بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 17 نيسان 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 17 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء أبريل 17, 2012 12:22 am

    انشقاق جديد في القائمة العراقية والجواري تكشف عن انسحاب نواب آخرين

    بغداد/البيان: اعلنت النائبة كريمة الجواري، امس الاثنين، انسحابها من القائمة العراقية وانضمامها إلى الكتلة العراقية الحرة، مرجحة انسحاب الكثير من النواب خلال الفترة المقبلة بسبب "حالة الارباك" التي تمر بها القائمة حاليا.وقالت كريمة الجواري خلال مؤتمر صحفي عقدته امس في مبنى البرلمان إنها "قررت الانسحاب من القائمة العراقية وحركة الوفاق، والانضمام الى الكتلة العراقية الحرة"، مبينة إن قرارها جاء "بسبب عدم تحقيق العراقية والوفاق لطموح الناخبين الذين صوتوا لها".ورجحت الجواري "انسحاب نواب كثر من القائمة العراقية خلال الفترة المقبلة بسبب حالة الارباك التي تمر بها القائمة حاليا، وقيام قادة القائمة بوضع مصالحهم الضيقة على حساب مصلحة الوطن".وتشكلت الكتلة العراقية الحرة في (9 نيسان 2012) من خمسة نواب انشقوا عن الكتلة البيضاء هم قتيبة الجبوري ومحمد الدعمي وعالية نصيف وامنة سعدي وزهير الاعرجي ، مؤكدين وجود مباحثات "مكثفة" مع بعض النواب من كتل متنوعة للانضمام إلى الكتلة الجديدة.من جهة اخرى أكدت كتلة العراقية الحرة ان المعارضين لرئيس الوزراء نوري المالكي يحاولون ابتزازه عن طريق طرح موضوع عدم التجديد له لولاية ثالثة، مؤكدة أن الدستور لم ينص على عدد الولايات إنما حُدد ذلك بصناديق الاقتراع.وقالت النائبة عن الكتلة عالية نصيف في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هناك تحالفات جديدة تظهر على الأفق سواء مع المالكي أو ضده، والجبهة التي تقف ضده تحاول ابتزازه عن طريق طرح موضوع عدم التجديد له لولاية ثالثة"، لافتة الى أن "الدستور ينص على أن يتم تداول السلطة سلميا وعبر صناديق الاقتراع، ولم يشر الى عدد الولايات التي من الممكن أن يترأسها الشخص الواحد كرئيس وزراء".وأشارت نصيف إلى أن "العمل الديمقراطي يكون عن طريق الانتخابات وهو الذي يحدد عدد الولايات سواء كانت واحدة أو ثانية أو ثالثة"، مبينة أن "المادة 77 من الدستور حددت ولايتين لرئيس الجمهورية، إلا أنها لم تحدد عدد الولايات لرئيس الوزراء".وأكدت نصيف أن "المادة 72 من الدستور اشترطت برئيس الجمهورية ما يشترط برئيس الوزراء ولكن الاشتراطات لم تحدد الولايات أيضا".وتحدد المادة 72 من الدستور ولاية رئيس الجمهورية بأربع سنوات، ويجوز إعادة انتخابه لولاية ثانية فقط، فيما تنص المادة 77 على انه يشترط برئيس مجلس الوزراء ما يشترط برئيس الجمهورية.وكانت عدد من وسائل الإعلام أشارت الى وجود كتل سياسية تسعى الى تحديد ولاية رئيس الوزراء بولايتين فقط عبر مسودة قانون تطرح في مجلس النواب <<

    مستشار للمالكي يؤكد ان مجلس الوزراء لن يسكت عن الاخفاق.. والتخطيط تتحفظ على النسبالنزاهة البرلمانية: سنحاسب وزراء الشباب والتربية والزراعة والصحة لتقصيرهم في الصرف

    بغداد ـ مصطفى ناصر

    تضاربت اراء النواب بشأن جدية مجلس النواب في استجواب الوزراء المقصرين بعد صدور تقارير عن وزارة التخطيط تفيد بوجود نسب متدنية للغاية في انجاز المشاريع والخطط الخاصة ببعض الوزارات.

    وفي حين اكد مجلس الوزراء انه سيحاسب الوزراء المخالفين لقانون الموازنة العامة الذي ينص على ضرورة مساءلة الوزير الذي يفشل في صرف ما يقل عن 75% من الميزانية الاستثمارية، اكدت لجنة النزاهة البرلمانية ان وزراء الشباب والرياضة والتربية والزراعة والصحة هم ابرز المتلكئين في عملهم خلال العام الماضي.

    وفي هذا الاطار رفضت وزارة التخطيط الافصاح عن معلومات اوسع تضمنها التقرير، كما امتنعت عن ذكر النسب المتعلقة بالوزارات، مبينة ان التقرير ليس له علاقة بالتجاذبات السياسية.

    وقال مصدر مسؤول في وزارة التخطيط، رفض الكشف عن اسمه لـ "العالم"، امس الاثنين، ان "التقرير ليس سريا، الا ان اعداده تم بناءا على طلب مجلس النواب، والغرض من هذا تحديد النسب بدقة من اجل محاسبة المقصرين"، مضيفا ان التقرير اعد بمهنية عالية بعيدا عن التجاذبات السياسية، رافضا الكشف عن طبيعة التقرير او الادلاء بمزيد من التفاصيل.

    في غضون ذلك اكد مستشار رئيس الوزراء فاضل محمد ان "قانون الموازنة العامة لهذا العام يشير الى ضرورة مساءلة ومحاسبة الوزير الذي يفشل في صرف ما دون الـ75% من خطته، ومشاريعه، وموازنته"، لافتا الى ان الدستور والقانون سيحدد تقصير الوزير من عدمه. وأضاف محمد، في مقابلة مع "العالم" امس، ان "الوزير ستتم مساءلته امام مجلس الوزراء ابتداء، لمعرفة اسباب الاخفاق في تنفيذ الخطة الاستثمارية"، وتابع "وهذا الاخفاق لن يترك دون حساب"، موضحا ان "المحاسبة ستأتي في نهاية العام على الاقل، وليس بعد مرور شهرين على اقرار الموازنة"، في اقرار منه الى صحة عزم البرلمان استضافة بعض الوزراء لمحاسبتهم.

    ونوه مستشار رئيس الوزراء الى تخوف الجهات المعنية من تفسير عملية الاستجواب والمساءلة بانها تستهدف الكتلة التي ينتمي اليها الوزير المقصر، قائلا "أي اجراء يتخذ بحق وزير او مسؤول يفسر سياسيا بطريقة ملتبسة وكأنه استهداف لكتلة بعينها"، واستطرد "اذا حاسبت المقصر تقف الكتلة التي ينتمي اليها بالضد من محاسبته، واذا لم تحاسبه يُتهم رئيس الوزراء بالسكوت عن المقصرين".

    وعن الاحصاءات الصادرة عن وزارة التخطيط، بين محمد ان "هذه الاحصاءات لا يمكن الاعتماد عليها لان قانون الموازنة العامة صدر من فترة وجيزة جدا، ولا يمكن القياس عليها"، مؤكدا وجود اجراءات بيروقراطية تؤخر عمل الوزارات، وتأخذ وقتا اطول مما هو متوقع. واشار الى ان "الحديث عن تقصير وزير، او وزارة معينة ليس وقته حاليا، لذا فعلى البرلمان الانتظار حتى الشهر السابع على الاقل، فلربما تظهر نسب العمل بشكل كامل".

    عضو لجنة النزاهة البرلمانية عالية نصيف ردت على مستشار رئيس الوزراء، قائلة ان "الاحصاءات التي حصلنا عليها عائدة للسنة الماضية وليست لهذه السنة"، مؤكدة حصول توافق بين لجنة النزاهة ورئاسة البرلمان لاستضافة المقصرين قريبا.

    وكشف نصيف ان "الوزراء المقصرين سيمثلون امام مجلس النواب، بعد ان تمت مفاتحة رئاسة مجلس النواب، التي تقوم حاليا بدورها في ارسال الكتب الرسمية الى الوزارات ومجلس الوزراء لاستضافة المقصر منهم"، مشيرة الى ان الوزارات الاقل انجازا بين الوزارات، وهي الشباب والرياضة والتربية والزراعة والصحة. وقالت اثناء مقابلة مع "العالم" امس، ان "نسب الصرف والانجاز للعام الماضي كانت متدنية للغاية وتصل الى 2.6 %"، مبينة ان "رئيس مجلس النواب ولجنة النزاهة تفاهموا على آلية تجاوز صراعات الكتل، وتم الاتفاق على ان يتم البدء من الاقل تنفيذا لميزانيته ومشاريعه دون النظر الى الكيانات السياسية". وتابعت "نحن كنا ننوي احداث توازن بين الكتل السياسية لكي لا ندخل في دوامة التجاذبات والتوافقات السياسية، وتجاوزا لمسألة التوافقات والعواصف السياسية ارتأينا ان تتم عملية الاستجواب على هذه الشاكلة من الادنى الى الاعلى".

    وكانت نصيف اكدت لـ "العالم" في وقت سابق وجود ضغوطات سياسية لمنع استضافة بعض الوزراء.

    وفي الشأن نفسه كشفت النائبة المستقلة صفية السهيل عن عدم وجود قرارات جدية لفتح ملف محاسبة الوزراء المقصرين، مؤكدة حصول الموافقة على استضافة الوزراء داخل اللجان البرلمانية والاستفهام منهم بخصوص بعض الامور لا غير. وقالت السهيل، في حديث لـ "العالم"، ان "رئيس البرلمان وجه سؤالا لرؤساء الكتل النيابية بشأن امكانية محاسبة الوزراء المتلكئين في صرف الموازنة، لكن سؤاله لم يلق اجابة واضحة، وانا كنت حاضرة مع رؤساء الكتل واؤكد لكم انه لم يتم اتخاذ اي قرار بشأن استضافة الوزراء".



    برلمانيون لــــ (البينة الجديدة) : علاوي أفلس سياسياً ودعوته لسحب الثقة عن المالكي لن تلقى آذاناً ص

    جدد رئيس القائمة العراقية إياد علاوي دعوته لثلاثة خيارات في حال فشل المؤتمر الوطني , وهي أن يقوم التحالف الوطني بتسمية رئيس وزراء جديد بدلاً من نوري المالكي، أو تشكيل حكومة جديدة تعد لإجراء انتخابات مبكرة،

    أو تشكيل حكومة شراكة وطنية حقيقية تستند إلى تنفيذ اتفاقات أربيل كاملة، فيما عد ائتلاف دولة القانون دعوة رئيس القائمة العراقية بأنها دعوات مفلسة وعليه ان يعلن افلاسه السياسي لان العملية السياسية ماضية بجميع اطياف الكتل السياسية «وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون جبار الكناني « ان « دعوة رئيس القائمة العراقية السيد علاوي لثلاث خيارات دعوة مفلسة وعليه ان يعلن افلاسه السياسي لان العملية السياسية ماضية بجميع الكتل السياسية المشاركة في الحكومة والبرلمان « واكد الكناني في تصريح خص به (البينة الجديدة ) انه يجب على اي كتلة سياسية اذا أرادت أمرا من البرلمان او الحكومة عليها تشكيل كتلة برلمانية جديدة معارضة لعمل الحكومة» مؤكدا» اذا استطاعت القائمة العراقية تكوين تحالفات ستراتيجية مع التحالف الكردستاني واقناع الكتل السياسية الاخرى بسحب البساط من حكومة المالكي واجراء انتخابات مبكرة فهذا حق مشروع وفق القانون والدستور « مبينا «



    محكمة تقرر أن مجرد الانتساب الى الحزب الشيوعي يعدّ معارضة للنظام السابق كونه حزبا يساند الشعب

    البينة: في حكم صدر من إحدى محاكم الكرادة ربما لاول مرة يصدر من محكمة عراقية او حتى من اية محكمة بالشرق الأوسط تقدر الإنتماء للحزب الشيوعي على إنه صورة من صور المعارضة للنظام السابق ويستحق المنتمي إليه المعتقل عام 1985بالأجهزة الأمنية صفة سجين سياسي إستناداً للمادة 5و10 من قانون السجناء السياسيين رقم 4 لسنة 2006 .

    المحكمة في لفتة مهمة إعتبرت الحزب الشيوعي العراقي هو اعرق حزب معارض في العراق بسبب افكارة التي تصب لمصلحة الشعب ,فيكون مجرد الانتماء الى صفوفه صورة من صور المعارضة، فضلا عن كون ذلك الانتماء لم يوفر مكاسب مادية او وعودا أخروية وانما كان من ينتمي اليه يعلم ان الحزب لم يكن حزب سلطة وانما حزبا معارضا ,وإذ نشيد بهذا القرار الشجاع للمحكمة فإننا نهيب بالحزب الشيوعي الذي إعتمدت المحكمة خطابه الموثق لإدعاء أحد أعضائه بأن يقدر ثقة المحكمة للبينة التحريرية التي منحها الحزب الشيوعي للمدعي ويستمر بالتشديد على عدم منح اية خطابات تأييد للمشكوك بهم يمكن أن يستغله ضعاف النفوس على شاكلة بعض الأحزاب الإرتزاقية التي سهلت ومازالت توفر خطابات التأييد لكل من هبّ ودبّ الى أن وصلت قراطيسها لا تساوي احبار طباعتها, متمنين أن يقوم الحزب الشيوعي



    البيرقدار: ترشيح قضاة محكمة التمييز لا يخضع لمبدأ التوازن

    الاتحاد: نفى المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الأعلى عبدالستار البيرقدار خضوع ترشيح قضاة محكمة التمييز الى ملف التوازن الذي يجري العمل به في مؤسسات الدولة.

    وقال البيرقدار في بيان للسلطة القضائية امس الاثنين"إن ترشيح قضاة محكمة التمييز يمر في بادئ الأمر عبر بوابة مجلس القضاء الأعلى بالتصويت وهناك شروط موضوعية يجب تطابقها مع الأشخاص المراد تعيينهم في هذا المنصب، وهذا الامر سيبقي الباب مفتوحا لجميع من تتوفر فيه الشروط دون النظر الى الخلفيات الطائفية او الاثنية او المعتقدات". وذكر "يتم طرح أسماء من كافة محاكم استئناف العراق، ممن تتوفر فيهم الشروط، من بينها ان يكون الشخص المعني بدرجة نائب رئيس استئناف في اقل تقدير، وان يمتلك الخبرة الكافية من خلال العمل في كافة انواع المحاكم كالجنايات، جنح، أحوال شخصية، كما يجب ان يتمتع بحسن سيرة وسلوك والا يكون قد تعرض لعقوبات إدارية، او تلك التي تمس نزاهته، كما يجب تتوفر فيه إمكانيات تتعلق بكفاءته المهنية وسرعة انجازه لعمله، وبعد توفر هذه الشروط، ترفع الاسماء المعنية، الى مجلس القضاء ويطلع سيرهم الذاتية، ويتم تداولها بعد اخذ جميع الملاحظات من قبل اعضاء مجلس القضاء بنظر الاعتبار، ومن ثم يتم التصويت بالاغلبية البسيطة وإحالتهم الى مجلس النواب". واذا ما استطاع مجلس النواب التصويت اليوم الثلاثاء على قضاة محكمة التمييز سيكون هذا الأمر الأول من نوعه منذ سنوات 2006.

    وأوضح البيرقدار "إن مجلس النواب لم يفلح خلال السنوات الست الماضية في التصويت على قضاة لمحكمة التمييز الاتحادية، إذ قمنا بارسال عدة قوائم خلال تلك الفترة لكن دون جدوى، واذا ما نجح النواب على تمرير هذه الأسماء ولو بعض منها ستكون المرة الاولى منذ عام 2006".

    وانتقد البيرقدار إحالة أسماء القضاة المرشحين الى البرلمان رغم انها منصوص عليها دستوريا، موضحأ أن النص الدستوري الذي منح النواب صلاحية التصويت على قضاة التمييز يمس استقلال القضاء والفصل بين السلطات، وبهذه الحالة سيكون القاضي تحت رحمة السياسي. وعن عدد الذين سيتم التصويت عليهم اليوم"الثلاثاء" قال البيرقدار "انهم نحو 20 قاضيا من جميع محافظات البلاد عدا اقليم كردستان"، اما فيما يتعلق باتهامات بعض السياسيين لمرشحين قالوا انهم مشمولون بقانون المساءلة والعدالة (الاجتثاث سابقا)، لفت البيرقدار الى أن "هذه ليس من مسؤوليتنا، نحن ننظر الى الشروط الموضوعية"، أما هذا الامر تتحمله الجهات ذات العلاقة، اي هيئة المساءلة والعدالة التي يجب عليها ارسال مخاطبة الى مجلس النواب قبل ان تتم عملية التصويت.



    محافظ بغداد :توزيع الوقود المجاني على المولدات اعتبارا من مطلع شهر حزيران

    المكتب الاعلامي لمحافظ بغداد : اعلن محافظ بغداد الدكتور صلاح عبد الرزاق عن العمل بتوزيع الوقود المجاني للمولدات اعتبارا من 1/6/ولغاية 30/9 من العام الحالي , مؤكدا في الوقت ذاته فرض غرامات مالية بحق اصحاب المولدات المخالفين لضوابط التشغيل . وقال الدكتور صلاح عبد الرزاق خلال ترؤسه اجتماع غرفة عمليات المولدات بحضور النائب الفني للمحافظ المهندس كامل السعدي ورئيس لجنة المولدات في المحافظة ونائب رئيس لجنة الطاقة في مجلس المحافظة غالب الزاملي وممثلين عن وزارة الكهرباء والنفط ومكتب القائد العام للقوات المسلحة ببيان أورده المكتب الإعلامي " ان الاجتماع خرج بنتائج ابرزها البدء بتوزيع الوقود المجاني على المولدات الاهلية والحكومية اعتبارا من 1/6 ولغاية 30/9/2012 بواقع 30 لتر لكل kv "، مشيرا الى ان في حال البدء بالتوزيع المجاني بالوقود سيتم تحديد سعر الامبير كذلك زيادة ساعات التشغيل والعمل بنظام التشغيل الليلي .ولفت الى ان الاجتماع ناقش ايضا سبل استخدام المولدات التي تعمل بالنفظ الاسود وتشغيلها على المجمعات السكنية وغيرها من المناطق وكذلك استخدام ( الكيبل ) بدلا من الاسلاك " . واضاف : ان محافظة بغداد قررت وبالتعاون مع المجالس البلدية والوحدات الإدارية العمل على محاسبة جميع أصحاب المولدات المخالفين للضوابط وتعليمات حكومة بغداد المحلية عبر تغريمهم ماليا بقيمة المنتوج بالسعر الاستيرادي .واشار الدكتور عبد الرزاق الى ان المحافظة ستعاقب بالحبس وسحب المولدة واستبدال المتعهد المخالف بمتعهد اخر والتغريم المالي حسب المادة 240 من قانون العقوبات وشدد السيد المحافظ بالالتزام الحازم بتعليمات محافظة بغداد في تجهيز المواطنين بساعات التشغيل وسعر الامبير الواحد وتعويض الكهرباء الوطنية مع ضرورة تفعيل الدور الرقابي لرؤساء الوحدات الإدارية في متابعة عمل اصحاب المولدات في جميع القواطع الإدارية للمحافظة ورصد المخالفات التي تحصل لدى متعهدي المولدات .



    اللجنة الاقصادية تكشف عن مقترحين لوقف التضخم و"فشل" الخطط الحكومية بتذليله

    شفق نيوز/ اكدت اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب، الاثنين، على عدم وجود "مدلول واقعي" على الاجراءات الحكومية لوقف التضخم الاقتصادي، مشيرة الى أن البنك المركزي اقترح حذف الاصفار من العملة العراقية والارتقاء بقيمتها امام العملات الأخرى كحل للتضخم.

    وقال عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عامر الفائز لـ"شفق نيوز"، إن "الحكومة سبق وان قدمت وعوداً باتخاذ اجراءات لوقف التضخم الاقتصادي، ولكننا لم يكن لها أي تأثير على ارض الواقع".

    واشار إلى أن "لجنة الاقتصاد استضافت في وقت سابق محافظ البنك المركزي سنان الشبيبي ونائبه مظهر محمد صالح لمناقشة سبل ايقاف التضخم او تقليل تأثيراته الاقتصادية، حيث أوضحا ان التضخم يمكن ايقافه بحذف الاصفار من العملة العراقية والارتقاء بقيمتها امام العملات الأخرى".

    وكشفت وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي عن حصول ارتفاع جديد في المؤشر السنوي العام للتضخم لشهر آذار الماضي بمقدار 8,3% مقارنةً بالشهر نفسه من عام 2011.

    وارجع الناطق باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي أسباب الارتفاع إلى عاملين أساسيين تمثّل الأول في "ارتفاع المعدل العام لأسعار الخضروات والفواكه عقب قرار الحكومة في شباط 2012 القاضي بوقف استيرادهما ما أدى إلى ارتفاع المؤشر السعري لقسم الأغذية والمشروبات غير الكحولية ضمن السلة العامة للأسعار بنسبة 13،2% مقارنةً بما كان عليه المؤشر في شهر آذار العام 2011".

    أما العامل الثاني فقد تمثل في" حالة الارتفاع المستمر للمؤشر السعري لقسم السكن والعقارات بنسبة 8% عما كان عليه في آذار 2011".

    وكان مجلس الوزراء قد قرر، الخميس الماضي، التريث في تطبيق حذف الأصفار من العملة الوطنية.

    وقال مدير الوحدة الإعلامية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء عبد الزهرة الطالقاني، إن "دائرة الشؤون في الأمانة وجهت، اليوم، بإصدار قرار بالتريث في تطبيق حذف الاصفار من العملة الوطنية".



    مجلس القضاء الاعلى يشرح الية اختيار مرشحيه لمحكمة التمييز

    بغداد ( إيبا ).. شرح مجلس القضاء الاعلى الالية التي تم فيها اختيار قضاة محكمة التمييز المقرر التصويت عليهم يوم غد داخل مجلس النواب، معتبرا ان نجاح السلطة التشريعية في تمرير المرشحين سيكون الاول منذ عام 2006.

    وذكر المتحدث الرسمي بأسم مجلس القضاء الاعلى القاضي عبد الستار بيرقدار ان ترشيح قضاة محكمة التمييز يمر في بادئ الامر عبر بوابة مجلس القضاء الاعلى بالتصويت.

    وتابع يتم طرح اسماء من كافة محاكم استئناف العراق، ممن تتوفر فيهم الشروط، من بينها ان يكون الشخص المعني بدرجة نائب رئيس استئناف في اقل تقدير، وان يمتلك الخبرة الكافية من خلال العمل في كافة انواع المحاكم كالجنايات، جنح، احوال شخصية، كما يجب ان يتمتع بحسن سيرة وسلوك والا يكون قد تعرض لعقوبات ادارية، او تلك التي تمس نزاهته، كما يجبتتوفر فيه امكانيات تتعلق بكفائته المهنية وسرعة انجازه لعمله.

    بعد توفر هذه الشروط، ترفع الاسماء المعنية.

    وقال البيرقدار نطلع حينها على سيرهم الذاتية، ويتم تداولها بعد اخذ جميع الملاحظات من قبل اعضاء مجلس القضاء بنظر الاعتبار، ومن ثم يتم التصويت بالاغلبية البسيطة واحالتهم الى مجلس النواب.

    واذا ما استطاع البرلمان التصويت يوم غد على قضاة محكمة التمييز سيكون هذا الامر الاول من نوعه منذ سنوات 2006، اوضح بيرقدار لم يفلح مجلس النواب خلال السنوات الست الماضية في التصويت على قضاة لمحكمة التمييز الاتحادية، اذ قمنا بارسال عدة قوائم خلال تلك الفترة لكن دون جدوى، واذا ما نجح النواب على تمرير هذه الاسماء ولو بعض منها ستكون المرة الاولى منذ عام 2006.

    بيرقدار انتقد في الوقت نفسه احالة اسماء القضاة المرشحين الى البرلمان رغم انها منصوص عليها دستوريا، معربا عن رأيه الشخص في ان النص الدستوري الذي منح النواب صلاحية التصويت على قضاة التمييز يمس استقلال القضاء والفصل بين السلطات، وبهذه الحالة سيكون القاضي تحت رحمة السياسي.

    ونفى المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الاعلى خضوع ترشيح قضاة محكمة التمييز الى ملف التوازن الذي يجري العمل به في مؤسسات الدولة، وقال هناك شروط موضوعية يجب تطابقها مع الاشخاص المراد تعيينهم في هذا المنصب، هذا الامر سيضع الباب مفتوح لجميع من تتوفر فيه الشروط من دون النظر الى الخلفيات الطائفية او الاثنية او المعتقدات.

    وعن عدد الذين سيتم التصويت عليهم يوم غد قال بيرقدار انهم نحو 20 قاضيا من جميع محافظات البلاد من دون اقليم كردستان.

    اما فيما يتعلبق اتهامات بعض السياسيين لمرشحين قالوا انهم مشمولون بقانون المساءلة والعدالة (الاجتثاث سابقا)، لفت بيرقدار الى ان هذه ليس من مسؤوليتنا، نحن ننظر الى الشروط الموضوعية، اما هذا الامر تتحمله الجهات ذات العلاقة، اي هيئة المساءلة والعدالة التي يجب عليها ارسال مخاطبة الى مجلس النواب قبل ان تتم عملية التصويت.
    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 17 نيسان  2012 Empty اخبار وتقارير : 17 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء أبريل 17, 2012 12:18 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخبار وتقارير : 17 نيسان 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يترأس إجتماع اللجنة الوزارية للإعمار والخدمات

    مكتب رئيس الوزراء: ترأس دولة رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي اليوم إجتماع اللجنة الوزارية للإعمار والخدمات ، التي تضم وزارات النقل والإتصالات والاعمار والاسكان والبلديات والأشغال والصحة والعمل والشؤون الإجتماعية والهجرة والمهجرين والزراعة والبيئة والتجارة ، إضافة إلى أمانة بغداد.

    وجرى خلال الإجتماع بحث تسريع إنجاز المشاريع المطروحة في جدول الأعمال ، ومنها مشاريع تأهيل ساحات وشوارع مطار بغداد ، ومشروع إصلاح الخط الرئيسي لمجاري بغداد ، ومناقشة مرور السلع والبضائع عبر العراق إلى مختلف الدول.

    وانتهى الاجتماع إلى إتخاذ القرارات والتدابير اللازمة لمواصلة الإنجاز بوتيرة أسرع وتجاوز العقبات التي تعيق إتمام المشاريع الحيوية والمهمة .



    مكتب المالكي ينفي تقليص حمايات مراجع النجف ويؤكد تعزيزها بكل ما تحتاجه

    السومرية نيوز/ بغداد: نفى مكتب القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي، الاثنين، تقليص حمايات المراجع الدينية في النجف، مشيرا إلى أن المالكي وجّه بتعزيز تلك الحمايات ورفدها بكل ما تحتاجه من مستلزمات ضرورية.

    وقال المتحدث باسم المكتب العقيد ضياء الوكيل في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "مكتب القائد العام للقوات المسلحة ينفي تقليص حمايات المراجع الدينية في النجف"، مؤكدا أن "هذه الأخبار عارية عن الصحة وتفتقر إلى الموضوعية وتقف وراؤها دوافع مريبة".

    وأكد الوكيل أن "القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي أمر بتعزيز هذه الحمايات ورفدها بكل ما تحتاجه من مستلزمات ضرورية لعملها وأداء واجباتها المسندة إليها"، مشيرا إلى أن "هذا النهج الوطني الثابت يعبر عن معاني الاحترام والإجلال للإعتبارات الروحية المحترمة التي ترمز لها مراجعنا الدينية".

    وكان المتحدث باسم المرجع الديني بشير النجفي، نجله علي النجفي، أكد أمس الأحد، (15 نيسان الحالي)، أن القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي أرسل كتاباً يتضمن سحب الحمايات من مراجع المحافظة، لافتا إلى أن البعض يرى الأمر بأنه "استفزازي"، فيما وصفت اللجنة الأمنية بمجلس المحافظة امن المراجع "خط احمر". يذكر أن مصادر أمنية مطلعة أفادت، في الـ24 من تموز عام 2011، لعدد من وسائل الإعلام بأن وزارة الداخلية أبلغت قيادة شرطة محافظة النجف، بوجوب سحب جميع حمايات المراجع الدينية ومن ضمنها حمايات المرجع الديني علي السيستاني، فيما نفت مديرية شرطة المحافظة ذلك في الـ25 من الشهر ذاته، داعية وسائل الإعلام إلى توخي الدقة في نقل الأخبار والمعلومات.

    المالكي يدعو الكويت إلى التوسط لحل الخلافات مع السعودية وقطر

    العراق ( ايبا ) / متابعة / - كشفت مصادر مقربة من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي لـصحيفة السياسة الكويتية , أمس, عن رغبته في أن تلعب الكويت دوراً لتسوية الخلافات بين بغداد من جهة والسعودية وقطر من جهة ثانية, وسط تصاعد المؤشرات على خوضه حرباً مفتوحة مع خصومه السياسيين في الداخل والمراجع الدينية, بأوامر من إيران .

    وقال حسين الشامي , القيادي في حزب الدعوة والقريب من المالكي لـصحيفة السياسة ، ان تفاقم الخلافات الداخلية مردها الى خلافات الحكومة العراقية مع بعض الدول الاقليمية, مشيراً إلى ان مواقف هذه الدول ضد المالكي ربما تشجع بعض الاطراف العراقية على المزيد من التحدي والمواجهة مع رئيس الوزراء.

    ودعا الشامي دولة الكويت إلى لعب دور في تسوية الخلافات بين بغداد من جهة والرياض والدوحة من جهة ثانية, مؤكداً ان العلاقة مع الكويت أصبحت المتنفس السياسي للعراق في علاقاته مع مجلس التعاون الخليجي.



    عباس البياتي: المشاكل السياسية اثرت على خدمة المواطنين الذين يعيشون في بلد يعوم على النفط

    {بغداد : الفرات نيوز} رأى النائب عن دولة القانون عباس البياتي، ان المشاكل السياسية اثرت بشكل سلبي وكبير على المواطنين وعلى مشاريع القوانين التي تصب في خدمتهم.

    وقال البياتي، في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} ان "جزء من الخلافات السياسية التي يشهدها البلد تؤثر تأثيرا سلبيا على الخدمات المقدمة للمواطنين والجميع يقول ان كل مانعمله لمصلحة المواطن الذي مازال ينتظر تنفيذ وعود من انتخبهم".

    واكد البياتي، على ضرورة ان "يكون المواطن هو محور اهتمام جميع الكتل السياسية والبرلمان ممثل الشعب الذي يعيش في بلد يعوم على بحيرة من النفط".

    وتشهد الساحة السياسية تأزما واضحا في المواقف وخاصة بين ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي والقائمة العراقية التي يتزعمها اياد علاوي على جملة من المواضيع، ابرزها قضيتي نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي ونائب رئيس الوزراء صالح المطلك حيث إن الاول صدرت بحقه مذكرة اعتقال على خلفية اتهامات وجهت له بدعم عمليات ارهابية نفذها افراد من حمايته، اما المطلك فيواجه طلبا بسحب الثقة عنه قدمه المالكي الى مجلس النواب على خلفية تصريحات صحفية



    برواري: استبعادي جاء نتيجة التوترات بين اربيل وبغداد

    بغداد/ اور نيوز: ابدى عادل برواري الذي كان يشغل منصب مستشار رئيس الوزراء نوري المالكي لشؤون اقليم كردستان، استغرابه لاستبعاده من هيئة المستشارين. واضاف برواري ان علاقته بالمالكي جيدة جدا وطبيعية ولكن يبدو"ان استبعادي جاء نتيجة التصريحات الاخيرة والتوترات بين اقليم كردستان والحكومة العراقية"، بحسب تعبيره.

    وكان مصدر في مكتب رئيس الوزراء اعلن عن استبعاد عادل برواري مستشار رئيس الوزراء نوري المالكي لشؤون اقليم كردستان من منصبه. وذكر المصدر ان"براوري تم انهاء عقده في مكتب رئيس الوزراء، فهو ليس على ملاك رئاسة الوزراء انما يعمل بعقد وهو حاليا لا يمثل مكتب رئيس الوزراء".



    حركة الوفاق تنفي بقاء علاوي في أربيل وتؤكد وجود دوافع سياسية وراء بث هذه "الأكاذيب"

    السومرية نيوز/ بغداد: نفت حركة الوفاق الوطني بزعامة إياد علاوي، الاثنين، اجتماع الأخير بقيادة الحركة في مدينة أربيل ونيته البقاء هناك، في حين أكدت عدم وجود أي مقر أو مكتب للحركة في المدينة، أشارت إلى وجود دوافع سياسية تقف وراء مثل "تلك الأكاذيب".

    وقال المتحدث باسم الحركة والي الظالمي في بيان تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "بعض وسائل الإعلام تناقلت مؤخرا خبرا مفاده أن الأمين العام لحركة الوفاق الوطني العراقي إياد علاوي قد ترأس اجتماعا لقيادة الحركة في مدينة أربيل لبحث الأوضاع السياسية والاستعداد للانتخابات"، مبينا أن "هذه الأخبار عارية عن الصحة كون الحركة ليس لديها أي مقر أو مكتب في أربيل".

    ودعا الظالمي وسائل الإعلام إلى "توخي الدقة في مصادر معلوماتها"، لافتا إلى أن "هناك دوافع سياسية تقف وراء مثل تلك الأكاذيب، بهدف الإساءة إلى الحركة ورئيسها والإيهام بعدم عودة علاوي إلى بغداد".

    وأكد الظالمي أن "رئيس الحركة إياد علاوي سيعود قريبا إلى مقر الحركة في بغداد، ويقوم ببرنامج زيارات مقررة للمحافظات والمدن والقرى العراقية المختلفة".

    ونفت القائمة العراقية، السبت (14 نيسان 2012)، أن يكون زعيمها القائمة إياد علاوي ينوي المكوث في أربيل ولن يعود إلى بغداد بسبب التهديدات باغتياله، مؤكدة أنه متى ما استكمل التزاماته فسيعود لبغداد.

    وكانت المتحدثة باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي كشفت في بيان صدر، في (9 آذار 2012) عن وجود مخطط أعدته "جهات معروفة" لاغتيال زعيم القائمة العراقية إياد علاوي، فيما أكد القيادي في ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد، في ( 10 آذار 2012)، أن علاوي يشعر بالغربة والخذلان.

    يشار الى أن العراق يعيش أزمة سياسية كبيرة هي الأولى بعد الانسحاب الأميركي، على خلفية إصدار مذكرة قبض بحق نائب رئيس الجمهورية القيادي في القائمة العراقية طارق الهاشمي، بعد اتهامه بدعم الإرهاب، وتقديم رئيس الوزراء نوري المالكي طلباً إلى البرلمان بسحب الثقة عن نائبه صالح المطلك القيادي في القائمة العراقية أيضاً، بعد وصف الأخير للمالكي بأنه "ديكتاتور لا يبني"، الأمر الذي دفع العراقية إلى تعليق عضويتها في مجلسي الوزراء والنواب، وتقديمها طلباً إلى البرلمان بحجب الثقة عن المالكي، قبل أن تقرر في (29 كانون الثاني 2012) العودة إلى جلسات مجلس النواب، فيما أعلنت في (6 شباط 2012) أن مكوناتها اتفقت على إنهاء مقاطعة مجلس الوزراء وعودة جميع وزرائها لحضور جلسات المجلس.

    يذكر أن حدة الخلافات بين الكتل السياسية بعد أن تحولت من اختلاف العراقية ودولة القانون إلى اختلاف الأخير مع التحالف الكردستاني أيضاً، بعد أن جدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني في (6 نيسان 2012)، خلال زيارته للولايات المتحدة هجومه ضد الحكومة المركزية في بغداد واتهمها بالتنصل من الوعود والالتزامات، وفيما شدد على أن الكرد لن يقبلوا بأي حال من الأحوال أن تكون المناصب والصلاحيات بيد شخص واحد "يقود جيشاً مليونياً".



    التحالف الكردستاني يتهم المالكي بمحاولة "شق الصف الكردي"؟؟

    السومرية نيوز/ بغداد: اتهم التحالف الكردستاني، الاثنين، رئيس الحكومة نوري المالكي بمحاولة "شق الصف الكردي"، فيما دعاه للإفصاح عن الأطراف الكردية التي أبلغته بعدم رضاها عن تصريحات رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني الأخيرة.

    وقال القيادي بالتحالف فرهاد الاتروشي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "رئيس الحكومة نوري المالكي يحاول محاولات بائسة شق الصف الكردي، لاسيما وانه يعرف قوة الكرد في وحدة سياساتهم وموقفهم"، داعيا المالكي لـ"الإفصاح عن الأطراف الكردية التي أبلغته بعدم رضاها عن تصريحات رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني الاخيرة".

    ولفت الاتروشي أن "ما يصرح به رئيس إقليم كردستان عن تنفيذ المادة 140 من الدستور ورواتب البيشمركة وقانون النفط والغاز والشراكة في الحكم والالتزام في الدستور والتوازن في مؤسسات الدولة تندرج في صلب اتفاق أربيل الذي أجمعت عليه الكتل السياسية"، مستدركا بالقول "ربما يوجد تباين في وجهات النظر بين الأطراف الكردستانية لكنه لا يصل لعدم الرضا والتصريح به عبر وسائل الإعلام".



    النجيفي: الخزاعي أكد في رسالة حملها عن التحالف الوطني التزامه بتطبيق بنود اربيل بشكل كامل

    السومرية نيوز/ بغداد: أعلن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، الاثنين، عن تسلمه رسالة من التحالف الوطني نقلها نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي تؤكد التزامه بتطبيق بنود اتفاقية أربيل بشكل كامل غير منقوص، مع البدء بتسريع اجتماعات اللجنة التحضيرية، فيما شدد على توفر الضمانات اللازمة المقرونة بمدد زمنية محددة.

    وقال النجيفي في بيان صدر، اليوم، على هامش استقباله نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، إن "اللقاء تضمن بحث مستجدات المشهد السياسي وسبل دعم وإنجاح العملية الديمقراطية في العراق من خلال تقوية الأواصر بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، واستثمار كافة الجهود الرامية للحد من اتساع هوة الخلاف بين الاطراف السياسية".

    وأضاف النجيفي أن "نائب رئيس الجمهورية أكد في رسالة شفوية حملها عن التحالف الوطني التزامهم بتطبيق ما جاء في بنود اتفاقية اربيل بشكل كامل غير منقوص مع البدء في تسريع اجتماعات اللجنة التحضيرية"، مشددا على "وجوب توفر الضمانات اللازمة مقرونة بمدد زمنية محددة".

    وأشار النجيفي إلى أن "الجانبين اتفقا على بذل كافة الجهود لحلحلة الأزمة السياسية الراهنة وتقريب وجهات النظر بين الفرقاء ووفق ما تنص عليه أحكام القانون الدستور"، مؤكدا على "ضرورة العمل الجاد والمثابر من اجل بناء دولة حديثة يحظى مواطنوها بكل الحقوق والامتيازات".

    وكان رئيس الجمهورية جلال الطالباني حدد، في الـ25 من آذار الماضي، الخامس من شهر نيسان الحالي، موعدا لانعقاد الاجتماع الوطني، فيما دعا اللجنة التحضيرية المكلفة بالإعداد للاجتماع إلى انجاز عملها قبل الموعد المحدد لعقده، فيما أكد رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، في الرابع من نيسان الحالي، أن الاجتماع لن يعقد في موعده المحدد، عازيا السبب إلى اتساع الخلافات بين الكتل السياسية.



    العراقية: المالكي يريد الاستحواذ على البنك المركزي لدعم اقتصاد دولتين مجاورتين؟؟؟

    السومرية نيوز: اتهمت القائمة العراقية بزعامة أياد علاوي، الاثنين، رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي بـ"محاولة التسلط" على البنك المركزي من أجل تغطية "التبذير الحكومي" ودعم اقتصاد دولتين مجاورتين محاصرتين، داعية البرلمان والقادة السياسيين وأبناء الشعب إلى الوقوف بوجه هذه "الهجمة المشبوهة ودوافعها الخارجية" للحفاظ على استقلالية البنك المركزي وانقاذ العملة الوطنية.

    وقال المتحدث باسم القائمة ميسون الدملوجي في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "القائمة العراقية تتابع بقلق شديد تصاعد محاولات رئيس الحكومة نوري المالكي السيطرة على البنك المركزي، وهو أحد الهيئات المستقلة المرتبطة بمجلس النواب، والتي حصنها الدستور والقانون من أية تدخلات حكومية".

    وأضافت الدملوجي أن "محاولات السيطرة على البنك يهدف لأمران خطيران، هما الاستحواذ على غطاء العملة العراقية المتمثلة باحتياطي البنك المركزي، والتحكم بإصدار العملة لتمويل التبذير الحكومي من جهة ودعم اقتصاديات دولتين مجاورتين تتعرضان للحصار الاقتصادي من جهة أخرى"، مشيرة إلى أن "هذا المنهج يذكرنا بسياسات النظام السابق إبان الحصار، من خلال تبذير احتياطي البنك المركزي وطبع العملة على يد المقبور حسين كامل، مما دمر الاقتصاد وبدد ادخارات المواطنين وقضى على القيمة النقدية لحقوق المتقاعدين"، بحسب تعبيرها.

    وتابعت الدملوجي أن "العملة العراقية تتعرض لضغوط كبيرة من دول الجوار التي تنهار عملاتها في الداخل، وتحاول تصدير مشاكلها المالية النقدية إلى العراق"، مؤكدة أنه "لا يمكن أن يتحقق الدفاع عن قيمة الدينار العراقي إلا ببنك مركزي رصين ومستقل قادر على حماية غطاء العملة ومسيطر بالكامل على إصدار العملة وطبعها وفق المعايير الصارمة التي التزم بها البنك المركزي حتى الآن".

    ودعت الدملوجي مجلس النواب والقادة السياسيين والمجتمع المدني وكل أبناء الشعب إلى "الوقوف بوجه هذه الهجمة المشبوهة ودوافعها الخارجية للحفاظ على استقلالية البنك المركزي، ومساندة إدارته المهنية في الدفاع عن قيمة الدينار من تكرار مأساة التسعينيات من القرن الماضي والتي لا يزال المواطنون يدفعون ثمنها".

    وفي سياق متصل حذرت الدملوجي من "استمرار استهداف الهيئات المستقلة وخاصة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وهيئة النزاهة والبنك المركزي"، مؤكدة أن "الهدف من ذلك هو اخضاعها حزبيا وسياسيا لصالح جهة معينة".

    وأشارت الدملوجي إلى انه "على الرغم من إطلاق سراح فرج الحيدري وكريم التميمي الذي لاقى ترحيباً من قبل ائتلاف العراقية، الا ان الخطر لا يزال قائماً، بسبب عشرات الدعاوى الكيدية ضدهما وضد آخرين في المفوضية"، مبينة أن ذلك "يثير مخاوف جدية بشان تجاوز استحقاق انتخابي قادم، والقفز على الإرادة الوطنية والجماهيرية.

    ولفتت الدملوجي إلى أن "استهداف المفوضية العليا المستقلة للانتخابات جاء متزامناً مع جملة من الضغوط التي أدت الى استقالة القاضي رحيم العكيلي رئيس هيئة النزاهة واستمرار استهداف استقلالية البنك المركزي ومحافظه الدكتور سنان الشبيبي".



    عضو بالقانون :تصريحات النواب إزاء دولة الكويت تسيء لسمعة البلاد

    المواطن: اعربت عضو في التحالف الوطني عن دولة القانون عن اسفها للتصريحات التي يطلقها بعض النواب تجاه دولة الكويت او حول قضايا العراق الخارجية لانها ليست من اختصاصهم.

    وقالت عضو التحالف بتول فاروق لـ(المواطن):»ان هذه التصريحات تسيء للعلاقات العراقية مع الدول ويعكر اجواء التقارب بينها وبيننا».,واضافت»ان اطلاق مثل هذه التصريحات تجاه الكويت او غيرها غير مسؤولة لانها لاتتسم بالدقة لان مطليقها من النواب ليس من اختصاصهم الشان الخارجي».,موضحة»ان هذه الامور تشوش وتؤثر على الجو العام للمباحاثات والحوارات بين البلدين».,مؤكدة»ان توجيه مثل هذه التصريحات تعتبررسالة سلبية عن العراق وتمثل خطأ كبيرا من النواب لانها تعكر الاجواء مع الدول الاقلمية».وشددت فاروق على ضرورة»ايقاف هذه التصريحات من اجل المصلحة العراقية وعلاقاته مع دول العالم». يذكر ان عددا من النواب أطلقوا تصريحات ضد دولة الكويت الشقيقة والتي تدخل في خانة التصعيد السياسي غير المبرر.

    وعلى صعيد اخر اعلن فاضل محمد مستشار رئيس الوزراء نوري المالكي تأجيل جولة المباحثات الثنائية مع الجانب الكويتي الى نهاية الشهر الحالي.

    وقال محمد لوكالة كل العراق الاثنين ان « جولة المباحثات التي كان مقررا لها ان تجري في بغداد منتصف الشهر الجاري بين العراق والكويت قد تأجلت الى التاسع والعشرين من نيسان الحالي».واضاف محمد ان « تأجيل جولة المباحثات العراقية –الكويتية جاء بسبب وجود التزامات وسفر عدد من اعضاء الوفد العراقي «، مبينا ان « الوفد الكويتي سيحضر الى بغداد في الوقت المحدد».

    وكان من المقرر ان تعقد الدورة الثانية للجنة العليا المشتركة [العراقية – الكويتية] في بغداد خلال النصف الأول من شهر نيسان الحالي برئاسة وزيري خارجية البلدين لحسم الملفات العالقة بين البلدين والتي تمت الاشارة اليها خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي الى الكويت.



    الطالباني : الدولة الكردية ستبقى اضغاث احلام

    السليمانية/ اورر: جدد الرئيس العراقي جلال الطالباني الامين العام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، التأكيد ثانية على ان اعلان الدولة الكردية المستقلة ضرب من المستحيل ، وان الكرد يصرون على البقاء في اطار الدولة العراقية ، استنادا الى تصويتهم لصالح الدستور العراقي الدائم ، مشددا على ان الاستقلال والانفصال عن العراق لايصب في صالح الشعب الكردي اطلاقا

    واوضح الطالباني في حوار مطول مع القناة الانجليزية لشبكة الجزيرة التي تبث من دولة قطر، نشرت الليلة الماضية ، انه لايرى شخصيا اي امكانية متاحة لأقامة الدولة الكردية .

    وتابع الامين العام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني قائلا: صحيح ان اقليم كردستان قوي ومتقدم ، الا ان الواجب يحتم علينا العمل لتعزيز ركائز الدولة العراقية ، سيما وان غالبية الشعب الكردي صوتت لصالح الدستور العراقي ، ما يعني انهم يرومون البقاء في اطار الدولة العراقية الفيدرالية الديمقراطية لذا ينبغي ان نصون الدستور ونعمل به ، خصوص وان تحقيق الديمقراطية في العراق الفيدرالي يخدم مصالح الكرد والشعوب الاخرى في البلاد .[/B]

    واعرب الطالباني عن اعتقاده بان مصالح الكرد تقتضي البقاء ضمن العراق الفيدرالي ، لأن العالم الراهن لا مكان فيه للدولة الضعيفة او الهزيلة ، وتابع قائلا: لو افترضنا جدلا ان البرلمان الكردستاني اعلن استقلال الاقليم ، وان تركيا وايران وسوريا والعراق لم تتدخل عسكريا ، فان مجرد اغلاق تلك الدول لحدودها مع الدولة الفتية يعني الكثير، لذا فان الشباب الكرد ينبغي ان يكونوا واقعيين ويعلموا بان اعلان الاستقلال في المستقبل المنظور امر مستحيل



    معصوم : رئيس الجمهورية ينتظر عودة رئيس الإقليم للاتصال به لعقد لقاء مشترك مع المالكي

    ( بغداد ) / ايبا / ... أكد القيادي في التحالف الكردستاني فؤاد معصوم على وجود تحرك من قبل رئيس الجمهورية جلال الطالباني لترطيب الأجواء ما بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس الإقليم مسعود البرزاني .

    وقال معصوم لوكالة الصحافة المستقلة ( ايبا ) أن رئيس الجمهورية جلال الطالباني ينتظر عودة رئيس الإقليم من واشنطن ليتصل به بخصوص عقد لقاء ما بين رئيس الحكومة المركزية نوري المالكي ورئيس الإقليم لترطيب الأجواء وحل المشاكل العالقة .

    وأضاف أن قضية الخلافات ليست بين الإقليم والمركز فقط , وليس فقط حول النقاط المتعلقة بينهما فقط , بل المسائل العامة كلها , ومنها المشاكل بين الكتل السياسية , منوهاً إلى أن رئيس الجمهورية لديه برنامج للحوار بين الطرفين بشكل خاص , والعمل لعقد الاجتماع الوطني الموسع للكتل السياسية

    وجدد رئيس كتلة التحالف الكردستاني موقف كتلته من دعوة رئيس الجمهورية لعقد المؤتمر الوطني وقال أن رئيس الجمهورية لم يصل إلى حالة اليأس لعقد الاجتماع الوطني , وان التحالف الكردستاني مع هذا الاجتماع .

    وبخصوص مطالبة بعض الكتل لسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي أوضح معصوم أن هذا الأمر لم يطرح مع التحالف الكردستاني حتى ألان بشكل رسمي .



    وفد من التيار الصدري برئاسة صلاح العبيدي يزور كركوك

    {كركوك:الفرات نيوز} زار وفد من التيار الصدري اليوم الاثنين محافظة كركوك برئاسة صلاح العبيدي الناطق باسم السيد مقتدى الصدر وبعضوية رئيس كتلة الاحرار النيابية بهاء الاعرجي والنائبة مها الدوري.

    وذكر مصدر في الوفد لوكالة {الفرات نيوز} أن "الوفد فور وصوله اجتمع مع محافظ كركوك نجم الدين عمر كريم وتباحث معه في الاوضاع الداخلية للمحافظة لاسيما القضايا المتعلقة بهيئة نزاعات الملكية".

    واضاف أنه "تم التباحث في قرار المحافظة بازالة الدور في قرية تسعين للوصل الى حل يرضي اهالي القرية"، مشيرا الى أن "الوفد سيتجه لاحقا الى قرية تسعين للاطلاع على الاوضاع فيها".

    وقامت الحكومة المحلية في محافظة كركوك في اذار الماضي بإزالة عدد من المنازل وحسينية في قرية تسعين بحجة أنها غير مرخصة مما اثار سخط المواطنين وكذلك بعض الساسة التركمان عن محافظة كركوك.انتهى35 م



    التيار الصدري يلمح لإمكانية تشكيل حكومة جديدة برئاسته

    الاتحاد: أطلق التيار الصدري أمس تصريحات لافتة عن إمكانية تشكيله لحكومة جديدة حيث دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، انصاره الى توحيد صفوفهم في حال رغبوا بتشكيل حكومة برئاسة التيار. وجاء في بيان (عاجل) صدر عن موقع الصدر.

    أن "السيد مقتدى الصدر طلب من انصاره توحيد صفوفهم وتوحيد كلمتهم في حال رغبوا بتشكيل حكومة برئاسة التيار". وأضاف الصدر في رده على سؤال من احد اتباعه حول امكانية قيام التيار الصدري بتشكيل الحكومة بعد ان "عجزت " الحكومة الحالية عن تلبية مطالب الشعب "اجمعوا امركم ووحدوا صفوفكم واجعلوا كلمتكم واحدة ثم آتوني طائعين و(عذراً)" مضيفاً في رده على السائل "واما لوقصدتني بحديثك فهذا خطأ القول اكيداً". بينما أعتبر عضو بكتلة الأحرار، الاثنين، أن التيار الصدري مستعد للتصدي لمهمة تشكيل الحكومة في حال كان هناك مطلبا شعبيا في هذا الاتجاه. وقال النائب جواد الجبوري لـ(أصوات العراق) إن "التيار الصدري مستعد لتشكيل حكومة في حال كان هنالك مطلب شعبي من ابناء التيار الصدري في هذا الاتجاه"، مبينا أن "كل شيء ممكن في عالم السياسة خاصة وان التيار لعب الدور الكبير في تشكيل الحكومة الحالية، ولعب دورا في الحفاظ عليها وتفعيل ادائها". وبين الجبوري أن "توجيهات السيد مقتدى الصدر هي امر ينفذ من قبل إتباعه وقد وجه ابناء التيار إلى احترام الاقليات ونبذ الطائفية ونبذ المتشددين وبذل المزيد من الجهود في توحيد الصف الوطني"، مضيفا أن "خطاب الصدر لم ينحصر على ابناء التيار الصدري بل الى كافة القوى السياسية، مشددا على توحد امرها وكلمتها وصفوفها في حكومة ناجحة يقودها التيار او يقودها أي مكون اخر".

    من جهة أخرى، طالب نائب رئيس الوزراء صالح المطلك بتشكيل حكومة انتقالية قبل اجراء الانتخابات لضمان نزاهتها. وحذر المطلك في تصريح صحفي له من اجراء انتخابات مبكرة في ظل سيطرة الحزب الحاكم على المؤسسات المسؤولة عن اجراء انتخابات في البلاد حسب تعبيره. وقال المطلك "اننا في الوقت الذي نعتبر فيه اجراء الانتخابات المبكرة احد الخيارات للتخلص من الوضع المأساوي الذي تعيشه البلاد لكن هناك جملة من الاجراءات يجب ان تحصل قبل ذلك في مقدمتها وجود حكومة انتقالية واستقلالية للقضاء وان تكون المفوضية بعيدة عن كل التأثيرات والضغوطات". واكد المطلك ان اجراء الانتخابات في ظل الوضع الحالي يعني سيطرة الحكومة عليها لانها ستزورها لصالحها. وشدد المطلك على ان بقاء الحال كما هو عليه سيشكل كارثة حقيقية على العراق وفي جميع المجالات السياسية والاقتصادية والامنية وسيهدد البلد بالتقسيم.

    بينما قال الناطق باسم حركة الوفاق الوطني المنضوية في ائتلاف العراقية هادي الظالمي إن القائمة العراقية وأطراف سياسية أخرى قطعت شوطا مهما في التفاهمات باتجاه سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي، واوضح لـ(آكانيوز) إن التحرك باتجاه سحب الثقة من المالكي حظي بمباركة مرجعيات دينية قال عنها أنها "مهمة" دون الكشف عن اسماء تلك المرجعيات. وتابع بالقول أن "الاجراءات التنفيذية لتفاهمات سحب الثقة عن المالكي سيعلن عنها في اجتماع يعقد في وقت قريب جدا للقيادات السياسية". دون تحديد الموعد.

    لكن النائب عن ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر استبعد ان يؤثر اي حراك سياسي على موقف دولة القانون ورئيس الوزراء لكنه عاد وأكد انه يؤثر على "شد" التحالفات. وقال الشابندر لـ(آكانيوز) إن "قائمة ائتلاف دولة القانون لايؤثر عليها شيء على الاطلاق ولكن هذا يؤثر على قوة شد التحالفات". واوضح الشابندر "انا شخصيا اتمنى ان تتفكك التحالفات"، وبين ان "تفكك الكتل السياسية الحالية هو دليل ورسالة الى السياسيين على أن التحالفات التي بنيت على اسس طائفية لم تصمد وعليهم التفكير بتشكيل تحالفات على اسس برامجية".



    المالية البرلمانية تتهم مديرية نزع السلاح ودمج المليشيات بالفساد

    الاتحاد: اتهمت اللجنة المالية البرلمانية، امس الاثنين، مديرية نزع السلاح ودمج المليشيات بالفساد المالي، في حين أكدت أنها خصصت 170 مليار دينار إلى المديرية، لفتت إلى أنها غير مسؤولة عن تخفيض رواتب عناصر الصحوات.

    وقال عضو اللجنة أحمد المساري في مؤتمر صحافي عقده بمبنى مجلس النواب ، إن "مديرية نزع السلاح ودمج المليشيات التابعة لرئاسة الوزراء خفضت رواتب عناصر الصحوات بنسبة 100 ألف لكل عنصر، وادعت أن هذا الإجراء اتخذ من قبل اللجنة المالية البرلمانية"، مؤكدا أن "اللجنة خصصت 170 مليار دينار كرواتب إلى جميع عناصر الصحوات في العراق، والبالغ عددهم 41561 بينما الرواتب الفعلية لهم 146 مليار دينار عراقي". وأضاف المساري أن "تحميل مجلس النواب واللجنة المالية مسؤولية تخفيض رواتب الصحوات يهدف لتسقيطهما"، مؤكدا أن "اللجنة المالية ستستدعي مدير عام مديرية نزع السلاح ودمج المليشيات لمساءلته عن سبب تخفيض رواتب الصحوات كون المسالة تندرج ضمن التلاعب والفساد المالي في المال العام". وكانت القوات الأميركية أطلقت عام 2006 عملية تجنيد مدنيين تحت تسمية "أبناء العراق" أو "الصحوات"، لمواجهة تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة، وتشكلت الصحوات في معظمها من رجال العشائر، ولعبت دوراً فاعلاً في إسناد القوات العراقية والقوات الأميركية في إضعاف تنظيم القاعدة، وإعادة الأمن والاستقرار.



    الحملة ضدّه تتصاعد وبروز تفاهم بين الكردستاني والصدريين والعراقية

    متابعة – الصباح الجديد : في وقت تزايدت الانتقادات الموجهة لرئيس الوزراء نوري المالكي من أطراف عدة على خلفية اتهامه باحتكار جميع الصلاحيات والسلطات ومحاولته السيطرة على الهيئات المستقلة، كشفت القائمة العراقية التي يتزعمها اياد علاوي عن قرب اعلان تفاصيل التفاهمات مع التحالف الكردستاني واطراف في التحالف الوطني ومباركة من مرجعيات دينية وصفتها بـ»المهمة» لاستبدال رئيس الوزراء نوري المالكي.

    وقال الناطق باسم حركة الوفاق الوطني هادي الظالمي لوكالة كردستان للأنباء إن «القائمة العراقية والتحالف الكردستاني واطرافا مهمة في التحالف الوطني وبعض اعضاء ائتلاف دولة القانون قطعوا شوطا مهما في التفاهمات باتجاه سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي».

    وكانت القائمة العراقية كشفت الاسبوع الماضي عن بدء تحركها للحصول على ما وصفته بـ»الاجماع الوطني» لسحب الثقة من حكومة المالكي.

    وترى مصادر أنه في حالة طرح مشروع سحب الثقة في مجلس النواب فستكون خارطة الأصوات في غير صالح المالكي ذلك أن نصف مقاعد الكردستاني (الحزب الديمقراطي) إضافة لما يقرب من سبعين مقعدا للعراقية ونحو أربعين مقعدا للتيار الصدري فضلا عن مقاعد المجلس الاسلامي الأعلى، ستكون مع المشروع في حين أن الأصوات التي ستكون ضد المشروع ستقتصر على دولة القانون (الدعوة خاصة) وما يقرب من 25% من أصوات التحالف الوطني.

    وتعترض القائمة العراقية على آلية ادارة الدولة من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي الذي تقول عنه بانه حكر جميع الصلاحيات بيده.

    في حين يقول المالكي إن الصلاحيات الممنوحة له دستورية وعلى من يعترض عليه تغيير الدستور بدلا من القاء المسؤولية على الخصوم.

    وقال الناطق باسم حركة الوفاق الوطني هادي الظالمي لوكالة كردستان للأنباء إن التحرك باتجاه سحب الثقة من المالكي حظي بمباركة مرجعيات دينية قال عنها إنها «مهمة» من دون الكشف عن اسماء تلك المرجعيات.

    وتابع بالقول إن «الاجراءات التنفيذية لتفاهمات سحب الثقة عن المالكي سيعلن عنها في اجتماع يعقد في وقت قريب جدا للقيادات السياسية». من دون تحديد الموعد.

    ويأتي طرح قضية سحب الثقة من حكومة المالكي في حين ما تزال الخلافات على اشدها بين اربيل وبغداد التي اتهمت الاخيرة بتسويف الاتفاقات، في حين وصفت المالكي بأنه شخص يحاول الاستحواذ على جميع المناصب.

    وزاد هجوم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اول امس على رئيس الوزراء نوري المالكي من فرص تقليص القاعدة السياسية الداعمة للمالكي بعد دعوته الكرد لمنع نشوء «دكتاتور» جديد في العراق.

    وتؤكد مصادر أن الحملة على المالكي قد بلغت ذروتها وهي تهدف الى سحب الثقة عنه أو منعه من الترشح لولاية أخرى في الانتخابات المقبلة.

    لكن مقربا من رئيس الوزراء استبعد ان يؤثر اي حراك سياسي في موقف دولة القانون ورئيس الوزراء لكنه عاد وأكد انه يؤثر في «شد» التحالفات.

    وقال عزت الشابندر إن «قائمة ائتلاف دولة القانون لا يؤثر فيها شيء على الاطلاق ولكن هذا يؤثر في قوة شد التحالف».

    واوضح الشابندر «انا شخصيا اتمنى ان تتفكك التحالفات سواء كانت على مستوى القائمة العراقية أم التحالف الوطني أم التحالف الكردستاني»، بحسب تعبيره.

    وبين ان «تفكك الكتل السياسية الحالية هو دليل ورسالة الى السياسيين على أن التحالفات التي بنيت على اسس طائفية لم تصمد وعليهم التفكير بتشكيل تحالفات على اسس برامجية».

    في السياق نفسه أشاد رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني بمواقف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وعدّها «مساندة» للشعب الكردي، معربا عن تقديره لحرص الصدر على المؤسسات والهيئات المستقلة في البلاد ولا سيما المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

    وقال بيان صدر عن رئاسة إقليم كردستان إن «رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين نقل خلال اتصال هاتفي مع رئيس كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري بهاء الاعرجي تقدير واحترام رئيس إقليـم كردستان مسعـود البارزانـي، إلى زعيـم التيـار مقتـدى الصـدر».

    وأضاف البيان أن «رئيس الديوان أكد أن البارزاني يكنّ الشكر العميق وخالص التقدير لمقتدى الصدر على مواقفه الصريحة والجريئة في مواجهة من يريدون زرع الفتن وإثارة النعرات العنصرية ضد الكرد».

    وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر رفض في رده على سؤال لأحد أتباعه، التهديدات التي طالت الكرد وطالبتهم بمغادرة بغداد والمناطق العربية، عاداً أن من يعتدِ عليهم فهو «عدونا بل عدو العراق عامة والدين والمذهب ما داموا مسالمين لكم فكونوا لهم سلماً».

    وتابع البيان أن «فؤاد حسين نقل خلال الاتصال الهاتفي امتنان البارزاني إلى الصدر على موقفه الواضح من مسألة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وقرار توقيف فرج الحيدري وكريم التميمي»، مؤكداً أن «رئيس الإقليم يقدر عالياً حرص الصدر على المحافظة على المؤسسات والهيئات المستقلة في البلاد».

    واتهم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في الـ14 من نيسان الجاري، رئيس الوزراء نوري المالكي تحديدا بانه هو من أمر باعتقال رئيس مفوضية الانتخابات فرج الحيدري وعضو مجلس المفوضين في المفوضية كريم التميمي، لان هذا الاعتقال يصب في مصلحته بالسعى لتأجيل الانتخابات او الغائها.

    لكن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي حمل، في الـ14 من نيسان الجاري، بشدة على الانتقادات التي وجهت له ولحكومته على خلفية اعتقال الحيدري والتميمي بتهم الفساد، واتهم مطلقيها بأنهم يريدون إعادة ثقافة البعث وإرباك الأوضاع «عن عمد»، وفي حين شدد على أن احترام كرامة الأشخاص وحقوقهم أمر واجب، أكد انه لا يمكن أن يكون ذلك مبررا لانتهاك حرمة المؤسسات الدستورية أو الاستهانة بها.

    من جهته، أكد رئيس الحكومة نوري المالكي أن العديد من الأطراف الكردية أبلغته عدم رضاها عن مواقف رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني.

    وقال نوري المالكي خلال لقاء أجرته معه صحيفة (آوينة) الكردية إن «العديد من الأطراف الكردية اتصلت بي وعبرت عن عدم رضاها عن مواقف رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني».



    قريباً.. بارزاني في بغداد لطرح مبادرة جديدة

    اربيل/ البينة كشف النائب عن ائتلاف الكتل الكوردستانية مهدي حاجي، عن نية رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني زيارة بغداد خلال الايام القادمة وطرح مبادرة جديدة لحل الأزمة السياسية، مشيراً الى عدم جدوى انعقاد الاجتماع الوطني في الوقت الحاضر لعدم تهيئة الأجواء لإنجاحه. وقال حاجي، في تصريح صحفي أمس الاثنين، إن الرئيس بارزاني لديه النية للحضور الى بغداد بعد الانتهاء من جولته الأوربية، وطرح مبادرة جديدة لحل الأزمة، كون انعقاد الاجتماع الوطني في الوقت الحاضر، أصبح لا جدوى منه، لأن الأرضية غير مناسبة ولا بد من تهيئة أجواء ملائمة وجدولته من أجل إنجاحه. وأضاف انه من المتوقع أن يطرح بارزاني مبادرة جديدة، وان يأتي الى بغداد لطرحها، ومن ثم تهيئة الأجواء وإنهاء المشاكل العالقة بين القائمة العراقية ودولة القانون وكذلك بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية. ولم يكشف حاجي عن تفاصيل المبادرة، معتمداً على مدى استقبال الفكرة من قبل التحالف الوطني والعراقية، وجديتهما بحل الأزمة. واشار النائب عن ائتلاف الكتل الكوردستانية الى أن بارزاني عمل ما بوسعه منذ عام 2007 من أجل المصالحة الوطنية ولم يكن التحالف الكوردستاني جزء من المشاكل وكذلك المشاكل التي حصلت بعد انتخابات 2010 وتشكل الحكومة بمبادرته التي خرجت بتوصيات وقرارات، حيث تم تنفيذ قسم منها والقسم الآخر كنا نتمنى من الحكومة الاتحادية أن تنفذ جميع القرارات لغرض حل المشاكل.



    انشقاق جديد في القائمة العراقية والجواري تكشف عن انسحاب نواب آخرين

    بغداد/البيان: اعلنت النائبة كريمة الجواري، امس الاثنين، انسحابها من القائمة العراقية وانضمامها إلى الكتلة العراقية الحرة، مرجحة انسحاب الكثير من النواب خلال الفترة المقبلة بسبب "حالة الارباك" التي تمر بها القائمة حاليا.وقالت كريمة الجواري خلال مؤتمر صحفي عقدته امس في مبنى البرلمان إنها "قررت الانسحاب من القائمة العراقية وحركة الوفاق، والانضمام الى الكتلة العراقية الحرة"، مبينة إن قرارها جاء "بسبب عدم تحقيق العراقية والوفاق لطموح الناخبين الذين صوتوا لها".ورجحت الجواري "انسحاب نواب كثر من

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 21, 2019 12:07 am