بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

    المواضيع الأخيرة

    »  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

    » العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

    » العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

    » العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

    » العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

    » الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

    » العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

    » تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

    » العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
    اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

    التبادل الاعلاني

    احداث منتدى مجاني

      اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011

      المدير
      المدير
      Admin

      عدد المساهمات : 2183
      تاريخ التسجيل : 09/04/2011

      اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011 Empty اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011

      مُساهمة من طرف المدير في السبت أبريل 23, 2011 8:21 am

      بسم الله الرحمن الرحيم

      اخبار وتقارير : 23 نيسان 2011

      متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي

      العناوين :
      رئيس الوزراء يؤكد لمولن قدرة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية على تحمل المسؤولية.. البنتاغون: لم نتسلم أي طلب لتمديد بقاء قوات في العراق
      الشامي يرد على إتهامات الأعرجي ويؤكد قانونية جامعة الإمام الصادق وهي بمثابة الوقف الشرعي
      دعوات في حزب المالكي لاستبدال الخزاعي
      الحكومة تحظر التفاوض مع عصائب أهل الحق
      نائب بالكتلة الكردستانية :لامانع لدينا من دخول لجنة برلمانية للاقليم للتحقيق باحداث السليمانية
      عباوي: متمسكون بحقنا في استضافة القمة ولا نمانع بتأجيلها لكن فكرة إلغائها غير مطروحة
      علاوي يبحث مع بارزاني قضية نواب الرئيس
      بهاء الأعرجي يتهم طلابا من الفلوجة بمحاولة اغتياله
      التيار الصدري: جميع الكتل معرضة للاستهداف في حال استمر تأخر تسمية الوزارات الأمنية
      التيار الصدري يتهم واشنطن بعرقلة تجهيز الجيش العراقي بأسلحة قادرة على مواجهة القاعدة
      الناطق بأسم مقتدى الصدر: الحديث عن انتخابات مبكرة أو حكومة أغلبية هو حديث سابق لأوانه
      مقتدى الصدر:التظاهرات في الملاعب قد تؤدي الى اتلافها
      عصائب أهل الحق تهدد بحرب ضد الاتفاقيات السرية
      رئيس حكومة اقليم كردستان يصدر عدة أوامر وتوصيات إلى قوى الأمن الداخلي
      الشبك يعبرون عن مخاوفهم من تغيير ديمغرافية سهل نينوى
      الصافي يطالب الجهات الرقابية بأن لا تتأثر بأي نزعة شخصية وسياسية
      صحيفة أميركية تكشف عن مباحثات لإبقاء 10 آلاف جندي أميركي في العراق لمنع التوسع الإيراني
      واشنطن تعتبر رفع التجميد عن جيش المهدي أمراً يهدد الديموقراطية والنظام في العراق
      رئيس أركان حرب القوات المسلحة فى حرب الخليج ورئيس الحزب القومى المصرى : "مبارك" أراد تدمير العراق
      النائب قاسم الاعرجي يكشف عن حل قيادة عمليات بغداد بعد تسمية الوزراء الامنيين
      حركة "التغير" تسعى لتشكيل معارضة في مجلس النواب العراقي
      التيار الصدري يشكل حركة جديدة قوامها 10 الاف عنصر
      رضائي يدعو إلى حظر بحري إيراني - عراقي على السعودية!
      رئيس المخابرات: لسنا امتدادا لمخابرات صدام وجهات داخلية وخارجية تموّل نشاطات "الإرهاب"
      بصية قنبلة موقوتة في صراع الحدود المتنازع عليها بين المحافظات
      منظمة خلق تتهم القوات العراقية بتعريض حياة 300 جريح للخطر ومنع دخول كوادر محطة كهرباء أشرف
      من خلال فيديو تعذيب في سجون صدام...علي عبدالله صالح أوقع "الجزيرة" في الفخ

      التفاصيل :

      رئيس الوزراء يؤكد لمولن قدرة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية على تحمل المسؤولية .. البنتاغون: لم نتسلم أي طلب لتمديد بقاء قوات في العراق..

      بغداد- الصباح : فيما تسعى الحكومة الى تجهيز القوات العراقية باسلحة ومعدات حديثة، جدد رئيس الوزراء نوري المالكي التأكيد على قدرة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية على تحمل المسؤولية والحفاظ على الأمن.

      وتأتي تأكيدات المالكي في وقت اعلن فيه البنتاغون ان بغداد لم تطلب من واشنطن تمديد بقاء القوات الاميركية بعد نهاية العام الحالي.وشدد رئيس الوزراء خلال لقائه في بغداد امس رئيس هيئة اركان الجيش الاميركي الجنرال مايك مولن، حرص الحكومة على تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة الأميركية في جميع المجالات، لاسيما التدريب والتسليح. من جهته اشاد رئيس أركان الجيش الأميركي بقدرة وكفاءة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية العراقية في الحفاظ على الأمن والاستقرار، مؤكدا دعم بلاده للحكومة في جميع المجالات ومنها التسليح والتدريب.كما أعلن مولن في تصريح صحفي امس ان «العراق لم يطلب من الولايات المتحدة تمديد بقاء قواتها على اراضيه بعد العام 2011»، مبينا انه «يتحتم على العراق الإسراع في طلب ذلك ان كانت لديه الرغبة بتمديد بقاء القوات».وكان مصدر مطلع قد ابلغ»الصباح» مؤخرا، ان رئيس الوزراء جدد خلال اجتماعه برئيس مجلس النواب الاميركي جون باينر الاسبوع الماضي، رفض الحكومة تمديد بقاء القوات الاميركية بعد نهاية العام الحالي، مبينا ان المالكي اكد ان العراق «لا يحتاج الى قوات عسكرية بل الى دعم في مجالات التسليح والتدريب وتبادل الخبرات».في تلك الاثناء، نقلت صحيفة «وول ستريت جورنال» عن مسؤولين اميركيين قولهم: ان «القادة العسكريين في واشنطن يحبذون إبقاء عشرة آلاف جندي أميركي في العراق بعد الانسحاب نهاية العام 2011».

      يذكر أن الجيش العراقي يتألف من 14 فرقة عسكرية معظمها فرق مشاة يقدر عدد أفرادها بأكثر من 300 ألف عنصر، ويملك الجيش نحو 170 دبابة روسية ومجرية الصنع، قدم معظمها كمساعدات من حلف الناتو للحكومة العراقية، اضافة الى عدد من الطائرات المروحية الروسية والأميركية الصنع، وعدد من الزوارق البحرية في ميناء أم قصر لحماية عمليات تصدير النفط العراقي.



      الشامي يرد على إتهامات الأعرجي ويؤكد قانونية جامعة الإمام الصادق وهي بمثابة الوقف الشرعي

      بيان صادر من سماحة السيد حسين بركة الشامي حول ما أثاره البعض من شبهات عن جامعة الامام جعفر الصادق (ع)

      قال تعالى:

      (لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما)

      هاجم البعض جامعة الإمام جعفر الصادق (ع) بطريقة بعيدة عن اللياقات المتعارفة، حيث شوه الحقائق، وساق التهم مدفوعاً بخصومات سياسية، انطلق فيها من معلومات خاطئة، وأغراض معروفة في هذه الأجواء المعقدة والحساسة التي تخيم على المشهد السياسي في العراق.

      لم أكن لأدخل في سجالات الرد والتوضيح لو كانت القضية شخصية، لكن الإتهامات نالت من مشروع اسلامي وطني، يخدم المحرومين من ابناء العراق بالدرجة الأولى، وهذا ما جعلني أبين الحقائق في النقاط التالية:

      أولاً: لقد تم تأسيس جامعة الإمام جعفر الصادق (ع) عام (2004) وذلك ضمن منهجية بعيدة المدى، تهدف الى توفير فرصة التعليم العالي لأبناء العراق الذين حالت الظروف دون حصولهم على الفرصة المناسبة، ووضعت في برنامجها الإرتقاء بالواقع التعليمي والتخصصي لأبناء العوائل الفقيرة والمضطهدة خلال حكم النظام السابق، ليساهموا في بناء العراق الجديد، ويأخذوا دورهم في مجالاته المتعددة، لا سيما وأن الكثير من الجهود تنصب بالاتجاهات السياسية بعيداً عن الإهتمام بالجانب الأكاديمي والتربوي.

      ثانيا: إن جامعة الإمام جعفر الصادق، ليست مشروعاً شخصياً ولا فئويا، بل هي مشروع ثقافي خيري غير ربحي، حيث يرتبط بمؤسسة خيرية إسلامية عالمية لها مجلس أمناء من شخصيات معروفة، والمؤسسة وقف شرعي لا يباع ولا يورث.

      ثالثاً: إن جامعة الامام جعفر الصادق تم شراؤها بحسب القوانين المتبعة في الدولة، وطبقاً للإجراءات الرسمية، ومرت بسياقاتها القانونية والرسمية من كافة الجهات المعنية في البيع والشراء، من أول خطوة وحتى النهاية. وإدارة الجامعة مستعدة لتقديم كافة الوثائق والمستمسكات الرسمية أمام أي جهة مختصة بمتابعة هذا الموضوع.

      إن سعر الشراء جرى طبقاً لتقديرات المسؤولين المختصين والخبراء المعتمدين من قبل الجهات الرسمية، حيث تم تقدير المتر المربع الواحد بسعر (مائة ألف دينار عراقي)، وكان سعر الشراء النهائي هو ما يقرب من ملياري دينار عراقي. وجرى تسجيلها رسمياً وفق الأصول والقوانين المتبعة، فليست هناك أية مخالفة

      قانونية في التثمين والتسجيل العقاري وطريقة البيع على الاطلاق.

      رابعاً: تقوم جامعة الإمام الصادق على أساس خدمة الشباب العراقي، وتوفير فرص التعليم العالي للطبقات المحرومة والفقيرة، فهناك المئات من طلبتها تم قبولهم مجاناً أو بأجور مخفضة جداً، مراعاة لحالتهم المعاشية، وتلتزم الجامعة بهذا المبدأ لتوفير فرص التعليم العالي لأبناء العراق الذين مرّوا ويمرون بظروف صعبة.

      خامساً: تضم الجامعة أكثر من سبعة آلاف طالب، يتوزعون على مقرها الرئيسي في بغداد وفروعها في محافظة صلاح الدين، وديالى، وميسان، والمثنى وذي قار، والنجف الأشرف، ومعظمهم من الطبقات الفقيرة المحرومة، حيث تحول ظروفهم المعاشية والاجتماعية من مواصلة دراساتهم، فكانت الجامعة هي الفرصة المفتوحة امامهم، مع التأكيد أن طلبتها يمثلون الطيف العراقي المتنوع، من شيعة وسنة ومسيحين وصابئة مندائيين.

      سادساً: حصلت الجامعة على شهادات تقدير من مؤسسات وجهات وجامعات عالمية معروفة، ولها علاقاتها الواسعة مع المنظمات التعليمية الدولية، وهذا ما يعزز مكانتها ومكانة التعليم العالي العراقي في الأوساط العلمية والأكاديمية العالمية.

      وكان المؤمل من الجهات البرلمانية التي تدعي الحرص على المصلحة العامة ان تساند هذه المشاريع، وأن تقف الى جانب النهوض بالواقع التعليمي في العراق، لا سيما وأن الجامعات الأهلية في الدول الديمقراطية تحظى برعاية خاصة، وأن بعضها يحتل مكانة أولى في الأوساط الأكاديمية العالمية. وقد كان علماء الدين المصلحون في العراق من رواد الوعي والتغيير تأسيس الكليات والجامعات الأهلية، كما في مشروع جامعة الكوفة، وكلية الفقه وكلية أصول الدين، والمدارس الجعفرية وغيرها. لكن النظام الدكتاتوري صادر تلك المشاريع الأكاديمية، ضمن سياسته الظالمة التي طالت كل شئ في العراق.

      لقد كنا نتوقع أن تقف الجهات التي تدعي تمثيلها للشعب، الى جانب أبنائه، لا أن تثير شبهات باطلة لا تستند الى أصل قانوني أو عرفي أو أخلاقي، ضد صرح أكاديمي يحتضن أبناء الطبقات الفقيرة ويوفر لهم فرصة التعليم العالي في مختلف الإختصاصات، بعد ان كانت هذه المؤسسة (جامعة البكر) سابقاً تقدم التخريب والإرهاب وتخرج العناصر التي تقمع الشعب العراقي، كما هو معروف للجميع.

      لقد كنا نأمل أن يقارن هؤلاء المزيفون بين ما كان عليه الحال في زمن النظام السابق، وبين ما يحدث الآن، حيث تتحول مؤسسات الجريمة والقمع والارهاب الى مؤسسات علمية تربوية تخدم ضحايا النظام السابق، لكننا نلتمس لهم العذر بعدم الخبرة السياسية، وبقلة التاريخ النضالي أو إنعدامه، فمن لم يعش سنوات المحنة في ساحات المواجهة ومقارنة النظام الظالم، لا يمكنه ان يعقد مثل هذه المقارنات.

      إننا نقدر أن الشخص الذي اثار هذه الشبهات، قد وعد أكثر من مرة بأنه سيكشف حالات فساد خطيرة، ولا ندري ما الذي جعله يتراجع عنها، وربما أراد ان يثير هذه القضية للتغطية على وعده السابق، كنا نتوقع منه ان يتحدث عن الذين أثروا بسرعة خاطفة وامتلكوا العقارات والقصور على ضفاف دجلة وفي دول أخرى، مع ان ماضيهم المعاشي معروف لدى الجميع، واعتقد ان القصد واضح!!.

      كنا نتوقع منه أن يتحدث عن الذي استولوا على قطع الأراضي والعقارات بغير وجه حق وبغير سند قانوني قبل أن يثير اتهاماته الباطلة لمؤسسات معترف بها رسمياً وملتزمة بالقانون والاجراءات الرسمية بشكل اصولي دقيق.

      إننا نقدر أن الشخص الذي أثار هذه الشبهات، انطلق من حسابات سياسية مغلوطة، فلست مستشاراً لرئيس الوزراء، كما يظن، فلا علاقة لي بهذا المنصب منذ زمن، وكل وقتي وجهودي هي التفرغ للعمل لرعاية جامعة الامام جعفر الصادق(ع) والحفاظ على رصانتها واستقلاليتها، رغم تشرفي بالانتماء لمدرسة الامام الشهيد محمد باقر الصدر العلمية والحركية، وأفتخر بالانتماء الى حزب الدعوة الاسلامية منذ أكثر من أربعين عاماً. لكني لم أدخل الصراعات والمنافسات السياسية، متفرغاً لخدمة أبناء العراق من خلال هذا المشروع وغيره. ولم أدع يوماً أنني حاصل على شهادة جامعية عليا، فالشهادة التي حصلت عليها بالتتلمذ على يد الشهيد الصدر الأول والشهيد الصدر الثاني، تكفيني إعتزازاً، فضلاً عن شهادات وتقديرات من جامعات ومؤسسات معتبرة في العراق والعالم، كما أن مؤلفاتي التي تدرس في عدد من الكليات والمعاهد، تشهد على نشاطي العلمي والفكري والأدبي وهو الذي أوليه أهمية بالغة منذ زمن بعيد، وقائمة مؤلفاتي معروفة للمثقفين في المجالات الإسلامية والحركية والقرآنية والادبية. ويبدو إن صاحب الإثارة المفتعلة يجهل طبيعة الدراسة الحوزوية وقيمتها العلمية.

      لقد قضيت عمري في العمل الإسلامي، وكنت أحد مؤسسي العمل الجهادي لمقارعة النظام السابق، وتركت في كل ساحة عشت فيها خارج العراق، مشروعاً ثقافياً أو اجتماعياً أو إنسانياً، لخدمة المهاجرين والمهجرين من أبناء العراق. ولعل الذي يوجه اتهاماته الباطلة لي، لا يعرف مشاريعي ومنها مؤسسة دار الاسلام العالمية في لندن، وله العذر فلم نعرف عنه اهتمامه السياسي والثقافي في تلك الفترة.

      إن التصدي لحالات الفساد مسؤولية كل مواطن عراقي، ومن يحاول ان يغطي على الفساد ويصرف الأنظار عن الملفات الحقيقية، فإنما يسعى الى تضليل المواطن العراقي، وهي محاولة بائسة، ستكشفها الأيام المقبلة بالدليل القاطع والكلمة الفاصلة.

      لقد عاهدت الله ونفسي أن أمضي في طريق العمل الخدمي، والنهوض بالمشاريع التي تخدم المواطن العراقي، رغم كل الصعاب والعقبات، فهي مسيرة آمنت بها، ولقد واجهتنا مثل هذه الاصوات المبحوحة وأشد لكننا واصلنا الطريق الصعب بثقة عالية بالاتكال على الله سبحانه، فهو حسبنا عليه توكلنا فنعم المولى ونعم النصير، والحمد لله رب العالمين.

      حسين بركة الشامي رئيس مجلس إدارة جامعة الامام جعفر الصادق(ع)







      دعوات في حزب المالكي لاستبدال الخزاعي

      كربلاء ـ الصباح الجديد: أكد نائب عن التحالف الوطني وجود دعوات داخل حزب الدعوة الذي يتزعمه رئيس الحكومة نوري المالكي، لاستبدال المرشح خضير الخزاعي بآخر لمنصب نائب رئيس الجمهورية، بعد أن اعترضت كتل سياسية على ترشيحه.وقال محمد الهنداوي إن "اسم خضير الخزاعي طرح أساسا كمرشح ضمن نواب رئيس الجمهورية الثلاثة على أساس أن يكون الانتخاب بسلة واحدة ولكن مجلس النواب رفض هذه الآلية في التصويت وأصر على أن يتم الانتخاب بشكل منفرد". وأضاف "لذلك أجل موضوع ترشيح الخزاعي لهذا المنصب كونه رشح أكثر من مرة وفشل في حصول التوافق عليه بمجلس النواب".وأكد على أن "هناك دعوات لسحب ترشيحه من المنصب وهذه الدعوات صدرت من داخل التحالف الوطني ومن كتلة حزب الدعوة تحديدا".



      الحكومة تحظر التفاوض مع عصائب أهل الحق

      الاتحاد: أعلنت وزارة المصالحة الوطنية، الجمعة، أنها قررت وضع جماعة "عصائب أهل الحق" المنشقة عن التيار الصدري، ضمن المجاميع المسلحة المحظور التفاوض معها بشكل نهائي بسبب قيامها بعمليات "إرهابية" استهدفت المواطنين والقوات الأمنية العراقية. وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عبدالحليم الرهيمي لـ(آكانيوز) إن "وزارة المصالحة الوطنية قررت حظر التفاوض مع عصائب أهل الحق لأنها متورطة بعمليات قتل للمواطنين العزل وقيامها بعمليات مسلحة استهدفت القوات الأمنية العراقية في السنوات الماضية".

      وأضاف الرهيمي أن "وزارة المصالحة الوطنية تختصر مفاوضاتها مع المجاميع المسلحة التي تلقي السلاح بشكل نهائي ولم تشارك في قتل العراقيين في المرحلة السابقة الأمر الذي لا ينطبق على جماعة عصائب أهل الحق". وأشار إلى ان "الوزارة تعمل وفق إستراتيجية لاستقطاب الجماعات المسلحة التي تغيرت وجهة نظرها بشأن العملية السياسية في البلاد بالإضافة إلى أنها لم تشارك بأي عملية مسلحة تسبب بسفك دماء العراقيين".و"عصائب أهل الحق" هي جماعة منشقة عن التيار الصدري، يتزعمها قيس الخزعلي المقيم في إيران، واتهمت هذه الجماعة من قبل الجانب العراقي والأميركي بالوقوف وراء العديد من العمليات المسلحة، في الوقت الذي تبنت فيه الجماعة عبر مواقع الكترونية متشددة عمليات مسلحة استهدف فيها القوات الأميركية في مناطق جنوبي العراق.وذاع صيت الجماعة في صيف 2007 بعد قيامها بخطف مستشار بريطاني برفقة أربعة من حراسه الشخصيين في مكتب تابع لوزارة المالية في بغداد، إلا أن الجماعة قامت بتسليم جثث الحراس الأربعة، قبل أن يتم الإفراج عن المستشار البريطاني وفق صفقة مع السلطات العراقية، بحسب تقارير حكومية.



      نائب بالكتلة الكردستانية :لامانع لدينا من دخول لجنة برلمانية للاقليم للتحقيق باحداث السليمانية

      واع : اكد عضو مجلس النواب عن الكتلة الكردستانية مؤيد الطيب ان اقليم كردستان سيسمح لعمل اللجنة النيابية المكلفة بالتحقيق في احداث السليمانية ولن يمنع دخولها الى الاقليم. وقال الطيب في تصريح نقله مراسل (وكالة انباء الاعلام العراقي/واع) ان حكومة اقليم كردستان لن تمنع لجنة حقوق الانسان النيابية من دخول محافظة السليمانية لاجراء التحقيق في الاحداث الجارية فيها رغم رفضنا لتشكيل هذه اللجنة التي اتخذت قرارها بناء على طلب احد اعضائها وهو من حركة التغيير,ونبه الى ان الائتلاف الكردستاني سيكون له موقف مهم من التقرير الذي ستقدمه اللجنة الى النواب اذا انحاز لصالح المعارضة ,مؤكدا ان السماح لهذه اللجنة بالعمل سيتم برغم قناعتنا بعدم حاجة الاقليم الى دخول لجنة لتقصي الحقائق حول احداث السليمانية، وبرغم ان ممثلي المحافظة في مجلس النواب العراقي اتفقوا في وقت سابق على عدم اللجوء الى أي طرف من خارج الإقليم حول التظاهرات التي تشهدها المحافظة.واضاف ان مجلس النواب العراقي قرر في وقت سابق تشكيل لجان لتقصي الحقائق حول الأحداث التي رافقت التظاهرات في المحافظات العراقية ومن ضمنها محافظة السليمانية، لكن ممثلي السليمانية رفضوا ادراج المحافظة ضمن لجان التحقيق، لوجود جهة مسؤولة عن الموضوع في اقليم كردستان.



      عباوي: متمسكون بحقنا في استضافة القمة ولا نمانع بتأجيلها لكن فكرة إلغائها غير مطروحة

      بغداد/ اور نيوز : أكد لبيد عباوي وكيل وزارة الخارجية "حق العراق في عقد مؤتمر القمة العربية القادم ببغداد"، مشيرا إلى أن "قرار عقد مؤتمر القمة العربية ببغداد اتخذ من قبل الملوك والرؤساء والقادة العرب خلال مؤتمر القمة العربية السابق ولا يمكن إلغاء هذا القرار".

      وأضاف عباوي في تصريح لـ"الشرق الأوسط" "ليست هناك أي تصريحات أو أفكار مطروحة لإلغاء عقد مؤتمر القمة العربية في بغداد وهذا حق العراق الذي لن نتنازل عنه"، مشيرا إلى أن "ما تم تداوله مؤخرا هو اقتراح تأجيل موعد انعقاد مؤتمر القمة العربية حتى سبتمبر (أيلول) المقبل". وأضاف عباوي قائلا "على الرغم من أننا لا نمانع تأجيل عقد القمة العربية فإننا في انتظار عقد اجتماع لوزراء الخارجية العرب قريبا لمناقشة ومعرفة أسباب طلب جامعة الدول العربية بتأجيل موعد عقد مؤتمر القمة العربية ببغداد"، منوها بأن "العراق لا يمانع تأجيل الموعد إذا كانت هناك رغبة من الدول العربية بذلك وعلى وزراء الخارجية العرب اقتراح موعد آخر على أن يعقد اجتماع"، وقال "حتى لو تأجل الموعد فهذا حق العراق الذي لا نتنازل عنه". وقال وكيل وزارة الخارجية العراقية إن "موضوع التأجيل لا يزال قيد الدرس ونتمنى أن لا يكون موعد عقد اجتماع وزراء الخارجية العرب قريبا من موعد عقد القمة بل نريد انعقاده بأسرع وقت ممكن لمناقشة كافة الجوانب التي تتعلق بعقد القمة العربية"، مشددا على أن "موضوع إلغاء المؤتمر غير مطروح".

      وحول ما يعتقده من أسباب قد تكون أدت إلى مشروع تأجيل موعد انعقاد القمة، قال عباوي "لا نستطيع أن نخمن الأسباب حتى ينعقد اجتماع وزراء الخارجية العرب، ولكن الجامعة العربية تتحدث عن اعتقادات بأن الأوضاع العربية السائدة راهنا لا تساعد على عقد مؤتمر القمة حاليا وقد لا تتاح فرصة لأن يكون مستوى التمثيل مناسبا ولم يتم الحديث عن الأوضاع الأمنية في بغداد"، معبرا عن تمنياته بأن "تكون الأوضاع السائدة في العراق تسهل من سير عقد القمة العربية ببغداد بشكل سلس". وأكد عباوي أن "العراق جاهز تماما لاستقبال ضيوفه من القادة العرب الذين سيشاركون في مؤتمر القمة العربية وقد جهزنا كل المستلزمات لإنجاح المؤتمر وليست عندنا أية مشكلة في هذا الجانب". وفيما يتعلق بمنصب الأمين العام لجامعة الدول العربية الذي سيخلف عمرو موسى الذي انتهت ولايته وعما إذا كان العراق سيرشح أي شخصية سياسية لهذا المنصب، قال عباوي "لا لن نرشح أي عراقي لمنصب الأمين العام، علما بأنه من حق أية دولة عربية عضو في الجامعة الترشح لهذا المنصب". وكانت شائعات قد تحدثت الشهر الماضي عن نية العراق ترشيح إياد علاوي، الرئيس الأسبق للحكومة العراقية زعيم كتلة العراقية لهذا المنصب، إلا أن وكيل وزارة الخارجية العراقية نفى ذلك.

      وكان مقررا أصلا عقد القمة في مارس (آذار) الماضي لكنها تأجلت إلى 10 مايو (أيار) المقبل لكن جامعة الدول العربية أعلنت أول من أمس تأجيل موعد انعقاد القمة وقررت عقد اجتماع استثنائي منتصف مايو المقبل لتحديد موعد جديد لها، يعتقد أن يكون في سبتمبر المقبل. وحسب أحمد بن حلي، نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، فإن الأمانة العامة للجامعة وزعت أول من أمس مذكرة رسمية على كافة الدول الأعضاء، مفادها أنه في ضوء مذكرة العراق بطلب عقد اجتماع استثنائي لوزراء الخارجية العرب، وفي ضوء المشاورات التي أجرتها الأمانة العامة لجامعة الدول العربية مع عدد من الدول الأعضاء، فقد ظهر من خلال هذه المشاورات وجود توافق حول تأجيل موعد انعقاد مؤتمر القمة العربية.



      علاوي يبحث مع بارزاني قضية نواب الرئيس

      اربيل ـ الصباح الجديد:: أفادت كتلة التحالف الكردستاني في مجلس النواب ان رئيس قائمة العراقية اياد علاوي موجود في أربيل، بهدف الاجتماع والتباحث مع رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني بشأن منصب نواب رئيس الجمهورية ومرشحي الوزارات الأمنية العراقية.وقال رئيس كتلة التحالف الكردستاني بالنواب العراقي، فؤاد معصوم ان "اياد علاوي موجود حالياً في مدينة اربيل، بهدف الاجتماع والتباحث مع رئيس الاقليم". وأضاف معصوم ان "الاجتماع يهدف الى بحث مسألة حسم المرشحين لمنصب نواب رئيس الجمهورية والمناصب الأمنية بالحكومة العراقية، ويُرتقب ان تظهر نتائج تلك الاجتماعات والمباحثات، يوم الأحد المقبل".وأوضح انه "لا شك ان لهذه الاجتماعات علاقة باجتماعات بين اياد علاوي ونوري المالكي أيضا، لأن المشاكل الحالية لن تحل بالاجتماعات الثنائية فقط". وأشار الى انه "نظرا لكون رئيس اقليم كردستان صاحب مبادرة اتفاق الكتل السياسية العراقية على تشكيل الحكومة، كما ان الأطراف كافة تترقب ان يقوم بارزاني باكمال مبادرته وانهاء الأزمة الراهنة.



      بهاء الأعرجي يتهم طلابا من الفلوجة بمحاولة اغتياله

      بغداد ـ السومرية نيوز: اتهم القيادي في التيار الصدري بهاء الأعرجي، طلابا من جامعة أبو حنيفة وهم من أهالي الفلوجة بمحاولة اغتياله.وقال الاعرجي إن "القوات الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على المجموعة المسلحة الذين هاجموا موكبي، صباح امس، وأحالوهم للتحقيق"، مبينا أن "المعتقلين عددهم ثلاثة طلاب من جامعة أبو حنيفة، وهم من أهالي الفلوجة"، بحسب قوله. وكان القيادي في التيار الصدري بهاء الاعرجي، اكد في حديث سابق أن مجموعة مسلحة هاجمت صباح امس، بأسلحة كاتمة موكبه في منطقة الكاظمية شمال بغداد، مؤكدا انه لم يصب بأي أذى.

      من جهته أكد أحد ضباط حماية الأعرجي أن "المسلحين الثلاثة كانوا يستقلون سيارة نوع ستاركس عندما هاجموا الموكب"، مؤكدا أن "المعتقلين يخضعون حاليا للتحقيق في مركز شرطة الكاظمية".



      التيار الصدري: جميع الكتل معرضة للاستهداف في حال استمر تأخر تسمية الوزارات الأمنية

      نوا: أكدت كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري، الخميس، أن التهديدات الأمنية ستشمل جميع مسؤولي الكتل السياسية في حال استمرار تأخر تسمية الوزارات الأمنية. وقال النائب عن كتلة الأحرار محمد الخفاجي في حديث لـ "السومرية نيوز"، إن غياب الوزراء الأمنيين انعكس سلبا على الوضع في العراق"، وبين أنه في حال بقاء الوضع الأمني على ما هو عليه، فستكون التهديدات اكبر وأوسع، وستشمل جميع الكتل السياسية. وأضاف الخفاجي أن "مواقف التيار الصدري داخل الحكومة العراقية ومجلس النواب المطالبة بحقوق الشعب العراقي ورفض تمديد الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة انعكست على الوضع الأمني داخل البلاد"، في إشارة منه إلى محاولة "أطراف" لم يسمها بتوتير الأجواء لفسح المجال أمام تمديد بقاء القوات الأميركية.



      التيار الصدري يتهم واشنطن بعرقلة تجهيز الجيش العراقي بأسلحة قادرة على مواجهة القاعدة

      السومرية نيوز/ بغداد : اتهم التيار الصدري، الجمعة، الولايات المتحدة الأميركية بالسعي إلى عدم تجهيز الجيش العراقي بأسلحة قادرة على مواجهة تنظيم القاعدة والمسلحين، وفي حين أشار إلى عقود وقعت مع صربيا وكرواتيا ورومانيا بخصوص التسليح، أكد أنه سيتم إبرام المزيد من عقود تجهيز العراق بطائرات وأسلحة متخصصة بعد حسم الوزارات الأمنية.

      وقال النائب عن التيار الصدري حاكم الزاملي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "تسليح وتجهيز الجيش العراقي لم يتم بصورة صحيحة بسبب التواجد الأميركي في العراق الذي حاول بكل السبل ألا يسلح الجيش العراقي بأسلحة قادرة على مواجهة تنظيم القاعدة والمجاميع المسلحة"، مبينا أن "الغطاء الجوي مهم جدا، ولكن العراق لا يحتاج في الوقت الحالي إليه كونه لا يخوض حرباً مع دولة جارة أو يهدد دولاً أخرى".

      وأضاف الزاملي، وهو عضو في لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، أنه "سيتم بناء الجيش العراقي بعد انسحاب القوات الأميركية من العراق بصورة جيدة، وخاصة السلاح الجوي"، لافتا إلى أن "في العراق ضباط وطيارون كفء، كما أن دولاً كثيرة أبدت رغبتها في تسليح الجيش العراقي بطائرات ورادارات، مما يساعد على بنائه بفترة قصيرة".

      وأشار الزاملي إلى أنه "بعد حسم موضوع وزارتي الدفاع والداخلية ستبرم عقود بخصوص تجهيز العراق بطائرات وأسلحة متخصصة مثل الدروع والأجهزة الأخرى، وهناك بعض القادة العسكريين الحريصين استطاعوا إبرام عقود تؤمن الشيء القليل التي تمكن الجيش من مسك الأرض بعد انسحاب القوات الأميركية"، مؤكدا إبرام "بعض العقود مع دول صربيا وكرواتيا ورومانيا ودول أخرى خصوصا التي لم تشارك في الدخول إلى العراق عام 2003".

      وأكد الزاملي أن "العراق كان يملك قوة جوية متمكنة، كما يعتبر الطيارون العراقيون من أفضل الطيارين في العالم"، موضحا أن "العراق لديه طائرات ورادارات في دول عربية وأجنبية ويمكن تأهيلها وإعادتها للخدمة".

      وأكدت قيادة القوة الجوية العراقية، أمس الخميس، أن عملية بناء القوات الجوية المسلحة معقدة بشكل كبير، مطالبة بوضع ميزانية خاصة لها، فيما أشارت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية إلى أن الظرف الخدمي حتمّ حذف مليار دولار من الموازنة كانت مخصصة لشراء سرب طائرات مقاتلة.



      الناطق بأسم مقتدى الصدر: الحديث عن انتخابات مبكرة أو حكومة أغلبية هو حديث سابق لأوانه

      (جريدة الناصرية الالكترونية (NEN) : أكد الشيخ صلاح ألعبيدي الناطق الرسمي باسم السيد مقتدى الصدر في زيارته إلى الناصرية إن كل التصريحات التي تدور بخصوص حكومة أغلبية أو انتخابات مبكرة هي آراء سياسية وليست قرارات يتم الاتفاق عليها .

      وقال " ألعبيدي " لجريدة الناصرية الالكترونية ( NEN ) أثناء مشاركته في مهرجان تأبيني في مدينة الناصرية " إننا نعتقد إن الحديث عن حكومة أغلبية أو انتخابات مبكرة من السابق لأوانه لان المخاضات التي تدور بعد الانتخابات هي أعسر من مخاضات الانتخابات نفسها لذلك فان التعجيل بالانتخابات معناه التعجيل بمخاض عسير وكبير جدا وأزمات سياسية كبيرة .

      وحول الانتقادات التي توجه للتيار الصدري بالتناقض في المشاركة السياسية والتهديد بالمقاومة أضاف "العبيدي" انه لا يوجد تناقض بين العمل السياسي واتخاذ مبدأ المقاومة لان المقاومة موجهه ضد الاحتلال و هي تساعد في إعطاء فرصة ومساحة كافية للسياسي وللبرلماني بأن بأخذ دوره حيث إن السياسي من شانه ان يقل أثره في حال جلس تحت حكومة منقوصة السيادة .



      مقتدى الصدر:التظاهرات في الملاعب قد تؤدي الى اتلافها

      2011-04-20 14:02السياسة - الجوار: انتقد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الاربعاء بشدة قرار الحكومة العراقية حصر التظاهرات داخل ملاعب كرة القدم، معتبرا انه "سخيف ومناف للديموقراطية".وقال الصدر في بيان رد فيه على اسئلة تتعلق بمنع الحكومة للتظاهرات في ساحة التحرير والفردوس وحصرها في ثلاثة ملاعب لكرة القدم ان "الحكومة تدعي الديمقراطية وهذا ينافيه".

      واضاف "اعتبر القرار خائف من التظاهرات وهو قرار سخيف ولا معنى له ولا داعي له".

      وقال الصدر "قد تتحجج (الحكومة) بالوضع التجاري (...) اقول تقديم مصالح المتظاهرين اولى ام المحال التجارية ام ماذا؟".واضاف الصدر ان "التظاهرات في الملاعب قد تؤدي الى اتلافها بالتأكيد وهذا غير مرض. هذه الاماكن معدة لامور خاصة تتنافى مع التظاهر السلمي".ورأى الصدر ان "الحكومة تتصور ان كل صيحة ومظاهرة ضدها لذلك تحاول حصرهم والتضييق عليهم وهذا غير مقبول".



      عصائب أهل الحق تهدد بحرب ضد الاتفاقيات السرية

      الاسبوعية: أعلنت عصائب أهل الحق المنشقة عن التيار الصدري انها لن تتخلى عن السلاح وستحارب الاتفاقيات التي تبرم بالسر بين الحكومة العراقية والولايات المتحدة الأمريكية.وقال الناطق الرسمي باسم تنظيم عصائب أهل الحق ابو سيف المحمدي لـ "الأسبوعية" ان "عصائب أهل الحق لا يمكن ان تترك السلاح والمحتل موجود في البلاد وسنقاوم المحتلين بقوة اذا مددوا بقاءهم".وأضاف المحمدي ان "سبب وجود مقاومتنا هو الاحتلال، فما دام باقيًا فهي باقية أيضا، علما اننا لم نتفاوض سابقاً مع الاحتلال إطلاقا حتى في مسألة الرهائن، وإنما الذي جرى هو ضمن الحوار مع الحكومة العراقية وهي التي تعهدت بأن تكون ملفات الأخوة أبناء المقاومة بيدها وأنها سوف تطلق سراحهم".

      وتابع المحمدي "نستغرب من قول ان جهوزية الحكومة لاستلام المعتقلين غير كافية"، واصفا ذلك بأنه "مدعاة للسخرية إذ إن العدد الكبير لقوات الجيش والشرطة والقوى الامنية الأخرى كافية لجاهزيتها. لكن لو سلمنا انه لا توجد لديها جهوزية لدى الحكومة لاستلام ملفات المعتقلين، فهل تستطيع أن توقف أمر اعتقال أحد ما؟ فالاتفاق ألزم الاحتلال بأن لايعتقل أي أحد الا ضمن قوة مشتركة وبقرار قضائي عراقي".

      وقال المحمدي "لكن حوارنا ما زال مستمراً مع الحكومة العراقية لحثها على إلزام الاحتلال بعدم خرق سيادة الحكومة العراقية".

      من جانبه أعلن ممثل عصائب أهل الحق في لبنان عمار الدلفي اثر لقائه الرئيس اللبناني السابق اميل لحود في اليرزة (شرق بيروت) للصحفيين انه "بمناسبة الأعياد المباركة نقدم للرئيس اميل لحود الحب لوقوفه مع المقاومة الإسلامية سواء في لبنان أو في العراق أو في غزة، هذه المواقف العروبية الطيبة". وأضاف الدلفي مخاطبا العراقيين "كذلك نقول لإخواننا في العراق ان المقاومة الإسلامية، عصائب الحق في العراق في جهوزية تامة، ونقول للأميركي المحتل اننا ان شاء الله سنحارب هذه الإتفاقيات المبطنة مع الحكومة أو غيرها ونحارب الإتفاقيات التي تؤدي إلى ركوع الشعب العراقي وإلى بقاء الإحتلال جاثما على هذه الأرض الطاهرة". واعلن الدلفي تمسكه بالسلاح قائلا "لن نترك السلاح طالما فينا عرق ينبض وان شاء الله نريكم ما يفعلونه المقاومون في هذه الأيام وفي الأيام المقبلة



      رئيس حكومة اقليم كردستان يصدر عدة أوامر وتوصيات إلى قوى الأمن الداخلي

      السليمانية-"الاسبوعية" : أصدر رئيس حكومة إقليم كردستان قراراً تضمن مجموعة من أوامر وتوصيات إلى الأجهزة الأمنية حول الأوضاع في مدينة السليمانية وأطرافها، فيما يلي نص القرار:

      إلى/ جميع قوى الأمن الداخلي في إقليم كردستان

      إشارة إلى إجتماعنا مع ممثلي اللجنة الأمنية في السليمانية، الادعاء العام والسيد محافظ السليمانية، ومع إشادتنا ودعمنا للقوات الأمنية في مواجهة الإضطرابات والتطاول على أمن وحياة ومعيشة المواطنين، نشدد على مضمون قراراتنا وتوصياتنا السابقة حول إلتزام الجميع بالقانون وإتخاذ الإجراءات الأصولية في التعامل مع هذه الأوضاع غير المرغوب فيها بمدينة السليمانية وأطرافها.

      كما يجب مراعاة النقاط الآتية:

      1ـ ينبغي أن تتخذ الإجراءات الأصولية إزاء الأحداث المستجدة أو التي حدثت سابقاً/ وأن تكون الإجراءات قانونية بالكامل.

      2ـ لايجوز التعسف والمبالغة من قبل قوات الأمن الداخلي في التعامل مع المواطنين، ومن يتجاوز الحدود في ذلك يتحمل المسؤولية.

      3ـ لايجوز إبقاء أي شخص في المعتقلات بدون الأوراق التحقيقية ويجب تسليم الأوراق إلى السيد قاضي التحقيق في المدة القانونية ليحدد السيد القاضي مصير المعتقلين وفق القوانين المعمول بها.

      4ـ يجب أن يتابع الادعاء العام بجدية، أوضاع المعتقلات وجميع الذين لديهم شكاوي أو وجهت لهم تهم، لضمان تنفيذ القانون وعدم إنتهاك حق أحد.

      5ـ يعين السيد محافظ السليمانية هيئة من المحامين المتطوعين لتقديم الدعم القانوني عند الضرورة.

      كما وأكد رئيس حكومة اقليم كردستان برهم أحمد صالح على ضرورة الحفاظ على الامن والاستقرار والسلم وتفعيل عملية الاصلاح وسيادة القانون.

      جاء ذلك خلال إجتماع رئيس حكومة الاقليم ، يوم امس الخميس 21/4/2011، مع عدد من علماء الدين وأئمة وخطباء المساجد في مدينة السليمانية.

      وخلال الاجتماع الذي حضره محافظ السليمانية، أكد صالح على ضرورة الحفاظ على الامن والاستقرار والسلم وتفعيل عملية الاصلاح وسيادة القانون، مشيدا بدور علماء الدين في توعية المواطنين، وداعيا اياهم الى لعب دورهم في تهدئة الاوضاع في السليمانية واطرافها ومنع تحريف التظاهرات باتجاه العنف، كما اشار الى خطوات حكومة الاقليم في مسألة محاربة الفساد.

      وشدد على أن معالجة الوضع الراهن في السليمانية وأطرافها تكون فقط عن طريق البدء بالحوار والتفاوض لايجاد الحلول المناسبة للمشاكل واللجوء الى القانون لإعادة الأمن وتهيئة الأرضية المناسبة للحوار وعودة الحياة الطبيعية الى المجتمع.

      في غضون ذلك أكد النائب الأول للأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني كوسرت رسول علي ضرورة الحفاظ على التجربة الكوردستانية.

      وخلال اجتماعه في مبنى محافظة السليمانية، يوم امس الخميس، مع عدد من قادة ومسؤولي قوات الامن الداخلي والبيشمركة، شدد رسول على أن التجربة الحالية في كردستان هي ثمرة نضال وتضحيات ابناء شعبنا، مشيدا بدور تلك القوات في الحفاظ على الامن والاستقرار وحياة ومعيشة المواطنين، ومنع تحريف مطالب الشعب المشروعة باتجاه العنف.

      وجدد النائب الأول للأمين العام دعم الاتحاد الوطني الكردستاني لجهود حكومة الاقليم لانهاء الوضع غير الطبيعي في السليمانية واطرافها، مؤكدا ضرورة معاملة حقوق المواطنين وفق القانون والبدء بالحوار والتفاوض لانهاء المشاكل السياسية في ظل المؤسسات الشرعية في كوردستان.

      وقال: "ان صناديق الاقتراع هي الحل الوحيد وليس العنف واستخدام القوة، وعلى الاطراف السياسية ان تتعهد بانهاء هذا الوضع المضطرب وعدم التشجيع على العنف حتى تستقر الاوضاع وتنسحب القوات الى مقراتها الرئيسية".

      وفي محور آخر من اللقاء اوضح كوسرت رسول ان اهالي السليمانية يستحقون المزيد من الخدمات والاعمار، لا ان تصبح المدينة مركزا للصراع السياسي، واضاف: "ان الاتحاد الوطني الكردستاني كقوة مناضلة ونابعة من ارادة شعب كردستان مصرة على دعم التجربة الكردستانية وحماية حريات المواطنين وتفعيل عملية الاصلاح وتنفيذ مطالب واهداف الشعب المشروعة من ضمان العدالة الاجتماعية والاعمار وسيادة القانون".



      الشبك يعبرون عن مخاوفهم من تغيير ديمغرافية سهل نينوى

      نوا : طالبت الهيئة الاستشارية للشبك، الجهات المعنية بالتدخل لإيقاف قرار محافظة نينوى القاضي بتوزيع أراضي في منطقة سهل نينوى لأسر من مناطق أخرى وقال رئيس الهيئة الاستشارية للشبك سالم خضر الشبكي في حديث لـ" السومرية نيوز"، إن إدارة محافظة نينوى أصدرت مؤخراً قرارا بتوزيع 400 قطعة أرض سكنية في مناطق برطلة وبعشيقة والحمدانية في سهل نينوى، مبينا أن القرار يهدف إلى إسكان اسر من مناطق أخرى للاستيلاء على تلك الأراضي، معربا عن مخاوفه من عمليات تغيير ديموغرافي قد تستهدف وجود مكونات منطقة سهل نينوى خلال عمليات توزيع الأراضي السكنية.



      الصافي يطالب الجهات الرقابية بأن لا تتأثر بأي نزعة شخصية وسياسية

      (صوت العراق) - أكد ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء خلال خطبة صلاة الجمعة التي ألقيت في صحن الإمام الحسين على ضرورة الإسراع في حل مشكلة التيار الكهربائي كونها من الأمور التي تهم المواطن في حياته اليومية خاصة، مبينا ان هذه القضية يتطلب تضامن الجهود بين جميع المؤسسات لحلها، مشيرا إلى ان قضية الكهرباء ليست معقدة لكنها تحتاج الى مسؤولين وطنيين.

      ورحب السيد احمد الصافي بإلغاء المادة 136ب التي تدعم القضاء المستقل ويجعل للقضاء صلاحيات أكثر، موضحا هيئة النزاهة اظهرت في اكثر من مناسبها شكواها من وجود مشكلة قانونية في قانون اصول المحاكمات الجزائية في احدى المواد والتي تجعل الشخص الذي يستدعى الى النزاهة لابد من اخذ موافقة المرجع الاداري، وكان كثير من الوزراء يمتنعون عن ذلك وبالنتيجة تعطل مسألة ملاحقة المفسدين في دوائر الدولة , وبعد ان رفع البرلمان هذه المادة الان اصبح من الممكن استدعاء اي موظف بدون الحاجة الى موافقة المرجع الإداري، مطالبا من جميع هيئات النزاهة والجهات الرقابية ان لا تتأثر باي نزعة شخصية او سياسية .



      صحيفة أميركية تكشف عن مباحثات لإبقاء 10 آلاف جندي أميركي في العراق لمنع التوسع الإيراني

      السومرية نيوز/ بغداد : كشفت صحيفة أميركية، الجمعة، أن الولايات المتحدة الأميركية تبحث مع العراق إبقاء عشرة آلاف جندي بعد سحب قواتها في نهاية العام الحالي لمنع التوسع الإيراني، وفيما وصفت المباحثات بـ"الحساسة جداً"، أكدت أن القرار يحتاج إلى موافقة الرئيس الأميركي.ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم قولهم إن "القادة العسكريين في واشنطن يحبذون إبقاء عشرة آلاف جندي أميركي في العراق بعد الانسحاب في نهاية العام 2011"، مبينة أن "هذه الخطوة تهدف إلى ضمان الأمن في البلاد ومنع إيران من توسيع نفوذها إقليمياً".وأضافت الصحيفة أن "المباحثات في هذا الجانب حساسة جداً للبلدين بسبب رغبة الولايات المتحدة في وضع حد لوجودها في العراق، والقلق نتيجة الاحتجاجات والتوترات بين السنة والشيعة في حال تمديد فترة الانتشار العسكري الأميركي".

      وأكدت الصحيفة إلى أن "إبقاء هذا العدد من الجنود يستلزم موافقة الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي عارض الغزو الأميركي للعراق عام 2003 ".

      واشنطن تعتبر رفع التجميد عن جيش المهدي أمراً يهدد الديموقراطية والنظام في العراق

      راديو نوا: أعتبرت واشنطن تهديد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر برفع التجميد عن نشاط جيش المهدي، تهديداً للديموقراطية والنظام السياسي في العراق، مجددة انفتاحها على أي طلب من بغداد لتمديد بقاء قواتها بعد نهاية العام الحالي.

      الناطق باسم السفارة الأميركية في بغداد ديفيد رانز قال إن بلاده ملتزمة بتنفيذ الاتفاق الأمني وانها ستسلم الأجواء الى الحكومة العراقية بحسب المادة 9 من الاتفاق، لكنه أضاف أن انسحاب القوات لا يعني انتهاء التزام واشنطن بأمن واستقلالية وسيادة العراق.

      وأضاف إن واشنطن منفتحة على أي طلب من بغداد لتمديد بقاء القوات، وان بغداد إذا لم تطلب ذلك فسيكون هناك مكتب للتعاون الأمني يشرف عليه السفير الأمريكي في بغداد، مسؤوليته تأهيل وتدريب القوات العراقية فقط.



      رئيس أركان حرب القوات المسلحة فى حرب الخليج ورئيس الحزب القومى المصرى : "مبارك" أراد تدمير العراق

      كشف اللواء محمد على بلال رئيس أركان حرب القوات المسلحة فى حرب الخليج ورئيس الحزب القومى المصرى وأحد المرشحين لرئاسة الجمهورية، أن الرئيس السابق محمد حسنى مبارك أراد تحويل مهمة القوات المصرية عام 1990 من الدفاع عن الأراضى السعودية للهجوم على العراق وتدميره على حد قوله.وانتقد بلال خلال اللقاء المفتوح مع الشباب وأعضاء هيئة التدريس بجامعة القاهرة والذى نظمته كلية العلاج الطبيعى، أداء وزارة الخارجية وقنصلياتها، مشيراً إلى أن الكثير من المصريين فى الخارج لا يعرفون عناوين سفاراتهم، أو سبل التواصل معها، وتعهد بالعمل على تغيير هذا الوضع إذا ما تولى الرئاسة.وأضاف أنه اتخذ قراره بالترشح للرئاسة عن الحزب القومى المصرى بعدما اقتنع بأهداف الحزب، موضحاً أنه يضم مجموعة كبيرة من شباب ثورة 25 يناير، وأنه سيخصص الفترة المقبلة التى تسبق الإعلان عن إجراءات الترشيح، فى بناء الحزب ونشر مبادئه وأفكاره فى كافة المحافظات والمدن باعتبارها السبيل الأمثل لنهضة مصر وتحويلها لدولة عظمى خلال فترة زمنية محددة.وحول رؤيته لنظام الحكم الأمثل لمصر خلال الفترة القادمة، أوضح أن النظام البرلمانى هو الأنسب حيث يأتى البرلمان فيه بإرادة الشعب واختياره ويتولى التشريع والرقابة ، أما النظام الرئاسى فقد يخلق فرعونًا آخر، نافياً بلال أنه مرشح عسكرى، موضحاً أنه كان موظفاً فى الدولة كغيره ممن يخدمون فى مجالات أخري، كما أن علاقته بالقوات المسلحة انتهت منذ توقفه عن ارتداء الزى العسكرى.وحول التوجه الاقتصادى للدولة خلال الفترة القادمة، قال بلال إنه يدعم الاقتصاد الحر الموجه حتى تصب الاستثمارات فى خدمة الاحتياجات الأساسية للبلاد، وعلينا ألا نتخذ من دعوى دعم الاستثمار والمستثمرين غطاء لنهب ثروات مصر والاستيلاء على أراضيها وإعادة بيعها بالمليارات.





      النائب قاسم الاعرجي يكشف عن حل قيادة عمليات بغداد بعد تسمية الوزراء الامنيين

      قال عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية النائب عن التحالف الوطني قاسم الاعرجي ان قرار حل قيادة عمليات بغداد سيكون بعد تسمية الوزراء الامنيين.الاعرجي اوضح في تصريح صحفي "ان قرار حل قيادة عمليات بغداد هو قرار يعود الى القائد العام للقوات المسلحة بالتشاور مع القيادات الامنية، اضافة الى التقييم الحاصل على الوضع الامني في العاصمة الذي هو في تحسن وتطور".وبين "ان وزارة الداخلية في حال اذا ما تسلمت الملف الامني في مدينة بغداد فلن يكون هناك داع لوجود قيادة عمليات بغداد في جانب الكرخ او الرصافة".



      حركة "التغير" تسعى لتشكيل معارضة في مجلس النواب العراقي

      كشف نائب عن كتلة التغير في مجلس النواب العراقي يوم الخميس، عن عقدها لاجتماعات مع عدد من الكتل النيابية لتشكيل ما أسمتها بـ "جبهة المعارضة الايجابية".وقال رئيس الكتلة في مجلس النواب، شورش حاجي لوكالة كردستان للانباء(آكانيوز) "عقدنا سلسلة من الاجتماعات واللقاءات مع مختلف الكتل السياسية في مجلس النواب من اجل بحث موضوع تشكيل جبهة معارضة ايجابية داخل البرلمان العراقي".واوضح "التقينا مع كتلة العراقية البيضاء وكتلة تحالف الوسط وكتل أخرى وتبادلنا معهم وجهات النظر بشأن تشكيل هذه الكتلة".وأعلنت حركة التغير الكردية في كانون الأول/ديسمبر الماضي عن انسحابها من الحكومة العراقية الجديدة بسبب ما وصفته بعدم التزام رئيس الوزراء المكلف نوري المالكي بمبدأ الشراكة الوطنية ومحاولات إقصائها.وكتلة التغير التي تملك ثمانية مقاعد في مجلس النواب العراقي، هي الوحيدة التي قاطعت حكومة الشراكة الوطنية التي تم تشكيلها بعد اتفاق أربيل المبني على مبادرة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.كما انسحبت الكتلة من ائتلاف الكتل الكردستانية الذي يجمع القوى الكردية في مجلس النواب العراقي، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عازية ذلك إلى "رفض الحزبين الحاكمين في الإقليم مشروع الإصلاح السياسي الذي قدمته"، مؤكدة أن الحركة ستعمل مستقبلا في مجلس النواب العراقي بشكل مستقل.وأضاف حاجي ان "الاجتماعات تناولت الاتفاق على تنسيق المواقف السياسية داخل مجلس النواب بشأن القضايا الرئيسة والمشاريع المشتركة".وأكد على أن "الاجتماعات مستمرة مع هذه الكتل لتشكيل الكتلة المعارضة والب

        الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 21, 2019 12:10 am