بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام تسرنا مساهماتكم وملاحظاتكم
بحوث تاريخية واسلامية وسياسية موقع الكاتب مجاهد منعثر منشد (عراقي مستقل )

صاحب الموقع (مواطن عراقي مستقل )

مواضيع مماثلة

المواضيع الأخيرة

»  رسالة الحاج الشيخ عامر غني صكبان الى قبيلة خفاجة
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالأربعاء سبتمبر 14, 2016 1:46 am من طرف المدير

» العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالسبت أغسطس 27, 2016 2:33 pm من طرف المدير

» العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:14 am من طرف المدير

» العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق.
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 25, 2016 2:12 am من طرف المدير

» العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق .
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 17, 2016 4:31 am من طرف المدير

» الحركة الصهيونية والتهجير الاجباري في العراق
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالخميس أغسطس 11, 2016 2:49 am من طرف المدير

» العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2016 7:21 am من طرف المدير

» تصريح امير قبيلة خفاجة بشأن الموقف من الشخصيات السياسية والعشائرية
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 6:21 pm من طرف المدير

» العدد الاول دولة الفكر الصهيوني ومسالة القومية اليهودية
اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2016 11:45 am من طرف المدير

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    اخبار وتقارير : 5 نيسان 2012

    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Empty رد: اخبار وتقارير : 5 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الأربعاء أبريل 04, 2012 3:17 pm

    اخبار وتقارير : 5 نيسان 2012
    متابعة اخبارية يومية عامة للشأن العراقي في الاعلام العراقي والعربي والعالمي
    أمريكا تجدد دعمها لوحدة العراق..السفير الامريكي يدعو الكتل السياسية الى قبول دعوة الرئيس طالباني للحوار

    الاتحاد: دعا سفير الولايات المتحدة لدى العراق جيمس جيفري، خلال مؤتمر صحافي عقده الأربعاء، مع محافظ البصرة، الكتل السياسية الى التعاون وتقديم التنازلات للتوصل الى حلول ترضي جميع الأطراف،

    معرباً عن امله بقبول جميع الأطراف السياسية المتخاصمة دعوة الرئيس جلال طالباني والجلوس على طاولة الحوار. واضاف جيفري خلال المؤتمر المشترك مع محافظ البصرة “ان الرئيس باراك أوباما يقف خلف تعيين بريت ماكغروك كسفير للولايات المتحدة، مبيناً امتلاكه خبرة واسعة في شؤون العراق، نافياً وجود دبلوماسي أميركي غيره أمضى وقتا أكثر من الذي قضاه ماكغروك في العراق، مضيفاً “ان الاعتراضات لا تعكس مواقف كتلة سياسية وانما تعبر عن وجهات نظر أشخاص في بعض الكتل لديهم تحفظات على السياسة الأميركية، وربما التطورات السياسية في العراق لم ترق لهم.

    اما فيما يخص الشأن البصري، فقد اكد جيفري ان البصرة تتطور امنيا واقتصاديا بشكل كبير الأمر الذي سيوفر وضعا امنيا مستقرا يساهم بشكل واسع في دخول الشركات القادمة للعمل في محافظة البصرة، مضيفاً ان هذه الاوضاع دفعت الحكومة الاميركية الى العمل الجاد نحو دخول الشركات الاميركية الى سوق العمل في هذه المدينة. وتابع السفير الاميركي “ان قدومنا الى البصرة يأتي للوقوف على آخر التطورات على صعيد العلاقات الثنائية”، مبيناً إن الولايات المتحدة قامت بمشاريع صحية ضخمة ومشاريع أخرى نفطية في المحافظة.

    هذا واوضح محافظ البصرة خلف عبدالصمد خلال المؤتمر ان زيارة سفير الولايات المتحدة الأميركية إلى البصرة تبين مدى اهتمام الجانب الأمريكي في تقوية العلاقات الثنائية بين الجانبين، مشيراً الى انه تم بحث مجموعة من المواضيع المهمة والمشتركة خاصة فيما يتعلق بدعوة الشركات الأميركية المختصة في مجال الزراعة إلى القدوم والعمل في محافظة البصرة.

    الى ذلك، اعلن بيان مقتضب من السفارة الامريكية ببغداد، الاربعاء، إن دعم السياسة الأمريكية لوحدة العراق أمر ثابت لا يتزعزع. وقال المتحدث بأسم السفارة الأمريكية في بغداد مايكل ماكليلان في بيان، إن”السياسة الأمريكية التي تدعم وحدة العراق والمنصوص عليها في العديد من قرارات الأمم المتحدة وبيانات السياسة الأمريكية هي أمر ثابت لا يتزعزع”. وكان الرئيس الأمريكي باراك اوباما هنأ خلال اتصال هاتفي، الثلاثاء، رئيس الوزراء نوري المالكي بنجاح القمة العربية، بحسب بيان صدر عن رئاسة الوزراء. وأوضح البيان أن "المالكي تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس الولايات المتحدة الامريكية السيد باراك اوباما لتهنئته بنجاح القمة العربية في بغداد". وأشار البيان إلى أن "اوباما ثمن دور العراق الايجابي في المنطقة، وجهوده المشتركة التي يقوم بها مع الولايات المتحدة في الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة والعمل على تطويرهما، واكد الجانبان على ضرورة استثمار هذا الدور كشريكين إستراتيجيين"، وبين اوباما خلال الاتصال أن "التزام الولايات المتحدة الامريكية صارم لوحدة العراق ونظامه الديمقراطي". واضاف البيان أن "المالكي من جانبه على دور الرئيس الامريكي وقراره في الحفاظ على الاموال العراقية وعدم المساس بها ".



    رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يتلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس الامريكي السيد باراك اوباما

    مكتب رئيس الوزراء03/4/2012 : تلقى دولة رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي اتصالا هاتفيا من رئيس الولايات المتحدة الامريكية السيد باراك اوباما مساء اليوم لتهنأته بنجاح القمة العربية في بغداد . و ثمن الرئيس اوباما دور العراق الايجابي في المنطقة ، وجهوده المشتركة التي يقوم بها مع الولايات المتحدة في الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة والعمل على تطويرهما ، واكد الزعيمان على ضرورة استثمار هذا الدور كشريكين ستراتيجيين .

    واكد الرئيس اوباما التزام الولايات المتحدة الامريكية الصارم بوحدة العراق ونظامه الديمقراطي .

    من جانبه اثنى السيد رئيس الوزراء على دور الرئيس الامريكي وقراره في الحفاظ على الاموال العراقية وعدم المساس بها .



    العراق يبلغ مجموعة 5 + 1 موافقته على استضافة إجتماعها لمناقشة النووي الايراني

    أبلغ العراق الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا بقبوله إستضافة اجتماع مجموعة 5+1 الخاصة بمناقشة الملف النووي الايراني، وجاء ذلك خلال لقاء وكيل وزارة الخارجية محمد الدوركي برؤساء بعثات الدول الخمس الدائمة العضوية والمانيا الاتحادية وممثل الاتحاد الاوربي المعتمدين لدى العراق، أمس الاربعاء في مقر وزارة الخارجية العراقية بحسب بيان أصدرته الوزارة، وسلم الدروركي رسائل موجهة من هوشيار زيباري وزير الخارجية العراقي الى نظرائه في تلك الدول بشأن استضافة حكومة العراق، استنادا الى رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية، عقد اجتماع مجموعة (5 + 1) بشأن الحوار القادم حول ملف ايران النووي في بغداد يوم السبت المصادف 14/نيسان الجاري، واكد الدوركي استعداد العراق لتوفير كافة مستلزمات انعقاد الاجتماع ونجاحه. وكان وزير الخارجية هوشيار زيباري إلتقى، الثلاثاء، وفداً رفيع المستوى من مجلس الامن القومي للجمهورية الاسلامية الايرانية برئاسة علي باقري وكيل الشؤون السياسية والدولية وعرض الوفد الايراني رغبة بلاده، في استضافة العراق الاجتماع الدولي للاعضاء الدائمين الخمسة لمجلس الأمن زائداً المانيا والمعروف بمجموعة خمسة زائد واحد حول الملف النووي الايراني في 14/نيسان/2012، في بغداد. ورحب زيباري بالمقترح الايراني وأعلن استعداد العراق لاستضافة اللقاء، وكانت إيران رفضت عقد الاجتماع في تركيا التي سبق أن استضافت جولات سابقة والدول التي تشارك في الاجتماع كل من الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وهي الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن فضلا عن ألمانيا.

    الدباغ: الموافقة على فتح قنصلية لسفارة مملكة السويد في محافظة اربيل

    بغداد ( ايبا ) ..أعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ بأن مجلس الوزراء قرر في جلسته الرابعة عشر الإعتيادية المنعقدة يوم امس , الثلاثاء , إقرار توصية وزارة الخارجية بفتح قنصلية لسفارة مملكة السويد في محافظة أربيل إستناداً إلى المادة (26) من قانون الخدمة الخارجية رقم 45 لسنة 2008 والمادة 12 من إتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لسنة 1961.

    وأشار الدباغ في بيان حصلت وكالة الصحافة المستقلة ( ايبا ) على نسخة منه الى أن الموافقة على فتح قنصلية سويدية في اربيل تأتي ضمن سعي الحكومة العراقية لتطوير علاقات الدبلوماسية مع بلدان العالم كافة وتوطيد العلاقات بين البلدين من خلال تقديم التسهيلات المتبادلة بينهما في مجالات عدة لترعى المصالح المشتركة وفتح آفاق جديدة لأطر التعاون المؤسساتي والحكومي تماشياً مع خطة العراق بالإنفتاح على الدول وتعزيز ذلك الإنفتاح عبر تلك القنصليات لدول أبدت تعاونها مع العراق والتطلع للمساهمة برفد التنمية وتحريك الإستثمار والتجارة في مجالات الاقتصاد كافة .

    وأوضح الدباغ في بيانه أن الموضوع عرض على مجلس الوزراء بجلسته السابعة عشر الإعتيادية والمنعقدة في 17 أيار 2009 حيث صدر القرار رقم (148) لسنة 2009 والمتضمن الموافقة على توصية وزارة الخارجية بفتح قنصلية فخرية لمملكة السويد في محافظة اربيل على أن تحتفظ جمهورية العراق بحقها في فتح قنصلية فخرية في مملكة السويد مستقبلاً وفق مبدأ المعاملة بالمثل على أن يكون القنصل عراقي الجنسية .

    وأضاف الدباغ أن السفارة السويدية في بغداد قد طلبت في 13 شباط 2012 فتح مكتب فرعي لها في إقليم كردستان اربيل رغبةً من حكومة مملكة السويد لتعزيز وجودها الدبلوماسي ورفع مستوى التمثيل لوجود العديد من المواطنين السويديين من أصول عراقية ونسبة كبيرة منهم من إقليم كردستان حيث يحتاجون الى تقديم الخدمات القنصلية لهم ومن الجدير بالذكر أن مملكة السويد تمتلك شبكة مكونة من (400) قنصل وقنصلية فخرية منتشرة في جميع أنحاء العالم.



    البزوني يتهم الأكراد بالاستفادة من الخلافات بين الكتل لتحقيق المزيد من المكاسب

    [بغداد-أين]: أتهم نائب عن ائتلاف دولة القانون الأكراد بالاستفادة من الخلاف بين الكتل السياسية العراقية في تحقيق المزيد من المكاسب السياسية .

    وقال النائب جواد البزوني لوكالة كل العراق [أين] ان " الاكراد ستكون لهم المزيد من الطلبات التي سيطرحونها في الاجتماع الوطني ولايكتفون فقط بما ورد في اتفاقية اربيل لانهم الآن يلعبون في الساحة السياسية بشكل صحيح من خلال الاستفادة من الخلافات الموجودة بين القائمة العراقية والتحالف الوطني ومشاكل العراق تخدم الاكراد وأستطاعوا بهذه الطريقة ان يصنعوا من انفسهم بيضة القبان في التحالفات السياسية وذلك لتحقيق المزيد من المكاسب ".

    وأضاف ان " من بين تلك المكاسب التي تحققت لهم حصولهم على 17% من الموازنة المالية العامة للدولة فضلا عن السكوت على المنافذ الحدودية والمطارات ورواتب ونفقات البيشمركة مما تجعل النسبة الفعلية لحصتهم المالية العامة 25% بالاضافة الى تسنمهم عددا من الوزارات السيادية ولعل آخر ما حققوه من امتيازات هو ترؤسهم للاجتماعات لثلاثة للقمة العربية سواء على الصعيد الوزاري كوزراء المال والاقتصاد ووزراء خارجية العرب او رئاسة القمة العربية نفسها ".



    قيادي بالكردستاني :التسريبات الصحفية بشان دعوة الاتراك لدعم قيام دولة كردية(اكاذيب)

    المواطن: وصف قيادي في التحالف الكردستاني التسريبات الصحفية بشان دعوة الاتراك من قبل الولايات المتحدة الى دعم قيام دولة كردية في العراق(بالاكاذيب ضد الاكراد).في وقت كشفت تقارير صحفية تركية،عن تأكيد مصدر استخباراتي تركي أن الولايات المتحدة طلبت من الحكومة التركية دعم إنشاء الدول الكوردية.وقال القيادي في التحالف محمود عثمان لـ(المواطن):»ان تسريب الصحافة التركية لمثل هذه الاخبارالهدف منه خلق المشاكل للاكراد المساكين»حسب قوله.واضاف»ان هذه المزاعم من قبل الصحف التركية اكاذيب تسوقها ضد الاكراد دائما ودأبت على تلفيقها بشكل مستمر».,موضحا»ان الاتراك انفسهم لايعترفون بالقضية الكردية ودستورهم يقول ان كل من يعيش في تركيا هوتركي».,وتابع عثمان»ان تركيا دولة عنصرية وتبغي من وراء تلفيق الاكاذيب هذه الى احداث بلبلة في المنطقة».

    وكانت تقارير صحفية تركية، قد كشفت عن تأكيد مصدر استخباراتي تركي أن الولايات المتحدة طلبت من الحكومة التركية دعم إنشاء الدول الكوردية في العراق.وقالت صحيفة يني جاغ التركية في تقرير لها اطلعت «شفق نيوز» على نسخة منه ان «مصدرا مسؤولا في الاستخبارات التركية أكد على ان رئيس شبكة الاستخبارات الأمريكية ديفيد بترايوس طلب من الحكومة التركية ان تدعم انشاء الدولة الكوردية في إقليم كوردستان في العراق».

    وأضافت الصحيفة ان «بترايوس الذي التقى برئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ومستشار تشكيلات الإستخبارات التركية هاكان فيدان في انقرة بتاريخ 12 من شهر آذار الحالي، دعا الحكومة التركية بشكل رسمي الى القبول بإنشاء دولة كوردية في العراق».

    وبينت الصحيفة ان «بترايوس اشار الى ان تقديم إقتراح قيام الدولة الكوردية ودعم الحكومة التركية جاء نتيجة ان الحكومة المركزية في العراق تفرض ضغوطات كبيرة على اربيل، وان سوريا وإيران ترفضان قيام دولة كوردية في العراق».وتابعت الصحيفة ان «بترايوس ابلغ المسؤولين التركيين انه في حال إعلانكم الرفض أيضاً لن تتمكن هذه الدولة من البقاء، ولكن وفي حال موافقتكم على إنشاء الدولة الكوردية، سوف يمنحكم ذلك ثقلاً كبيراً وبإمكانكم أن تمارسوا دور الأخ الأكبر لهذه الدولة، وفي ظل ذلك باستطاعتكم الاستفادة من الموارد النفطية في الموصل وكركوك».



    التحالف الكردستاني يدعو الإقليم لاستئناف ضخ النفط..الوزراء الكرد: تصريحات الشهرستاني لاتمثل رأي الحكومة الإتحادية

    الاتحاد: أكد الوزراء الكرد في مجلس الوزراء الاتحادي، ان تصريحات نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني حول المشاكل العالقة في ملف النفط بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان “لا تمثل الرأي الرسمي للحكومة”.

    وقال بيان باسم الكتلة الوزارية الكردية في مجلس الوزراء الاتحادي “وردت في الآونة الاخيرة استفسارات من جهات اعلامية داخلية وخارجية عديدة بشأن التصريحات الأخيرة لنائب رئيس الوزراء الدكتور حسين الشهرستاني حول المشاكل العالقة في ملف النفط بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان وفي ضوء ذلك نود توضيح التالي، ان الوزراء الكرد يرون بأن اي موقف يعلن بإسم الحكومة العراقية يجب ان يكون متفقا علية ووفق قرار جرت مناقشته في مجلس الوزراء لكي يصبح رأيا رسميا للحكومة العراقية والا فانه لا يمثل الا الرأي الشخصي للمسؤول صاحب التصريح”. واضاف البيان “اننا كجزء اساسي من حكومة الوحدة الوطنية التي انبثقت بجهود مشهودة ومضنية من الكرد وقادتهم الى جنب بقية القوى والقادة العراقيين نرى ان حل المشاكل والحوار حولها لا يجب ان يتم من خلال القنوات الاعلامية حيث ان ذلك لا يمكن إلا وان يهدم جسور الثقة وامكانيات العمل الوطني المشترك كما وان كيل الاتهامات جزافا وعلى لسان مسؤول كبير كالسيد الشهرستاني هي سابقة لم تشهدها ساحة العمل الوطني المشترك وعلى الاخص خلال سنوات النضال المشترك ضد الدكتاتورية وبعدها عندما بدأنا سوية بناء العراق الجديد الديمقراطي”. وذكر البيان “نحن الوزراء الكرد نجدد تأييدنا بان هذا الموقف لايمثل الرأي الرسمي للحكومة العراقية ونؤكد كذلك من جديد على ضرورة العمل والحوار بروح الشراكة والمصلحة الوطنية العليا لحل المشاكل ان وجدت من خلال القنوات الاصولية والمتعارف عليها بين احزابنا وكتلنا”. وفي سياق متصل، دعا المتحدث باسم كتلة التحالف الكردستاني مؤيد طيب إلى أن “تعيد حكومة كردستان ضخ النفط عبر الإنبوب الكردي”، مشيراً إلى ان “عوائد هذا النفط هي ملك الشعب العراقي كله، ومن ضمنهم الكرد، وهو ليس ملك للحكومة الإتحادية، على الرغم من عدم إلتزام هذه الحكومة بدفع مستحقات الشركات المتعاقدة مع الإقليم”. وقال طيب في بيان “أدعو حكومة إقليم كردستان، كبادرة حسن نية، إلى استئناف تصدير النفط، على الرغم من عدم إلتزام الحكومة الإتحادية بوعودها بصرف مستحقات الشركات النفطية، ومعالجة هذه القضية بطرق أخرى غير وقف تصدير النفط، لإن إيراداته تعود للشعب العراقي وليس للحكومة”. وأضاف “وتأتي دعوتي هذه كي لا يستغل هذا الإجراء ذريعة من قبل البعض لتأجيج الرأي العام ضد إقليم كردستان”. وأكد إن “الإقليم وشعبه كان دائماًَ سباقاً في مبادراته الطيبة المسؤولة من أجل إيجاد أفضل الحلول لمشاكل العراق، مما أكسبه حب كل العراقيين واحترامهم، وهو حريص على الحفاظ على صورته هذه في ضمير بقية ابناء شعبنا العراقي”.



    القضاء الاعلى ينفي اسقاط التهم عن مشعان الجبوري

    الاتحاد: نفى مجلس القضاء الاعلى اسقاط التهم عن النائب السابق مشعان الجبوري واوضح في بيان له امس الاربعاء، ان الجبوري سلم نفسه وافرج عنه بكفالة وستعاد محاكمته منتصف ايار المقبل.

    وقال الناطق الرسمي بأسم مجلس القضاء عبدالستارالبيرقدار في البيان "ورد في وسائل الاعلام ان مشعان الجبوري قد تم تبرئته من القضايا المتهم بموجبها وبعد الرجوع الى المحكمة الجنائية المركزية فقد ظهر ان الموما اليه قد صدر حكم غيابي بحقه بالسجن لمدة خمس عشرة سنة وفق المادة 316 من قانون العقوبات". وأضاف "وبالنظر لتسليم نفسه أمام المحكمة الجنائية المركزية وعملا باحكام المادة 244 من قانون أصول المحاكمات الجنائية فقد قدم اعتراضه شكلا ونظر الدعوى مجدداً استناداً لاحكام الفقرة ج من المادة 245 من قانون اصول المحاكمات الجزائية وحددت يوم 13 من شهر آيار المقبل 2012 موعداً لمحاكمته مجدداً عن التهمة المسندة اليه وفق المادة 316 من قانون العقوبات واخلاء سبيله بكفالة ضامنة لحضوره جلسات المحاكمة الوجاهية ". وأشار البيرقدار الى ان "محكمة الجنايات المركزية سوف تنظر الدعوى وفي ضوء الادلة المقدمة المتوفرة سوف تصدر حكماً أما بتأييد الحكم الغيابي الصادر بحقه او تعديله أو الغاءه وان حكمها يكون قابلا للطعن امام محكمة التمييز الاتحادية".



    انطلاق حركة سياسية في النجف تحمل عنوان العدالة والتغيير

    وكالة نون خاص : انطلقت في محافظة النجف الاشرف حركة سياسية جديدة تحمل عنوان حركة العدالة والتغيير يتبناها مجموعه من الأعضاء المستقلين

    وقال الدكتور علي الشمري امين عام الحركة لوكالة نون الخبرية "ان المؤتمر التأسيسي للحركة سيكون في 14 نيسان الجاري وفي محافظة النجف وهي تدعو لعراق مزدهر وغد مشرق للعراق ولأبنائه وتعمل في مجال الإنسانية والعدالة الاجتماعية والنمو الاقتصادي ولأجل تقديم الخدمات العامة التي هي الحق الطبيعي للإنسان ومن أولوياتها تطوير التربية والتعليم والصحة والكهرباء والماء والنقل والاتصالا"

    واضاف الشمري " ان مقر انطلاق الحركة سيكون في محافظة النجف وان التجمع سياسي يسعى إلى تحقيق ما يصبو إليه الشعب من رفاه اقتصادي وخدمات عامة وعدالة بين أفراد الشعب من اجل النهوض بالعراق ،مبينا "ان الحركة ستحدد يوما من كل اسبوع كملتقى ثقافي وفكري يضاف الى مجالس النجف الادبيه والثقافيه المعروفه"



    النجيفي: المؤتمر الوطني لن يعقد لاتساع الخلافات بين الكتل

    السومرية نيوز/ بغداد : أكد رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي، الأربعاء، أن المؤتمر الوطني لن يعقد يوم الخميس، عازيا السبب إلى اتساع الخلافات بين الكتل السياسية، فيما أكد أن إقرار قانوني القضاء الأعلى والمحكمة الاتحادية سيغير الخلل في العملية السياسية.

    وقال اسامة النجيفي خلال مؤتمر صحافي عقده، اليوم، في مبنى البرلمان وحضرته "السومرية نيوز"، إن " المؤتمر الوطني لن يعقد يوم غد الخميس والاجواء غير مهيأة لذلك"، عازيا السبب إلى "اتساع شقة الخلافات بين القوى السياسية خلال الاجتماع التحضيري الذي عقد يوم أمس".

    وأضاف النجيفي أن "احد الاسباب عدم عقد المؤتمر هو الخلافات بين بغداد وإقليم كردستان"، مؤكدا أن "عقد المؤتمر في الظروف الحالية لن ينتج إلا مزيد من الأزمات".

    ودعا النجيفي القوى السياسية إلى "بحث مشاكلها بهدوء، من دون توجيه اتهامات خلال الإعلام"، لافتا إلى أنه "إذا كانت هناك أي ملفات فساد فيجب أن تطرح من خلال الجهات المختصة في البرلمان والنزاهة وفي الوزارات المعنية، وأن إخفاء تلك الملفات وإظهارها في الخلافات السياسية، يمثل إخلال بالأمانة".

    وتابع النجيفي أن "اللجنة التحضيرية عقدت ست جلسات بعضها كانت برعاية البرلمان والبعض الآخر كانت برعاية نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي"، موضحا انه "تم الاتفاق بشأن جدول أعمال معين للمؤتمر، إلا أن عودة الخلافات السياسية أدت إلى رفض ما اتفق عليه، مما عقد الموضوع".

    وأوضح النجيفي انه "لا يوجد حتى الآن أي اتفاق بشأن القضايا التي يجب أن تناقش في المؤتمر الوطني"، مشددا على ضرورة "اتفاق الجميع بشأن جدول الاعمال، كي يكون الاجتماع مثمرا".

    وفي سياق آخر أشار النجيفي إلى أن "إقرار قانوني مجلس القضاء الأعلى والمحكمة الاتحادية سيغير الكثير من الخلل في العملية السياسية"، مؤكدا أن "البرلمان سيعمل على انجاز جميع القوانين المهمة التي تخدم المواطنين".

    وتابع النجيفي أن مجلس النواب "يشرع ومن حق إي جهة تنفيذية تعتبر أن القانون فيه مشكلة معينة وترد القانون ليشرع بشكل أخر"، لافتا إلى وجود نوع من "التنافس بين السلطة التشريعية والتنفيذية بشأن بعض القوانين كقانون النزاهة والرقابة المالية".
    المدير
    المدير
    Admin

    عدد المساهمات : 2183
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011

    اخبار وتقارير : 5 نيسان  2012 Empty اخبار وتقارير : 5 نيسان 2012

    مُساهمة من طرف المدير في الأربعاء أبريل 04, 2012 3:16 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم


    نجيرفان بارزاني زار إيران والتقى سليماني ومقتدى الصدر والتصعيد مع المالكي على مائدة البحث

    اروميا (اذربيجان الغربية)-"ساحات التحرير" من حسين نكروان : اكدت مصادر ايرانية وكردية عراقية متطابقة ان رئيس حكومة اقليم كردستان المكلف نجيرفان بارزاني زار ايران اول من امس والتقى في طهران المسؤول عن الملف العراقي القيادي في الحرس الثوري الايراني قاسم اغا سليماني للبحث في الازمة المتصاعدة بين القوى السياسية في العراق وبخاصة بين بغداد واربيل.

    وبحسب قيادي كردي كان مرافقا لبارزاني، فان اللقاء مع سليماني شهد "دعوة من رئيس حكومة الاقليم، الى ايران للقيام بعقد اجتماع موسع لنفس القوى المشاركة في اجتماع طهران خلال احتفالات نوروز العام 2010 وشهد حسم قضية تشكيل الحكومة العراقية، من اجل البحث في تشكيل حكومة جديدة اثر الازمة التي دخلتها البلاد مع حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي"، في اشارة الى اجتماع القادة الايرانيين العام 2010 مع شخصيات عراقية بارزة، منها رئيس الجمهورية جلال طالباني ونائبه حينذاك عادل عبد المهدي ورئيس تيار الاصلاح ابراهيم الجعفري فضلا عن شخصيات من التيار الصدري وحزب الدعوة بمختلف اجنحته، حين "تم التوصل الى قرار بالمماطلة في قبول نتائج الانتخابات العراقية التي كشفت عن فوز "العراقية" وعدم القبول باي حكومة لا يترأسها قيادي من الاحزاب الصديقة لطهران".

    الى ذلك علم مراسل "ساحات التحرير" من مصدر ايراني بارز ان "سليماني ابلغ بارزاني بانشغال بلاده بالاوضاع في سوريا ومتابعة العقوبات الدولية على طهران والتهديدات الاسرائيلية لمشروعها النووي، لكنه اظهر له تفهم طهران للاوضاع السياسية المتأزمة في العراق وامكانية عقد اجتماع موسع للقوى العراقية الصديقة لطهران".

    الى ذلك التقى بارزاني بزعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، وجرى التاكيد على ضرورة "وقف التوجهات الحالية نحو تكريس السلطة بيد شخص رئيس الوزراء نوري المالكي وضرورة الحيلولة دون قيلم ديكتاتورية جديدة في العراق".

    وفي سياق متصل يلتقي رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني مع الرئيس الاميركي اوباما للبحث في "الازمة السياسية العراقية واتجاهات رئيس الحكومة العراقية الى تكريس الانفراد بالسلطة" فيما وللغرض ذاته كان زعيم "العراقية" اياد علاوي زار تركيا والتقى عددا من كبار مسؤوليها بينهم وزير الخارجية احمد داوود اوغلو للبحث في سبل "منع قيام ديكتاتورية جديدة في العراق".

    الكويت تعتبر تعاون العراق ايجابياً بملف الاسرى والمفقودين

    ( ايبا ) / متابعة / - أكدت وزارة حقوق الانسان العراقية الاربعاء، أن الحكومة الكويتية تعتبر ان تعاون بغداد ايجابي بملف الاسرى والمفقودين، مشيرة الى ان العمل جار بالملف بالتنسيق مع الصليب الاحمر الدولي.

    وبدأت العلاقات العراقية-الكويتية تعود تدريجيا الى سابق عهدها، بعد ان سادها التوتر اثر اجتياح الجيش العراقي للكويت ابان حكم الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين.

    وأعلن امس في بغداد عن استئناف الرحلات الجوية بين البلدين، بعد التوصل الى حلول لأزمة ديون شركة الخطوط الجوية العراقية للكويت. وتعقد لجنة مشتركة من البلدين اجتماعات متواصلة من اجل اغلاق ملف الاسرى والمفقودين الكويتيين الذين يقدر عددهم بنحو 600 شخص.

    وتقول بغداد انها لا تحتجز اي اسير حرب كويتي مطلقا وليس لها اي علم بتواجد رفات جنود كويتيين قتلوا قبل 20 عاما اثناء الحرب.

    وقال المتحدث باسم الوزارة كامل امين في تصريحات صحفية إن الحكومة الكويتية تعتبر ان تعاون العراق بملف الاسرى والمفقودين ايجابي ومهني خصوصا بعد تحوله من ملف سياسي الى انساني.

    واوضح امين أن وزارته جادة بالبحث والتقصي عن اي معلومة تصل الوزارة بشأن ملف الاسرى والمفقودين الكويتيين في العراق وهذا يتم بأشراف الصليب الاحمر الدولي.وبشأن تحديد موعد اغلاق ملف الاسرى والمفقودين الكويتيين، بيّن المتحدث بأسم الوزارة أن الملف لايزال مفتوحا والعراق اتخذ جميع الاجراءات بهذا الخصوص كالنشر بالصحف والمواقع.



    نائب عن القانون: التوافقات بين الكتل السياسية هي من أخر تسمية الوزارات الامنية

    {بغداد : الفرات نيوز} عزا النائب عن دولة القانون علي الفياض، اسباب تأخر حسم الحقائب الامنية الى التوافقات والمجاملات بين الكتل السياسية.وقال الفياض، في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} اليوم الأربعاء انه "للاسف الشديد ان التوافقات والمجاملات هي التي اخرت العملية السياسية وحسم الحقائب الامنية"، مضيفا انه "في العرف البرلماني عندما تحصل قائمة على اغلبية الاصوات في الانتخابات تختار رئيسا للوزراء من احد اعضائها".

    وتابع ان "رئيس الوزراء يقوم بعد ذلك بوضع هيكلية ادارية وامنية للوزارات. والكتلة الاكبر وبالتنسيق مع الكتل الاخرى تحدد هوية الوزارات وتنتهي الازمة، وهذا الامر لم يتحقق في العراق وسبب كل هذا التأخير".

    وقال الفياض ان "المالكي بعث بعض الاسماء المرشحين لهذه الوزارات الى البرلمان لكن الاخير لم يحسم الامر بسبب وجود من يحاول عرقلة العملية السياسية ورشحوا شخصيات غير مؤهلة لهذه المناصب".



    الكتله الكردية في مجلس الوزراء: أي موقف يعلن باسم الحكومة العراقية يجب ان يكون متفقا عليه

    {بغداد:الفرات نيوز} اعلنت الكتلة الوزراية الكردية ان اي موقف يعلن بأسم الحكومة العراقية يجب ان يكون متفقا عليه ووفق قرار جرت مناقشته في مجلس الوزراء لكي يصبح رأيا رسميا للحكومة العراقية والا فانه لا يمثل الا الرأي الشخصي للمسؤول صاحب التصريح.

    وذكر بيان للكتلة الوزارية الكوردية تلقت وكالة {الفرات نيوز} نسخة منه اليوم الأربعاء انه "وردت في الاونة الاخيرة استفسارات من جهات اعلامية داخلية وخارجية عديدة بشأن التصريحات الاخيرة لنائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني حول المشاكل العالقة في ملف النفط بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان وفي ضوء ذلك نود توضيح التالي ان الوزراء الكرد يرون بان اي موقف يعلن بأسم الحكومة العراقية يجب ان يكون متفقا عليه ووفق قرار جرت مناقشته في مجلس الوزراء لكي يصبح رأيا رسميا للحكومة العراقية والا فانه لا يمثل الا الرأي الشخصي للمسؤول صاحب التصريح".

    واوضح "اننا كجزء اساسي من حكومة الوحدة الوطنية التي انبثقت بجهود مشهودة ومضنية من الكرد وقادتهم الى جنب بقية القوى والقادة العراقيين نرى ان حل المشاكل والحوار حولها لا يجب ان يتم من خلال القنوات الاعلامية"، مشيرا الى ان "ذلك لا يمكن لانه سيهدم جسور الثقة وامكانيات العمل الوطني المشترك".

    واضاف البيان ان "كيل الاتهامات جزافا وعلى لسان مسؤول كبير كالشهرستاني هي سابقة لم تشهدها ساحة العمل الوطني المشترك وعلى الاخص خلال سنوات النضال المشترك ضد الدكتاتورية وبعدها عندما بدأنا سوية بناء العراق الجديد الديمقراطي".\

    واشار البيان الى ان "الوزراء الكرد جددوا تأييدهم بان هذا الموقف لايمثل الرأي الرسمي للحكومة العراقية واكدوا على ضرورة العمل والحوار بروح الشراكة والمصلحة الوطنية العليا لحل المشاكل ان وجدت من خلال القنوات الاصولية والمتعارف عليها بين احزابنا وكتلنا".انتهى



    الهاشمي : غادرت الى قطر بموافقة من الحكومة عن طريق سلطة الطيران المدني

    {بغداد:الفرات نيوز} أعلن نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء طارق الهاشمي ان طائرته اقلعت من اقليم كردستان الى دولة قطر بموافقة من سلطة الطيران المدني في العراق .

    وقال الهاشمي في تصريح لصحيفة قطرية اليوم " انني قد جئت بطائرة قطرية بعد ان حصلنا على موافقة من الطيران المدني العراقي بهبوط الطائرة ومن ثم اقلاعها بالشخصيات التي ستكون على متن الطائرة "، مضيفا "انني سافرت تحت الشمس وفي وضح النهار وبطريقة قانونية ".

    وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أعلن عن عدم علم الحكومة بسفر نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء طارق الهاشمي الى العاصمة القطرية الدوحة .

    وأبدى وزير النقل السابق عامر عبد الجبار استغرابه من عدم علم الحكومة الاتحادية باقلاع طائرة نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء طارق الهاشمي ، مؤكدا استحالة تحليق اي طائرة في الاجواء العراقية دون علم سلطة الطيران المدني .انتهى



    التحالف الكردستاني يدعو حكومة اربيل لاستئناف تصدير النفط ومنع استغلاله لتاجيج الراي العام ضد الكرد

    السومرية نيوز/ بغداد: دعت كتلة التحالف الكردستاني في مجلس النواب، الاربعاء، حكومة اقليم كردستان الى استئناف تصدير النفط المنتج في الاقليم "كبادرة حسن نية"، فيما طالبت الحكومة الاتحادية والكيانات السياسية للابتعاد عن النظر لكردستان "ككيان غريب".

    وقال المتحدث باسم الكتلة مؤيد الطيب في مؤتمر صحفي، اليوم، حضرته "السومرية نيوز" إن "على حكومة اقليم كردستان كبادرة حسن نية استئناف تصدير النفط على الرغم من عدم التزام الحكومة الاتحادية بوعودها بصرف مستحقات الشركات النفطية، مبينا أن "قضية مستحقات الشركات النفطية يمكن ان تعالج بطرق اخرى غير وقف تصدير النفط لأن ايراداته تذهب الى الشعب وليس الى الحكومة".

    واضاف الطيب أن "الدعوة الى استنئاف صادرات النفط من اقليم كردستان تأتي لمنع البعض من استغلال هذه القضية كذريعة لتأجيج الراي العام ضد الاقليم"، داعيا "الحكومة الاتحادية والكيانات السياسية الى التعامل مع الاقليم كجزء من العراق وشعبه جزء من الشعب العراقي، وليس ككيان غريب له اطماع توسعية ويعيش على خيرات العراق".

    وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أعلن، في الأول من نيسان 2012، أن المحافظات كافة بما فيها محافظات إقليم كردستان ملك للعراقيين جميعاً ويجب أن تدار بعلم السلطة الاتحادية ومن خلال التنسيق معها، داعياً من لديه مشاكل بهذا الشأن إلى الاحتكام للدستور العراقي.

    ونشبت أزمة حادة نشبت بين بغداد وأربيل على خلفية إيقاف الإقليم (في الأول من نيسان 2012) ضخ نفطه حتى إشعار آخر، بسبب خلافات مع بغداد و"عدم التزامها" بدفع المستحقات المالية للشركات النفطية العالمية العاملة فيه، في حين أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، في الثاني من نيسان 2012، أن حكومة كردستان حرمت العراقيين من ستة مليارات و650 مليون دولار خلال العامين الماضيين 2010 و2011 بسبب امتناعها عن تصدير النفط، متوقعاً أن يبلغ الحرمان درجات أعلى عام 2012 الحالي.

    وردت الحكومة الكردية ، أمس الثلاثاء (3 نيسان 2012)، على الشهرستاني بوصفها اتهاماته لها بـ"الباطلة"، معتبرة أنها تهدف إلى التغطية على "عجز" الحكومة المركزية في توفير الخدمات للمواطنين، فيما اتهمت جهات عراقية لم تسمها بـ"الشوفينية"، ثم عادت وأكدت على لسان وزير الموارد الطبيعية اشتي هورامي أنها لن تستأنف صادرات الإقليم قبل التوصل إلى اتفاق "شامل" مع حكومة المركز بشأن مستحقاته المالية.

    وسبق وأن حذرت وزارة النفط العراقية، في 13 آذار 2012، من خسائر كبيرة في الخزينة العامة للدولة بسبب تقليص إقليم كردستان صادراته النفطية، ولفتت إلى أن حكومة الإقليم تصدر حالياً 65 ألف برميل يومياً، مطالبة إياها بالوفاء بالتزاماتها التي قطعتها بشأن تصدير 175 ألف برميل يومياً والتي وضعت على أساسها الموازنة العامة للبلاد لعام 2012.

    وأبرم إقليم كردستان العديد من العقود النفطية مع شركات أجنبية لتطوير حقوله لكن بغداد "لا تعترف" بها وتؤكد أنها "غير قانونية"، في حين تضغط باتجاه أن تكون تلك العقود كافة موقعة من قبلها عن طريق وزارة النفط، لكن الإقليم لا يزال مصراً على المطالبة بصلاحيات أكبر وحق توقيع العقود من دون الرجوع إلى بغداد.

    يذكر أن الخلافات بين بغداد وأربيل بشأن عقود الإقليم مع الشركات الأجنبية العاملة في استخراج النفط وقانون النفط والغاز ما تزال عالقة، وقد بدأ الإقليم في (الأول من حزيران 2010) بتصدير النفط المستخرج من حقوله بشكل رسمي، لكنه سرعان ما توقف من جراء تلك الخلافات، ولم يستمر التصدير سوى نحو 90 يوماً، إلا أنه استؤنف مطلع شباط من العام 2011 الماضي، على إثر اتفاق جديد بين الإقليم وبغداد على أن يصدر الأول مائة ألف برميل يومياً.



    القضاء الأعلى: مشعان الجبوري لم نبرئه وسيحاكم يوم 15 نيسان الجاري

    شفق نيوز/ كشف مجلس القضاء الاعلى، الاربعاء، عن ان محاكمة النائب السابق، مشعان الجبوري، تجري يوم 15 من شهر نيسان الجاري، مشيرا الى انه اطلق سراحه بكفالة مالية لحين محاكمته، ولم تتم تبرئته.

    وقال المتحدث باسم المجلس عبد الستار البيرقدار لـ"شفق نيوز"، إن "مشعان الجبوري صدر عليه حكم غيابي بالسجن لمدة 15 عاما وقد سلم نفسه الى القضاء، وعلى وفق قانون اصول المحاكمات الجزائية، ان الذي يصدر بحقه حكم غيابي ويسلم نفسه ستعاد محاكمته من جديد".

    وأكد أنه "تم تحديد يوم 15 / 4 لمحاكمته بعد أن اطلق سراحه بكفالة بمبلغ 100 مليون دينار لحين محاكمته"، موضحا ان "المادة المتهم بها يجوز الكفالة فيها".

    يشار الى ان الجبوري قد عاد الى بغداد مؤخرا، بعد ان كان قد غادر العراق في عام 2007 وكان يتزعم كتلة المصالحة والتحرير وعضوا في مجلس النواب العراقي بدورتيه الاولى والثانية، وكان يدعو للمصالحة مع البعثيين، وادار قناتي الزوراء والرأي اللتين ركزتا على عرض نشاطات الجماعات المسلحة، وقد اصدر القضاء العراقي، احكاما بالسجن بحق الجبوري لمدة 15 سنة بتهم الفساد الاداري لتورطه بالاستيلاء على مبالغ إطعام أفواج حماية المنشآت النفطية التابعة لوزارة الدفاع في عامي 2004 و2005، وتأسيسه شركة وهمية للأطعمة.

    واوضح البيرقدار، ان الحكم بحق مشعان الجبوري "لم يسقط ولكن ستعاد محاكمته على وفق القانون، اذ ان أي شخص صدر عليه حكم غيابي عندما يلقى القبض عليه او يسلم نفسه تعاد محاكمته".

    واردف "ولأن الجبوري حوكم غيابيا ولم تكن له فرصة للدفاع عن نفسه فان القانون يعطيه الحق في ان يقدم دفوعاته ويدافع عن نفسه وتعاد محاكمته مجددا وعلى وفق القانون".







    وفد عشائري عراقي يلتقي الاسد ويعلن دعمه لنظامه ويتخوف من العرعور واستهداف المراقد

    شفق نيوز/ أعلن وفد عشائري عراقي يمثل محافظات الوسط والجنوب، خلال لقائه الرئيس السوري بشار الاسد عن دعمه لنظام الاخير، فيما طالب بعدم استهداف المدنيين خلال الحمالات العسكرية التي تشن على المعارضين، ابدى تخوفه من استهداف المراقد الدينية في سوريا، ومن تصعيدات الداعية "المتشدد" عدنان العرعور.

    وقال احد اعضاء الوفد طلب عدم نشر اسمه في حديث لـ"شفق نيوز" إن "وفداً عشائرياً من محافظات الوسط والجنوب التقى امس في سوريا الرئيس بشار الاسد، واعلن عن دعمه للنظام في سوريا".

    وأوضح أن وفده "طالب الرئيس السوري ألاّ يستهدف جيشه الاطفال، والنساء، والشيوخ، والمواطنين العزل خلال الحمالات العسكرية التي يشنها على المتمردين والمعارضين للنظام".

    وأشار عضو الوفد إلى أن "الوفد العشائري العراقي ابدى للرئيس الاسد مخاوفه من رجال الدين المتشددين الذين يثيرون الفتن والنعرات الطائفية وعلى راسهم الداعية المتشدد عدنان العرعور باستهداف الاماكن والمراقد المقدسة الشيعية في سوريا".



    ديوان رئاسة اقليم كردستان يدعو الى التحقيق في اتهامات الشهرستاني والوزراء الكرد في بغداد يعتبرونها لا تمثل الحكومة العراقية

    اربيل، بغداد-"ساحات التحرير": دعت رئاسة إقليم كردستان الى تشكيل لجنة مشتركة بين بغداد وأربيل للتحقيق في الإتهامات التي وجهها نائب رئيس الوزراء العراقي حسين الشهرستاني الى الاقليم حول سماحه بعمليات تهريب للنفط الى إيران.

    وقال رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين في بيان صحافي امس الثلاثاء "اننا نعتبر أقوال د.حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة إتهاماً صارخاً بحق الإقليم، لذا ندعو الى تشكيل لجنة مشتركة من مجلس النواب العراقي وبرلمان كردستان وبتواجد ممثلين عن وزارتي النفط والمالية العراقية و وزارتي الموارد الطبيعية والمالية لحكومة الإقليم بهدف التحقيق في هذه الإتهامات وكذلك التحقيق في عمليات التهريب المستمرة للنفط من البصرة ومناطق أخرى من جنوب العراق الى إيران منذ زمن طويل".

    وأضاف حسين قائلاً" من المفروض أن تكون الحكومة الإتحادية حكومة شراكة وإئتلافية، لكن هذه الإتهامات الباطلة من لدن الشهرستاني، حيث يختلقها بين حين وآخر، إنما هي إدامة لمواقفه وآرائه الشخصية السابقة ولاتعبر عن وجهة نظر كامل الحكومة، وهدفه من ذلك هو للتغطية على الفشل الذي مني به قطاعه النفطي في بغداد، ناهيك عن تسببه في تعريض أسس الشراكة والجهود المبذولة لإخراج البلاد من محنتها الى خطر محقق".

    الى ذلك اصدر الوزراء الكرد المشاركون في الحكومة العراقية بيانا قالوا فيه ان اي "موقف يعلن بأسم الحكومة العراقية يجب ان يكون متفق عليه، ووفق قرار جرت مناقشته في مجلس الوزراء لكي يصبح رأيا رسميا للحكومة العراقية و الا فانه لا يمثل الا الرأي الشخصي للمسؤول صاحب التصريح".

    واضافوا "اننا كجزء اساسي من حكومة الوحدة الوطنية التي انبثقت بجهود مشهودة و مضنية من الكرد و قادتهم الى جنب بقية القوى و القادة العراقيين نرى ان حل المشاكل و الحوار حولها لا يجب ان يتم من خلال القنوات الاعلامية حيث ان ذلك لا يمكن إلا و ان يهدم جسور الثقة و امكانيات العمل الوطني المشترك كما وان كيل الاتهامات جزافا و على لسان مسؤول كبير كالسيد الشهرستاني ".

    واكد الوزراء الكرد ان موقف الشهرستاني "لايمثل الرأي الرسمي للحكومة العراقية "..









    البرلمان العراقي يدخل على خط الازمة "النفطية" بين بغداد واربيل ولجنة الطاقة ستتحقق من "التهريب" شمالا وجنوبا

    بغداد-"ساحات التحرير" : يتجه البرلمان العراقي اليوم الى الدخول على خط الازمة المتصاعدة بين بغداد واربيل، واخذت في اليومين الاخيرين طابعا اتهاميا، حين قال نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني ان " هناك تهريبا للنفط الى ايران من اقليم كردستان" فيما رد الكرد عليه بالقول ان "وزارة النفط العراقية على علم بتهريب النفط عبر البصرة وميسان الى ايران وتقوم به احزاب متنفذة".

    مصدر في لجنة النفط والطاقة النيابية ابلغ "ساحات التحرير" ان "اللجنة ستعقد اليوم اجتماعا للبحث في الاتهامات التي تكشف عن وجود عمليات فساد في قطاع الطاقة عموما والنفط بشكل خاص"، مؤكدا ان "اللجنة قد تشرع على وجه السرعة في التحقق من احتمالات تهريب النفط العراقي شمالا وجنوبا".

    المصدر استغرب التصريحات المتفائلة للمسؤول عن الطاقة في البلاد حسين الشهرستاني لاسيما تلك المتعلقة بان "العراق سيصدر الكهرباء الى دول الجوار العام المقبل".



    الأتروشي : وزير النفط لاشخصية له وهو موظف لدى الشهرستاني ولايستطيع التصرف بدونه

    [بغداد-أين]: أنتقد نائب عن التحالف الكردستاني وزير النفط عبد الكريم لعيبي في ادارته للوزارة .

    وقال النائب فرهاد الاتروشي لوكالة كل العراق [أين] "كنا نأمل من اللعيبي بعد تسنمه منصب وزير النفط ان يكون له دور متميز في ادارة هذه الوزارة والقطاع الحيوي والاساس في بناء وعمل مؤسسات الدولة لكن للأسف الشديد ظهر انه ليس له شخصية ولايستطيع التحرك بدون نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني بأي شكل من الاشكال .حسب قوله .

    وأضاف " وكنا نتصور انه هو من سيمسك بزمام ادارة الوزارة وادارتها لكنه يبدو انه موظف لدى الشهرستاني ولايستطيع التصرف دون مراجعته واستشارته . على حد تعبيره .

    هذا وتصاعدت حدة الاتهامات بين التحالف الكردستاني وبين نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة ووزير النفط عبد الكريم لعيبي بعد ان قرر اقليم كردستان ايقاف صادراته النفطية بسبب اتهامه للحكومة الاتحادية بعدم دفع مستحقات الشركات النفطية العاملة في الاقليم .

    وكان وزير النفط عبد الكريم اللعيبي قد قال الاثنين الماضي في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع الشهرستاني ان " قيمة الواردات المالية لمبيعات نفط اقليم كردستان التي لم تدفع الى الحكومة الاتحادية بلغت خمسة اضعاف قيمة الاستحقاقات التي يطالب الاقليم بها ومن الناحية الفعلية فان اقليم كردستان استرد فعلياً وقبل سنوات استحقاقاته المالية التي يطالب بها الآن ".

    فيما أتهم الشهرستاني كردستان بوجود عمليات تهريب من الاقليم الى بعض دول الجوار " مطالباً " بغداد باتخاذ اجراءات قانونية ضد اقليم كردستان لايقاف صادراته النفطية .

    من جانبه اتهم التحالف الكردستاني وعلى لسان نائبه فرهاد الاتروشي خلال مؤتمر صحفي عقده امس الثلاثاء " وزارة النفط في الحكومة الاتحادية بتهريب أكثر من [15] الف برميل يومياً الى اسرائيل ".

    يذكر ان مكتب الشهرستاني قد أعلن امس اعتزامه رفع دعوى قضائية ضد الاتروشي لاتهامه لوزارة النفط وتورط مسؤولين عن القطاع النفطي بتهريب النفط الى اسرائيل .



    مجلس النواب يرفض تعليمات الداخلية باجبار الصحفيين على كشف مصادرهم

    شفق نيوز/ اكدت لجنة الثقافة والاعلام في مجلس النواب، الاربعاء، ان وزارة الداخلية لايمكنها جبر الصحفيين على الكشف عن مصادر معلوماتهم، مبينةً انها ستناقش اليوم التعليمات الأخيرة التي وجهتها وزارة الداخلية الى وسائل الاعلام.

    وقال عضو لجنة الثقافة والاعلام النيابية سامان فوزي لـ"شفق نيوز"، إن "قانون حقوق الصحفيين ضمن للاعلاميين الحق في عدم الكشف عن مصادر معلوماتهم، وان وزارة الداخلية لايحق لها جبر الاعلاميين على كشف مصادر معلوماتهم".

    واوضح ان "القانون اعلى شأناً ومرتبة من التعليمات، ويجب الا تكون التعليمات متعارضة مع قانون شرعه مجلس النواب".

    وتابع ان "هنالك استثناءات للكشف عن المصادر لضرورات امنية، ولايمكن ان يتحقق ذلك الا بأمر قضائي كما هو الحال في بعض دول العالم ومنها الولايات المتحدة الأمريكية".

    وكانت وزارة الداخلية قد دعت ، امس الثلاثاء ، وسائل الاعلام العراقية والعربية والدولية التي تنقل اخباراً من العراق الا تنسب تصريحات المسؤولين الامنيين الى مصادر مجهولة وتعتذر عن ذكر الأسماء بدعوى مصدر خاص او رفض الإفصاح عن اسمه، مهددة باتخاذ الاجراءات القانونية في حال عدم التزام وسائل الاعلام بتعليماتها.

    وبيّن فوزي ان "لجنة الثقافة والاعلام ستناقش اليوم تعليمات وزارة الداخلية الى وسائل الاعلام ، وان تأكدت بان هذه التعليمات تتعارض مع القانون فأنها ستستضيف او تستدعي المسؤولين عن اصدار هذه التعليمات لاستيضاح هذه القضية".

    وتنص لمادة ( 4 ) من قانون حقوق الصحفيين لعام 2011..

    اولاً: للصحفي حق الحصول على المعلومات و الانباء و البيانات والاحصائيات غير المحظورة من مصادرها المختلفة وله الحق في نشرها بحدود القانون.

    ثانياً: للصحفي حق الاحتفاظ بسرية مصادر معلوماته.

    يذكر ان نائب رئيس مرصد الحريات الصحفية هادي جلو مرعي رفض، اليوم الاربعاء، التعليمات التي اصدرتها وزارة الداخلية الى وسائل الاعلام بضرورة وضع اسماء الجهات الامنية التي تدلي بتصريحات صحفية ، واصفا هذا الاجراء بانه غير قانوني.

    وقال مرعي "على وزارة الداخلية ان تنهج نهجا ديمقراطيا في تعاملها مع وسائل الاعلام من خلال نشر المعلومات الامنية سواء كان لقيادات تريد ذكر اسمها او ترفض ذكر اسمها ، اذ كان الاولى بوزارة الداخلية اصدار هذه التعليمات الى قياداتها قبل ان تصدرها الى وسائل الاعلام".



    النجيفي يدعو إلى التحقيق بعمليات تهريب النفط إلى إيران

    السومرية نيوز/ بغداد : دعا رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، الأربعاء، إلى التحقيق في عمليات تهريب النفط إلى إيران، مشدداً في الوقت نفسه على ضرورة توثيق التصريحات الإعلامية بوثائق رسمية، فيما اعتبر تهديدات نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة باستقطاع مستحقات إقليم كردستان شأناً "حكومياً".

    وقال النجيفي في مؤتمر صحافي عقده في مبنى البرلمان، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "الموازنة الاتحادية حددت رقماً معيناً للتصدير من قبل إقليم كردستان، ويتم ذلك بالتنسيق بين وزارة النفط العراقية وحكومة الإقليم"، داعياً لجنتي النزاهة والنفط والطاقة البرلمانيتين إلى "التحقيق سريعاً في كل ما قيل بشأن موضوع تهريب إلى إيران من أي جهة كانت وإعلام مجلس النواب بالنتائج".

    وأضاف النجيفي أن "هناك مستحقات مالية واتفاقات معينة لابد من التزام الجميع بها ودعم الموازنة العامة وعدم إضعاف الواردات الاتحادية لأنها ستصب في مصلحة الجميع"، لافتاً إلى أن "أي عجز في الموازنة سينعكس سلباً على جميع العراقيين ولابد من التفاهم في موضوع تصدير النفط حسب الصلاحيات المتاحة لكل طرف".

    وشدد النجيفي على "ضرورة توثيق التصريحات الإعلامية بوثائق رسمية قانونية تقدم إلى اللجان المعنية حتى نستطيع أن نعطي رأياً نهائياً ولا نعتمد على الإعلام في القضايا الخطيرة"، فيما اعتبر تهديد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني بصلاحية الحكومة باستقطاع مستحقات إقليم كردستان على خلفية توقف صادراته النفطية "موضوعاً حكومياً".

    وأكد النجيفي أن "البرلمان حريص على تنفيذ الموازنة الاتحادية وتطبيق القانون والالتزام بالدستور من قبل جميع الأطراف"، مؤكداً أنه لن يقبل أي توجه خلاف هذا الموضوع.



    مقرر مجلس النواب يؤكد اعتقال احد مستشاري اسامة النجيفي

    اكد مقرر مجلس النواب محمد الخالدي عن اعتقال « علي الدليمي» احد مستشاري رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي وقال الخالدي لـ(المواطن) امس « ان مذكرة قضائية صدرت باعتقال «علي الدليمي» احد مستشاري رئيس المجلس وفعلا تم اعتقاله واحيل للقضاء لفرض التحقيق معه « واوضخ الخالدي « ان التهمة الموجه ليست معروفة وان التحقيق مازال جاريا مع المستشار» دون أن يدلي بآي تفاصيل إضافية عن اسباب الاعتقال او التهمة الموجهة الى المستشار مستبعدا ارتباط التهمة بموضوع تفجير البرلمان يذكر ان مصدرا حكوميا قد اعلن االثلاثاء عن قيام قوة أمنية باعتقال احد المستشارين لرئيس البرلمان اسامة النجيفي بتهمة الإرهاب. وقال المصدر لـ»شفق نيوز» «وردتنا معلومات قبل قليل من مصادرنا بان احد المستشارين للسيد اسامة النجيفي هو الآن رهن الاعتقال بتهمة الإرهاب».وأضاف المصدر الذي رفض نشر اسمه أن التحقيق مازال جاريا مع المستشار، دون أن يدلي بآية تفاصيل إضافية عن الموضوع.إلى ذلك قال مصدر مطلع في تصريح صحفي إن المعتقل هو علي الدليمي وهو المستشار التشريعي للنجيفي وقد اعتقل في بغداد.



    الاتروشي: تحديد ولاية رئيس الوزراء لاتمنع اصحاب النوايا غير الصادقة من السيطرة على البلد وتدميره

    {بغداد : الفرات نيوز} رأى النائب عن التحالف الكردستاني فرهاد الاتروشي، ان تحديد ولاية رئيسي الجمهورية او الوزراء لن تمنع اصحاب النوايا غير الصادقة من سعيهم في السيطرة على البلد "حتى وان تسلموا المنصب لشهر واحد فقط".

    وقال الاتروشي، في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} الأربعاء ان "مقترح تحديد ولاية رئيس الوزراء قد طرح على اللجنة القانونية النيابية ولاقى دعما كبيرا من التيار الصدري وسيلاقي دعم القائمة العراقية وغيرها من الكتل".

    واضاف ان "الشخص الذي يتسلم احد هذين المنصبين ان كانت نيته غير حسنة وصادقة فسيحاول السيطرة على البلد وتحقيق مصالحه حتى لو تسلم المنصب لشهر واحد فقط".

    وقال النائب عن الكردستاني، "نحن نريد الاستقرار والازدهار للبلد ونريد ان يعرف الجميع صلاحياتهم الدستورية، ولانريد رئيس وزراء يفسر الدستور بما يحلو له فنجده مرة يهاجم الاقليم ومرة اخرى يضرب اللامركزية ويدير البلد بالوكالة ويسيطر على المؤسسات الامنية وبالرغم من كل ذلك يخرج للاعلام ويقول نحن نعمل وفق الدستور وهو في الحقيقة دمر الدستور".



    العراق يفوز بمنصب رئيس فريق الحكومات في مؤتمر العمل العربي المنعقد في القاهرة

    السومرية نيوز/ بغداد: أعلن وزير العمل والشؤون الاجتماعية نصار الربيعي، الأربعاء، عن فوزه بمنصب رئيس فريق الحكومات لجميع الدول العربية في مؤتمر العمل العربي بدورته التاسعة والثلاثين المنعقد في القاهرة، فيما أكد أن الفوز يمثل عودة العراق إلى واجهة العمل العربي المشترك.

    وقال الربيعي في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "مؤتمر العمل العربي بدورته التاسعة والثلاثين المنعقد في القاهرة، اسند إليه منصب رئيس فريق الحكومات لجميع الدول العربية بالإجماع"، مؤكدا أن "فوز العراق بالمنصب هو تأكيد لعودته إلى واجهة العمل العربي المشترك، خاصة بعد ترؤسه القمة العربية".

    ولفت الربيعي إلى أن "العراق حصل أيضا على عضوية عدد من لجان منظمة العمل العربي، إذ أصبح عضواً أصيلاً في مجلس إدارة المنظمة للأعوام 2012- 2014".

    وتأتي هذه المناسبة بعد أن اختتمت في العاصمة العراقية بغداد، في، (29 آذار 2012)، مؤتمر القمة العربية الثالثة والعشرين، بحضور تسعة قادة عرب، إضافة إلى الرئيس العراقي جلال الطالباني، وشهد المؤتمر غياباً تاماً للملوك العرب، فيما لم تقاطعه أي من الدول العربية.



    العراق يوصي بدعم حركة الشعوب العربية في تقرير مصيرها ويؤكد أنه "مهدد" من التأزم في المنطقة

    السومرية نيوز/ بغد: أوصى العراق في كلمته أمام اتحاد البرلمانات الدولي، الأربعاء، بدعم حركة الشعوب العربية باتجاه تقرير مصيرها من بينها سوريا والبحرين، ورفض حصار الشعوب والتدخلات العسكرية "دولية كانت أو إقليمية"، مشددا على ضرورة التزام "الحوار" في تسوية الخلافات بين الشعوب وأنظمتها وبما يحقق مطالب الجماهير.

    وقال ممثل العراق رافع عبد الجبار في كلمة العراق التي ألقاها في الدورة 126 لاتحاد البرلمانات الدولي في العاصمة الأوغندية كامبالا وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منها، إن "مجلس النواب أوصى بنقاط معينة للتعامل مع الأوضاع الجديدة التي تحدث في البحرين وسوريا وبقية الدول العربية وهي، دعم حركة الشعوب العربية باتجاه تقرير مصيرها وفرض إرادتها باختيار شكل نظامها السياسي ونوعية حكامها".

    وأكد عبد الجبار في كلمته "رفض العراق لاستخدام العنف في مواجهة هذه الإرادة، ورفض التدخلات العسكرية دولية كانت أو إقليمية أو حصار الشعوب"، داعيا إلى "احترام حقوق الإنسان وإدانة إي تجاوز عليها من أي طرف كان".

    وبين عبد الجبار أن العراق "يدعم الحوار ويشجع التسويات بين الشعوب وأنظمتها وبما يحقق مطالب الجماهير بعملية سياسية هادئة متزنة ومحسوبة"، مشددا على أن العراق يرفض بشدة "جر المنطقة إلى حروب أهلية أو تقسيمها على أسس طائفية أو قومية".

    ولفت عبد الجبار إلى أن "المنطقة العربية تمر بتغييرات نوعية وجذرية وتعيش شعوبها فجر آمالها وطموحاتها بعد عقود طويلة من الضياع والتخلف والذل"، محذرا من أن تسقط تلك الأنظمة الديمقراطية الفتية في المنطقة العربية "في مستنقع الفساد المالي والإداري الذي وقعت به كل الأنظمة الشمولية عند تحولها إلى ديمقراطية، والتنافس المريض على السلطة دون الالتفات إلى هموم الشعب".

    واعتبر عبد الجبار أن ما تشهده المنطق "تأزم دولي تجاوز حدود إرادة شعوبها"، مؤكدا ان العراق "مهدد" في هذا التأزم، موضحا ان ما يجري على حدوده الغربية والشرقية في سوريا والتهديدات الموجهة إلى إيران والتجاوزات الإسرائيلية على القدس الشرقية تمثل أزمات دولية تهدد أمنه ومستقبله وتضعه أمام مسؤولياته التاريخية والدولية في حفظ السلام والأمن في المنطقة والعالم".

    وفي سياق آخر أشار عبد الجبار إلى أن مجلس النواب العراقي مشغول بـ"المصادقة على الاتفاقيات الثنائية مع مختلف دول العالم وفي مختلف المجالات الاقتصادية والعلمية والسياحية والسياسية وقضايا أخرى".



    الإعلام الخليجي يشن هجوماً عنيفاً على المالكي بعد انتقاده للسعودية وقطر

    ( ايبا ) / متابعة / - شنت صحف خليجية أمس هجوماً حاداً على رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إثر التصريحات التي انتقد فيها دعوة السعودية وقطر إلى تسليح المعارضة السورية، وتأكيده أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد لن يسقط .

    وكتبت صحيفة الشرق الأوسط : لا بد أن يبدأ الخليجيون بمقاطعة المالكي وحكومته» لافتة إلى أن «رئاسة العراق للجامعة العربية الآن ليست ذات قيمة بالشأن السوري، لذلك لابد من معاقبة كل من يقف مع طاغية دمشق وأولهم حكومة المالكي». وأضافت «قاطعوه لكي لا تسمحوا بظهور صدام جديد أو بشار آخر .

    من جهتها، عنونت صحيفة الرياض افتتاحيتها بـ المالكي صوت لإيران... أم حاكم للعراق ؟! مضيفة توقعنا بعد القمة العربية أن يكون واقعياً في إدارة علاقاته مع محيطه الخليجي، ويخرج من حبوس إيران وهيمنتها على القرارات الحكومية في بغداد

    من جانب اخر أكد وزير الدولة القطري للشئون الخارجية خالد العطية أمس أن بلاده تستقبل نائب الرئيس العراقي المطلوب من قبل الحكومة العراقية طارق الهاشمي بصفته الرسمية وترفض تسليمه لبغداد.

    وقال العطية في مؤتمر صحافي السيد الهاشمي أتى بصفته نائباً للرئيس وهي صفة مازال يحملها إلى الآن ولم يصدر حكم عليه ولم يجرد من منصبه، وقد أتى إلى قطر مباشرة من العراق وبالتالي ليس من الحكمة تسليمه .

    وأضاف نرجو أن تكون هذه الصورة واضحة... لدى الأشقاء... الأعراف الدبلوماسية ومنصب الهاشمي تمنع قطر من فعل مثل هذا العمل في إشارة إلى طلب بغداد تسليمه



    [font:2b8

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 24, 2019 2:04 am