بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 7 نيسان 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 7 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في السبت أبريل 07, 2012 1:55 am

    مجلس النواب يشكل لجنة للتحقيق في ادعاءات تهريب النفط

    الاتحاد: كشف رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي عن تشكيل لجنة تحقيقية بشأن المزاعم والادعاءات بوجود عمليات لتهريب النفط الى خارج البلاد. وقال النجيفي في مداخلة خلال جلسة مجلس النواب الخميس "شكلنا لجنة تحقيقية بشأن المزاعم والادعاءات بوجود عمليات تهريب للنفط العراقي الى الخارج".

    واضاف "لن نقبل باية عملية تهريب للنفط العراقي وسنتخذ اجراءات حازمة في حال ثبت وجود حالات تهريب".

    الى ذلك، صوت مجلس النواب في جلسته الثانية والثلاثين الخميس على 4 مشاريع قوانين. فقد صوت المجلس على مشروع قانون تصديق النظام الاساسي لمرفق البيئة العربي وانجز المجلس التصويت على مشروع قانون تصديق النظام الاساسي للاتحاد الاسلامي للاتصالات السلكية واللاسلكية. وقررت هيئة الرئاسة تاجيل التصويت على مشروع قانون تعديل قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969 الخاص بالغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم 206 لسنة 1969 والمتعلق بالمادة 261 والمقدم من اللجنة القانونية من اجل اعادة صياغته. بعدها تم التصويت على مشروع قانون دمج المصرف الاشتراكي بمصرف الرافدين وصوت المجلس كذلك على مشروع قانون صندوق ادخار الكمارك والمقدم من لجان المالية والقانونية والاقتصاد والاستثمار نظرا لفك ارتباط شرطة الكمارك من الهيئة العامة للكمارك وربطها بقيادة حرس الحدود والغاء وظيفة مفتش الكمارك والمكوس العام ولحصول تغيير في تشكيلة اعضاء مجلس ادارة الصندوق. هذا ومن المؤمل ان يستانف المجلس اليوم السبت اعماله.



    الحزب الشيوعي يدعو إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة والمباشرة بإعداد مستلزماتها

    السومرية نيوز/ بغداد: دعا الحزب الشيوعي العراقي، الجمعة، إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة والمباشرة بإعداد مستلزماتها، محذرا من إعادة إنتاج أنظمة "التعسف والاضطهاد" فيما شكك في إمكانية انعقاد المؤتمر الوطني المزمع بين الكتل السياسية.

    وقال عضو المكتب السياسي للحزب محمد جاسم اللبان في كلمة ألقاها بمناسبة الذكرى الثامنة والسبعين لتأسيسه، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "المأزق الخطير يمكن تداركه بالضغط الجماهيري والتظاهرات والاعتصام وعقد المؤتمر الوطني على أسس صحيحة بعيدا عن المزايدات ومحاولات الضحك على الذقون"، داعيا إلى "اللجوء إلى انتخابات برلمانية مبكرة".

    وأضاف اللبان أن "التساهل مع القضم التدريجي للديمقراطية النسبية الموجودة الان والاعتماد المتزايد على الأجهزة الأمنية والمخابراتية والتقارير الكيدية في كثير من الأحيان سيؤدي عاجلا أم أجلا إلى السير في طريق الاستبداد".

    وحذر اللبان من "إعادة إنتاج أنظمة التعسف والاضطهاد"، موضحا أن "تلك الأنظمة تبدأ عادة بمحاربة الحزب الشيوعي والتضييق عليه ثم تتوالى على الآخرين حتى وان سكتوا أو تواطأوا أو قدموا تنازلات".

    من جانبه، قال عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي مفيد الجزائري في كملة ألقاها بالمناسبة إنه "ينبغي المباشرة بإعداد مستلزمات إجراء الانتخابات كتعديل قانون الانتخابات وفقا لقرار المحكمة الاتحادية"، داعيا إلى "مناقشة وإقرار القانون واختيار مجلس مفوضين".

    من جهته، اعتبر عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي رائد فهمي أن "المؤتمر الوطني تحول إلى اجتماع انحسرت مضامينه واقتصرت مشاركة الأطراف فيه على رؤساء الكتل"، مشيرا إلى أن "هناك عجزا لإجراء ورقة عمل للمؤتمر".

    واعتبر فهمي، وهو وزير سابق، أن "الأمور إذا استمرت بهذا الشكل فان إمكانية عقده أصبح فيها شك"، مؤكدا أنه "لن يخرج عن التوصيات الفوقية في حال انعقاده في هذه الأجواء".



    الصدر: مشعان الجبوري سيواجه نفس مصير من سافر لقطر والسعودية

    السومرية نيوز/ بغداد: أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة، أن القضاء العراقي نفى تبرئة النائب السابق مشعان الجبوري، متهما البعض ببناء دكتاتورية تحت مسمى "المصالحة الكاذبة الجديدة" للوصول لسدة الحكم من جديد، معتبرا أن الهدف من تبرئة الأخير هو أن يكون عونا في الحكومة المقبلة ليواجه بعدها مصير "من سافر إلى قطر والسعودية".

    وقال الصدر في رد له على سؤال من أحد أتباعه بشأن ما تردد من أنباء عن إسقاط القضاء العراقي لجميع التهم الموجهة للجبوري، تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "القضاء العراقي، وبحسب علمي، قد نفى تبرئته"، مشيرا إلى أن "البعض، وبحسب فهمي، يريد بناء دكتاتورية تحت مسمى المصالحة الكاذبة الجديدة".

    وأضاف الصدر أن "المصالحة معه (الجبوري) يتصورها أنها ستكون مفيدة لوصوله لسدة الحكم من جديد، فسيبرؤه لكي يكون له عونا في الحكومة الجديدة ثم يكون مصيره كمن سافر إلى قطر أو السعودية".

    وكان النائب السابق في مجلس النواب مشعان الجبوري أعلن في، (22 آذار 2012) أن القضاء العراقي أسقط جميع تهم "الإرهاب" التي كانت موجهة ضده، كما أكد عودته إلى بغداد مطلع شهر نيسان الحالي، بعد استرداد منزله "المغتصب" من قبل وزير الداخلية السابق جواد البولاني.

    ورد المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ في حديث لـ"السومرية نيوز"، في (23 آذار 2012) بالقول إن تبرئة الجبوري "أتوقع أنها مفبركة"، مؤكداً أن الأخير "متهم" بقضايا عدة وعليه مواجهة القضاء الذي سيبت في أمره حينذاك من دون أي ضغوط.

    فيما اعتبر القيادي في ائتلاف دولة القانون عزة الشابندر، في (24 آذار 2012)، أن المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ لا يمثلها، مؤكدا أن تصريحاته عن فبركة تبرئة مشعان الجبوري عارية عن الصحة، فيما أشار إلى أن الجبوري اخلي سبيله بكفالة مالية.

    وقرر مجلس النواب في شهر أيلول من العام 2007 إلغاء عضوية الجبوري، بسبب عرض قناته الزوراء التي أسسها في العام 2005 لمشاهد تظهر العمليات العسكرية التي تقوم بها الجماعات المسلحة ضد القوات الأميركية والعراقية وتمجيدها للرئيس السابق صدام حسين

    وغادر مشعان الجبوري العراق بعد العام 2007 وقد تزعم كتلة المصالحة والتحرير وعمل بالدورة الأولى والثانية كعضو بالبرلمان العراقي وكان يدعو دوماً للمصالحة مع البعثيين، وأدار قناتي الزوراء والرأي اللتان ركزتا على عرض نشاطات الجماعات المسلحة ضد القوات الأميركية، كما عرف بمواقفه الرافضة لإنشاء فيدراليات بالعراق، مع تأييد التظاهرات التي شهدها العراق في ربيع العام 2011 لتقوم بعدها قناة الرأي بمساندة نظام العقيد معمر القذافي قبل سقوطه واتهام الثوار الليبيين بالعمالة

    وفي شهر كانون الأول من العام 2011، قررت الحكومة السورية إغلاق قناة الرأي بشكل نهائي، ليخرج بعدها الجبوري بمواقف مؤيدة للحكومة العراقية خصوصاً في رفضها لتشكيل الأقاليم لاسيما في محافظة صلاح الدين من خلال تأسيس قناة جديدة باسم (الشعب) تؤيد كل توجهات الحكومة العراقية.

    وأصدر القضاء العراقي أحكاماً بالسجن بحق الجبوري لمدة 15 سنة بتهم الفساد الإداري لتورطه بالاستيلاء على مبالغ إطعام أفواج حماية المنشآت النفطية التابعة لوزارة الدفاع منذ خلال عامي 2004 و2005، وتأسيسه شركة وهمية للأطعمة.

    يذكر أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي المطلوب بتهمة "الارهاب" غادر إقليم كردستان العراق متوجهاً إلى قطر، في الأول من نيسان الحالي، بناء على دعوة رسمية من أمير قطر، ومن ثم توجه إلى السعودية والتي أكد منها انه سيعود إلى كردستان العراق فور انتهاء جولته العربية.



    وزيري خارجية العراق والكويت يجتمعان قريبا لتفعيل اتفاق تأسيس شركة طيران مشتركة

    ( ايبا ) .. قالت وزارة النقل العراقية اليوم الجمعة أن اجتماعا قريبا يعقد بين اللجنة العراقية – الكويتية برئاسة وزيري خارجية الدولتين لتفعيل الاتفاق الذي ابرم الشهر الماضي بشأن تأسيس شركة طيران مشتركة.

    وأعلن الجانبان في 14 من الشهر الماضي عن اتفاقهما بتسوية ديون بقيمة 500 مليون دولار تعود لفترة حرب الخليج منعت الخطوط الجوية العراقية من تسيير رحلات إلى الغرب، ويقضي الاتفاق بتسديد مبلغ 300 مليون دولار نقدا إلى الكويت و200 مليون دولار لتأسيس شركة طيران مشتركة.

    وموضوع الخطوط العراقية جزء من نزاع طويل الأمد بين العراق والكويت بشأن تعويضات بمليارات الدولارات عن غزو الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين للكويت في 1990.

    ويأتي اتفاق الحكومة العراقية مع الكويت على هامش زيارة قام بها رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي على رأس وفد وزاري لوضع جداول زمنية لحسم الملفات العالقة التي تقف حائلا دون خروج العراق من طائلة البند السابع.

    وقال مستشار وزير النقل كريم النوري في تصريحات صحفية إن اللجنة العراقية التي يرأسها وزير الخارجية هوشيار زيباري والكويتية التي يرأسها نظيره ستجتمع في وقت قريب جدا لتفعيل الاتفاق بشأن تأسيس شركة طيران مشتركة عراقية - كويتية.

    واوضح النوري ان اللجنتين ستتوليان وضع الآليات والخطوات الخاصة بتفعيل الاتفاق.

    وترفض الكويت خروج العراق من طائلة البند السابع لمجلس الأمن الدولي لحين الإيفاء بالتزاماته تجاهها فيما يخص ثلاثة ملفات هي قضية المفقودين الكويتيين والأرشيف، فضلا عن قضية ترسيم الحدود بين البلدين.

    ومن الممكن أن تؤثر المفاوضات الأخيرة بين الجانبين على قرار سيتخذه مجلس الأمن الدولي في حزيران يونيو المقبل بشأن إمكانية خروج العراق من طائلة البند السابع.



    قوة من مكافحة الشغب تفرق تظاهرة لأنصار الصرخي في ساحة الفردوس

    السومرية نيوز/ بغداد: فرقت قوة من مكافحة الشغب، الجمعة، تظاهرة نظمها أنصار المرجع الديني محمود الحسني الصرخي في ساحة الفردوس وسط بغداد.

    وقال مراسل "السومرية نيوز"، إن العشرات من أنصار الصرخي تجمعوا للتظاهر، صباح اليوم، في ساحة الفردوس وسط بغداد، مبينا أن قوة من مكافحة الشغب هاجمتهم وأطلقت عيارات نارية في الهواء وضربتهم بالهروات، مما أسفر عن تفرقهم

    وكان تيار رجل الدين محمود الحسني الصرخي، الذي يسميه إتباعه بالمرجع أكد، في 9 آذار الماضي، اعتقال أكثر من 100 شخص من أتباعه بعد منعهم من أداء صلاة الجمعة في محافظة ذي قار، فيما نفت قيادة شرطة المحافظة وجود أية حالة اعتقال لأتباع الصرخي.

    وتعرضت مكاتب (شرعية) وحسينية ومسجد يعود للصرخي في محافظات ذي قار والقادسية والبصرة، إلى عمليات إحراق، حيث أضرم مجهولون، في (19 من شباط 2012)، النار في مسجد (فارس الحجاز) في ناحية أم قصر، 60 كم جنوب غرب مدينة البصرة، وذلك بعد يومين على إصابة خمسة أشخاص بحريق أضرمه مواطنون غاضبون داخل مكتب الصرخي في قضاء الرفاعي بمحافظة ذي قار، بينما أحرق آخرون مكتباً يقع في ناحية السدير، 20 كم جنوب مدينة الديوانية، في حين تعرضت إلى حادث مماثل حسينية تقع في قضاء عفك، 45 كم شرق مدينة الديوانية.

    في غضون تلك الأحداث تعرضت منازل العديد من ممثلي المرجع الديني علي السيستاني في بعض محافظات الجنوب والفرات الأوسط لعمليات استهداف بعبوات ناسفة وقنابل يدوية حيث أحبطت قوة أمنية، الأسبوع الماضي، محاولة لاستهداف منزل وكيل المرجع السيستاني إياد الشريفي بعبوة ناسفة في حي الأكرمين في مدينة الحلة، كما نجا وكيل آخر بمحافظة ذي قار، من محاولة اغتيال بقنبلة يدوية ألقاها عليه مجهول في ناحية قلعة سكر شمال المحافظة، كما شهدت محافظة القادسية هجومين بقنابل يدوية استهدف الأول منزل أحد كبار مقلدي المرجع السيستاني وهو شقيق إمام مسجد العروة الوثقى، فيما استهدف الهجوم الثاني منزل معتمد المرجعية نفسها باسم الوائلي، في حي العروبة وسط الديوانية، من دون أن تسفر تلك الهجمات عن سقوط خسائر بشرية.



    الاماراتيون يتهمون الشيخ أحمد الكبيسي "بالتشّيع" وغضب ومطالب بطرده

    أثارت تصريحات الشيخ أحمد الكبيسي غضب الكثير من الإمارتيين، وشنوا حملة واسعة عبر المواقع الاجتماعية تطالب بطرده من دولة الإمارات .

    وكان الشيخ الكبيسي وهو من العراق قد اعتبر ان كل ما تعانيه الأمة هو بسبب معاوية بن أبي سفيان وذلك في رده على أحد المتصلين قائلا له: النواصب والروافض واحد وكلكم سواء. انتم تحبون معاوية الذي أمر بسب علي بن أبي طالب من على المنابر.

    واقسم الكبيسي أن مصيبة الأمة الإسلامية من معاوية، مطالبا من المتصل أن يكون مع علي بن أبي طالب عليه السلام .

    وطالب الكبيسي من المتصل أن يختار واحدا فأما أن يكون مع معاوية أو يكون مع علي، داعيا الله أن يحشره مع علي بن أبي طالب.

    وطالب الإمارتيون بطرد الكبيسي من الإمارات والغاء برنامجه الذي يذاع على الهواء مباشرة على قناة دبي بسبب ما وصفوه بتشيع الشيخ الكبيسي .

    https://www.youtube.com/watch?v=ayzdvBa-9BE&feature=player_embedded#!



    أكبر حاملة طائرات بالعالم تتجه نحو السواحل الايرانية

    البينة/ متابعة استقبل المجرى الملاحى لقناة السويس المصرية حاملة الطائرات الأمريكية النووية "إنتر بريز"، والتي تعد أكبر حاملة طائرات في العالم، ومجموعتها القتالية المصاحبة لها قادمة من البحر المتوسط في طريقها للبحر الأحمر ومنه للخليج العربي أمام السواحل الإيرانية. وذكرت مصادر صحفية ان "(إنتر بريز) قد عبرت قناة السويس وسط إجراءات أمنية مشددة صاحبتها خلال رحلة عبورها للقناة مجموعتها القتالية التى تضم قاذفة الصواريخ (فيكس بورج) والمدمرات (جيمس ويليمز) و(بورتر) و(نايتز) وسفينة الإمداد السريع (سابلي). في غضون ذلك، منعت الهيئة عبور معديات نقل الأفراد والسيارات بين ضفتي قناة السويس وأغلقت الطرق البرية المؤدية والموازية للمجرى الملاحي لقناة السويس المصرية خلال رحلة عبور السفينة التي استغرقت قرابة 12 ساعة متصلة بجانب مصاحبة كراكتين لحاملة الطائرات ومجموعتها القتالية تحسبا لحالات الطوارئ. ويذكر أن (إنتر بريز) تعد أول وأكبر حاملة طائرات فى العالم وأول حاملة طائرات في العالم تدار بالوقود النووي، ويبلغ طولها قرابة 350 مترا وتم تدشينها عام 1952 بتكلفة تبلغ 451 مليون دولار وتتسع لقرابة 5000 شخص وتعد تلك الرحلة هي الأخيرة لحاملة الطائرات الأمريكية والتي ستحال للتقاعد عقب 50 عاما من العمل في خدمة البحرية الأمريكية وشاركت فى عدد من الحروب التي خاضتها الولايات المتحدة الأمريكية، ومن أشهرها حربا الخليج الأولى والثانية.



    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 7 نيسان  2012 Empty اخبار وتقارير : 7 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في السبت أبريل 07, 2012 1:44 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير : 7 نيسان 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    التحالف الوطني: مستعدون لحضور الاجتماع الوطني في أي وقت يحدده رئيس الجمهورية

    الاتحاد: ابدى التحالف الوطني استعداده لحضور الاجتماع الوطني في أي وقت يحدده رئيس الجمهورية جلال طالباني وقال النائب الاول لرئيس التحالف الوطني خالد العطية لوكالة كل العراق أمس الجمعة إن"التحالف الوطني على استعداد كامل لانهاء كافة الخلافات التي تواجه العملية السياسية"،

    مؤكدا إن "الحلول يجب أن تكون وفق الدستور والقانون". وأضاف إن" وضع الشروط المسبقة من قبل بعض الاطراف لحضور الاجتماع الوطني محاولة للهروب من ايجاد الحلول للمشاكل التي تواجه الدولة". وأشار العطية الى ان"عقد الاجتماع الوطني اليوم اصبح ضرورة ملحة لما له دور في وضع العملية السياسية على المسار الصحيح".

    الى ذلك، قال النائب عن ائتلاف دولة القانون حسن السنيد، إن رئيس الوزراء نوري المالكي منتخب من قبل الشعب العراقي ولايمكن سحب الثقة عن حكومته، وأضاف السنيد لـ(الاخبارية) الجمعة "أن رئيس الوزراء منتخب من قبل الشعب العراقي، وذلك بعد ان صوت مجلس النواب على توليه رئاسة الحكومة بالاجماع، سيما وان مجلس النواب يعد الممثل الشرعي للشعب العراقي". وأستبعد السنيد ان تتمكن اي جهة سياسية من سحب الثقة عن "حكومة المالكي التي نجحت في جميع المجالات، واخرها القمة العربية والاستقرار الامني الحاصل في البلاد". واشار السنيد الى أن نجاح الحكومة "يزعج" الاخرين، داعيا القوى السياسية الى مساندة الحكومة في كافة المجالات وحل الأزمة دون تقديم شروط او مطالب.



    رئيسا الجمهورية والوزراء يؤكدان اهمية الحوار في حل المشاكل

    الاتحاد: استقبل فخامة رئيس الجمهورية جلال طالباني مساء يوم الخميس، ببغداد دولة رئيس الوزراء نوري المالكي. وجرى خلال اللقاء بحث المستجدات والتطورات الحالية في البلاد والمكاسب المهمة التي حققها العراق بعد انعقاد القمة العربية.

    وتناول اللقاء أهمية تطوير وتحسين العلاقات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان وحل القضايا المختلف عليها بروح الفريق الواحد وبإطار التفاهم الأخوي وفي نطاق الدستور والالتزام بمبادئه وتفادي تضخيم المشكلات والخلافات خصوصا في الوسائل الإعلامية. كما جرى التأكيد على تعزيز التحالف التاريخي بين التحالف الوطني والتحالف الكردستاني وإدامة تفاهم وتعاون وتنسيق قيادتي التحالفين المذكورين. وكانت الآراء ووجهات النظر متطابقة بين فخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء.

    الرئيس طالباني يحث القوى السياسية الى عدم طرح الشروط المسبقة

    من جهة أخرى، أصدر فخامة رئيس الجمهورية بيانا بخصوص الاجتماع الوطني، جاء فيه إنه "في إطار المساعي الرامية إلى تعزيز الوحدة الوطنية ومواصلة بناء مؤسسات الدولة وتحقيق التفاهم بين مختلف الكتل البرلمانية والقوى السياسية، عقدت اللجنة التحضيرية المكلفة بالإعداد للاجتماع الوطني سلسلة من الاجتماعات التي تم خلالها عرض المواقف وتدارس سبل حل القضايا المختلف عليها. ولكثرة وتعقيد المواضيع التي ينبغي أن يناقشها الاجتماع الوطني، فقد اقتضى مواصلة الاجتماعات واستكمال المناقشات بهدف التوصل إلى حلول ناجزة للمشاكل القائمة" وأضاف رئيس الجمهورية "وإننا إذ نؤكد أهمية الاستمرار في بذل الجهود لتحقيق التوافق الوطني نحث جميع القوى السياسية إلى تحاشي كل ما قد يؤدي إلى شحن الأجواء وتوترها، وعدم اللجوء إلى فرض الشروط المسبقة، إذ إن طاولة الحوار في الاجتماع هي السبيل الأمثل لطرح كل الهموم والمشاكل. ولقد كان هذا التصور المشترك للقوى السياسية والذي استندنا إليه في دعوتنا إلى عقد الاجتماع الوطني في الخامس من الشهر الجاري، وكان مدعاة أسفنا أن تتخذ بعض الأطراف موقفاً سلبياً أدى إلى إرجاء الاجتماع" وتابع الرئيس طالباني "إننا ندعو اللجنة التحضيرية إلى تكثيف جهودها والتوصل إلى تفاهمات تمكننا من تحديد موعد جديد للاجتماع الوطني قريبا بإذن الله تعالى".

    توضيح رئاسي: الهاشمي غادر البلاد

    قبل موافقة رئيس الجمهورية

    الى ذلك، أصدر مكتب فخامة رئيس الجمهورية توضيحا جاء فيه "تلقى مكتب فخامة رئيس الجمهورية استفسارات من وسائل إعلام محلية وأجنبية بشأن ملابسات سفر السيد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي إلى خارج العراق وعدد من التصريحات التي نسبت إليه. ونود التوضيح بان الأستاذ الهاشمي كان قد غادر البلاد بعد أن وجه رسالة إلى فخامة الرئيس حول اعتزامه القيام بجولة تشمل عدداً من الدول، وغادر فعلاً قبل أن تصدر موافقة عن رئيس الجمهورية". وتابع التوضيح "وفيما يخص المقابلات الصحفية المنسوبة إليه (الهاشمي) فان ما ورد فيها من مواقف حيال السلطات والقيادات العراقية لاتتطابق مع رؤية فخامة رئيس الجمهورية ومواقفه الداعية إلى تعزيز التفاهم الوطني وتفادي الشحن الطائفي. علاوة على إن صدورها في خارج البلاد يمكن أن ينال من المكاسب المهمة التي حققتها جمهورية العراق بانعقاد مؤتمر القمة الذي كان إقرارا بان العراق استعاد عافيته وعاد لتبوؤ الموقع اللائق به في الأسرة العربية والأجنبية والدولية".



    الجعفري: الانباء عن سحب الثقة من المالكي أكذوبة ومحاولة للتصيد في الماء العكر

    السومرية نيوز/ بغداد: نفى رئيس التحالف الوطني إبراهيم الجعفري، الجمعة، الأنباء التي تحدثت عن اتفاق لسحب الثقة من رئيس الحكومة الحالية نوري المالكي، ووصفها بـ"الأكذوبة"، معتبرا أنها "محاولة للاصطياد في الماء العكر".

    وقال الجعفري في حديث لقناة "السومرية" إن "الحديث عن سحب الثقة من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي من قبل التحالف الوطني أكذوبة اخترعها الاعلام ومحاولة للتصيد في الماء العكر"، مؤكدا ان "التحالف لم يعقد أي اجتماع خلال الأيام الماضية للبحث في مثل هذه القضية"

    وكانت بعض وسائل الاعلام في بغداد واقليم كردستان تحدثت، اليوم الجمعة، عن وجود اتفاق سياسي بين التحالف الوطني والعراقية والتحالف الكردستاني على سحب الثقة من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي وترشيح بديل عنه لترؤسها، وذكرت تلك الوسائل أيضا أنه تم الاتفاق على ان السياسي أحمد الجلبي الأكثر حظا ليكون خليفة للمالكي.



    ائتلاف المالكي يدعو رئاسة الجمهورية إلى عزل الهاشمي من منصبه لسفره من دون موافقتها

    السومرية نيوز: دعا ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، الخميس، رئاسة الجمهورية إلى عزل نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي من منصبه بسبب سفره من دون موافقتها، معتبرا أنه أصبح يسيء لسمعة العراق بعد "فقدانه حسن السيرة المطلوبة بالمناصب الرئاسية".

    وقالت النائبة عن الائتلاف حنان الفتلاوي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إنه "من المفترض الآن برئاسة الجمهورية أن تقوم بسحب يد المتهم طارق الهاشمي من منصبه كنائب لرئيس الجمهورية، بعد سفره إلى خارج البلاد بدون موافقة الرئاسة".

    واعتبرت الفتلاوي أن "الهاشمي أصبح يسيء لسمعة العراق الذي اقسم على حمايته"، مشيرة إلى أنه "فقد حسن السيرة والسلوك المطلوبة في المناصب الرئاسية لاتهامه بقضايا إرهابية"، بحسب تعبيرها.

    وكان مكتب رئيس الجمهورية جلال الطالباني أكد، في وقت سابق من اليوم الخميس (5 نيسان 2012)، أن نائب الرئيس طارق الهاشمي غادر البلاد من دون الحصول على موافقة الرئيس، واعتبر أن التصريحات التي أطلقها في الخارج لا تتطابق مع رؤية الطالباني، وتنال من "المكاسب المهمة" التي حققتها العراق بانعقاد مؤتمر القمة.

    فيما نفى الهاشمي، اليوم الخميس (5 نيسان 2012)، الأنباء التي تحدثت عن بقائه في السعودية، مؤكداً أنه لن يترك العراق

    وجاء هذا النفي بعد أن نقلت عدد من وسائل الإعلام عن مصادر سعودية أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي سيبقى في المملكة حتى تغيير الحكومة الحالية في العراق، حيث بحث الهاشمي مع وزير الخارجية السعودي أوضاع العراق والمنطقة في جدة، ضمن جولة يقوم بها إلى عدد من الدول وسط انتقادات واسعة من قبل الحكومة والكثير من الكتل السياسية، لكن مكتبه أعلن أنه سيتوجه إلى مكة المكرمة لأداء العمرة في "بيت الله الحرام".

    وأعلنت دولة قطر، أمس الأربعاء (4 نيسان 2012)، أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، المطلوب للقضاء العراقي بتهم الإرهاب غادر أراضيها بعد زيارة "رسمية" استمرت أربعة أيام، بعد أن رفضت الثلاثاء طلب العراق بتسليمه، معتبرة أنه "ينافي" الأعراف الدبلوماسية، وأن الأخير "ما زال مسؤولاً ويتمتع بالحصانة الدبلوماسية"، كونه لم يصدر بحقه أي حكم قضائي.

    وغادر الهاشمي إقليم كردستان العراق متوجهاً إلى قطر، في الأول من نيسان، بناء على دعوة رسمية من أمير قطر، على الرغم من مطالبة رئيس الحكومة نوري المالكي الدول العربية بعدم استقباله لاسيما بصفته نائباً لرئيس الجمهورية، وتأكيده حق العراق في طلب تسليمه عبر الشرطة الدولية، فيما أكد الهاشمي أن زيارته الخارجية ستشمل عدداً من الدول قبل أن يعود إلى مقر إقامته المؤقت في إقليم كردستان العراق، كما لاقت الزيارة سلسلة ردود فعل منددة من عدد من القوى والأحزاب العراقية.

    وتزامنت هذه الزيارة مع حملة إعلامية عنيفة شنتها الصحف القطرية والسعودية ضد رئيس الحكومة نوري المالكي التي وصفته بـ"الدكتاتور والراضخ لإرادة إيران"، مشيرة إلى أن الحملة التي يشنها على الهاشمي والدول التي تتعاطف معه ليست فقط ضد الوجود السني في مؤسسات الدولة العراقية بل ضد كل من يبدي رأياً لا ينسجم مع النهج الذي يحكم به المالكي العراق من المنطقة الخضراء، فيما أضافت أن إعلان قطر خلال انعقاد القمة بشأن وجود قضايا تحرص على مناقشتها مع العراق، كان يجب أن يقابل بنفس اللغة الدبلوماسية، إلا أن المالكي بدأ بخلط الأوراق تهرباً من المسؤولية وعاد لـ"يهاجم الدول العربية" بحسب قول إحدى الصحف

    وكان مجلس القضاء الأعلى أعلن، في 21 شباط 2012، عن إحالة قضية الهاشمي إلى المحكمة الجنائية المركزية في الكرخ، مؤكداً أنه تم تحديد الثالث من أيار المقبل موعداً لمحاكمته غيابياً

    ويقيم الهاشمي في إقليم كردستان العراق منذ أن عرضت وزارة الداخلية في (19 كانون الأول 2011) اعترافات مجموعة من أفراد حمايته بشأن قيامهم بأعمال عنف بأوامر منه، في حين أكد رئيس الجمهورية جلال الطالباني في (24 كانون الأول 2011) أن الهاشمي يتواجد بضيافته وسيمثل أمام القضاء في أي وقت ومكان داخل العراق.

    يذكر أن وزارة الداخلية أعلنت في (30 كانون الثاني 2012)، عن اعتقال 16 شخصاً من حماية الهاشمي، مؤكدة أن المعتقلين متهمون بتنفيذ عمليات اغتيال ضد ضباط وقضاة، من بينهم عضو محكمة التمييز نجم عبد الواحد الطالباني في العام 2010 شمال بغداد، فيما أكدت في (11 شباط 2012) حصولها على اعترافات من احد معاوني نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بأنه ينشط مع حزب البعث بقيادة الهاشمي.



    كمال الساعدي ينتقد تبادل الاتهامات بين الكتل ووضع شروط لعرقلة الاجتماع الوطني

    {بغداد : الفرات نيوز} انتقد النائب عن دولة القانون كمال الساعدي، تبادل الاتهمات بين القوى السياسية، ووضع شروط لعرقلة انعقاد الاجتماع الوطني.وقال الساعدي، في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} ان "تصعيد المواقف وتبادل الاتهامات بين القوى السياسية امر غير صحيح ويعرقل العملية السياسية في البلد"، مضيفا ان "كل شخص منا بامكانه اطلاق العديد من الاتهامات على الاخر وتصعيد تصريحاته لكنها بالتالي لن تؤدي الى اي نتيجة ايجابية تخدم مصلحة البلد".

    وتابع الساعدي، ان "هذه التصريحات والاتهامات والشروط التي وضعتها القائمة العراقية عرقلت انعقاد الاجتماع الوطني، فعلى الجميع انهاء خلافاتهم والتوجه بروح واحدة الى الاجتماع لانهاء ازمة البلد".

    وحدد رئيس الجمهورية جلال طالباني، بعد مشاورات مع رئيسي الوزراء والنواب، الخامس من شهر نيسان الحالي موعدا لعقد الاجتماع الوطني لحل الخلافات الراهنة بين الكتل السياسية، الا ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي اعلن قبل ايام من الموعد ان الوضع غير مهيء لعقد المؤتمر الوطني بسبب الخلافات العديدة وانه لن يعقد بموعده المحدد .انتهى.

    البياتي: الرياض والدوحة لا تستطيعان مواجهتنا اذا بدأنا حملة اعلامية ضد حكامهما

    السومرية نيوز: اكد ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، الجمعة، أن الرياض والدوحة لا تسطيعان مواجهة العراق اذا بدء حملة اعلامية ردا على الحملة الحالية التي تشنها صحفهما على رئيس الحكومة نوري المالكي، واعتبر أن هذه الحملة تهدف الى تعطيل دور العراق القيادي في القمة العربية.

    وقال القيادي في الائتلاف عباس البياتي في حديث لـ"السومرية نيوز" إن "الائتلاف يستغرب من الحملة التي تشنها الصحف القطرية والسعودية ضد شخص رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي"، مبينا إن "هذه الحملة جاءت بعد نجاح تنظيم القمة العربية، والتي كانت هذه الصحف تتوقع فشلها".

    واضاف البياتي أن "العراق اذا اراد فتح نار الصحافة العراقية على هاتين الدولتين فإنهما لن تستطيعا مواجهة حملتنا الاعلامية"، داعيا "هذه الصحف الى مساءلة حكامها اذا كانت تريد الديمقراطية وتتحدث عنها والحديث بدقة وموضوعية عن الشأن العراقي".

    واشار القيادي في ائتلاف دولة القانون الى أن "الحملة بدأت تأخذ منحا تصاعديا خلال الايام الماضية وهي مفتعلة لاشعال العراق وتعطيل دوره القيادي في القمة العربية".

    وكانت صحف سعودية وقطرية قد شنت هجوما عنيفا ضد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي اثر انتقاده في مؤتمر صحفي في الاول من نيسان الحالي دعوة الرياض والدوحة لتسليح المعارضة السورية، وتاكيده بان النظام الرئيس السوري بشار الاسد لن يسقط.

    وعنونت صحيفة الرياض السعودية افتتاحيتها في الثاني من نيسان الحالي بـ المالكي صوت لإيران أم حاكم للعراق" وكتبت أن التوقعات كانت تنحو إلى أن يكون المالكي بعد القمة العربية، واقعياً في إدارة علاقاته مع محيطه الخليجي، ويخرج من حبوس إيران وهيمنتها على القرارات الحكومية في بغداد، والابتعاد عن خلق الأزمات.

    وأضافت أن المالكي انتقد بشكل غير مباشر دعوة المملكة وقطر تسليح المعارضة السورية، بينما بلده "قنطرة" لتمرير السلاح لحكومة الأسد وتدعمها مالياً وبالنفط.

    ورأت صحيفة (الوطن) السعودية أنه لم يكَد الحبر الذي كُتبت به مقررات القمة العربية في بغداد يجف، حتى خرج المالكي مدافعاً عن النظام البعثي في سوريا، في شيزوفرينيا سياسية لا يمكن أن توجد إلا عند المالكي وأمثاله".

    وطالبت الوطن المالكي بأن "ينشغل بهموم العراق الحالية، وأن ينجز ملف الوزارات السيادية الشاغرة، وأن يجد حلاً لمشكلة وقْف إقليم كردستان تصدير النفط لبغداد، فذلك أنجع للعراق والعرب"

    فيما طالب رئيس تحرير صحفية الشرق الاوسط الدولية طارق الحميد في مقال افتتاحي في الثالث من نيسان الحالي دول الخليج بمقاطعة المالكي وحكومته، واعتبر أن "رئاسة العراق للجامعة العربية الآن ليست ذات قيمة بالشأن السوري، لذلك لابد من معاقبة كل من يقف مع طاغية دمشق، وأولهم حكومة المالكي".



    الملا يطالب المالكي بكشف تفاصيل مؤامرة قلب نظام الحكم ؟؟؟

    الاتحاد: طالب النائب عن القائمة العراقية حيدر الملا، رئيس الوزراء نوري المالكي بالرد وخلال أسبوعين على مجموعة من الأسئلة وجهها إليه بصفته القائد العام للقوات المسلحة، شدد فيها على ضرورة أن يكشف المالكي تفاصيل مؤامرة قلب نظام الحكم التي تحدث عنها سابقا وأعداد البعثيين المعتقلين استنادا لتلك المؤامرة ونتائج التحقيق معهم. وقال الملا في رسالة رسمية بعثها عبر البرلمان إلى رئيس الوزراء نوري المالكي بصفته القائد العام للقوات المسلحة، "استنادا إلى المادة 61/ سابعا/ أ من الدستور والمادتين 50 و51 من النظام الداخلي نوجه إليكم الأسئلة الآتية وبانتظار الإجابة عليها خلال أسبوعين من تاريخ وصولها إليكم". وطالب الملا وهو المتحدث باسم العراقية بـ"تزويد القائمة العراقية بتفاصيل المؤامرة لقلب نظام الحكم والتي أعلنتم عنها عبر وسائل الإعلام، وأعداد الذين تم اعتقالهم من البعثيين استنادا للمؤامرة التي كانت تستهدف النظام السياسي، ونتائج التحقيقات مع المعتقلين". وتابع الملا في رسالته التي تضمنت خمسة أسئلة موجهة إلى رئيس الوزراء "هل كانت هناك أوامر قضائية تمت بموجبها عمليات الاعتقال"، داعية إلى الكشف عن "السند القانوني للكفالات السياسية التي تطلب من بعض النواب والسياسيين بغية إطلاق سراح المعتقلين".

    ياتي ذلك في الوقت الذي كشفت القائمة العراقية امس الجمعة عن رفع ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر تقريرا عن واقع حقوق الإنسان خلال مدة لاتتجاوز اسبوعين مبينة أن إعداد التقرير يأتي بعد عرض زعيمها تفاصيل تتعلق بانتهاكات في هذا المجال. وقال الناطق باسم حركة الوفاق الوطني المنضوي تحت القائمة العراقية هادي الظالمي إن "وفدا من القائمة العراقية برئاسة اياد علاوي التقى في عمان بممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر وبحث معه واقع حقوق الانسان في العراق خلال اجتماع دام ساعتين". وأوضح الظالمي لـ"آكانيوز" أن "علاوي اطلع كوبلر على أوضاع العراق التي شملت الاعتقالات العشوائية وانتزاع الاعترافات من المعتقلين بالقوة والتعذيب والسجون السرية وتم بحث اوضاع القضاء وتسييسه من قبل الحكومة وخضوعه للسلطة التنفيذية".



    العراقية: البرلمان ابلغ الأديب بطلب استجوابه

    السومرية نيوز/ بغداد: اعلنت القائمة العراقية، الخميس، أن البرلمان ابلغ وزير التعليم العالي علي الأديب بطلب استجوابه خلال الأيام العشرة المقبلة، فيما أكدت أن عملية الاستجواب ستكون مهنية وستكشف عن محاولات تسييس الجامعات الذي ينتهجه الأديب.

    وقال المتحدث باسم القائمة حيدر الملا خلال مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان وحضرته "السومرية نيوز"، إن "رئاسة مجلس النواب أبلغت اليوم، وزير التعليم العالي علي الأديب بموضوع استجوابه الذي قدم للمجلس بشأن سياسته في الوزارة"، مبينا أن "استجواب الأديب سيكون خلال الأيام العشرة المقبلة وقبل عطلة الفصل التشريعي".

    ولفت الملا إلى أن "عملية الاستجواب ستكون مهنية وستكشف محاولات تسييس الجامعات التي ينتهجها الأديب"، مؤكدا بالقول "نطمئن الأساتذة والأسرة التعليمية بأنه سيعاد لها هيبتها".

    وكانت القائمة العراقية أعلنت، في 9 آذار 2012، عن تبنيها طلب استجواب وزير التعليم العالي علي الأديب، الذي تقدم به النائب حيدر الملا، مؤكدة أن طلب الاستجواب جاء على خلفية ممارسات غير مهنية حدثت في الوزارة.

    وأكد المتحدث باسم القائمة العراقية حيدر الملا ، في 7 آذار 2012، أن 80 نائبا وقعوا طلبا رسميا لرئاسة مجلس النواب لاستجواب وزير التعليم العالي علي الأديب، فيما بين أن موضوع استجواب الوزير يأتي لعدم التزامه بالدستور والقوانين وتسييس الجامعات.

    وكان وزير التعليم العالي السابق عضو مجلس النواب الحالي عن القائمة العراقية عبد ذياب العجيلي اتهم، في 9 تشرين الثاني 2011، وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب بالعمل وفق نهج "طائفي" في إدارة وزارته، مؤكداً حينها انتهاء الاستعدادات لاستجواب الوزير بالبرلمان بعد عطلة عيد الأضحى للتعرف على أسباب "اجتثاث وإقصاء" الوزارة لكوادرها.

    بالمقابل اتهم الأديب في 19 تشرين الأول 2011، سلفه عبد ذياب العجيلي بأنه كان يدير الوزارة "بإرشادات من قبل حزب البعث"، فيما رد العجيلي حينها، بأن تعيينات الذين تم اجتثاثهم تمت وفق القانون، واتهم الأديب بتقريب بعثيين كبار وعناصر من الكيانات المنحلة منه بسبب ولائهم له، مشيراً إلى أن تسعة من أعضاء لجنة التعليم العالي في البرلمان التي يترأسها غير موافقين على إجراءات الأديب بتطبيق قرارات المساءلة والعدالة بحق ملاك وزارته.

    يذكر أن القيادي في ائتلاف دولة القانون علي الشلاه اعتبر، في 17 تشرين الأول 2011، أن اتهام العراقية لوزير التعليم العالي بالعنصرية "غير صحيح وتستهدف المالكي شخصياً وائتلافه"، وأكد أن الوزارة مسيطر عليها بالأصل بطريقة "طائفية" من مكون واحد وبنسبة أكثر من 80%، كما أشار إلى أنها كانت "طائفية" في عهد الوزير السابق عبد ذياب العجيلي.



    البارزاني: لن نقبل أن تكون المناصب بيد شخص واحد وإذا لم تعالج المشاكل سنعود إلى شعبنا؟؟؟

    السومرية نيوز/ أربيل : جدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، الجمعة، هجومه ضد الحكومة المركزية في بغداد واتهمها بالتنصل من الوعود والالتزامات، وفيما شدد على أن الكرد لن يقبلوا بأي حال من الاحوال أن تكون المناصب والصلاحيات بيد شخص واحد، حذر من الرجوع إلى الشعب في حال لم تحل المشاكل.

    وقال البارزاني في حوار في معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، إن "الوعود والتعهدات لا تنفذ في العراق منذ ست سنوات، ومثال على ذلك عدم صرف المستحقات المالية لشركات النفط الأجنبية، والمصادقة على قانون النفط والغاز الاتحادي، الأمر الذي تسبب بتوقف تصدير النفط من كردستان"

    وأضاف البارزاني "نحن لا نؤيد أبداً وفي أي وقت وظرف أن تصبح الكثير من المناصب والصلاحيات بيد شخص يستأثر بها، كما هو حاصل في العراق من قبل بعض المسؤولين".

    أما في ما يتعلق بالدستور العراقي، فوصفه البارزاني بـ"الجيد"، مستدركاً بالقول إن "الالتزام به ضعيف جداً"، وتابع "دعوت الأطراف السياسية كافة للجلوس معاً لقطع الطريق امام ظهور الدكتاتورية في البلد عبر الالتزام بالدستور وتنفيذ اتفاق اربيل، لكنها تظهر موافقتها على ذلك، مما يدفع كل منا إلى العودة إلى شعبه اذا لم تعالج المشاكل".

    وعلى الصعيد الأمني، انتقد البارزاني "استمرار العمليات الإرهابية على الرغم من وجود أكثر من مليون جندي وعنصر أمن في البلاد"، أما في ما يتعلق بالوضع السياسي، فقد رأى أن "العراق يمر بأزمة كبيرة"، مؤكداً "سندافع عنه حتى اللحظة الأخيرة، خصوصاً أنه ظهر بدماء أهله"، حسب تعبيره

    وذكر البارزاني أن "الكرد لم يبحثوا عن الانتقام يوماً، بل يريدون فتح صفحة جديدة مع جميع الأطراف، ويسعون إلى تحقيق الأمن والاستقرار، لذلك الكثير من الدول الاجنبية تسعى على الدوام إلى إقامة علاقات تجارية واستثمارية في الإقليم"

    وشدد البارزاني على "ضرورة أن يعالج العراق مشاكله من دون اللجوء إلى أياد خارجية"، موضحاً أن الزيارة التي يقوم بها إلى واشنطن حالياً "لا تحمل مثل تلك الأهداف"، فيما اشار إلى أن "الرئيس الأميركي باراك أوباما ونائبه جو بايدن أكدا التزامهما بعراق ديمقراطي وفيدرالي متعدد، إلى جانب الالتزام تجاه إقليم كردستان وشعبه".

    وتأتي زيارة البارزاني إلى واشنطن في ظل تصعيد لا سابق له بينه وبين رئيس الحكومة نوري المالكي على خلفية تصريحات لاذعة وجهها الأول للثاني (في 20 آذار2012) انتقد فيها ما سماه "جيش مليوني" في البلاد "يدين بالولاء لشخص واحد جمع السلطة بيديه"، وشدد على أنه "كفى" لذلك الشخص الذي يحمل صفة القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والداخلية ورئيس المخابرات وغيرها من المناصب، معتبراً أن العراق يتجه نحو "الهاوية" بسبب فئة بالسلطة تريد جره إلى "الدكتاتورية"، كما هدد بإعلان دولة كردستان المستقلة.

    وتطور التراشق بين ائتلاف دولة القانون والكرد إلى مطالب متبادلة بمحاكمة المالكي والبارزاني، كما طالب الكردستاني ولأول مرة بحجب الثقة عن المالكي وتشكيل حكومة جديدة.



    عثمان:مغادرة الهاشمي غير صحيحة وقطر استغلت قضيته ضد العراق وأرسلت له طائرة رئاسية

    السومرية نيوز/ بغداد: اعتبر القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان، الجمعة، أن مغادرة الهاشمي البلاد غير صحيحة وإن كانت بموافقة الطالباني، لافتا إلى أن الهاشمي ذهب إلى دول لديها نفس طائفي، فيما اتهم قطر باستغلال القضية ضد العراق.

    وقال عثمان في حديث لـ"السومرية نيوز"، إنه "كان على الهاشمي بصفته نائبا لرئيس الجمهورية أن يأخذ موافقة الرئيس جلال الطالباني قبل مغادرته البلاد"، معتبرا أن "مغادرته في كل الأحوال غير صحيحة حتى لو كانت بموافقة رئيس الجمهورية لان قضيته غير محلولة حتى الآن".

    وشدد عثمان على أنه "لا يجوز أن يغادر الهاشمي وفي هذا الوقت الى بلدان هي ليست صديقة للعراق مثل قطر والسعودية وتركيا"، موضحا أن "هذه البلدان لديها نفس طائفي"

    ولفت عثمان إلى أنه "عندما ترسل قطر طائرة رئاسية الى الهاشمي وهي على علم بأنه لديه قضية في العراق فهذا يعني أنهم يمارسون ضغوطا وهم يستغلون قضية الهاشمي ضد العراق"، راجيا أن "لا يعود الهاشمي إلى الإقليم إذا ما أراد العودة، فلدينا مليكفي من المشاكل مع الحكومة الاتحادية ولا نريد أن نضيف لها مشاكل أخرى".

    وكان مكتب رئيس الجمهورية جلال الطالباني أكد، أمس الخميس (5 نيسان 2012)، أن نائب الرئيس طارق الهاشمي غادر البلاد من دون الحصول على موافقة الرئيس، واعتبر أن التصريحات التي أطلقها في الخارج لا تتطابق مع رؤية الطالباني، وتنال من "المكاسب المهمة" التي حققتها العراق بانعقاد مؤتمر القمة.

    وكانت النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي طالبت في حديث لـ"السومرية نيوز"، أمس الخميس (5 نيسان 2012 ) رئاسة الجمهورية "بعزل المتهم طارق الهاشمي من منصبه كنائب لرئيس الجمهورية، بعد سفره إلى خارج البلاد بدون موافقة الرئاسة"



    التحالف الكردستاني: موقف الطالباني بشأن الهاشمي يمثل الرئاسة وموقف الإقليم لم يتغير

    السومرية نيوز: اكد التحالف الكردستاني، الجمعة، ان موقف رئيس الجمهورية جلال الطالباني بشأن نائبه طارق الهاشمي يمثل موقف الرئاسة ولا يمثل موقف اقليم كردستان، فيما جدد التحالف موقف الاقليم من قضية الهاشمي الداعي الى اصدار قرار بشأنها من الرئاسات الثلاث في العراق.

    وقال المتحدث باسم التحالف مؤيد الطيب في حديث لـ"السومرية نيوز" إن "ما تحدث عنه رئيس الجمهورية جلال الطالباني بشأن الهاشمي يمثل موقف رئاسة الجمهورية لأنه تحدث بصفته رئيسا للجمهورية"، مبينا أن "هذا الموقف ليس له علاقة بالخلافات بين الاقليم والمركز او يمثل موقف الاقليم من قضية الهاشمي".

    واضاف الطيب أن "الخلافات بين الاقليم والمركز يمكن حلها من خلال الجهات التي تمثل الطرفين عبر الحوار واللقاءات وما تناوله رئيس الجمهورية بشان قضية الهاشمي يعبر عن موقف الرئاسة فقط"، مؤكدا أن "موقف الكرد واضح من هذه القضية ولم يتغير ويتمثل بضرورة اجتماع الرئاسات الثلاث لاتخاذ قرار موحد بشأن قضية الهاشمي".

    وكان مكتب رئيس الجمهورية جلال الطالباني أكد، الخميس (5 نيسان 2012)، أن نائب الرئيس طارق الهاشمي غادر البلاد من دون الحصول على موافقة الرئيس، واعتبر أن التصريحات التي أطلقها في الخارج لا تتطابق مع رؤية الطالباني، وتنال من "المكاسب المهمة" التي حققتها العراق بانعقاد مؤتمر القمة.

    وكانت النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي طالبت في حديث لـ"السومرية نيوز"، الخميس (5 نيسان 2012 ) رئاسة الجمهورية "بعزل المتهم طارق الهاشمي من منصبه كنائب لرئيس الجمهورية، بعد سفره إلى خارج البلاد بدون موافقة الرئاسة".



    الكوردستاني يحمّل دولة القانون مسؤولية تأجيل الاجتماع الوطني

    شفق نيوز/ حمَّل التحالف الكوردستاني، الجمعة، ائتلاف دولة القانون "مسؤولية" تأجيل الاجتماع الوطني بين الكتل السياسية الذي كان مقرراً انعقاده امس في بغداد، رافضاً، اي اتفاقية جديدة تكون بدلاً عن اتفاقية اربيل.

    وقال المتحدث باسم التحالف الكوردستاني مؤيد طيب لـ"شفق نيوز"، إن "ائتلاف دولة القانون طالب باتفاقية جديدة في الاجتماع التمهيدي الأخير للاجتماع الوطني بدلاً من اتفاقية اربيل، وهذا يعني ان دولة القانون لا تريد للاجتماع الوطني ان ينعقد"

    واوضح أن "جميع الكتل السياسية باستثناء دولة القانون رحبت بالعودة الى اتفاقية اربيل لحل جميع الاشكالات، وان رفضها يعني العودة الى بداية العملية السياسية وقبل تشكيل الحكومة الحالية"

    وبين طيب "اننا في التحالف الكوردستاني نرفض اي اتفاقية تكون بديلة من اتفاقية اربيل وما زلنا نطالب بتطبق بقية البنود التي تضمنتها، ونعتقد بان البند الوحيد الذي طبق منها، هو تشكيل الحكومة الاتحادية".



    الهاشمي ينفي أنباء بقائه في السعودية ويؤكد أنه لن يترك العراق

    بغداد (إيبا).. نفى نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء طارق الهاشمي البقاء في السعودية المتواجد فيها حاليا.

    وذكر بيان صدر عن مكتب الهاشمي المؤقت في اقليم كردستان تلقت وكالة الصحافة المستقلة (إيبا) نسخة منه انه لاصحة لما تناقلته وسائل اعلام بشان بقاء الهاشمي في السعودية لحين تغيير الحكومة في العراق بطريقة ديمقراطية.

    وكان نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء طارق الهاشمي قد غادر العراق من اقليم كردستان وزار دولة قطر الأحد الماضي بناءاً على دعوة رسمية تلقاها في زيارة استغرقت بضعة ايام وبعدها توجه الهاشمي امس الى السعودية وكان في استقباله وزير خارجيتها سعود الفيصل.

    وأعلنت قطر رسمياً وعلى لسان وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية خالد العطية في مؤتمر صحفي رفضها تسليم الهاشمي الى العراق لكون الاخير جاء بصفة نائب رئيس جمهورية وبانه لم تزال منه هذه الصفة .

    يذكر ان رئيس الوزراء نوري المالكي قال في مؤتمر صحفي عقده الاحد الماضي انه لاينبغي استقبال الهاشمي في الدول العربية خاصة بصفة نائب رئيس الجمهورية لأنه مطلوب للقضاء ، والعراق عضو مؤسس في الجامعة العربية ، واستقباله مخالف للعرف الدبلوماسي .

    وكشف مصدر سعودي رسمي اليوم الخميس أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي المطلوب للقضاء بتهمة الإرهاب سيمكث في السعودية في الوقت الراهن.

    ولم يستبعد المصدر في تصريحات صحفية أن يبقى الهاشمي في المملكة حتى رحيل المالكي ديمقراطيا.

    وكان الهاشمي وصل إلى السعودية الأربعاء قادما من الدوحة، وأجرى محادثات مع وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل.

    وقال المصدر السعودي الذي لم يُكشف عن اسمه إن الهاشمي قد يبقى حتى سقوط المالكي ديمقراطيا معتبرا أن المالكي يمثل امتدادا لإيران وسقوط المالكي ديمقراطيا سينهي التدخل الإيراني للمنطقة ، دون الادلاء بأي تفاصيل أخرى. (النهاية)



    النائب عن ائتلاف دولة القانون شيروان الوائلي يدعو الكرد للجلوس إلى طاولة مستديرة ويعتبر اتهامهم للشهرستاني غير مقبول

    السومرية نيوز/ بغداددعا النائب عن ائتلاف دولة القانون شيروان الوائلي، الجمعة، الكرد إلى التفاهم والجلوس إلى طاولة مستديرة لمناقشة جميع الأمور العالقة، معتبرا اتهامهم لنائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني بتهريب النفط لإسرائيل غير مقبول ويخرج عن دائرة الواقع، فيما بين أن إقرار قانون النفط والغاز هو الحل الوحيد لمشكلة النفط في البلاد.

    وقال الوائلي في بيان صدر عن مكتبه، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه إن "الاتهامات التي تم توجيهها لنائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني بتهريب النفط لإسرائيل، غير مقبولة وغير صحيحة وتخرج عن دائرة الواقع كثيرا"، مبينا أن "التصريحات النارية لا تخدم العراق".

    وأضاف الوائلي أن "الكرد كثيرا ما يشيدون وفي أكثر من مناسبة بنزاهة الشهرستاني ونظافة يده"، داعيا إلى "التفاهم والجلوس على طاولة مستديرة لغرض مناقشة جميع الأمور العالقة بين كل الأطراف".

    وأكد الوائلي أن "إقرار قانون النفط والغاز في البرلمان هو الحل الوحيد لمشكلة النفط والغاز في البلاد وأسلوب تسويقهما إلى الخارج"، معتبرا أن "هذا القانون يمثل الآلية الأساسية في رسم السياسة الإستراتيجية بين الشركات النفطية العملاقة ووزارة النفط".

    وأثار مشروع قانون النفط والغاز الذي قدمته الحكومة للبرلمان، ردود أفعال متباينة، أكثرها حدة موقف التحالف الكردستاني ورئاسة إقليم كردستان، في حين توقع نائب رئيس لجنة النفط والطاقة البرلمانية، علي الفياض، أن يحمل المشروع الجديد الذي وافقت عليه الحكومة، مرونة واسعة لاستقبال الشركات الراغبة بتطوير الصناعة النفطية، كما أكدت العراقية، أن هذا المشروع يحصر قضايا رسم السياسات النفطية بيد وزير النفط ورئيس الحكومة فقط، معتبرة ذلك مخالفا للدستور.

    وأشار الوائلي إلى أن "تأخير هذه القانون سيفضي إلى عدم الوضوح والشفافية في السياسية النفطية"، لافتا إلى أن "عدم إقراره سينعكس سلباً على طبيعة التعامل بين الشركات العملاقة في الصناعات الاستخراجية أو الاستكشافية وحتى شركات النقل".



    صحيفة تركية: المالكي أوفد الفياض إلى تركيا لإصلاح العلاقات معها والأخيرة أبدت تجاوباً

    السومرية نيوز/ بغداد : ذكرت صحيفة تركية، الجمعة، أن مستشار الأمن الوطني لرئيس الحكومة العراقية فالح الفياض يجري منذ يومين مباحثات مع كبار المسؤولين الأتراك في إطار محاولة العراق لإعادة تطبيع العلاقات مع تركيا، فيما أكدت أن الجانب التركي أبدى تجاوباً مع ما حمله المستشار العراقي

    ونقلت صحيفة "حرية" التي تدعم التوجه القومي، أن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أرسل موفداً إلى أنقرة ليوصل رسالة إلى كبار المسؤولين الأتراك بشأن رغبته بـ"إعادة إصلاح" العلاقات السياسية بين حكومة بغداد وتركيا، التي قالت إنها "تراجعت وتشهد توتراً" منذ العام 2010.

    وأضافت الصحيفة أن "مستشار الأمن الوطني فالح الفياض يجري لقاءات مع مسؤولين أتراك منذ الرابع من نيسان الحالي، وقد التقى وزير الخارجية أحمد داود أغلوا مرتين أمس الخميس"، مؤكدة أن تركيا أبدت "تجاوباً" تجاه مبادرة المالكي.

    وأشارت الصحيفة أيضاً إلى أن "الفياض تناول الأزمة في سوريا مع المسؤولين الاتراك، كما عقد اجتماعاً مع وزير الداخلية التركي إدريس نعيم شاهين بحثا خلاله سبل تطوير التعاون في مجال محاربة تواجد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق"



    صحيفة تركية: مبعوث عراقي لاصلاح العلاقات مع انقرة

    الاتحاد: ارسل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى انقرة مبعوثا لغرض ايصال رغبته باصلاح العلاقات السياسية حسب ما نقلت صحيفة حريت ديلي نيوز التركية.

    وقالت الصحيفة انها علمت ان مستشار الامن الوطني فالح الفياض التقى مسؤولين اتراك على مدى يومين من المحادثات، وسلم رسالة من المالكي تقول ان رئيس الوزراء يريد استعادة العلاقات الثنائية وردت تركيا بالقبول. وتابعت الصحيفة انه في اعقاب مناقشات مع وكيل وزير الخارجية فريدون سينيرليوغلو في اسطنبول في 4 نيسان، التقى الفياض مرتين بوزير الخارجية احمد داود اوغلو بهدف احراز تقدم في انهاء التوتر السياسي بين الحكومة العراقية وتركيا.

    وقالت الصحيفة ان الفياض اشار الى ان المسؤولين في كل من انقرة وبغداد كان قد تبادلا انتقادات حادة في تصريحات علنية، وقال ان رئيس الوزراء المالكي يريد انهاء الازمة السياسية، مشددا على ان تركيا بلد مهم بالنسبة للعراق.

    وقالت الصحيفة ان المحادثات تناولت تطورات احداث الازمة السورية. كما عقد الفياض محادثات مع وزير الداخلية التركي ادريس نعيم شاهين لمناقشة سبل تعزيز التعاون الثنائي في الصراع المشترك ضد حزب العمال الكردستاني المحظور، البه كه كه.



    مجلس النواب يشكل لجنة للتحقيق في ادعاءات تهر

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 23, 2019 8:00 pm