بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
السبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
الخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
الخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
الأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
الخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
الأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
الثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
الثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    حوادث امارة قبيلة خفاجه في التاريخ

    شاطر

    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    حوادث امارة قبيلة خفاجه في التاريخ

    مُساهمة من طرف المدير في السبت أبريل 09, 2011 8:07 am

    حوادث امارة قبيلة خفاجه في التاريخ
    بقلم |مجاهد منعثر منشد الخفاجي
    لقد ظهرت امارة خفاجه في نهاية القرن الرابع الهجري بين الدول والامارات وهي :ـ1. دولة الكلابيين في حلب 1.2. دولة بني عقيل في الموصل .3. الدولة المزيدية 2.4. دولة بني وثاب التميري .5. امارة خفاجه .فاقامت امارة خفاجه بين هذه الدول في ضواحي الكوفة والفرات ..وعندما ازدادت الخلافة الاسلامية ضعفا بظهور الترك والبويهين ..وسيطرتهم على عاصمتها ,ازداد ظهور الامارات البدوية العربية في العراق والشام والجزيرة (الواقعة بين الفرات ودجلة ) ,ففي مطلع القرن الرابع الهجري |العاشر الميلادي ,قدم بنو خفاجه من الجزيرة العربية وتوغلوا في العراق حيث تمكنوا في اواخر القرن المذكور من السيطرة على منطقة الكوفة ..3 .وجاء في كتاب قلائد الجمان وكانت ببادية العراق لهم دولة . وقد ذكرنا قول المؤيد صلحب حماة في مذكراتنا حيث قال وهم امراء العراق من قديم الزمان والى الان .4.وينقل القشلندي عن مسالك الابصار قائلا :ـ وديار خفاجه من هيت والانبار الى نخله الى مرملاحا الى الكوفه الى قائم عنقاء والتردد الى مادون البصرة وهو غاية مرماهم ونهاية بعدهم .5..وذكر القشلندي عن امارة خفاجه :ورث بنو خفاجه مالك بني عقيل حيث كان لبني عقيل الامارة بارض العراق والجزيرة ..وكانوا قد عظم امرهم في الدولة السلجوقية وملكوا الحلة وجهاتها وكان بها منهم بن مرين الذين نظم لهم الشريف الهبارية ارجوزته المعروفة بالصادح والباغم قم اضمحل ملكهم بعد ذلك وورثت بلادهم العراق خفاجه ..6.وان البلاد ( الرقة والرحبة ) انتقلت الى حوزة العلويين من اصحاب مصر الاان سلطانهم كان اسميا والنفوذ الى رؤساء القبائل المصرية ,فكان فيها اولاد ابو علي بن ثمال الخفاجي 7..ويذكر القشلندي في احد كتبه نسخة تقليد بحماية الكوفة لابي طريف بن عليان وهي من انشاء ابي اسحاق الصابي ..8.وبدأ تاريخ ظهر امارة خفاجه في تولية ابو طريف عليان بن ثمال حماية الكوفه .وكان ابو طريف شخصية بارزة كبيرة في قبيلة خفاجه وبسبب مكانته في رئاسة خفاجه اسند اليه الخليفة حماية الكوفة سنة 384 هجرية وبعد ه استلم الامارة شقيقة ابو علي بن ثمال سنة 390 هجرية ..وفي عهده وقعة حرب سنة 397 هجرية مع معتمد الدولة قرواش بن المقلد العقيلي ..وقاد جيش خفاجه ابو علي بن ثمال ..وكانت سبب الحرب هو ان قرواشاجمع جمعا كثير العدد ..وانطلق سائرا الى الكوفة واميرها ابو علي غائبا عنها ..فدخل ونزل بها ..ولما علم ابوعلي بالخبر سار اليه فكان لقائهم اقتتال حينها انهزم قرواش وعاد الى الانبار مغلولا ..وملك ابو علي الكوفة ..واخذ اصحاب قرواش وصادرهم 9.لذلك يشير الذهبي الى حوادث 397 هجري ..ويذكر استجار فخر الملك ابو غالب بحسان الخفاجي ..والمقصود هو ابو علي بن ثمال ..,فيقول الذهبي :وفي هذا العام 397 هجري ,استطاع الامير ابو العباس احمد بن واصل ان يمتلك سيراف والبصرة ثم قصد الاهواز وكثر جيشه والتقى السلطان بهاء الله وهزمه واخذ البطائح واخذ خزائن متوليها مهذب الدولة ,فشار لحربه فخر الملك ابو غالب ,فعجز ابن واصل عنه واستجار بحسان الخفاجي ,ثم قصد بدر بن حسنوبه ,فقتل في صفر من هذه السنة 10. .ويذكر ابن الاثير في هذه السنة انهزم ابو العباس بن واصل وركب مع حسان بن ثمال الخفاجي هاربا الى الكوفة 11.وفي عام 399 هجرية قتل ابو علي بن ثمال الخفاجي وكان الحاكم بامر الله صاحب مصر قد ولاه الرحبة ,فسار اليها فخرج اليه عيسى بن خلاط العقيلي فقتله وملك الرحبة 12. واستلم الاماره بعد مقتل ابو علي الامير سلطان بن ثمال الخفاجي في سنة 399 وهو شقيق الاول ,فتوجه الامير سلطان واخواه علوان ورجب على راس وفد كبير من اعيان قبيلة خفاجه الى الملك فخر الدولة بعد ان اكمل فتح دير العاقول عام 402 هجرية .وضمنوا له حماية سقي الفرات ودفع بني عقيل عنها .وساروا معه الى بغداد ,فاكرمهم وخلع عليهم واشار عليهم بالمسير مع ذي السعادتين الى الانبار .فساروا معه فلما صاروا بنواحي الانبار ارادوا ان يوسعوا نفوذهم فيها ,فاغاروا على بعض من نواحيه فقبض ذو السعادتين على نفر منهم ثم اطلقهم ,فدبر سلطان الخفاجي مكيدة للقبض على ذي السعادتين فوصل الخبر الى ذي السعادتين ,فصنع مأدبة كبيرة دعا اليها جماعة من اعيان بني خفاجه .وفي اثنائها امر اصحابه بقتل كثير منهم ,ففعلوا وقبضوا على سلطان .ونهبت بيوتهم وحبس سلطان ومن معه ببغداد حتى شفع في اطلاقهم الحسن بن مزيد الاسدي ,وبذل مالا عنهم ,فاطلق الملك فخر الدولة اسر الامير سلطان ومن معه .13.وبعد الامير سلطان الخفاجي استلم الامارة الامير ابو الفتيان منبع الخفاجي سنة 415هجرية وفي توليه الامارة وقعة احداث بين خفاجه وبني عقيل ..وبينهم وبين بني اسد .فذكر ابن الاثير في هذه السنة 417 هجرية اجتمع دبيس بن علي بن مزيد الاسدي وابو الفتيان منع بن حسان امير بني خفاجه .وجمعا عشائرهما وغيرهم ومعهم عسكر بغداد على قتال قرواش بن المقلد العقيلي ..وكان سببه ان خفاجه تعرضوا الى السواد .وما بيد قرواش منه فانحدر من الموصل لدفعهم فاستعانوا بدبيس فسار اليهم واجتمعوا فاتاهم عسكر بغداد فالتقوا بظاهر الكوفة وهي لقرواش انه لاطاقة له بهم فسار ليلا في نفر يسير ..وعلم اصحابه بذلك فاتبعوه كمنهزمين فوصلوا الى الانبار ..وسارت اسد وخفاجه خلفهم فلما قاربوا الانبار فارقها قرواش الى حلله فلم يمكنهم الاقدام عليه واستولوا على الانبار ثم تفرقوا 14 .يقول ابن خلدون ومن حوادث سنة 421 هجرية :ـ سار ابوكاليجار لاعتراض جلال الدولة وتخلف عنه دبيس لدفع خفاجه عن اصحابه واقتتلوا في ربيع سنة احدى وعشرين ثلاثة ايام فانهزم ابو كاليجار وقتل من اصحابه الفان وسمع بذلك المقلد فجمع بني خفاجه ونهبوا النبل وسور واحرقوا منازلها 15.وبعد ذلك استلم الامارة الامير علي بن ثمال الخفاجي سنة 423هجرية ..ويذكر ابن الاثير وقوع خلاف بين الامير علي وابن اخيه الحسن بن ابي البركات ..وكانت نتائج هذا الخلاف ان الحسن قتل عمه علي بن ثمال وتسلم الامارة ..16.سنة 426 هجرية ..وبعده تسلم الامارة الامير منيع بن منيع بن حسان الخفاجي سنة 440 وفي سنة 449 هجرية هددت خفاجه دولة بني اسد فقصدوا الجامعيين وهي من ولايات نور الدولة دبيس الاسدي 17.وبعد ذلك تسلم امارة خفاجه الامير محمود بن الاخرم سنة 446 هجرية وكان صعب عليه ماوقع على بني خفاجه مع البساسبري,فخطب في امارته للخليفة الفاطمي المستنصر بالله صاحب مصر وصار في طاعته وخرج عن الولاء لبني العباس وكان ذلك سنة 447هجرية 18.وفي سنة 452هجرية خلع السلطان طغرلبك على الامير محود الخفاجي ورد اليه امارة بني خفاجه وولاية الكوفة وسقي الفرات وصرف عنها رجب بن منيع الخفاجي 19.ويذكر ابن الاثير ان خفاجه بلغت من القوة والبأس في القرن الخامس الهجري وهو امر جعل السلطان محمد يوصي عامله على الكوفه من خفاجه ..ففي حوادث سنة 498 هجرية ان خفاجه كانت في القرن الخامس الهجري على درجة كبيرة من القوة والباس والمنعة ففي السنة المذكورة حين اقطع السلطان محمد الكوفة للآمير فأيعاز اوصاه واوصى صدفة ان يحمي اصحابه من خفاجه فأجابه على ذلك .. 20.وفي سنة 499 كانت احداث بين خفاجه وعباده وهما اخوان ..وهذه الحرب بسبب جملين وزاد على النار حطب سيف الدولة صدفة ,فقد كان يخطط لآضعاف خفاجه وعباده لآن الخطر يأتيه من كليهما ..21.ولذلك ترى صدفه في كل مرة يقرب احد من خفاجه او عباده ,ففي الخلاف الذي وقع بين سيف الدولة صدفه ومهذب الدولة ابن ابي الجبر كان قائد جيش سيف الدولة صدفة هو سعيد الخفاجي كما يذكر ذلك ابن الاثير حيق يقول ( وحين وقعت الحرب قتل جمع وأسر خلق كثير من جيش مهذب الدولة وكان يقود جيش صدفة سعيد بن حميد العمري الخفاجي .واخيرا تم الصلح بينهم وعادوا الى حال حسنة من الاتفاق .. 22.ويبين ابن الاثير في عام 502 هجري ان السلطان خلع على سعيد بن حميد العمري الخفاجي صاحب جيش صدفه وولاه الحله وكان صارما حازما ذي راي وجلد ..ويذكر ابن القلانسي في اخبار سنة 507 ان حربا طاحنه وقعت بين الافرانج والمسلمين ..قذكر من بين القبائل العربية المقاتله ضد الافرنج خفاجه 23. وفي اواخر ذي الحجة سنة 571 هجرية ذكر ابن الجوزي ان عسكرا كثيرا لمحاربة بني خفاجه فرحلوا فلم يدركوهم وقتل من المطاردين قوم 24.ويذكر ايضا في حوادث 573 هـ خرج شحنه لوانا وعكبرا يقصد فوق تلك النواحي فلقيه جماعة من بني خفاجه فقتلوه فجيء به الى بيته بباب الازج فدفن في مقبرة احمد بن حنبل 25.وكان امير خفاجه في سنة 822 هـ الامير عزرا الخفاجي حيث يذكر المؤرخ يوسف كركوش وقائع معركة بين قبائل ربيعة فاستنجد بعضهم بقيبلة خفاجه 26.وحوداث سنة 568 هـ كانت سواد الحله لبني حزن من خفاجه ولما تمكن يزدن التركي من البلاد وتسلم الحله اخذ حماية السواد من بني حزن وجعلها لبني كعب من خفاجه ,فاستاء بنو حزن لذلك فاعاروا على السواد فسار يزدن بعسكره ,ومعه القضبان الخفاجي من بني كعب لقتال بني حزن فبينما هم سائرون في الطريق ليلا رمى بعض الجند الغضبان الخفاجي بسهم فقتله .ولما قتل رجع العسكر واعيدت خفارة السواد الى بني حزن . 27.وفي سنة 1032 زمن السلطان سليم كانت معركة بظاهر الكوفة وانهزمت فيها جيوش طي ومن معها ..يقول الشيخ باقر ال محبوبة ان امراء بني ربيع جمعوا قبائل بني طي وزبيد والخليط وجميع عرب الشام ..واجتمعت اليهم قوم دهمش بن سند بن اجود وساروا يريدون ارض بني عقيل وهم عامر وعائذ وخفاجه ومن خالظهم من قبائل قيس وربيعة وغيرها ..فانهزمت جيوش طي ومن معها ..ماضي النجف وحاضرها 28.امارة عمران بن شاهين الخفاجي امير البطائح سنة 335هجرية ..ولقد كتبنا نبذه عنه في مذكراتنا وفي محافظة ذي قار ارض او منطقة تسمى الشاهينية نسبة الى عمران بن شاهين .وقد ذكره خيرة المؤرخين وهم :ـ1.التحفه النبهانية في تاريخ الجزيرة العربية ـ الشيخ خليفة بن حمد بن موسى النبهاني الظائي .2.ماضي النجف وحاضرها الشيخ جعفر ال محبوبة .3.مراقد المعارف ومعارف الرجال الشيخ محمد حرز الدين .4.انساب القبائل العربية في النجف الاشرف الاستاذ ناجي وداعه الشريس .5.انساب القبائل العربية المجتهد العلامه السيد محمد مهدي القزويني .6.تاريخ الحلة الشيخ يوسف كركوش الحلي .7.تاريخ الديوانية الحاج وادي العظية .8.تاريخ العمارة وعشائرها عبد الكريم الندواني .9.تاريخ الكوفة للسيد حسون العراقي .10.الحقائق الناصعة عن ثورة العشرين فريق المزهر ال فرعون .11. دراسات عن عشائر العراق الشيخ حمودي الساعدي .12.معجم القبائل العربية القديمة والحديثة عمر رضا كحالة .13.تاريخ الكوفة السيد احمد البراقي النجفي .14.الدرر البهية في انساب عشائر النجف العربية عباس محمد الزبيدي الدجيلي .15.عشائر الفرات الاوسط والجنوبي جبار عبد الله الجوبيراوي بدأ الامير عمران بن شاهين الخفاجي امارته من الجامده وهي من قرى البطائح ..والتي يحدد موقعها في المنطقة بين واسط والبصرة ..وقد سكن العرب البطائح كقبيلة بني اسد وربيعة وخفاجه وبني يشكر وبني باهلة ..وحاليا يسكنها ينو لام وقبيلة البو محمد .وعرف الامير عمران بن شاهين الخفاجي بصموده ضد البويهيين ..وكان ابو القاسم البريدي مهيمن على البصرة فقلد الامير عمران على حماية البطائح والاهوار .ونجحت امارته في زمن معز الدولة ..وبدا الحرب معز الدولة على عمران في سنة 338 ,فجهز جيشا كبيرا وسلم قيادته الى وزيرة السميري,ققام السميري بعدة هجمات على عمران الخفاجي ..وبعد ذلك فلت عمران من قبضته ..فصدرت اوامر من بغداد للسميري ان يزحف بجيشه الى شيراز للقضاء على حؤكة الديالمة ..فاستغل الامير عمران تحرك السميري فاعاد قوته العسكرية وصفوفه من المؤيدين ..ودارت معركه اخرى بين الاثنين الاان السميري اصيب بمرض الملاريا ومات .وبعد ذلك قلد معز الدولة المهلبي لمحاربة الامير عمران الخفاجي ..وكانت قوتين ضده المهلبي وديالمه ..وحتى بعد وضع الخطة الاستراتيجية من قبل معز الدولة ضد عمران وقوته العسكرية ,فانتصر عليهم رغم انهم بمتلكون كل مصادرر القوة من سلاح واموال وجيش كبير .وتكرر الهجوم باجتماع واتفاق قائدين وهم المهلبي وقائد الديالمة وروزبهان بامر معز الدولة ..وينتصر عليهم الامير عمران الخفاجي ,فادرك معز الدولة صعوبة القضاء عليه .وفي سنة 340 هجرية تم عقد الصلح بينهم والاعتراف بسلطة وامارة عمران بن شاهين الخفاجي ,فكان اول مؤسس لامارة البطائح العربية .ولم يستمر الصلح ففي سنة 344 هجرية شاع خبر مرض معز الدولة ووفاته مما دفع الامير عمران لمواصلة الحرب السابقة ,فارسل معز الدولة القائدين وروزبهان والمهلبي لقتال عمران ووقع خلاف بين هؤلاء ,فاستغل الامير عمران هذا الخلاف بزيادة بناء قوته العسكرية .وبعد الفشل في الحرب فكر معز الدولة باختراق الاسرة الشاهينية ..فينقلب بعضهم على البعض الاخر ..ونجح بهذه الفكرة في استمالة ابي الفتح بن شاهين المشهور بابن العريان الذي اختلف مع شقيقه وترك البطائح الى واسط ثم الى بغداد ..واعاد المحاوله معز الدولة مع شقيق عمران وهو ابو القاسم ولم ينجح .وكانت احداث كثيرة اخرى يطول المقام بذكرها نتختصرها بأن قائد معز الدوله هو بختيار وكان على خلاف مع ابن عمه عضد الدولة ,فاستغل عمران الخفاجي هذه النقطة للدخول في البيت البويهي ..فقتل عضد الدولة ابن عمه بختيار ..وبعد الهدوء عاد عضد الدولة يفكر بامرالبطائح بعد وفاة عمران بن شاهين سنة 369هجرية بسبب مرض الم به وتولى بعده ابنه الحسن شؤون الامارة في السنة المذكورة .وظهرت خلاف بين ابناء الامير عمران بن شاهين على الامارة وهما ابي الفرج بن عمران وهو الاخ الاصغر للحسن بن عمران ,فقتل اخاه وعزل القادة الاكفاء الذين كانوا على عهد ابيه ..ومن هؤلاء المظفر بن علي الحاجب والشعراني .واخذ القائدان يفكران في قتل ابي الفرج ..واول عمل قام به المظفر استدعاء ابي المعالي بن عمران اميرا على البطائح وكان صفير السن ..وهذا الامر جعل المظفر ينفرد بالسلطة .واخبر صمصام الدولة بن عضد الدولة انه قتل ابي الفرج .وطلب منه الاعتراف بامارته .وقد وافق على ذلك 29.واما امارة الامير عامر الخفاجي سلطان العراقيين وكان قصره الآخيضر ( بين كبيبسة وكربلاء ) . وابنه ضرغام هاجر الى سوريا .وقد ذكرناه في مذكراتنا .وقد ذكره المرحوم الدكتور محمد عبد المنعم الخفاجي 30 .وتكتمل مسيرة امارة وزعامة خفاجه في الامير الشيخ على الفضل الخفاجي الذي اشار اليه المرحوم الشيخ علي الشرقي في موسوعته ..31. وبعد ذلك استمرت الامارة الخفاجية الى الامير صكبان بن الامير علي الفضل الخفاجي ثم الامير غني بن الامير صكبان ثم الى الان الامير الحاج عامر بن الامير غني الخفاجي .ــــــــــــــــــــــــــ
    المصادر
    1. راجع ابن الاثير ج9 ص 84 ـ 87
    . 2. ابن الاثير ج9 ص 114
    .3. ابن فضل العمري مسالك الابصار في مسالك الامصار
    .4. القشلندي قلائد الجمان في التعريف بقبائل عرب الزمان ص 113
    .5. القشلندي قلائد الجمان في التعريف بقبائل عرب الزمان ص123
    6.. نهاية الارب للقشلندي ص 365
    .7. محاضرات في تاريخ الامة الاسلامية ص 402 الشيخ محمد الخضري
    . 8. القشلندي صبحى الاعشى ص 262ـ263
    9. الكامل في التاريخ ابن الاثير ج 9ص197
    . 10. الحافظ الذهبي ص 64ـ65
    .11. ابن الاثير ص 211
    .12. ابن الاثير ص 211.
    13. ابن خلدون ج4 ص 1004 و ابن الاثير ج9 ص 209
    .14. ابن الاثير ج 9ص 352
    15.. ابن الاثير ص 165ـ 166
    16.. ابن خلدون ج 3 ص 927 .وابن الاثير ج9 ص 444
    .17. راجع ابن الاثير ج9 ص 599ـ600
    18.. ابن الاثير ج9 ص 615
    .19. ابن الاثيرج 10 ص 5.
    20. ابن الاثير 10 ص 396
    .21. ابن الاثير ج10 ص 400ـ402
    .22. ابن الاثير ج10 ص 436 والمنتظم لابن الجوزي ج 9 ص 156 و دول الاسلام للذهبي ج 2 ص 20
    .23. تاريخ دمشق ابن القلانسي ص 158.
    24. المنتظم ابن الجوزي ج 10 ص 260.
    25. المنتظم ج10 ص 272
    .26. الشيخ يوسف كركوش الحلي ص101 وذكر الموضوع المحامي عباس العزاوي في تاريخ العراق بين احتلالين ج3 ص 64ـ65.
    27. الشيخ يوسف كركوش الحلي ص 50ـص51.
    28. الشيخ باقر ال محبوبة ج1 ص 323.
    29. امارة البطائح العربية للباحث ابراهيم جدوع محسن باشراف الدكتور عبد الجبار ناجي .
    .30. مراجعة السيرة الهلالية ص 21 و 22و94 ـ97و100ـ104 و 325ـ329
    31 . راجع بحثنا الشيخ علي الفضل الخفاجي في موسوعة الشيخ الشرقي .

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 3:27 pm