان "ترحيب حار بزعيم شيعي عراقي" ، وقالت الصحيفة فيه "لقي السيد عمار الحكيم ترحيبا خاصا جدا من وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، في وقت يسود التوتر بين تركيا ورئيس وزراء العراق نوري المالكي، حيث وصف اوغلو الضيف بـ{الرجل الحكيم}، واكد أن قيادته حاسمة في التغلب على الصراع الطائفي في العراق، لأنه من بين العقلاء ليس فقط في العراق، ولكن حتى في المنطقة" .

    ووصفت الصحيفة في تقريرها محادثات السيد عمار الحكيم في انقرة بـ{المهمة جدا} لتركيا، والاثنين لهما نفس الرؤية بشأن عملية التغيير في العراق، كما اكد على ذلك اوغلوا"

    ونقل تقرير الصحيفة عن وزير الخارجية التركي قوله إن "عائلة السيد عمار الحكيم قدمت العديد من الشهداء خلال نضالها من أجل الحرية في العراق".

    وتابعت الصحيفة بقولها إن "المسؤولين الاتراك اكدوا بأن السيد عمار الحكيم ، هو الزعيم الشيعي الأقرب إلى تركيا وأن أنقرة ترغب في رؤيته في دور سياسي أكثر تأثيرا في العراق".

    هذا وذكرت الصحيفة في تقريرها أن "بغداد اتهمت انقرة بالتدخل بشؤونها الداخلية بعد تأزم العملية السياسية عندما قامت الحكومة العراقية باصدار امر بالقبض على نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي"

    وقال السيد عمار الحكيم، في كلمته خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو، على هامش زيارته الى تركيا إن "العراق حريص على التعاون مع الجارة تركيا في بناء وتأسيس نظام حرية وديمقراطية الشعوب بالمنطقة". مضيفا إن "الملف السوري يعد من الملفات الاساسية في المنطقة قياسا مع الدول الاخرى، وانهاء ازمة هذا الملف يجب أن تكون عن طريق الحوار المشترك بين شعبها وحكومتها".واكد السيد عمار الحكيم، أن "القوة لن تكون مؤثرة ولا مجدية لا في سوريا ولا في الدول الاخرى وهذا ماشهدناه مؤخرا في المنطقة، فيجب أن يكون الحل سورياً بالحوار وبعيدا عن التدويل".هذا ودعا رئيس المجلس الاعلى خلال المؤتمر "القائمة العراقية الى العودة لجلسات مجلسي النواب والوزراء وممارسة دورها الطبيعي"، مؤكدا استعداد "التحالف الوطني العراقي للوقوف بقوة لتحقيق مطالب القائمة العراقية لتعود الى مواقعها الطبيعية وانهاء ازمة العملية السياسية الراهنة". واشار الى أن "قوة العراق تكمن في تعدد مكوناته ولايمكن أن يدار من طرف محدد دون اخر ، ومن خلال التعاون سنتغلب على كل الاشكاليات التي تعترضنا".

    ووصل السيد عمار الحكيم، صباح يوم الاربعاء الماضي، الى تركيا بدعوة رسمية لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها ومواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة، والتقى خلالها برئيس تركيا ورئيس وزرائها ووزير خارجيتها وعددا من المسؤولين فيها.انتهى.م



    الدباغ : الجيش سيتفرغ لحماية حدود العراق والداخلية للحفاظ على الامن الداخلي

    القاهرة ( إيبا )/امجد الشريف/.. نظمت سفارة جمهورية العراق في القاهرة احتفالية لمناسبة عيد تاسيس الجيش العراقي بحضور علي الدباغ الناطق الرسمي للحكومة وعدد من الملحقين العسكريين للدول العربية والاجنبية في مصر

    وفي مستهل الاحتفالية التي حضرها ايضا عصام البرام القنصل العام بالسفارة واركان السفارة والملحق العسكري العراقي في السفارة وعدد من الجالية العراقية ووسائل الاعلام القى سفير جمهورية العراق في القاهرةكلمة رحب بالضيوف الكرام واشاد فيها بالسفر المجيد لتاريخ جيشنا العراقي الباسل ودور الجيش العراقي الجديد في الحفاظ على الوطن الغالي,

    ثم عرض في الاحتفالية التي تم تاجيلها لاكثر من مرة بسبب ذكرى اربعينية الامام الحسين عليه السلام وذكرىوفاة سيد الكائنات نبي الرحمة محمد صلى الله عليه وسلمفيلم وثائقي لاخر استعراض عسكري جرى في بغداد كما تم عرض فلم عن تاريخ الجيش العراقي .

    من جانبه اكد الدباغ على هامش مشاركته الاحتفال ,,ان الجيش العراقي الجديد الذي نحتفل به اليوم تم بناءه على حب الوطن والمحافظة على امن العراق وسيادته الوطنية وان الجيش العراقي الجديد لايحمل الا رسالة سلام الى العراق والى المنطقة وانه ليس جيشا عداونيا وانما جيشا يخدم الشعب ولايخدم راس النظام او محاميا لراس النظام وانه موضع اعتزاز وفخر منذ تاسيسه ولحد الان

    واضاف ان المهام الاساسية الان للجيش هو الحفاظ على امن العراق وسيادته خصوصا بعد خروج القوات الامريكية من العراق وكذلك الحفاظ على حدود العراق وحماية ارضه وشعبه

    واشار الدباغ الى ان هناك توجها لدى الحكومة العراقية الان بان يتفرغ الجيش لحماية حدود العراق وان تكون الحفاظ على الامن الداخلي لوزارة الداخلية .



    عراقييون :الاردن تستثني الاسرائليين من تأشيرات الدخول ونحن تمنعنا

    المواطن: اشار عدد من المواطنين العراقيين ان الاردن مازالت تعاملنا بأسلوب سيئ وتمنعنا من دخول اراضيها رغم انها تقوم بالموافقة على دخول الاسرائليين دون تأشيرات .

    وقال حيدر احمد ,محامي, في حديث لـ(المواطن) ان " كنت اروم زيارة اقابي المقيمين في المملكة الاردنية والذين خرجوا من العراق ابان العنف الطائفي مابين عامي 2005 و2007 لكني فوجأت بعدم قبول اعطائي تأشيرة الدخول ولا اعرف السبب " مضيفا ان " مازالت الاردن تعاملنا بأسلوب سيئ رغم اننا نعطيهم النفط بأبخس الاثمان"

    من جانبه قال سعد عطوان , مقيم في سوريا منذ العام 2004 , ان " طلب دخولي الى الأراضي الأردنية رفضته وزارة داخلية المملكة بدون سبب يذكر "

    مضيفا ان " الطلب قدمته اكثر من مره لكنه رفض رغم اني أردت الذهاب الى الأردن لحين تحسن الأوضاع في سوريا"

    وبحسب عدد من الصحف الاردنية ان وزارة داخلية المملكة الهاشمية مازالت تستثني "الاسرائليين" من الحصول على تأشيرة لدخول اراضي المملكة.

    وتقول مصادر في الوزارة بان الداخلية تخضع جميع الدول لشرط مبدأ المعاملة بالمثل وفقا للاعراف الدبلوماسية, باستثناء "اسرائيل".

    وتبرر الوزارة الاجراء للتسهيل على ا الفلسطينيين من عرب 48 الذين يحملون الجنسية الاسرائيلية, مشيرة ان الحكومة لا تستطيع التمييز بين عرب 48 والاسرائيليين.

    فيما اشترطت الوزارة الموافقة المسبقة لدخول الأراضي الأردنية رعايا أربع دول عربية هي العراق ,السودان, وموريتانيا, والصومال.



    المساري: نطالب الحكومة بأن يكون ردها قوي وطرد السفير الإيراني أقـل ما يكون للرد

    بغداد (إيبا)...قال النائب أحمد المساري عضو القائمة العراقية أن إيران لن تقبل بإقامة الأقاليم في العراق وهذا تدخل سافر في الشؤون العراقية وهذا التدخل نرفضه رفضا قاطعا ونطالب الحكومة العراقية أن يكون لها موقف من هذا التدخل السافر وأن تقوم بطرد السفير الإيراني من العراق .

    واضاف المساري لوكالة الصحافة المستقلة (إيبا).. ان هذا الاجراء هو أقـل ما تفعله اليوم اذ أصبح التدخل بشكل واضح وصريح من السفير الإيراني في موضوع دستوري وقانوني تم كتابته ومثبت في الدستور العراقي ووقع عليه وتم التصويت من قبل الشعب العراقي ,مبيننا انه من الذي أعطاه الحق والشرعية بأن يرفض أمـر دستوري. واوضح إذا كان المالكي لا يريد تدخل خارجي عليه أن يرد على الحكومة الإيرانية وأنا أشك في قدرته على الرد على هذه التصريحات لوجود علاقة وثيقة بين حكومة المالكي والجانب الإيراني. بحسب تعبيره .

    وقال المساري إن إنشاء الإقليم هذا مطلب جماهيري لتلك المحافظات وهي التي تقرر لا حكومة إيران ولا المالكي ولا أي جهة سياسية اخرى في البلد تحدد مصير الأقاليم أبناء المحافظات هم وحدهم الذين يقررون. مشيرا الى ان أبناء محافظة صلاح الدين ماضين في إنشاء الإقليم وأهالي ديالى قالوا كلمتهم وهم أيضا ماضين في إنشاء الإقليم وننتظر أهالي الأنبار أن يقولوا كلمتهم بطلب إنشاء الإقليم ومحافظات اخرى أن يقولوا كلمتهم في موضوع الأقاليم.

    وتابع عضو القائمة العراقية أن هذا تقصير من الحكومة كان يجب أن ترد على التصريح الأول لقاسم سليماني وهو أن العراق ولبنان خاضع لإرادة إيران وهذا التصريح الثاني من السفير الإيراني فيه تدخل سافر واضح في الشأن العراقي ونحن نطلب من الحكومة العراقية أن يكون لها جواب على ذلك وعدم الرد على هذه التصريحات سوف نحمل الحكومة الرد على ذلك.

    وأكــد المساري نحن نرفض هذه التصريحات رفضا قاطعا ونطالب الحكومة العراقية بأن يكون ردها قوي وطرد السفير الإيراني اقل ما يكون للرد على تلك التصريحات.

    الشيخ الكربلائي يدعو الكتل السياسية إلى التوحد أسوة بالشعب الذي انتخبها لنمنع الآخرين من التدخل بشؤون العراق

    موقع الكفيل: ملخص الخطبة دعا ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الى "حضور مكثف للمؤمنين يوم 8 ربيع الأول 1433 هـ وذلك بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)".

    ودعا الشيخ عبد المهدي الكربلائي من الحرم الحسيني المطهر إلى "مواساة الإمام المهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بهذه المناسبة والتخفيف بعض الشيء من جبال الهموم التي يحملها على عاتقه منذ توليه مسؤولية الإمامة قبل أكثر من 1170 عام".

    وبين الكربلائي في الخطبة الثانية لصلاة الجمعة 3 ربيع الأول 1433 هـ الموافق 27/1/2012م الى إن "التوافد لزيارة حرم العسكريين في سامراء سيزيد من قوة الولاء لأهل البيت (عليهم السلام) والوطن كما فعلت مسيرة الأربعين العظيمة التي انتصرت رغم التحديات وذهاب المئات بين جريح وشهيد، وقد ساهمت في تعظيم الولاء ومدى الاستعداد للتضحية في سبيل الدين والوطن الذي يريد به الأعداء شراً".

    وأضاف "يشكو الكثير من السياسيين من تدخل بعض دول الجوار في الشأن السياسي العراقي، ونحن نرى إن السبب الرئيسي في ذلك هو التناحر بين الكتل السياسية، والذي أضعف البلد وجعل للأخرين مبرراً للتدخل فيه من دول الجوار، وجعل العراق غير مهاباً من الأخرين، رغم امتلاكه الكثير من مقومات القوة، وهو صاحب الحضارة العريقة، ويفترض به أن يكون مهاب الجانب".

    موضحاً "نطلب من الكتل السياسية التي انتخبها شعب واحد موحد، أن تكون موحدة بدورها نحو موقف واحد، وهو الحد الأدنى المطلوب منها، والا فأن هذا الشعب الصابر يتطلع الى ما هو أكثر من ذلك كالاستقرار الأمني والسياسي والازدهار الاقتصادي".

    مبيناً "إن المطلوب من الجميع أن يقدموا تنازلات لصالح الوطن ومصلحته العليا، من أجل حل المشاكل العالقة".

    وأضاف "فيما يخص الموازنة المالية للبلد، فلا يخفى أهمية إقرارها بأسرع وقت لتمشية حال الوزارات في مختلف المجالات، والمفروض - كما في بقية البلدان - إن تقر الموازنة للعام الحالي نهاية العام السابق، بينما في العراق يتأخر الأمر حتى يصل أطلاق الأموال الى شهر أذار، وهذا يؤدي إلى تأخر إنجاز الأعمال والمشاريع ".

    موضحاً "المطلوب بحث الأسباب التي تؤدي الى تأخير إقرار الموازنة كما نطالب بإلغاء الفقرات غير الضرورية منها والتي تكلف عشرات المليارات من الدنانير، بينما هناك قضايا معلقة كثيرة تحتاج هذه المليارات منها مسالة الأرامل واليتامى وحالات الفقر وقلة المساكن وغير ذلك مما يحتاج وقفة وصحوة ضمير".

    واستدرك "لاحظنا في هذه الموازنة هذا العام كما في العام السابق، إن الجانب الاستثماري فيها، تخصيصاته أقل من الجانب التشغيلي بعكس معظم الموازنات العالمية، ونحن نعتقد بأنه يجب إن تنعكس الحالة، ومن الأمور التي توفر أموالاً إضافية لتحقيق ذلك هو القضاء على الفساد المالي المستشري بشكل حقيقي في الدولة".

    وشدد على "الضرب بيد من حديد على كل المفسدين مهما كان موقعهم في الدولة وان يُحاسبوا مهما كان انتمائهم السياسي او العرقي أو الطائفي".



    متظاهرون ساحة التحرير يطالبون مجلس القضاء الاعلى بتشكيل محكمة الشعب

    بغداد : شهدت ساحة التحرير وسط بغداد اليوم تجمع العشرات من المتظاهرين طالبوا من خلال لافتات حملوها عدد من المطالب ابرزها تشكيل محكمة الشعب .

    وقال فلاح حسن ,احد المتظاهرين ,في حديث لـ(المواطن) ان " التظاهرات اليوم جاءت لمطالبة مجلس القضاء الاعلى بالنظر في الطلب المقدم لها من شباب ساحة التحرير بتأريخ 29 كانون الاول الماضي والخاص بتشكيل محكمة الشعب " مضيفا ان " هذه المحكمة يجب ان تنظر في الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب العراقي من قبل الامريكان والامم المتحدة ومجلس الامن والمتآمرين من البعثيين"

    وزاد ان " هناك من طالب ايضا مجلس القضاء الاعلى بضرورة احضار المطلوبين للقضاء من امثال طارق الهاشمي وعدنان الدليمي ومحمد الدايني وغيرهم ممكن ارتكبوا جرائم بحق العراقيين الابرياء"



    تحسبا من فجوة امنية ..العراق يزيد من اجراءاته الوقائية على الحدود السورية

    المواطن: قال بيان صادر عن وزارة الداخلية العراقية، تلقت المواطن نسخة منه إن "قيادة قوات حرس حدود الانبار شددت إجراءاتها الأمنية على طول الشريط الحدودي الرابط بين العراق وسوريا غربي الانبار، خوفا من تسلل عناصر إرهابية بعد التوتر الأمني والسياسي في سوريا".

    وسبق للحكومة العراقية أن عززت مؤخرا من تواجد قواتها العسكرية على طول الحدود مع سورية، لمنع عمليات التسلل إليها، ومنع تهريب أسلحة إلى داخل سورية.

    وأشار البيان أن "هذه الإجراءات تأتي كذلك، بسبب الانشقاقات المستمرة بين قادة وعناصر الجيش السوري وتردي الوضع الداخلي، مما قد يسبب فجوة أمنية في امن الحدود"، على حد تعبر البيان.

    وبحسب الوزارة، فان الإجراءات "تضمنت تمشيط الصحراء والوديان والمناطق القريبة من المنافذ الحدودية مع تعزيز التواجد الأمني وتشديد الرصد والمتابعة في أبراج المراقبة المنتشرة على طول الشريط الحدودي لمنع أي عملية تسلل محتملة".

    ويبلغ طول الحدود بين سورية والعراق 600 كيلومتر، تحاول الجهات المختصة في كلا البلدين ضبطها ومنع أية محاولة تهريب لأسلحة أو غير ذلك عبرها.

    وكانت تقارير إعلامية أشارت مؤخرا إلى وجود حركة تهريب أسلحة إلى سورية من الدول المجاورة كالعراق ولبنان, وذلك بالتزامن مع ما تشهده مدن سورية عدة من موجة احتجاجات وأعمال عنف.



    سلام الزوبعي في تصريحات مثيرة.. أطراف في العراقية استهدفت الهاشمي و عليه المثول للقضاء

    وكالة نون: أكد نائب رئيس الوزراء العراقي السابق سلام الزوبعي، الخميس، أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي استهدف من داخل القائمة العراقية كونه أصبح بلا "هوية سياسية" بعد خروجه من الحزب الإسلامي، داعيا إياه إلى المثول أمام القضاء ليبرئ نفسه من التهم المنسوبة إليه، فيما توقع أن لا تمر قضية الهاشمي "بسلام".

    وقال سلام الزوبعي، في مؤتمر صحافي عقده، اليوم، في اربيل إن "الهاشمي تم استهدافه من داخل القائمة العراقية ولدي ما يثبت ذلك"، مبينا أن "سبب استهداف الهاشمي كونه بلا هوية سياسية، وقد مات سياسياً بمجرد خروجه من الحزب الإسلامي العراقي"، بحسب تعبيره.

    ودعا الزوبعي وهو الأمين العام لحركة أبناء الرافدين، "الهاشمي إلى المثول أمام القضاء العراقي ليبرئ ساحته"، مؤكدا "أننا نثق بالقضاء، وليس لأحد مصلحة بأن يكون الهاشمي متهما بهذه القضايا بما فيهم خصومه".

    وتابع الزوبعي "إذا كان الهاشمي يخشى من حكومة المالكي بتصفيته جسدياً رغم براءته، فنحن أمام ما يسمى بالغول"، متسائلا "إذا كان شخص بمستوى نائب رئيس الجمهورية يخشى من هذا الأمر، فماذا يقول الآف المعتقلين أمام هكذا حكومة أو قضاء، وكيف يرضى لنفسه أن يكون الرجل الثاني الراعي للدستور ويتمتع بكل الامتيازات ويعمل في دولة بهذا المستوى الذي صوره".

    وأعرب الزوبعي عن أمله بأن "يكون الهاشمي بريئا مما ينسب إليه، لأن قضيته ليست بالصغيرة، كونه عنوان كبير في الدولة"، مبينا "إذا كان الهاشمي بريئا من التهم المنسوبة إليه فتلك مصيبة، وإذا كان قد اقترف الذنب فتلك أيضا مصيبة، واذا تم تغطية الأمر ولم يعرف الشعب العراقي بأنه برئ أو متهم فتلك مصيبة اكبر، وبالنتيجة أن تلك القضية لن تمر بسلام".

    ويتواجد حالياً نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي الذي صدرت بحقه مذكرة اعتقال بتهمة الإرهاب، في إقليم كردستان العراق، بعد أن عرضت وزارة الداخلية في (19 كانون الأول 2011)، اعترافات مجموعة من أفراد حمايته بشأن قيامهم بأعمال عنف بأوامر منه، في حين أكد رئيس الجمهورية جلال الطالباني (في 24 كانون الأول 2011) أن الهاشمي يتواجد بضيافته وسيمثل أمام القضاء في أي وقت ومكان داخل العراق.

    وكانت قيادة عمليات بغداد أعلنت، في الـ19 من شهر كانون الثاني 2012، عن تأجيل عرض اعترافات المجموعة الثانية من أفراد حماية الهاشمي مؤكدة أنها ستعرضها فور إكمال الإجراءات القضائية.

    وكان الهاشمي طالب بنقل قضيته إلى محافظة كركوك أو قضاء خانقين، لعد ثقته بحيادية القضاء وبحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، بعد رفض مجلس القضاء الأعلى نقل قضيته إلى إقليم كردستان، وإعلانه أنها ستبقى في العاصمة بغداد، وستنظر من قبل هيئة قضائية مؤلفة من تسعة قضاة، فيما رفض المجلس الطلب.

    ورجح النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، (24 كانون الثاني الحالي)، أن يتخذ القضاء العراقي قراراً بمحاكمة نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي غيابياً في حال استمر "تهربه" من المحاكمة، معتبراً أنه يضع الشروط التعجيزية من أجل أن لا يمثل أمام القضاء.

    وأكد الهاشمي، في (23 كانون الثاني 2012)، أن القضاء وسيلته الوحيدة لإثبات براءته من التهم والاعترافات "المفبركة"، وفي حين أبدى استعداده للمثول أمام القضاء العراقي في العاصمة بغداد شرط استقالة رئيس الوزراء نوري المالكي.

    يذكر أن نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي أعلن منتصف أيلول 2009، عن تشكيل تكتل سياسي جديد حمل أسم "حركة تجديد"، ليدخل به الانتخابات البرلمانية السابقة ضمن القائمة العراقية بزعامة رئيس الوزراء السابق إياد علاوي، فيما أشار إلى أن علاقته بالحزب الإسلامي الذي كان يترأسه أصبحت في ذمة التاريخ.



    مسؤولون في البصرة يرفضون اقتراحا شركة إيطالية بتشييد سد على شط العرب

    دليل العراق: اقترحت شركة إيطالية إنشاء سد على شط العرب للتخلص من مشكلة ملوحة المياه، فيما قلل مسؤولون وباحثون في البصرة من أهمية دراسة الشركة حول هذه المشكلة.

    وأوضح مدير مركز علوم البحار في جامعة البصرة الدكتور مالك حسن إن الدراسة الإيطالية تضمنت الكثير من المفاهيم الخاطئة، ولفت إلى أن إقامة سد على شط العرب من الحلول المقترحة منذ سنوات.

    كما أعرب نائب رئيس مجلس محافظة البصرة أحمد السليطي عن عدم اقتناعه بنتائج الدراسة، وأشار إلى أن المجلس يفضل إنشاء سد على شط العرب بالقرب من ميناء أبو فلوس وليس في منطقة كتيبان.

    يذكر أن أضراراً فادحة لحقت بالقطاع الزراعي في محافظة البصرة خلال السنوات الأخيرة من جراء تدفق مياه البحر القادمة من الخليج في مجرى شط العرب، وهي ظاهرة طبيعية كانت تعتبر نادرة الحدوث.



    مديرة المصرف العراقي للتجارة تحذر من ربطه بوزارة المالية

    دليل العراق: حذرت مديرة المصرف العراقي للتجارة من ربط مصرفها الذي يتمتع باستقلالية منذ تاسيسه عام 2003، بوزارة المالية، مؤكدة ان ذلك قد يعرض امواله الى مخاطر العقوبات الدولية.يشار الى ان الحكومة العراقية قدمت مشروع قانون الى البرلمان حيث تمت قراءته الاولى، يتضمن ربط المصرف بوزارة المالية.

    وقالت حمدية الجاف مديرة المصرف المسؤول عن معظم حوالات الحكومة العراقية الكبيرة، لفرانس برس ان "التزامات ترتبت على العراق نتيجة الظرف السياسي الذي مر به البلد وعلى المصارف الحكومية" في العراق.واضافت "اذا ارتبطنا بصور مباشرة بوزارة المالية وفقدنا استقلاليتنا سنكون معرضين الى مخاطر اجراءات الحجز والمصادرة من قبل الدائنين الدوليين المفروضة على وزارة المالية والبنوك الحكومية مثل الرافدين والرشيد، وخوفنا الاكبر من هذا".كما ابدت الجاف التي تسلمت مهامها في ادارة هذا المصرف المهم بعد كشف عمليات فساد كبيرة اتهم بها المدير السابق الذي فر الى خارج البلاد، قلقها من القانون الجديد لانه قد يعقد عمل المصرف.

    واوضحت الجاف التي قضيت ثلاثين عاما في العمل المصرفي "لا نحب ان نكون على ارتباط بالوزارة لان المصرف سيفقد استقلاليته التي يتمتع بها، البعيدة عن التعقيدات والروتين الاداري الموجود في المصارف التابعة لوزارة المالية".واضافت ان "مجلس ادارة المصرف وهو اعلى سلطة ادارية يتخذ قراره دون تدخل اي جهة، لكن عند ارتباطنا بالمالية سنمر بسلسلة مراجع طويلة مما يعقد الامور" في العمل.

    وقد أسست سلطة الائتلاف المؤقتة برئاسة الحاكم الاميركي المدني للعراق بول بريمر المصرف وشرعت قانونه.وايدت مديرة المصرف تشريع قانون جديد للمصرف بما يتلائم والمرحلة التي يعيشها العراق حاليا.وقالت بهذا الصدد ان "المصرف تأسس في ظرف خاص لذا يجب اعادة نظر في قانونه نتيجة لتغيير الظرف وتماشيا مع الاستقرار السياسي والامني، واليوم اصبح هناك دولة وليس من الخطا ان يراجع القانون للافضل".من جهة اخرى، كشفت الجاف بان حجم الاموال التي قام المدير السابق باقراضها دون ضمانات بلغت مليار دولار، مؤكدة استعادة نصفها.

    وكان الامين العام لمجلس الوزراء العراقي علي العلاق اعلن في تشرين الاول/اكتوبر، صدور امر من القضاء العراقي باعادة مدير المصرف العراقي للتجارة حسين الازري الذي فر الى بيروت اثر اتهامه بهدر ملايين الدولارات، مؤكدا تسليم منظمة الشرطة الدولية (الانتربول) وثائق تدينه.واوضحت الجاف ان "حجم القروض المتعثرة كانت بحدود مليار دولار، لغاية العام الماضي استطعنا استعادة 500 مليون دولار اي بمعدل خمسين بالمئة".واضافت "لجأنا الى القضاء بخصوص بقية القروض التي تبلغ حوالي نصف المبالغ المتبقية، كما قمنا بعملية تسوية مع دائنين اخرين".واكدت ان "التحقيقات مع الموظفين المسؤولين، اكدت ان الصلاحيات كانت محصورة بيد المدير السابق (حسين الازري) ولم يسمح لاحد باتخاذ اي قرار".

    واشارت الى ان "مجموع الموظفين الذين تم طردهم بعد مغادرة المدير السابق بلغ 53 موظفا، بعضهم ترك العمل قبل اجراء تحقيق معه" مشيرا الى ان "المصرف قدم عددا كبيرا من الملفات الى هيئة النزاهة التي قامت بدورها بتحويلها الى القضاء".وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قام بزيارة مفاجئة للمصرف اثر ورود تقارير الى مكتبه بوجود "مخالفات في بعض المعاملات"، وفقا لبيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة.وعلى اثر ذلك شكلت لجنة تحقيق وجدت ان المصرف يمنح القروض والتسهيلات الائتمانية بدون ضمانات في هذا المصرف المخصص لفتح اعتمادات الاستيراد والتصدير.واشار العلاق الى ان "هناك اعتمادات مفتوحة بمليارات الدولارات بعضها عليه ملاحظات كونه غير معروف المصير وغير معروفة قيمة الفوائد المرتبطة بها".

    وعثرت لجان التحقيق التي يترأسها العلاق على "نظام رواتب مبني على اجتهادات شخصية بمبالغ بالاف الدولارات وصرف مبالغ بشكل غير مبرر او لاغراض شخصية كشراء ابنية في خارج العراق وداخله بملايين الدولارات"، وفقا للمصدر.بدورها، تحدثت الجاف عن "البدء باعادة هيكلية المصرف وتوزيع الصلاحيات على الموظفين وليس حرصها بيد شخص واحد، وحرصنا على توزيع المسؤوليات، كما بدأنا بمراجعة كافة الاتفاقيات والعقود السابقة".

    ويقوم المصرف التجاري العراقي بالاضافة الى مشاركته، الى جانب مصرفي الرافدين والرشيد، بتمويل اكبر مشروع سكني ستنفذه شركات كورية قرب بغداد بقيمة 7,5 مليارات دولار، بتمويل عدد كبير من المشاريع الاستثمارية بينها معامل للاسمنت في النجف والمثنى، ومشاريع بنى تحتية وخطوط انتاجية مع وزار الصناعة.وقالت الجاف ان "النظام المصرفي في العراق لايزال نظام فتي نتيجة للظروف السابقة، كونه كان غائبا عن كل التطورات في العالم بسبب الحصار والحروب التي مر بها البلاد منذ عام 1980 وحتى 2003 وما تالاها من احتلال".وترى الجاف بان "العراق بحاجة الى تطوير القطاع الخاص وبالذات القطاع المصرفي بما يتلائم مع الاعتماد عليه في بناء البنية التحتية وتطوير الاقتصاد".واضافت "يجب الاعتماد على الاقتصاد الحر و القطاع الخاص".واكدت ان "الحكومة لديها توجه بهذا الصدد لكن يحتاج اكثر من خلال اعادة نظر في قوانين العمل والاستثمار وكيفية دعم هذه القطاع".كما دعت الجاف "القطاع الخاص لاعادة هيكلة نفسه، ليكون على قدر المسؤولية في المهام على نفسها" لبناء اقتصاد البلاد.



    مصدر قانوني :بدأ محاكمة اسرة ال خليفة ورئيس درع الجزيره بمحكمة دولية

    اعلنت مصادر قانونية عن بدا محاكمة ال خليفة ورئيس درع الجزيرة وذلك وفقا للقضايا المرفوعة ضدهم بمحكمة العدل الدولية بلاها

    وقال المحامي (لؤي الذيب) في اتصال هاتفي مع موقع نون اليوم الاحد ان محكمة العدل الدولية ستبدا اليوم الاحد بفتح ملفات محاكمة اسرة آل خليفة الحاكمة بالبحرين بعد ان تم رفع عدد من القضايا ضدهم ،موضحا ان القضايا تضم شهادات مسجلة لمواطنين بحرينيين اضافة الى مقاطع فديو تم تسريبها من المعتقلات البحرية تدين الاسرة الحاكمة بعمليات تصفية جسدية لمعتقلين بالسجون "

    واضاف ان هذه المقاطع الفديوية تم تسريبها من السجون بواسطة مسجونين مقابل مبالغ مادية طائلة تم دفعها للقائمين على تلك السجون "

    موقع نون خاص



    مجموعة من افراد حماية الارهابي الطائفي عدنان الدليمي يعترفون بتنفيذهم سلسلة من التفجيرات في بغداد

    وكالة ذي قار للانباء: اعترف عدد من افراد حماية الارهابي الطائفي عدنان الدليمي بتنفيذهم سلسلة من التفجيرات والتي راح ضحيتها العشرات من المدنيين ببعض مناطق بغداد .وقال مصدر امني لوكالة كل العراق [أين] إن " ثمانية افراد من عناصر الحماية للنائب السابق عدنان الدليمي اعترفوا بتنفيذهم عدد من التفجيرات في ساحة الواثق ومنطقة الكرادة داخل والكرادة خارج والتي راح ضحيتها العديد من المواطنين ".

    وأضاف إن " القوات الامنية اجرت اليوم كشف الدلالة للمواقع التي تمت فيها التفجيرات مصطحبة معها عناصر حماية الارهابي الدليمي "، مشيرا الى ان "بعض الاهالي هاجموا هولاء العناصر بعد معرفتهم لاحد المسؤولين غير ان القوات الامنية استطاعت حمايتهم من غضب الاهالي.









      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 23, 2019 7:31 pm